أمازون كيندل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
واجهة أمازون كيندل DX

أمازون كيندل هو نظام من برامج وأجهزة وضعته لاب126 التابعة لموقع Amazon.com لقراءة الكتب الإلكترونية وغيرها من الوسائط الرقمية. تدعمه أربع أجهزة تعرف باسم "كيندل"، "كيندل 2"، "كيندل DX"، "كيندل 3" مثل آيفون والتي أطلقت عليه "كيندل فور آيفون".

صدر الجهاز الأول في الولايات المتحدة في 19 نوفمبر 2007.[1]

تستخدم أجهزة كيندل تقنية الحبر الإلكتروني لعرض الصفحة الإلكترونية، ولتنزيل المحتوى عبر شبكة لاسلكية خاصة تُدعى: أمازون ويسبرنت باستخدام شبكة Sprint EVDOEvolution-Data Optimized(الإصدار الدولي الذي يستخدم شبكة AT&T's محليا ودوليا).[2] أجهزة كيندل يمكن استخدامها بدون جهاز كمبيوتر، كما أن ويسبرنت تستخدم بدون أي رسوم. [3] توفر هذه الأجهزة أيضا حرية الوصول إلى شبكة الإنترنت.

كانت تباع أجهزة كيندل قبل 19 أكتوبر 2009 في الولايات المتحدة فقط.[4] يوم 7 أكتوبر 2009، أعلن أمازون عن إصدار دولي من كيندل2 مع مودم لاسلكي built-in 3G (HSDPA) and EDGE/GSM يتيح الاتصال بأكثر من 100 بلد، والذي تم طرحة للبيع 19 أكتوبر 2009 في جميع أنحاء العالم.[5]

في 3 مارس 2009، بدأ Amazon.com تطبيق بعنوان كيندل آيفون في Apple Store لأصحاب جهاز آيفون وiPod Touch لقراءة محتوى كيندل. من خلال تقنية تسمى "Whispersync " يمكن للعملاء البقاء في أماكانهم عبر أجهزة كيندل وغيرها من الأجهزة النقالة.[6][7]

أعلنت أمازون عن كيندل DX في 6 مايو 2009. يتمتع هذا الجهاز بشاشة أكبر من سابقاتها، ويدعم ملفات PDF الأصلية. وهو أكثر ملائمة لعرض محتوى الصحف والكتب.[8]

تتنافس كيندل مع غيرها من أجهزة الصفحة الإلكترونية Electronic paperمثل: Sony Readerو iRex iLiad وJinke Hanlin e-Readerو CyBook من Bookeen.

الإصدارات[عدل]

كيندل الأصلي[عدل]

كيندل1

باعت أمازون أول عرض لكيندل في نوفمبر 2007 خلال خمس ساعات ونصف الساعة [9]، ثم نفذ الجهاز من المتجر لمدة خمسة أشهر حتى أواخر نيسان / أبريل 2008.[10]

يتميز الجهاز كيندل بقطر مقداره 6 بوصات، و4 مستويات من عرض تدرجات الرمادي grayscale display، معروض للبيع بسعر الدولار الأمريكي399 دولارا أمريكيا؛ ثم خفض أمازون السعر إلى 359 دولارا، وأخيرا 299 دولارا. الذاكرة الداخلية لأمازون كيندل1 سعة 250 ميغابايت تحمل ما يقرب من 200 عنوان بدون صور، كما أنها قابلة للتوسع باستخدام بطاقة الذاكرة SD [4].هذا النموذج لم يعد متوفرا، وحل محله كيندل2.

