أحمد جمال (مغني)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أحمد جمال
البلد علم مصر مصر
الاسم عند الولادة أحمد جمال عبد الناصر
اللقب السلطان [1] , الكينج الصغير [2] , العندليب الجديد[3].
الولادة 2 أبريل 1988 (العمر 26 سنة)
مكان الولادة طنطا، علم مصر مصر
الآلات الموسيقية العود
النوع موسيقى عربية , موسيقى الهاوس [4]
المهنة الصيدلة , الغناء , التلحين [4]
سنوات النشاط 2008 - حتى الآن
شركة الإنتاج بلاتنيوم ريكوردز
أعمال مشتركة قسمة ونصيب _ يفتح الله _ لانك عظيمه _ البنت دى _ دعاء اكون انسان _ لو تعبان من الحياة

أحمد جمال مواليد (2 ابريل 1988 -) هو مطرب مصرى [4] ذاع صيته منذ اشتراكه في برنامج اكتشاف المواهب أراب آيدل على قناة ام بي سي 1 وحصوله على المركز الثاني، تخرج من كلية الصيدلة , حاز على انتباه الملحنين مثل عمار الشريعي وهاني مهنا ومحمد الحلو[5]. يحب أحمد الموسيقى العربية والغربية ولاسيّما الفلكلور المصري وموسيقى الهاوس . معظم أغانيه التي اطلقها كانت من تلحينه مثل " قسمة ونصيب " و" يفتح الله " والموالين الشهيرين الذي قام بأدائهما في برنامج آراب آيدول (مين هي مصر) و(لأنك عظيمة). وواصل تقدمه في برنامج أراب آيدل وإستطاع ان يلفت انتباه المشاهدين وأعضاء لجنة التحكيم لما لديه من صوت قوي وإحساس صادق حيث أن بعض محبيه قالوا أن صوته يشبه الكمان لايحتاج لموسيقى معه. إستطاع الوصول للحلقة النهائية ببرنامج آراب آيدول وإستقبله الشارع المصرى بالهتافات.

طفولته[عدل]

ولد أحمد جمال في مدينة طنطا ب محافظة الغربية لوالده السيد جمال عبد الناصر الذي يعمل محاسباً في جامعة الأزهر ووالدته السيدة راوية التي تعمل كربة منزل, واللذان كانا لهما دوراً كبيراً في إكتشاف وتنمية موهبته. وله شقيق واحد هو خالد وشقيقة واحدة هي نهى وهو أصغر أخوته [6][7]. ويعتبرأحمد هو الوحيد بين أشقاءه الذي يتمتع بموهبة الغناء, ولكن والداه يتمتعان بآذن موسيقية مما ساعد أحمد على صقل موهبته. وعندما كان أحمد في الرابعة من عمره أكتشف والده بداخله موهبة الغناء, فعندما كان يجلس أمام التلفاز ويستمع إلى الإعلانات ويحفظها ثم بدأ في حفظ مقطوعات موسيقية و"يدندنها بفمه"، وفي يوم لفت نظر والده غناء أحمد لقصيدة "النهر الخالد" للموسيقار الراحل محمد عبدالوهاب، والتي كانت تذاع يومياً قبل نشرة السادسة حتى عندما كان والده يغلق التلفاز كان أحمد يكملها هو بصوته، ومن يومها عرف والده أنه سيصبح فناناً , وفي ذلك الوقت كانت عائلته تحضر حفلات زفاف شعبية وهو في السادسه من عمره، وقرر أن يغني، وبالفعل غنى أغنية (افرض مثلا) لحكيم، وأبهر الموجودين جميعا[7]، حتى أنه عندما صعد إلى المسرح في أحد الأفراح وغنى أغنية شعبية، لفت انتباه والده شخص سمعه يقول " الولد ده صوته حلو .. وحرام يغنى شعبي المفروض يغنى لـ أم كلثوم و محمد عبد الوهاب ", وبعدها قرر والده أن يصقل موهبة أحمد تجاه الفن الطربي.[6][8]

إلتحاقه بمعهد الموسيقى العربية[عدل]

