أبو هلال العسكري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

وهذه ترجمته من كتاب تاريخ الإسلام للامام الذهبي 9/ 338 476 -

أبو هلال العسكريّ[عدل]

. الحَسَن بْن عَبْد الله بْن سهل بْن سَعِيد بْن يحيى بْن مِهْران اللُّغَويّ، الأديب، [الوفاة: 411 - 420 هـ] صاحب المصنَّفات الأدبيّة. أتوهّم أنّه بقي إلى هذا العصر. تلمذ للعلامة أَبِي أحمد العسكريّ، وحمل عَنْهُ وعن أبي القاسم بْن شيران، وغير واحد، وما أظنّه رحل مِن عسكر مُكرم. روى عَنْهُ الحافظ أبو سعد السمان، وأبو الغنائم بن حمّاد المقرئ الأهوازيّ، وأبو حكيم أحْمَد بْن إسماعيل بْن فُضلان العسكري، ومظفَّر بْن طاهر الأشتري، وآخرون. أخبرني أبو علي ابن الخلال،

قال[عدل]

أخبرنا جعفر، قال: أخبرنا السلفي،

قال[عدل]

سألت أبا المظفر الأبيوردي بهمذان عَنْ أَبِي هلال العسكريّ، فأثنى عَليْهِ ووصفه بالعِلم والعفة معًا، وقال: كَانَ يتبزّز احترازًا مِن الطَّمَع والدَّناءة والتَّبذُّل.

== قَالَ السلَفيّ: ==وكان الغالب عليه الأدب والشعر،

وله مؤلف في اللغة وسمه "[عدل]

بالتلخيص "، و " كتاب صناعتي النظم والنثر " مفيد جدّا.

== قلتُ: == ولأبي هلال كتب

===== " الأمثال "، 

" معاني الأدب " " مِن احتكم مِن الخلفاء إلى القُضاة "، " التبْصِرة "، " شرح الحماسة "، " الدّرهم والدّينار "، " التفسير " في خمس مجلدات، " فضل العطاء "، " لحن الخاصة ". " معاني الشعر "، ===== " الأوائل "، وذكر أنّه فرغ مِن تصنيف هذا الكتاب في سنة خمس وتسعين وثلاثمائة. == وله ديوان شِعْر، ويقال: إنّه ابن أخت أبي أحمد شيخه.

==

أخبرنا ابن الخلال، قال: أخبرنا جعفر، قال: أخبرنا السلفي قال: أنشدنا محمد بْن عليّ المقرئ في آخرين بالأهواز قَالُوا: أنشدنا أبو الغنائم الحَسَن بْن علي بن حماد قال: أنشدني أبو هلال العسكري لنفسه: قد تعاطاكَ شبابٌ ... وتغشاكَ مَشِيبٌ فأتى ما ليس يمضي ... ومضى ما لا يؤوبُ فتأهبْ لسقامِ ... لَيْسَ يَشفيهِ طبيبُ لا توهّمه بعيدا ... إنما الآتي قريبُ

وهو الحسن بن عبد الله بن سهل بن سعيد بن بن يحيى بن مهران العسكري وكنيته أبوهلال، ولد عام 920م، وتوفي عام 1005م.

وكان شاعرا وأديبا له مؤلفات كثيرة، ويرجع نسبه إلى عسكر مكرم من كور الأهواز، وهو ابن أخت أبي أحمد الحسن بن عبد الله بن سعيد العسكري، وهو تلميذه أيضا.

من مؤلفاته[عدل]

===== " الأمثال "، 

" معاني الأدب " " مِن احتكم مِن الخلفاء إلى القُضاة "، " التبْصِرة "، " شرح الحماسة "، " الدّرهم والدّينار "، " التفسير " في خمس مجلدات، " فضل العطاء "، " لحن الخاصة ". " معاني الشعر "، ===== " الأوائل "، وذكر أنّه فرغ مِن تصنيف هذا الكتاب في سنة خمس وتسعين وثلاثمائة. == وله ديوان شِعْر، ويقال: إنّه ابن أخت أبي أحمد شيخه.