يعمل ويسبرنت داخل الولايات المتحدة فقط، ولكن يمكن تحميل المحتوى من أمازون عبر الإنترنت. كما أن أمازون لا يبيع كيندل الأصلي خارج الولايات المتحدة.[4] تأخرت خطط إطلاقه في المملكة المتحدة وبلدان أوروبية أخرى بسبب مشكلات في تشغيل شبكات لاسلكى مناسبة.[11] قالب:Clearleft

كيندل 2[عدل]

في 9 فبراير 2009، أعلن أمازون عن كيندل2 الذي أصبح متاحا للشراء في 23 فبراير 2009 بسعر 359 دولارا. يتميز كيندل2 ب 16 مستوى من grayscale display، وعمر أطول للبطارية، و 20 في المئة سرعة أكبر لتجديد الصفحة، إمكانية تحويل النص إلى صوت لقرائته بصوت عال، [12] أما السمك الكلي انخفض من 0.8 إلى 0.36 بوصة (9.1 ملم).[13] تبلغ سعة الذاكرة الداخلية لكيندل2 اثنان غيغابايت منها 1.4 غيغابايت يدخلها المستخدم. يتوقع أمازون أن كيندل2 سيحمل نحو 1500 كتاب بدون صور. خلافا لكيندل الأصلي، كيندل2 ليس به فتحة لبطاقات الذاكرة SD [12][14].للتسويق لكيندل الجديد، جعل الكاتب ستيفن كينغ UR، روايته الجديدة آنذاك UR، متاحة حصريا من خلال متجر كيندل.[15] هذا الموديل لا يزال متوفر كبديل للأحدث منه ولكن كيندل DX أكبر منه بكثير، يوم 8 يوليو 2009، خفض أمازون سعر كيندل2 إلى 299 دولارا. وفي 6 أكتوبر 2009 انخفض سعره ثانية إلى 259 دولارا. وفى 7 أكتوبر 2009، أعلن أمازون عن بداية بيع نسخة دولية من كيندل ستعمل في أكثر من 100 دولة، وذلك ابتداء من 19 أكتوبر 2009 [16]

وفقا لاستعراض مبكر من iFixIt، يتميز كيندل2 بمعالج Freescale 532 MHz, ARM-11 90 nm، وذاكرة رئيسية سعة 32 ميغابايت، وسعة تخزين moviNAND flash تبلغ 2 غيغابايت، وبطارية ليثيوم بوليمر a 3.7 V 1530 mAh [17].

كيندل DX[عدل]

قالب:Infobox Information appliance في 6 مايو 2009، أعلن أمازون عن كيندل DX بسعر 489 دولارا.وهو أول موديل لكيندل به عداد سرعة، وتغير تلقائى للصفحات بالتناوب بين المناظر الطبيعية والصور إذا كان الجهاز موجه في اتجاهها. يزيد سمكه قليلا عن 13 بوصة (حوالي 8.5 ملم)، به سعة تخزين 4 جيجابايت (3.3 غيغابايت للمستخدم)، ويحمل ما يقرب من 3500 كتاب إلكترونى بدون صور، ويبلغ طوله 9.7 بوصة (24.6 سم) مع عرض 1200 × 824 بكسل، وبطارية تدوم "حتى" 4 أيام بالاستخدام اللاسلكي أو أسبوعان أوف لاين. يدعم DX ملفات PDF الأصلية، وبه مكبرات صوت ستيريو، 1xRTTوتكنولوجيا لاسلكي 1xRTT احتياطيا عندما يكون EVDO غير متاح. وهو مثل كيندل2، لا يوجد له فتحة بطاقة الذاكرة SD. صدر هذا الموديل في 10 يونيو 2009.[18]

كيندل 3 (أو الجيل الثالث)[عدل]

بدأ شحنه وتوزيعه في 1 سبتمبر 2010، وأعلن عنه قبل ذلك للشراء بواسطة الحجز المسبق. وهو يتميز بميزات جديدة كثيرة. فمن ميزاته أنه يدعم المزيد من الخصائص على ملفات PDF مثل بقية الصيغ النصية مثل:

  • التعليم على نصوص الكتاب(Highlight).
  • إضافة التعليقات (Notes) في مواضع مختارة من الكتاب.
  • عرض معاني الكلمات تحت المؤشر من القاموس (The New Oxford American Dictionary) المرفق مع الجهاز.
  • تعديل التباين (Contrast) وهو تفتيح وتغميق النصوص. والميزة الأخيرة جديدة تماما على الجهاز ككل.