عندما كان أحمد في العاشرة من عمره قرر والد أحمد أن يلحقه ب معهد الموسيقى العربية ولكن عندما أراد أن يتقدم بأوراقه إلى المعهد ، وجد والده صعوبة في دفع مروصوفاته الدراسية ، ولكن لتفوق أحمد العلمي في الدراسة قررت المحافظة إعفائه من نصفها. وكانت دراسة أحمد في المعهد إلى جانب دراسته في التعليم الأساسي . وظل أحمد يدرس في المعهد 3 سنوات بقسم "العود والأصوات"، وكان أساتذته في المعهد يعتبرونه " فاكهتهم " حتى أن أستاذاً من سوريا سأل مرة أحمد وقال له"ماذا تغنى؟" فقال له "أغنى لـ عبد المطلب" ثم اختبر أكثر من زميل له، وفي النهاية قال لوالده" ابنك في يوم من الأيام سيصبح فناناً ". وفعلاً أنهى أحمد الدراسة وحصل على المركز الأول على المعهد رغم أنه كان أصغر الدراسين عمراً، حيث إن كثيرا من زملائه كانوا في عمر الـ 40 عاماً و يشتهر أحمد بلقب سلطان و سيد الغناء العربى لما يتميز من صوته الرائع و إحساسه الخيالى.[6]

إنضمامه لكورال الأوبرا للأطفال[عدل]

وبعدها, شارك أحمد جمال في كورال الأوبرا مع المايسترو سليم سحاب، وظلل بها لمدة عامين، وهنا كانت المشقة فقد كان يسافر مع والده إلى القاهرة في الجمعة من كل أسبوع في "برد الشتاء القارص وأيام الدراسة"، وكان أحمد يشارك في الاحتفالات الرسمية كاحتفالات 6 أكتوبر وتحرير سيناء حيث كان يغنى "صولو" من حين لآخر. ولكن بسبب المجاملات من قبل بعض الأشخاص تعرض أحمد لموقف مؤلم جداً حيث كان من المفترض أن يغنى أحمد أغنية "مالك ومالى" لعبد الحليم حافظ التى كان يحفظها له والده دائماً في القطار في رحلة ذهابهم وعودتهم، وبعد أن اشترى له والده بدلة سوداء استعداداً لإحيائه الحفل، فوجئ والده بوجود طفل آخر يغنى الأغنية بدلاً من أحمد رغم أنه كان مفتقدا للإحساس في أدائه بحسب آراء الجميع، مما تسبب له في صدمة كبيرة ولكن والده نصحه بأن صوته هو الذي سيوصله للناس وليست المحسوبية.[6]

إلتحاقه بكلية الصيدلة ونشاطاته الموسيقية في الجامعة[عدل]

تنفيذاً لوصية والديه وجده, إلتحق أحمد جمال بكلية الصيدلة جامعة طنطا حيث كان جده يناديه منذ صغره بلقب الدكتور،ولم تكن فقط رغبة والديه, بل كان احمد يعشق الصيدلة منذ صغره حيث كان يلفت أنظاره تركيبات الأدوية وتثير فضوله,وحتى أنه عندما كان في الثالثة عشر عمل في صيدلية من شدة حبه للصيدلة.[9] وكانت مرحلة الكلية نقلة كبيرة في حياة أحمد جمال الموسيقية, حيث بدأ يعمق نفسه في الألحان والأغانى، وفي يوم كان هناك "مسابقة الدلتا" التي تنظمها الجامعة وفاز بها في المركز الأول كما قدموا له "سي دي" كان بها أغنية "قسمة ونصيب" والحقيقة أن الأغنية سمعت جداً وكانت من كلمات صديقه نور الدين محمد وألحان جمال نفسه، حتى أن أحد الأصدقاء وصلها إلى الموسيقار عمار الشريعي مما جعله ينبهر بصوته ثم أعطاه الراحل فرصتين في غناء تترات المسلسلات.

تعاونه مع عمار الشريعي وبداية مشواره[عدل]

استمع الموسيقارالراحل عمار الشريعي إلى إحدى أغنيات أحمد فطلب منه أن يغنّي في إحدى حلقات مسلسل " مذكرات سيئة السمعة "، وبعد ذلك طلب منه أن يسجّل تتر المقدمة والنهاية لمسلسل " بيت الباشا " للفنان صلاح السعدني، وكانت الكلمات لأيمن بهجت قمر, وتنبأ له الشريعى بمستقبل مشرق في الغناء ثم خرج وتحدث عنه في إذاعة "راديو مصر" ، بدأت بعدها العروض تنهال على أحمد لكن ظروف تجنيده عارضته[6]. في أواخر عام 2010 شارك أحمد جمال في برنامج المواهب مودرن ستار[5] إلى جانب كارمن سليمان حاملة لقب آراب آيدول في موسمه الأول وقدم أداءاً جيداً لكن توقف البرنامج بسبب قيام الثورة المصرية وعانى أحمد لمدة عام من تلك الأحداث، وبعد ذلك كانت لديَه رغبة في التقدّم إلى أي برنامج، لأن الحالة في مصر لا تسمح بأن يعتمد على نفسه بمفرده. وفي أواخر عام 2011، ظهر أحمد جمال في برنامج «صولا» مع الفنانة أصالة نصري حيث رشحه للظهور الموسيقار العراقي نصير شمة، والذي كان يدعمه طوال الوقت ويدين له أحمد بفضل كبير.[9] [1]