==

من شعره[عدل]

جلوسي في سوق أبيع وأشتري... دليل على أن الأنام قرود

ولا خير في قوم تذل كرامهم... ويعظم فيهم نذلهم ويسود

ويهجوهم عني رثاثة كسوتي... هجاء قبيحا ما عليه مزيد

من دواوينه[عدل]

باب في نقد الشعر قال الحسن بن عبد الله بن سعيد: أخبرنا أبو بكر محمد بن الحسن بن دريد، قال أخبرنا الرياشيّ عن الأصمعي عن أبي عمرو بن العلاء قال: كان النابغة الذبيانيّ تضرب له قبة من أدم بسوق عكاظ فتأتيه الشعراء تعرض عليه أشعارها، فأتاه الأعشى فأنشده أول من أنشد، ثم أنشده حسّان: لنا الجَفَناتُ الغُرًّ يلمعن بالضُّحى... وأسيافُنا يقطرن من نجدة دَما ولدنا بنى العنقاءِ وابنَىْ محرِّقٍ... فأكرمْ بنا خالاً بنا ابنما قال النابغة: أنت شاعر ولكنك أقللت جفانك وسيوفك، وفخرت بمن ولدت ولم تفخر بمن ولدك أخبرنا أبو بكر محمد بن يحيى قال: حدثني علي بن العبّاس قال: رآني البحتريُّ ومعي دفتر، فقال: ما هذا؟ فقلت: شعر الشَّنفري قال: وإلى أين تمضي؟ قلت: أقرؤه على أبي العباس أحمد بن يحيى. قال: رأيت أبا عباسكم هذا منذ أيام، فلم أر له علماً بالشعر مرضيّاً، ولا نقداً له، ورأيته ينشد أبياتاً صالحةً ويعيدها، إلا أنها لا تستوجب الترديد والإعجاب بها: قلت: وما هي؟ قول الحارث بن وعلة الشّيبانيّ: قومي همُ قتلوا أميمَ أخى... فإذا رميت يصيبني سهمي فلئن عفوتُ لأعفون جللاً... ولئن سطوتُ لأُوهنَنْ عَظمى قلت: وهي يكون الحسن إلا مثل هذا، فما يعجبك أنت؟ قال يعجبني والله قول ربيّعة بن دؤاب الأسديّ: إن يقتلوك فقد هتكتَ بيوتهم... بعتيبة بن الحارث بن شهابِ بأحبِّهم فقْداً إلى أعدائهِ... وأشدِّهم فقداً على الأصحابِ قال: فإذا هو لا يعجب من الشعر إلا بما وافق مذهبه قال أبو بكر: نقد الشعر وترتيب الكلام، ووضعه مواضعه، وحسن الأخذ، والاستعارة، ونفى المستكره والجاسي صنعةٌ برأسها، ولا تراه إلى لمن صحّت طباعهم، واتّقدت قرائحهم، وتنبهت فطنهم، وراضوا الكلام، ورووا وميَّزوا. هذا شاعر حاذقٌ مميِّز ناقد، مهذّب الألفاظ، مثل البحتريّ، لم يكمل لنقد