المحتوى[عدل]

يمكن للمستخدمين تنزيل المحتوى من أمازون وبعض مزودى محتوى كيندلبتنسيق كيندل(AZW)، أو تحميل محتوى في تنسيقات مختلفة من جهاز كمبيوتر. ' تحظر شروط استخدام كيندل نقل كتب أمازون الإلكترونية لمستخدم آخر أو لنوع اّخر من الأجهزة.[19]

يمكن للمستخدمين اختيار مواد للقراءة من خلال كيندل أو من خلال جهاز كمبيوتر في متجر أمازون كيندل، كما يمكن تحميل المحتوى من خلال متجر كيندل، والذي كان لديه عند إطلاق كيندل أكثر من 88،000 عنوان رقمي متاح للتحميل، ويتزايد متطردا حتى وصل إلى أكثر من 275،000 في أواخر عام 2008. اعتبارا من 1 يوليو 2009، كان هناك أكثر من 300،000 كتابا متاحا للتحميل.[20][21] عرضت إصدارات أواخر 2007 الجديدة وكذلك كتب «نيويورك تايمز» الأكثر مبيعا مقابل حوالي 10 دولارت أمريكية، كما عرضت الفصول الأولى من العديد من الكتب كنماذج مجانية. ويتاح كثير من العناوين الاّن بما في ذلك بعض الكلاسيكيات في النطاق العام، وكانت تقدم مجانا أو بسعر منخفض لارتباطها بتكلفة تحويل الكتاب إلى شكل كيندل.تتراوح تكلفة صحيفة الاشتراكات بين 5.99 دولارا و 14.99 دولارا في الشهر، وتتراوح المجلات بين 1.25 دولارا و 3.49 دولارا في الشهر، أما المدونات تتراوح بين 0.99 دولارا - 1.99 دولارا شهريا.[22]

يشترك أمازون شهريا في خدمة RSS لاختيار المدونات، على الرغم من ذلك يمكن للمستخدمين استخدام متصفح الشبكة التجريبي للانتقال إلى المدونات وقرائتها أو أي من صفحات الويب الأخرى مجانا.[23]

يباع الجهاز مع طبعة إلكترونية لكتيب الاستخدام وقاموس أكسفورد الأمريكي الجديد. ولكن لا يمكن استخدام القاموس بلغة أخرى غير الإنجليزية مثل "قاموس البحث الافتراضي". يأمل العديد من المستخدمين تصحيح ذلك[بحاجة لمصدر]، ولا سيما في تشرين الأول / أكتوبر 2009 عند إصدار النسخة الدولية من كيندل. كما يحتوي كيندل على ميزات عديدة تجريبية مجانية، بما في ذلك متصفح الويب الأساسي.[24] كما يمكن للمستخدمين تشغيل الموسيقى من ملفات MP3 بترتيب عشوائي في الخلفية. أما تحديث النظام تم تصميمه ليتم لاسلكيا ويثبت تلقائيا.

تنسيقات الملفات[عدل]

يدعم كيندل الأصلي كتب Mobipocket غير المحمية (MOBI, PRC)، وملفات النص العادي (TXT)، وكتب أمازون بتنسيق (إدارة الحقوق الرقميةDRM-restricted format (AZW. في حين أنه لا يدعم تنسيق ملفات (PDF) تماما، ولكن أمازون وفر إمكانية التحويل التجريبي إلى تنسيق AZW الأصلي [25] مع التحذير من أن ليس كل PDFs يمكن تنسيقها بشكل صحيح.[26] يقدم أمازون خدمة بريد إلكتروني تحول رسومات JPEGJPEG, GIF, PNG, and BMP إلى AZW. كما سيحول أمازون صفحات HTML ومستندات مايكروسوفت وورد (DOC) باستخدام نفس اّلية البريد الإلكتروني، والتي سترسل الملفات بتنسيق كيندل إلى الجهاز مباشرة مقابل 0.15 دولارا لكل ميغابايت أو إلى حساب البريد الإلكتروني الشخصى مجانا. يمكن للمستخدمين أيضا تحويل PDF وغيرها من الملفات إلى الجيل الأول من التنسيقات التي يدعمها كيندل باستخدام البرمجيات third-party software. يدعم كيندل الأصلي إمكانية الصوت في شكل MP3 وإمكانية سماع الكتب السمعية (الإصدارات 2 و 3 و 4)، والتي كان لا بد من نقلهم إلى كيندل من خلال USB أو بطاقة SD.