مرحلة آراب آيدول[عدل]

حسب رأي عائلته, كانت فرصة أحمد في هذا البرنامج تحديداً أفضل، ورغم أنه كانت هناك برامج للمواهب كثيرة في أثناء وجوده في الجيش وطلبت منه عائلته أن تقدم له فيها، إلا أنه رفض وفي الحقيقة هي كانت برامج مستواها أقل وضعيفة على كل المستويات ولكن منذ أن حصلت كارمن سليمان على اللقب في العام الماضي، وكانت أمنيته أنه يتقدم له. وفعلاً لفت أحمد الإنبتاه في أولى تجارب أداءه حيث غنى موالاً ل عبد الوهاب "أشكي لمين الهوى" , والذي من خلاله تنبأت له لجنة التحكيم بأنه سيصل إلى النهائيات. وحقق أحمد نجاحاً كبيراً خلال مشواره في يرنامج آراب آيدول من خلال الأغاني التي قدمها وقد نال إستحساناً كبيراً من لجنة التحكيم التي أشادت بموهبته وجمال صوته العذب وإحساسه العالي في الغناء. وغنى أحمد خلال مشواره في البرنامج مواله الوطنى (مين هي مصر) الذي أبهر به لجنة التحكيم وكان من كلمات صديقه الشاعر نور الدين محمد وألحان وغناء أحمد , وكان لهذا الموال صدى كبيراً في الشارع المصري حيث أنه سجل وأنتج كأغنية وطنية بعد عودته من قبل الموزع خالد عز. وواصل أحمد تقدمه خلال البرنامج بإمتياز حتى وصل إلى الحلقة النهائية إلى جانب السورية فرح يوسف والفلسطيني محمد عساف . وترك بصمة كبيرة في الحلقة النهائية حيث غنى مواله الوطنى الثاتي في البرنامج (لأنك عظيمة) والذي تسبب في بكاء أعضاء لجنة التحكيم وكان أيضاً من كلمات الشاعر نور الدين محمد وألحان وغناء أحمد , وعلى الرغم من عدم حصوله على اللقب وإنتهائه في المركز الثاني بعد عساف بفارق ضئيل في التصويت إلا أنه أكتسب شهرة كبيرة على نطاق واسع في مصر والعالم العربي , وإستطاع أن يأسر قلوب الملايين بصوته .[6]

دعم الفنانين له خلال مشواره في آراب آيدول[عدل]

كان الفنان الكينج محمد منير من أشد المعجبين بصوت أحمد وكان يدعمه طوال فترة البرنامج، ونصحه: « بأن يكون له شخصيته وألا يقلد أحداً» , وأثنى عليه « بأنه غنى «يونس» بطريقته الخاصة وليس بطريقة منير ». وشدد عليه أن يستمر في فرض شخصيته في الغناء. و تنبأ لأحمد بأنه سيكون هو الكينج في المستقبل .[1]

وكانت الفنانة أنغام أيضاً من أكثر الداعمين لأحمد جمال خلال مشواره في آراب آيدول، وقالت إنها على قدر حزنها بعدم فوزه باللقب فإنها سعيدة، لأنه إستطاع أن يثبت نفسه بجداره وإمتياز ويحقق شهرة كبيرة في مصر والوطن العربي.[10] وتحدثت عن صوته، وأكّدت أن شخصيته قوية وأن لديّه إحساساً غير عادي ،وأنه سيكون له مستقبل كبير وسط الفنانين. ودعمه أيضاً عدد كبير من الفنانين خلال مشواره في البرنامج، منهم تامر حسني و صابر الرباعي و رامي جمال و خالد سليم و شذى والموزع خالد عز و أشرف زكي و روجينا و آمال ماهر و كارمن سليمان و أحمد السقا و أحمد حلمي و منى زكي و أحمد زاهر و غادة عبد الرازق و نصير شمة و أحمد بدير وأحمد سعد و نشوى مصطفى و مي كساب و محمود العسيلي و نادية مصطفى و نسمة محجوب والمتحدّث العسكري للجيش المصري في لبنان وغيرهم[6][1] ومنهم من جاء خصيصاً من أجل مشاهدته ودعمه [11] [12]. وأستطاع أحمد في أربعة أشهر أن يكون جمهوراً كبيراً ليس مصر فقط، بل جمهور من جميع أنحاء الدول العربية .