جميع الشعر. ولو أنّ نقد الشعر والمعرفة كان يدرك بقول الشعر وبالرواية، لكان من يقول الشعر من العلماء ويعرض له أشعر الناس. هذا الخليل بن أحمد، وحمّاد الراوية، وخلفٌ، والأصمعيّ وسائر من يقول الشعر من العلماء، ليس شعرهم بالجيِّد من شعر زمانهم، بل في عصر كل واحدٍ منهم خلقٌ كثيرٌ ليس لجماعتهم علم واحد من هؤلاء، وكلُّهم أجود شعراً. فقد يقول الشعر الجيِّد من ليس له المعرفة بنقده، وقد يميِّزه من لا يقوله. وقد قيل لابن المقفّع: لم لا تقول الشِّعر مع علمك به؟ فقال: أنا كالمسنّ، أشحذ ولا أقطع. أخبرنا الفسوىّ قال: حدّثني يموت بن المزرَّع قال: سمعت الجاحظ يقول: أجود الشعر ما رأيته متلاحم الأجزاء، سهل المخارج، كأنّه قد سبك سبكاً واحداً، وأفرغ إفراغاً واحداً، فهو يجري على اللسان كما يجري فرس الرِّهان، وحتى تراها متّفقة ملساً، وليّنة المعاطف سهلة. فإذا رأيتها مخلِّعة متباينة، ومتنافرة مستكرهة تشقُّ على اللسان وتستكدُّه، ورأيت غيرها سهلة ليّنة رطبةً متواتية سلسةً في النظام، حتّى كأنّ البيت بأسره كلمة واحدة، وحتّى كأنّ الكلمة بأسرها حرفٌ واحد، لم يخف على من كان من أهله. من ذلك قوله: من كان ذا عضُد يدركْ ظُلامتَه... إنّ الذليل الذي ليست له عضُدُ تنبو يداه إذا ما قلَّ ناصرهُ... ويأنفُ الضَّيمَ إن أثرى له عددُ وقوله: رمتني وسترُ الله بيني وبينها... عشيّة أحجار الكناس رميمُ فلو كنت أسطيعُ الرِّماءَ رميتُها... ولكنّ عهدي بالنَّضال قديم فميِّل بين هذا وبين قوله: لم يضرْها والحمدُ لله شيءٌ... وانثنتْ نحو عَزْفِ نفسٍ ذهول فتفقَّد النِّصف الأخير من هذا البيت، فإنك ستجد بعض ألفاظه يتبرأُ من بعض، كما قال: وبعضُ قريض القوم أولادُ علّه... يكدُّ لسان الحافظ المتحفِّظ وأنشد أبو بكر محمد بن يحيى أبيات ابن الرومي: ومهفمفٍ تمتْ محاسنهُ... حتى تجاوزَ منتهى النًّفسِ تصبو الكؤوسُ إلى مراشفِهِ... وتهشُّ في يده إلى الجسِّ أبصرته والكاسُ بين فمٍ... منه وبين أناملٍ خمسِ فكأنَّها وكأن شاربها... قمرٌ يقبِّل عارضَ الشمس