في البداية، كان كيندل1 يدعم فقط المحتوى بأحرف الايزو /IEC 8859-1#ISO-8859-1|ISO 8859-1 (Latin 1) character set؛ ولا يدعم اليونيكودUnicode characters ولا non-Western characters.أضاف التحديث الذي جرى في فبراير 2009 مجموعة أحرف إضافية، منها ISO 8859-16.

دعم كيندل2 تنسيق (Audible Enhanced (AAX، ولكنه توقف عن دعم الإصدارات 2 و 3 المسموعة. استخدام متصفح الشبكة التجريبي جعل من الممكن تحميل الكتب مباشرة على كيندل (بتنسيق MOBI, PRC and TXT فقط). يمكن استخدام الارتباطات التشعبية في ملف Mobipocket لتحميل الكتب الإلكترونية،[27] ولكن لا يمكن استخدامها للإشارة للكتب المرجعية المخزنة في ذاكرة كيندل. دعم كيندل DX ملفات PDF.

تعليقات المستخدم[عدل]

يمكن للمستخدمين وضع علامة عند صفحة معينة (bookmark)، أو تظليل أجزاء من المحتوى (highlight)، أو البحث داخل المحتوى. كما يمكن طوى زوايا الصفحات للمرجعية، وإضافة الملاحظات على المحتوى.توجد قائمة خيارات أثناء فتح الكتاب على الشاشة، تسمح للمستخدمين البحث عن مرادفات وتعاريف من القواميس المدرجة. كما يتذكر الجهاز اّخر صفحة قرأت من كل كتاب. ويمكن حفظ الصفحات في شكل "قصاصة"، أو ملف نصي يحتوي على نص الصفحة المعروضة حاليا. تجمع كل القصاصات في ملف واحد، ويمكن نقلها على USB [28].

مصادر المحتوى[عدل]

