أسس وعناصر التربية الفنية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-copyedit.svg هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى. (ديسمبر 2013)

اسس التصميم الفني[عدل]

مكونات اسس التصميم الفنى[عدل]

  1. الترابط
  2. الاتزان أو التوازن
  3. الإيقاع
  4. التباين
  5. الانسجام
  6. الوحدة

أولا الوحدة[عدل]

مجالات الوحدة في مجال الفن التشكيلي[عدل]

  • وحدة الشكل :

ايجاد علاقة بين الاشكال المرسومة داخل اللوحة الفنية، بتحديد مساحة ما كارضية لها سمة هندسية مثل سجادة بيضوية تضم العناصر داخلها أو يجعل الاشكال أكثر قربا من بعضها البعض حتى تسطيع العين والعقل ان يجمعا الاشكال ضمن وحدة واحدة

  • وحدة الفكرة :

ان يكون موضوع العمل الفني متكاملا، فلا يشمل سوى موضوع واحد مترابط الاجزاء

  • وحدة الأسلوب في العمل الفني:

لكل فنان أسلوب خاص يميزه عن غيره من الفنانيين

ثانيا الاتزان أو التوازن[عدل]

هو الحالة التي تتعادل فيها القوى المتضادة وهذه الحالة تبعث على الارتياح والسعادة في نفس الإنسان كما ان عكسها يبعث على القلق والشعور بعدم الراحة

أنواعه هي[عدل]

  • التوازن المتماثل :

وهو التوازن الناتج من تماثل الاشكال الموجودة على طرفي اللوحة الايمن والايسر

  • التوازن غير المتماثل :

هو الحالة التي يظهر فيها التوازن دون أن يكون التطابق بين الجانبين كاملا فقد يكون هناك اختلاف من حيث اللون والشكل والملمس

  • التوازن المحوري (المركزي) :

وهو التوازن الذي يتحقق من توزيع اشكال التكوين حول محور ما، كأن تكون (بقعة) في اللوحة، وغالبا ما تكون في وسط اللوحة، ونشعر انها هي الفاصلة في التكوين

  • التوازن المستتر (الحسي) :

وهو التوازن الذي لاتحكمه قوانيين محددة وثابتة، بل هو شعور حسي يتأجج في نفس الإنسان عند مشاهدته الاعمال الفنية

3- الإيقاع (الترديد): الإيقاع في الفن التشكيلي يعرف بانه الفواصل الزمنية التي تحتاجها العين للانتقال من لون إلى لون، أو من شكل إلى اخر

4- الحركة : الإنسان بطبيعته يميل إلى الحركة وعدم الركودلذلك لجا المصمم إلى التركيز على الحركة في عمله الفني مثل : • حركة واضحة ومحسوسة في بعض الاعمال المسرحية • حركة ضمنية يستنتجها المشاهد، ويحس بها بحركة عينه داخل اطار الصورة، كانتقال العين مع حركة اللون وانسيابه داخل التكوين • أو انتقال العين مع حركة الخط واتجاهه • أو بحركة الملامس وانسيابها • أو الإيحاء بالحركة لاظهارها في الوضع الطبيعي لها مثل صورة السفينة تنفث الدخان للايحاء بانها تعمل وتتحرك • أو في حركة الأغصان وتمايلها للايحاء بوجود عواصف ورياح • يمكن ان تبرز الحركة عن طريق الإخلال في توازن التصميم، بحيث يشعر المشاهد بالحركة بادراكه العمل الفني في وضعه النهائي 5 – الانسجام : هو تنظيم معين للعناصر الفنية، وفيه التالف والارتباط في العلاقات المختلفة التي تنشأ بتعاملنا مع عناصر العمل الفني وهو الحصيلة الكلية التي يشعر بها الإنسان عند مشاهدته عملا فنيا ما اشكال الانسجام هي : • يكون الانسجام من الناحية العملية أحيانا بين الأشياء التي بينها صلة وارتباط كالزجاجة وغطائها مثلا • انسجام عناصر التكوين كالانسجام بين الاشكال في الأنماط الزخرفية والخطوط والاشكال والألوان والملامس 7- مركز السيادة : هو الجزء اللافت للانتباه في العمل الفني ولايشترط وجوده في وسط العمل الفني كيف نحس بالسياد في العمل الفني : • الخطوط المرشدة :