(1/1)

قالب:المكتبة الإسلامية الشاملة... SH.REWAYAT2.COM فقال أبو بكر: قد أحسن وملّح، إلاّ أنّه جاءَ بالمعنى في بيتين، واقتضى للبيت الأوّل ديناً على البيت الثاني. وخير الشّعر ما قام بنفسه، وكما معناه في بيته، وقامت أجزاء قسمته بأنفسها، واستغنى ببعضها لو سكت عن بعض، مثل قول النابغة: فلست بمستبقٍ أخاً لا تُلمُّه... على شعَثٍ أيُّ الرجال المهذَّبُ فهذا أجلُّ كلام وأحسنه، ألا ترى أن قوله: فلست بمستبقٍ أخاً لا تلمُّه، كلامٌ قائم بنفسه. فإن زدت فيه على شعثٍ كان أيضاً مستغنياً. ولو قلت أيّ الرجال المهذًّب، وهو آخر البيت، مبتدئاً به كمثلٍ أردته، كنت قد أتيت بأحسن ما قيل فيه. قال أبو أحمد: وحدّثني جماعة من أصحابنا عن أحمد بن يحيى البلاذريّ قال: قرأت على ابن الأعرابيّ شعر الأعشى، فلمّا بلغت قوله لا تشكَّى إلىَّ من ألم النِّس... عِ ولا من حَفيً ولا من كَلال نقب الخفّ للسّرى... قال ابن الأعرابي: نقب الخفِّ للسُّرى، فقلت أصلحك الله، إنّ تضمين بيتين عيبٌ في الشعر شديدٌ أفيضمّن الأعشى مع حذقه وتقدُّمه ثلاثة أبيات فيقول لا تشكَّى إلىّ من ألم النِّس... عِ ولا من حَفيً ولا من كَلالِ نَقَبَ الخفِّ للسّرى وترى الآن... ساعَ من حلِّ ساعةٍ وارتحالِ أثّرتْ في جناجنٍ كإران ال... ميت عُولينَ فوق عُوجٍ طوالِ فقال ابن الأعرابيّ: أنت شاعر؟ فقلت: شاعر كاتب فقال: منها علمت، اروه كما رويت: نقب الخفُّ للسُّرى قال أبو بكر محمد بن الحسن بن دريد، وأبو روق، قالا: أنشدنا الرياشيّ: زواملُ للأشعار لا عِلمَ عندهم... بجيِّدها إلاَّ كعلم الأَباعرِ لعمرك ما يدرى البعيرُ إذا غدا... بأوساقه أو راحَ ما في الغرائر أنشدنا أبو عبد الله إبراهيم بن محمد بن عرفة نفطويه قال: أنشدنا أحمد بن يحيى: الشعرُ لبُّ المرءِ يعرضه... وتراه مثل مواقع النَّبل منه المقصِّر عن رميّته... ونوافذٌ يذهبن بالخصْلِ أخبرنا أبو بكر