رابط تنسيقات [CS 1] نقل لاسلكي نقل سلكي العناوين المتوفرة ملاحظات
Amazon.com AZW نعم نعم 300.000 Amazon.com به يزيد على 300،000 عنوان متاح.
Project Gutenberg TXT, MOBI لا نعم 20.000 يحتوي Project Gutenberg على أكثر من 20،000 عنوان.
FreeKindleBooks MOBI [CS 2] نعم نعم 1.000 هذا الموقع به الكثير من كتب غوتبورغ مجهزة تلقائيا لكيندل.
pdfbooks PDF [CS 3] لا نعم 7.000 يحتوي هذا الموقع على 7،000 عنوان من Project Gutenberg في نسخة PDF. كل عنوان متاح في إصدار PDFمجهز للأجهزة النقالة.
World Public Library PDF[CS 3] لا نعم 400.000 حوالي 400،000 عنوان.
Fictionwise eReader ،PDF، LIT،PDB, RB, FUB, KML, LRF, PRC, MOBI[86], IMP نعم نعم Fictionwise، والكتب الإلكترونية بأشكالها المختلفة، سواء مشفرة وغير مشفرة. الكتب Multiformat هي فقط التي يمكن قرائتها على كيندل
Mobipocket MOBI [CS 2] لا نعم 120.000 Mobipocket لديها الكثير من العناوين ولكن الكتب الإيضاحية والمجانية هي فقط التي يمكن قرائتها في كيندل.
Webscriptions ' PRC[92], RB, RTF, LRF, LIT, HTML نعم نعم 1.000 يبيع Webscriptions المحتوى غير المشفر.
WOWIO PDF[CS 3] لا نعم 5.000 كتب مجانية عند قرائتها على الإنترنت، وإلا فإن المستخدم يجب أن يدفع لتنزيل non-DRM PDF.
FictionPress TXT لا نعم 1.200.000 يحتوي FictionPress على أكثر من 100،000 عنوان. معظمها أعمال غير منشورة لكتاب غير معروفين تعرض في شكل نص. يمكن للمستخدمين القص والصق، واستخدام البريد الإلكتروني، أو الحفظ في ملف TXT وتحميله إلى كيندل.
ManyBooks.net AZW لا نعم 20.000 أكثر من 20،000 عنوان. به تنسيق تلقائى من كيندل من نصوص Gutenberg ASCII، بدون قوائم الممؤلف أو جداول المحتويات.
Feedbooks PDF, PRC[102], LRF, EPUB نعم نعم 4.000 مشاركة الكتب، ونشر الكتب شخصيا، وخدمة اجعلها جريدتك الخاصة.
Christian Classics Ethereal Library PDF، DOC، TXT لا نعم Christian Classics Ethereal Libraryتتركز بها الأعمال المسيحية.
Munseys ' PRC[107], HTM, PDF, LIT, LRF, PDB, RB, IMP, EPUB نعم نعم 28.000 أكثر من 28،000 كتاب مجاني، كلاسيكي ومعاصر.
MobileRead ' PRC[110], LRF, EPUB نعم * نعم 2.500 كتب ليس لها حقوق الطبع والنشر.
zinepal.com MOBI [CS 2] وPDF، EPUB نعم نعم 3.000 يمكن للمستخدمين تجميع المحتوى Atom/RSS feeds ومصادر أخرى على الإنترنت.
رابط أشكال الإعلان: نقل لاسلكي نقل سلكي العناوين المتوفرة ملاحظات
  1. ^ [71] ^Format marked bold are supported by kindle
  2. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع MOBI
  3. ^ أ ب ت [80] ^ PDF is supported only via experimental converter.

برنامج النص الرقمي[عدل]

إلى جانب جهاز كيندل، أطلق أمازون برنامج النص الرقمي، وهو نظام يمكن المؤلفين من نشر أعمالهم مباشرة في كيندل. في اختبار مفتوح لبيتا في أواخر عام 2007، بدأ تعريف المؤلفين بالنظام عن طريق البريد الإلكتروني [29]، والإعلانات في Amazon.com. يمكن للمؤلفين تحميل ملفات بتنسيقات مختلفة لتسليمها عبر ويسبرنت بتكلفة تتراوح بين 0.99 دولارا و 200 دولارا لكل مرة تنزيل.[29] يحصل المؤلفون على 35 % من الإيرادات حسب قائمة الأسعار الخاصة بكل منهم، بغض النظر عن خصومات أمازون.[30]

مزايا كيندل[عدل]

  • مكتبة ضخمة محمولة بحجم كتاب واحد نحيف.
  • راحة العين لمن يعاني من القراءة من الشاشات، وكذلك من يعاني من تألق الصفحات البيضاء، فشاشة كيندل رمادية فاتحة.
  • القدرة على القراءة تحت الشمس.
  • الشاشة لا تعكس الضوء في وجهك.
  • إمكانية قلب الجهاز في أي جهة أفقية أو رأسية وستدور صفحات الكتاب معك أينما درت.
  • إمكانية إيقاف وتثبيت خاصية الاستدارة عند جهة معينة وهي ميزة رائعة أستخدمها عند المشي أو الاستلقاء.
  • القدرة على الشحن من خلال الحاسوب، أو من خلال الكهرباء.
  • مدة البطارية قد تطول لأسبوعين من دون تشغيل الشبكة اللاسلكية، كيندل 3 قد تصل مدة الشحن إلى شهر.
  • وصلة الكهرباء صغيرة جدا بحيث لا يضايق وضعها في الجيب.
  • دعم الكتب الصوتية من موقع Audible.com.
  • إمكانية الاستماع إلى الملفات الصوتية في الخلفية والتنقل بينها أثناء القراءة.
  • المجهار المدمج صوته عالٍ وصافٍ جدا، مع إمكانية وضع سماعات عادية للأذن.
  • القراءة الصوتية للنصوص الإنكليزية TTS.
  • إنترنت مجاني (في الإصدارات الحديثة) عن طريق برتوكولات الاتصال HSDPA أو EDGE/GPRS أو WiFi.