تساعد على توجيه البصر نحو مركز السيادة في العمل الفني

• السيادة عن طريق التباين في الألوان أو درجة اللون :

كان تسود المساحة القاتمة وسط مساحة فاتحة والعكس صحيح 

• السيادة عن طريق الخطوط :

يتم اظهار اهمية الشكل أو بعض اجزاءه باستعمال خطوط حادة أو غيرها

• السيادة عن طريق موقع الشكل :

وضع الشكل المهم في مقدمة التصميم وغيره على ارضية التصميم

• السيادة عن طريق الاختلاف في الخطوط أو الاشكال أو الملمس • السيادة عن طريق تحديد اتجاه النظر :

كان تشاهد جماعة يتجه بصرها نحو موضوع معين فمن المؤكد ان يتجه بصرنا اليه 

• السيادة عن طريق عزل الشكل :

إذا وضع شكل وحيد منعزل في أحد اجزاء الصورة ووضعت اجسام أخرى متعددة كمجموعة في باقي المساحة فان السيادة تكون للجسم الوحيد المنعزل

عملية الإنتاج الفني من قبل الفنان تمر في مرحلتين : 1. ذهنية يكوِّن فيها الفنان صورة ذهنية لما يريد عمله 2. مرحلة التنفيذ وتعني إخراج ما كوَّنه في الذهن إلى حيز الواقع في عمل فني يمكن عرضه ومشاهدته عناصر التصميم الفني 1- الخط 2- الشكل 3- اللون 4- ملامس السطوح 5- القيمة الضوئية (الظل والنور)

1- الخط : يعرف بانه مسار لنقطة في اتجاه ما ولهذا فهو فاصل بين مساحتين تعبيرات الخط وتاثيراتها في المشاهدعبر الأوضاع والتكوينات التي تظهر فيها وهي على أنواع منها • الخطوط والتكوينات الافقية : 1- الخطوط الافقية المستفيمة توحي بالثبات والهدوء والاستقرار 2- تعمل الخطوط الافقية كارضية أو قاعدة لكل ما فوقها 3- التقاء الخطوط الافقية مع الخطوط العمودية يعطي الإحساس بالتوازن 4- الخطوط الافقية تعمل على زيادة الإحساس بالاتساع الافقي لذا يراعي مهندسو الديكور هذه النقطة عند تصميم الاثاث أو ترتيب الجدران الضيقة 5- يستفاد من الخطوط الافقية في الصورة كوسيلة لتقدير مدى بعد الأجسام أو قربها من عين المشاهد • الخطوط في التكوينات الراسية (العمودية) : 1- ترمز الخطوط الراسية إلى الشموخ والعظمة 2- الخطوط الراسية المائلة تثير في النفس احساسا بعدم التوازن (برج بيزا المائل) 3- يمكن ان تعطي احساسا بالعمق وبعد الاشكال عن بعضها • الخطوط المنحنية والدائرية والحلزونية : 1- الخطوط المنحنية توحي بالوداعة والرشاقة والليونة 2- الخطوط المنحنية تضم العناصر المتفرقة وتجمعها 3- الخطوط المنحنية المتكررة ذات الطبيعة الموجية تثير احساسا بحركات دورية كالتنفس وحركة القلب 4- الدائرة كسلسلة من المنحنيات المتصلة تثير الانتباه وتجذب النظر 5- الخطوط المنحنية في التشكيل الحلزوني قد توحي بالضيق وفي الوقت نفسه بالفرج • الخطوط والتكوينات الاشعاعية : 1- التكوينات الاشعاعية تشكل نقطة تجمع وفي الوقت نفسه تعطي احساسا بالانطلاق من نقطة معينة إلى اتجاهات مختلفة 2- التكوينات الاشعاعية تشكل خطوطا منكسرة قد تعطي احساسا بصدمة أو بتشقق للسطح الذي رسمت عليه 2- الشكل : تنتج المساحة من اغلاق الخط وفي حالة تغيير اتجاه أو تجمع أكثر من خط تتحول الخطوط إلى شكل