النديم قال: حدثني يحيى بن علي أبو أحمد قال: نازعني محمد بن القاسم بن مهرويه يوماً فقال: دعبلٌ أشعر من أبي تمام فقلت له: بأيّ شيءٍ قدّمته: فلم يأت بمقنع، فجعلت أنشده محاسنها فيرى محاسن أبي تمام أكثر وأطرز، فأقام على تعصُّبه فقلت فيه: يا أبا جعفر أتحكم في الشِّع... ر وما فيك آلةُ الحكّامِ إنّ نقد الدينار إلاّ على الصَّيْ... رف صعبٌ فكيف نقدُ الكلام قد رأيناك ليس تفرقُ في الأش... عار بينَ الأرواحِ والأجسام قال: وحدّثني أبو أحمد عن أبيه عن إسحاق قال: كان إدريس بن سليمان بن أبي حفصة، أخو مروان، ينشد الشعرَ الجيّد لنفسه ثم يقول: يا أبا محمد، قول الشِّعر أشدّ من قضم الحجارة على من يعلمه! وهو القائل: وأنفى الشعرَ لو يلقاه غيري... من الشُّعراء ضنّ بما نفيتُ قال أبو أحمد الحسن بن عبد الله بن سعيد: سرق إدريس بن سليمان هذا القول من قول الفرزدق: أنا عند العرب أشعرُ الناس، ولربّما كان نزع ضرس أسهل على من قول بيت شعر قال أبو أحمد الحسن بن عبد الله: وأنشدني أبو أحمد يحيى بن علي: اعرف الشعر قبل تعرضه... وادرِ ما وكدهُ وما سببه وأعاريضَه التي أَخذت... منْ أساليبه... وما شُعُبه إنما الشعرُ حُسن وحيٍ إلى... حرِّ معنىً وبعده طُنبه وحُلاهُ ألفاظه لا كمن ض... مَّ قماشاً بالليل محتطبُة أخبرنا محمد بن يحيى قال: حدثنا أبو العيناء قال سمعت الأصمعيَّ يقول: أحسن ما قيل في اللوَّن عمر بن أبي ربيعة: وهي مكنونةٌ تحيَّرَ منها... في أديم الخدَّين ماءُ الشَّبابِ شفَّ عنها محقَّق جندىٌّ... فهي كالشَّمس من وراء السّحاب وأحسن ما قيل في السِّنِّ قول بشر بن أبي خازم: يفلّجن الشّفاه بأقحوانٍ... جلاه غبّ سارية قطار وأحسن ما قيل في العين قول عديّ بن الرّقاع: وكأنّها بين النّساء أعارَها... عينيه أحورُ من جآذر جاسمِ وسنانُ أقصده النعاسُ فرنّقت.... في عينه سنةٌ وليس بنائم قال أبو أحمد: سمعت أبا بكر يقول:

(1/2)

سمعت محمد بن يزيد يقول: لو سئلت عن أحسن أبياتٍ تصَّرفت من المراثي لم أختر على أبيات الخريمي: ألم ترني أبنى على الليث بيته... وأحثُو عليه التّربَ لا أتخشَّعُ وأعددتُه ذخراً لكلِّ ملمَّة... وسهمُ المنايا بالذَخائر مُولَع وإنِّي وإن أظهرتُ منّي جلادةً... وصانعتُ أعدائي عليه لموجَع ولو شئتُ أن أبكي دماً لبكيتُه... عليه ولكن ساحةُ الصَّبر أوسعُ وقال الأصمعيّ: أرثى بيتٍ قيل في الجاهلية: أيّتها النفس أجملي جَزَعا... إنّ الذي تحذرين قد وقعا وقال أبو عمر: أرثى بيت قول عبدة: فما كان فيسٌ هُلكُه هلكَ واحدٍ... ولكنَّه بنيانُ قوم تهدَّما وقال خلفٌ: أرثى بيت: الآن لمّا كنت أكملَ من مَشَى... وافترَّ نابُك عن شَباة القارح وتكاملَتْ فيك المروءةُ كلُّها... وأعنتَ ذلك بالفعال الصالح وقول الخنساء: أغرُّ أبلجُ تأتمُّ الهداة به... كأنه علمٌ في رأسه نارُ وقال غيره: أرادوا ليخفوا قبره عن عدوِّه... فطيبُ تُراب القبر دلّ على القبر وقال غيره: لن يلبث القُرناءُ أن يتفرَّقوا... ليلٌ يكرُّ عليهُم ونهارُ قال الأصمعي: أرثى بيت قوله: ومن عَجَبٍ أن بتَّ مستشعرَ الثرى... وبتُّ بما زودّتني متمتِّعا ولو أنّني أنصفتك الودَّ لم أبتْ... خلافك حتّى ننطوي في الثرى معا قال أبو أحمد: أخبرني أبو عبد الله نفطويه، أخبرنا أحمد بن يحيى عن الرياشي عن الأصمعي قال: قيل لأبي عمرو بن العلاء: ما أحسن ما قيل في الماء؟ فقال: قول امرئ القيس: فلمّا استطابوا صبّ في الصّحن نصفه... وشجّ بماءٍ غير طرقٍ ولا كدر بماءِ سحابٍ عن صخرةٍ إلى... بطن أخرى طيِّب طعمه خصرْ وقيل له: ما أجود ما قيل في صفة سيل؟ قال قول أبي ذؤيب: لكلِّ مسيلٍ من تهامة بعد ما... تقطَّعُ أقرانُ السّحاب عجيج قيل: فما أحسن ما قيل في السحاب؟ قال قول أوس: دان مسفِّ فويق الأرض هيدبُه... يكاد يدفعه من قام بالرَّاحِ فمن بنجوته كمن بعقوتهِ... والمستكنُّ كمن يمشي بقرواحِ يقشر جلدَ الحصى أجشَّ مبتركا... كأنه فاحصٌ أو لاعبٌ داح قال: وأهجى بيت قالته العرب قول الأعشى: تبيتون في المشتى ملاءً بطونَكم... وجاراتكم غرثى يبتنَ خمائصا وقول زيد الخيل: وخيبةُ من يخيب على غنىّ... وباهلة بن أعصرَ والرّبابِ وقول جرير: فغُضَّ الطرفَ إنك من نميرٍ... فلا كعباً بلغتَ ولا كلابا وقوله: وإنّك لو رأيتَ عبيدَ تيمٍ... وتيماً قلت أيُّهم العبيدُ ويقضى الأمرُ حين تغيب تيمٌ... ولا يستأذنون وهم شهودُ وقوله: وكنتَ إذا حللتَ بدار قومٍ... رحلت بخزية وتركتَ عارا وأفحش بيت قالته العرب قوله: قومٌ إذا طرق الأضيافُ دارهمُ... قالوا لأمِّهم بولي على النارِ وقال عبد الملك بن مروان: أهجى بيت: فإن تصبك من الأيام جائحةٌ... لم أبكِ منك على دنيا ولا دين وأهجى بيت في الإسلام: قبحتْ مناظرُه فحينَ خبرتُه... فبحتْ مناظره لقُبح المخْبَر قال: وأمدح بيت قول زهير: تراه إذا ما جئته متهلِّلاً... كأنك معطيه الذي أنت سائلُه وبيت النابغة: بأنّك شمس والملوك كواكبٌ... إذا طلعتْ لم يبد منهنّ كوكب وبيت جرير: ألستم خيرَ من ركب المطايا... وأندى العالمينَ بطونَ راحِ وبيتُ أبى الطّمحان القينىّ: أضاءَت له أحسابُهم ووجوهُهم... دجى الليل حتّى نظّم الجَزعَ ثاقبُه وقال ابن الأعرابيّ: أمدح بيت قالته العرب قول أوس بن مغراء في سعيد بن العاص: ما بلغتْ كفُّ امرئٍ متناولٍ... من المجد إلاَّ والذي نلت أطولُ ولا بلغَ المهدون في القول مدحةً... وإنْ أطنبوا إلاّ الذي فيك أفضلُ وقال غيره: أمدح بيت قولُ الأعشى: فتىً لو يبارى الشمسَ ألقتْ قناعها... أو القمرَ الساري لألقى المقالدا وقال ابن شبرمة: قول الحطيئة:

(1/3)

قالب:المكتبة الإسلامية الشاملة... SH.REWAYAT2.COM أولئك قومٌ إنْ بنَوا أحسنوا البُنى... وإن عاهدوا أوفوْا وإن عقَدوا شدُّوا وإن كانت النعماءُ فيهم جزوا بها... وإن أنعموا لا كدَّروها ولا كدُّوا وقالوا أيضاً: بيت زهير: على مكثِريهم حقُّ من يعتريهم... وعند المقلِّين السماحةُ والبذلُ وقالوا: بيت حسّان: يغشونَ حتّى ما تهرُّ كلابُهم... لا يسألون عن السَّواد المقبلِ وقالوا: بيت النابغة الجعديّ: فتىً تمَّ فيه ما يسرُّ صديقه... على أنّ فيه ما يسوءُ الأعاديا وقال الأصمعيّ: أحسن بيتٍ وصف به درعٌ قول أبي دواد الإياديّ: وأعددتُ للحرب فضفاضةً... تضاءلُ في الطَّىّ كالمبردٍ وأحسن ما قيل في زمامٍ قوله: تنازع مَثنَى حضرميّ كأنّه... حُبابُ نقا يتلوه مرتحِلٌ يرمي وأحسن ما وصف به هاجرٌ قوله: أشمُّ مخارم الأعلام صخدٌ... كأنّ الشمس تنفخُ فيه نارا صخدٌ: شديد الحرّ. وقال يحيى بن خالد: أحسنُ بيتٍ انتظم وصف الدنيا: حتوفُها رصدٌ وعيشُها رنقٌ... وكدُّها نكدٌ وملكها دُوَل قال جرير: وددت أنّى قلتُ بيتيْ مزاحمٍ العقيليّ ولم أقل شيئاً من الشعر: وددتُ على ما كان من سرف الهوى... وغرِّ الأماني أنّ ما شئتُ أفعلُ فترجع أيّامٌ تقضَّتْ وعيشةٌ... تولَّتْ وهل يثنى من الدَّهر أوَّلُ من أحسن ما قيل في الأوصاف والتَّشبيه أخبرنا أبو بكر محمد بن القاسم الأنباري قال: أخبرنا أبي قال: أخبرنا أحمد بن عبيد قال: قال الهيثم بن عديّ: قال لنا صالح بن حّسان: أنشدوني أحسن شيء قيل في الثُّريّا. قلنا: بيت امرئ القيس: إذا ما الثُريّا في السماء تعرَّضَتْ... تعرُّض أثناءِ الوشاح المفصَّلِ قال: أريد أحسن من هذا. قلنا: بيت عبد الله بن الزَّبير: وقد حزنَ الغورُ الثُّريّا كأنّها... يدا رايةٍ بيضاءَ تخفق للطَّعنِ قال: أريد أحسن من هذا. قلنا: بيتُ ذي الرمّة: وردت اعتسافاً والثُّريا كأنّها... على قمّة الرأْس ابن ماء محلِّقُ يدفُّ على آثارها دبرانُها... فلا هو مسبوقٌ ولا هو يلحق قال: أريد أحسن من هذا. قلنا بيت يزيد بن الطَّثرية: إذا ما الثُّريا في السماءِ كأنها... جمانٌ وهي من سلكه فتبدّدا قال: أريد أحسن من هذا. قلنا: قولُ الآخر: نظرتُ والثُّريا كأنّها... قلادةُ سلكٍ سلَّ منها نظامها قال: أريد أحسن من هذا. قلنا: ما عندنا. قال: بيت أبي قيس بن الأسلت: وقد لاحَ في الصُّبح الثُّريا لمن رأى... كعنقود ملاّحيّة حين نورا ومّما جاء في صفة الثريا: ولاحت لساريها الثُّريا كأنّها... لدى الجانب الغربيّ قرطٌ مسلسل فأخذه ابن الروميّ فقال: طيّب ريقُه إذا ذقتَ فاه... والثُّريا لجانب الغربِ قرطُ وممن أحسن وصف الثُّريا عبد الله بن المعتزّ في قوله: ألا سقِّنيها والظَّلامُ مقوَّضُ... وخيلُ الدُّجى في حلبة الليل تركضُ كأن الثّريّا في أواخر ليلها... تفتُّحُ نورٍ أو لجامٌ مفضَّض وقال أيضاً فلم يقع له جيِّداً: فناولنيها والثريا كأنَّها... جنى نرجسٍ حيّا النّدامى به الساقي فلم يستو، قوله كأنّها جنى نرجس. ولو وقع له وزنٌ يقول فيه باقة أو طاقات نرجس، على أنّه جنى نرجس بمعنى مجتنى نرجس، كما يروى عن أمير المؤمنين : هذا جناى وخياره فيه وقال فأحسن وشبّه طلوعها في الليالي المظلمة: قم يا نديمي نصطبح بسوادِ... قد كاد يبدو الفجر أو هو بادِ وأرى الثريا في السَّماءِ كأنّها... قدمٌ تبدَّت من ثياب حداد وقال عبد الله بن المعتز: وترى الثُّريا في السَّماءِ كأَنها... بيضاتُ أدحىّ يلحنَ بفَدفدِ وقال غيره: وترى النجومَ المشرِقا... ت كأنّها دورُ العصابةْ وترى الثريّا وسطها... وكأنّها زردُ الذُّؤابة أنشدني أبو نضلة مهلهل بن يموت بن المزرّع لنفسه: تأمَّلتُ الثريّا... في طلوع ومغيبِ فتخيّرتُ لها التَّش... بيه بالمعنى المُصيبِ هي كأسٌ في شروقٍ... وهي قرطٌ فيغروبِ