عيوب كيندل[عدل]

  • عدم دعمه للعربية وبقية لغات ومحارف يونيكود في أسماء الملفات وصيغة الكتب الخاصة به: وهي: (AZW - TXT - Mobi - PRC - TPZ).. إذا أردت العربية فعليك بصيغة PDF النصية أو الرسومية.
  • بطئ تقليب الصفحات الرسومية، خلافا للنصية.
  • بطئ خاصية الاستدارة (أحيانا).
  • شاشات التوقف (التي تعمل حينما تترك الجهاز لبرهة من الزمن) تحوي في أغلبها صورا لمؤلفين ومؤلفات غربيين غير مرغوبة لدى البعض، لكن يمكن تغييرها بإضافات غير رسمية.
  • عدم دعم المجلدات، ويوجد بديل يدعى Sections لتصنيف الكتب ضمن أقسام في الفهرس الرئيس.
  • عند الانتقال إلى صفحة معينة (في Kindle DX) يجب ضغط زر Alt مع الرقم لأن الصف الأول من لوحة مفاتيح الحروف مشتركة مع الأرقام.
  • أزرار الأرقام ألغيت في Kindle 3 لتضاف الأرقام مع الرموز التي يمكن كتابتها عن طريق الزر [SYM]، بخلاف Kindle الأول و Kindle 2 الذان يحويان الأرقام بأزرار مفردة.
  • أزرار تقليب الصفحات في Kindle DX توجد على جهة واحدة بعكس الإصدار الصغير (كيندل 2 و 3), الذي توجد فيه من الجهتين اليمنى واليسرى مما ييسر التصفح بكلا اليدين.
  • الإعدادات والأقسام لا تـُفعـّل في الجهاز إلا بعد تشغيل الوايرلس، ومن لم تكن دولته فيها تغطية فلن يمكنه الاستفادة من هذه المزايا، إلا بطرق ملتوية.
  • عدم إمكانية زيادة مساحة التخزين، رغم إنها كافية نسبيا.

القيود الفنية[عدل]

الأجهزة

هناك اعتراض على الخيارات المحددة للأجهزة.[31] على سبيل المثال، يفتقر كيندل2 إلى فتحة توسيع الذاكرة والتي كانت جزءا من كيندل الأصلي، وهذا لا يؤثر فقط على عدد الكتب الإلكترونية التي يمكن تخزينها على الجهاز، بل أيضا يلغى إمكانية تحميل كتب إلكترونية من بطاقة الذاكرة. وهناك أمر اّخر هو عدم توافر وظائف واي فاي بكيندل. بدلا من ذلك، يعتمد الجهاز على Sprint's EVDO وخدمات بيانات 1xRTT[32]، والتي يقول عنها النقاد، أنها توفر قدرا كبيرا من التغطية الجغرافية، ولكن أيضا ترفع سعر الجهاز إلى حد كبير.[33] يمكن تحميل الكتب الإلكترونية من أي مكان عبر الإنترنت وتحويلها إلى كيندل باستخدام USB، ولكن يجب أن يتم الدفع من خلال بطاقة دفع الولايات المتحدة.[4]