إنضمامه لنقابة المهن الموسيقية[عدل]

التحق أحمد جمال، بنقابة الموسيقيين المصرية، حيث قرّر نقيب الموسيقيين مصطفى كامل انتسابه إليها، بعدما ظهر جمال بشكل مشرّف لمصر في البرنامج، أمام العالم العربيّ كلّه. كما قرّر النقيب كذلك إقامة احتفال تكريميّ له، ومنحه درع تكريم وقلادة التميّز من النقابة.[13]

أغاني أحمد جمال في برنامج آراب آيدول[عدل]

التصفية  !اسم الأغنية صاحب الأغنية رابط المشاهدة
التجارب (مصر) أشكي لمين الهوى محمد عبدالوهاب أحمد جمال - أشكي لمين الهوى
مرحلة بيروت الأولى أنا يللي عليكي مشتاق (مجموعة) جوزيف صقر أحمد جمال ( مجموعة ) - أنا يلي عليكي مشتاق
مرحلة بيروت الثانية والله ما يسوى حسين الجسمي أحمد جمال - والله ما يسوى
الأولى (لبنان) موعود عبدالحليم حافظ أحمد جمال - موعود
الثانية (لبنان) شبيه الريح محمد عبده أحمد جمال - شبيه الريح
الثالثة (لبنان) يونس محمد منير أحمد جمال - يونس
الرابعة (لبنان) امتى الزمان محمد عبدالوهاب أحمد جمال -امتى الزمان
الخامسة (لبنان) مشيت خلاص وائل جسار أحمد جمال - مشيت خلاص
السادسة (لبنان) روح فضل شاكر أحمد جمال - روح
السابعة (لبنان) سواح عبدالحليم حافظ أحمد جمال - سواح
الثامنة (لبنان) قلبى عشقها راغب علامة أحمد جمال - قلبى عشقها
التاسعة (لبنان) سلامتها أم حسن (ثلاثية شعبية مع برواس حسين وعبدالكريم حمدان) أحمد عدوية أحمد جمال - سلامتها أم حسن
العاشرة (لبنان) I Believe I Can Fly آر كيلي أحمد جمال - I Believe I Can Fly
الحادية عشرة (لبنان) ماتفوتنيش أنا وحدى سيد مكاوي أحمد جمال - ماتفوتنيش أنا وحدى
الثانية عشر (لبنان) موال مين هي مصر أحمد جمال أحمد جمال - مين هي مصر
الثالثة عشر (لبنان) وحشتنى عيونك أحمد سعد أحمد جمال - وحشتنى عيونك
الرابعة عشر (لبنان) أمانه عليك كارم محمود أحمد جمال - أمانه عليك
الخامس عشر (لبنان) أتحدى العالم (مع زياد خوري) صابر الرباعي أحمد جمال وزياد خوري - أتحدى العالم
السادسة عشر (لبنان) على نار صابر الرباعي أحمد جمال - على نار
السابعة عشر (لبنان) فقدتك حسين الجسمي أحمد جمال - فقدتك
الثامنة عشر (لبنان) (موال لأنك عظيمة/ أحمد جمال) +احلف بسماها وترابها عبدالحليم حافظ أحمد جمال - أحلف بسماها وترابها
التاسعة عشر (لبنان) أشكي لمين الهوى محمد عبدالوهاب أحمد جمال - أشكي لمين الهوى

أعماله[عدل]

قام بغناء تتر مسلسل بيت الباشا و كذلك مجموعة من الأغاني التي قام بتلحينها، أبرزها قسمة ونصيب، ويفتح الله .[9]

اسم الأغنية رابط المشاهدة
قسمة ونصيب [1]
يفتح الله [2]
تتر مسلسل بيت الباشا [3]
دعاء اكون انسان [4]
لو تعبان من الحياة [5]
البنت دي [6]

مصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]