3- اللون : ان اللون الذي نبصره في الأجسام ما هو الا احساس اعيننا بالاشعة التي تعكسها، فنحن نرى الجسم ازرق مثلا نتيجة لامتصاص سطحه الشعا الساقط عليه ما عدا الاشعة الزرقاء الموجودة في الضوء ولهذا فانه يعكسها لاعيننا أنواع الألوان : 1- الألوان الأساسية : الأحمر، الأصفر، الأزرق 2- الألوان الثانوية : البرتقالي، البنفسجي، الأخضر يمكن الاستفادة من الألوان المختلفة في مجالات عديدة منها : • تساعد الألوان على اظهار الاشال • تساعد الألوان على اظهار واقعية الاشكال المرسومة • تساعد الألوان على ايضاح اوجه الشبه والاختلاف بين المواد المختلفة • تساعد الألوان على لفت الانتباه واضفاء قيمة جمالية على الاشكال المرسومة • للالوان مدلولات نفسية وعاطفية واستخدامها في التعبير الفني يعكس ذلك الإحساس (فهناك الوان مفرحة، والوان هادئة...) تقسم الألوان حسب تاثيرها في عين المشاهد واحساسه إلى ثلاثة اقسام هي : 1- الألوان الدافئة : هي مجموعة الألوان التي تمنحنا الإحساس بالدفء عند مشاهدتها وهي

(الأحمر والأصفر والبرتقالي ودرجاتها) 

نشاهدها في لهب النار واشعة الشمس، وتظهر قريبة من عين المشاهدعلى سطح اللوحة 2- الألوان الباردة : هي مجموعة الألوان التي تمنحنا الإحساس بالبرودة عند مشاهدتها وهي

(الأزرق والأخضر ودرجاتها) 

نشاهدها في الأرض والأشجار والمزروعات الخضرا والسماء والبحر، وتظهر متاخرة على السطح 3- الألوان المحايدة : وهي مجموعة الأسود والأبيض والرماديات وهذه المجموعة ذات مفهوم خاص بعلم الألوان ويمكن بواسطتها ان يوازن الفنان بين المجموعات اللونية الدافئة والباردة عند الرسم والتصوير مع ملاحظة ان الألوان المحايدة يمكن استخدامها مع اي لون دون مشكلة فمثلا يمكنك ان ترتدي بنطالا اسود مع اي قميص مهما كان لونه كما يمكنك ان ترتدي قميصا أبيض مع اي بنطال مهما كان لونه الشفافية والاعتام في اللون : الشفافية في اللون هي : قدرة السطح الملون على تمرير الشعاع عبره بحيث يظهر ما خلفه كسطح الزجاج ويمكن الحصول على الشفافية بتخفيف اللون نفسه الاعتام في اللون هي : السيطرة على اللون بحيث تقلل من قدرة السطح الملون على تمرير الضوء عبره ويتم ذلك بزيادة كثافة اللون بحيث لا يظهر لون أو شكل السطح المرسوم تحته

4- ملامس السطوح : هي الخصائص السطحية للاجسام أنواع الملمس : 1- ناعم 2- خشن . اقسام الملمس : 1- حقيقي 2- وهمي وحقيقة الملمس البروز أو الانخفاض فوق مستوى السطح أو تحته 5- القيمة الضوئبة (الظل والنور) : وهي العلاقة بين الفاتح والقاتم في العمل الفني فالمنطقة المضيئة اكثرها قيمة والمعتمة اقلها والقيمة عادة تنسب إلى مدى الاضاءة في اللون