تناقض ضعيف

أما النقد الأكثر شيوعا بين مستخدمى كيندل2، بخصوص the light text/poor contrast حيث تقارن بكيندل الأصلي.[34] اشتكى بعض المستخدمون من أن الإضاءة تسبب إجهادا للعين أو صداع خفيف بعد القراءة لفترات طويلة.[35] أصبح بعض مستخدمي كيندل2 مستائين جدا من the lighter text/poor contrast في أجهزة الجيل الثاني وعادو لاستخدام كيندل1.[36]

محدودية قدرة المنظمة

لا يسمح كيندل للمستخدم وضع الكتب في مجلدات.[37] هناك خيار واحد هو الذي يحدد ما إذا كانت المستندات الخاصة بك، أو المشاركات، أوالكتب هي التي تظهر على الصفحة الرئيسية. وهناك خيار آخر ينظم العناصر في الصفحة الرئيسية حسب العنوان، المؤلف، أو تاريخ التنزيل. أيا من هذه الخيارات غير مفيدة لمستخدم لديه أكثر من بضع صفحات على الصفحة الرئيسية. كما يمكن تحديد بعض الكتب باستخدام كلمات مفتاحية وذلك بإضافة هذه الكلمات في ملاحظات تضاف إلى الكتاب. عندها يمكن البحث عن الكتب باستخدام هذه الكلمات المفتاحية.[38]

موديل الأعمال التجارية[عدل]

وجهت انتقادات أخرى لموديل الأعمال التجارية في أمازون لتشغيل وتوزيع الكتب الإلكترونية.[31][39] أدخل أمازون مؤخرا برمجيات تسمح لكتب كيندل أن تكون مقرؤة على أجهزة آي فون و(iPod Touch) وBlackBerry.نظرا لسياسات إدارة الحقوق الرقمية لناشر الكتاب، ليس هناك حق البيع الأول للكتب الإلكترونية. وقالت أمازون أنها تحصل على ترخيص، لكن لا تشترى. ويمكن الآن إعادة تنزيل الكتب مرات عديدة على كيندل أو غيره من الأجهزة المحمولة والهواتف الذكية التي عليها برنامج القراءة من أمازون مادام صاحبها قد اشتراها من قبل، خلافا للوضع السابق الذي كان يقضي بشرائها من جديد. [40][41]

أعرب ناقد من CNET عن قلقه من عرض الجهاز على الرغم من مواصفاته المريحة. [42]

تنسيق الملف وإدارة الحقوق الرقمية

يملك أمازون Mobipocket [43][44]، وتنسيق ملف كيندل AZW ونظام إدارة الحقوق الرقمية الذي يكاد يكون مطابق لتنسيق ملف Mobipocket وخطة إدارة الحقوق الرقمية، [45] ولم يعد كيندل قادرا على قراءة كتب DRM-protected Mobipocket دون أدوات التحويل third-party. هذا الوضع أدى إلى إحباط كبير لمستخدمى كيندل.[46]

الأسعار

ادعاء آخر هو أن سعر الجهاز مرتفع جدا [47] -- وخصوصا ان تصميم كيندل يجعله مقصور عن التوسع والتخصيص المتاح في العديد من الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية الأخرى وفي نفس حدود السعر.[48][49]

كما وجه انتقادا اّخرا لكيندل2، وهو ارتفاع سعر التجزئة الأصلي الذي يبلغ 359 دولارا أمريكيا، مقارنة بتكلفة التصنيع التي تبلغ 185.49 دولارا أمريكيا.[50] في 8 يوليو 2009، خفض أمازون سعر كيندل2 إلى 299 دولارا. وفى 7 أكتوبر 2009، خفض أمازون السعر إلى 259 دولارا.

لكن في سنة 2010 خفضت أمازون أسعار كل من كيندل دي إكس وكيندل 3 بشكل واضح، حيث بلغ الأول 359 و379 دولارا بفئتيه، بينما الجيل الثالث (كيندل الصغير) بلغ سعره 139 دولارا فحسب (لنسخة WiFi) و189 دولارا (لنسخة 3G + WiFi).

وبهذا فُنِّدت المزاعم والانتقادات الخاصة بارتفاع السعر، وفتحت باب المنافسة أكثر بعد أن قد قامت بارنز آند نوبل ـ صاحبة متجر الكتب الإلكترونية ـ من قبل بطرح جهازها المنافس Nook بسعر منخفض كذلك.

إزالة المحتوى عن بعد[عدل]

في 17 يوليو 2009، سحب Amazon.com عناوين معينة من كيندل، منها Animal Farm و Nineteen Eighty-Four و(1984) لجورج أورويل، منعهم من البيع وتم رد التكلفة للمشترين، وحذفت هذه العناوين من أجهزة المشترين بعد اكتشاف أن الناشر يفتقر لحقوق نشر العناوين.[51] ووضعت ملاحظات وتعليقات المستخدمين على هذه الكتب على أجهزتهم في ملف مستقل، ولكن التعليقات عديمة الفائدة التي بدون محتوى تم ربطها بالمحتوى مباشرة.[52][53] أثارت هذه الخطوة غضب ومقارنات Nineteen Eighty-Four نفسها. إن الروايات أو الكتب أو المجلات والصحف المحفوظة في الأرشيفات العامة إذا كانت تتعارض مع الحزب الحاكم يتم تعديلها أو تدميرها، بعد نشرها، وتختفى داخل الذاكرة. لاحظ العملاء والصحافة التشابة بين الرقابة على المصنفات الفنية في الرواية، وما فعله أمازون طبقا لشروط أورويلي. اعترض بعض النقاد أيضا على أن الحذف ينتهك شروط الخدمة في كيندل، والتي تنص في جزء منها :[54] قالب:Blockquote

قال المتحدث باسم أمازون درو هاردنر عن الشركة "... سنغير أنظمتنا في المستقبل كى لا نحذف الكتب من أجهزة العملاء في هذه الظروف." [55] 23 تموز / يوليو 2009، اعتذر جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لموقع أمازون عن تعامل الشركة مع المسألة من خلال منتدى كيندل الرسمي في أمازون. قال بيزوس أن هذا التصرف كان غير لائقا، وأن أمازون يستحق النقد الذي وجه له." [56]

في 30 يوليو 2009، رفع جوستين جارونسكي، مدير مدرسة ميشيغان الثانوية، وانطوان بريجير، وهو مهندس من كاليفورنيا، دعوى قضائية ضد أمازون في محكمة مقاطعة الولايات المتحدة قي المنطقة الغربية من واشنطن. قال جارونسكي أن أمازون انتهكت شروط الخدمة عن بعد وذلك بحذف نسخة Nineteen Eighty-Four التي كان قد اشتراها، كما أنه منع من الوصول إلى التعليقات التي كان قد كتبها. بريجير أيضا حذفت نسخته دون موافقته، ووجد أن أمازون خدعه في تبادل البريد الإلكتروني. طلبت الشكوى التعويض المادى والأدبى.[53][57] تم تسوية القضية في 25 ايلول / سبتمبر 2009، حيث وافق أمازون على دفع 150،000 دولار مقسمة بين المدعيين، على أساس أن مكتب المحاماة الذي يمثلهم KamberEdelson LLC... سوف يتبرع بأجره لصالح منظمة خيرية...".[58] كما نتج عن التسوية تكفل أمازون بالحفاظ على حقوق أصحاب كيندل في كتبهم الإليكترونية:

للحصول على نسخ من الأعمال التي تم شراؤها وفقا لشروط الخدمة "الحق غير الحصري للاحتفاظ بنسخة دائمة" لكل عمل مشترى "لعرض واستخدام وتشغيل هذا العمل لعدد غير محدود من المرات، فقط على الأجهزة... والاستخدام الشخصى للمشترين، وليس الاستخدام التجاري ،" لن يقوم أمازون بحذف أو تعديل هذه الأعمال على الأجهزة التي تم شراؤها واستخدامها في الولايات المتحدة، ما لم (أ) يوافق المستخدم على الحذف أو التعديل؛ (ب) يطلب المستخدم استرداد المقابل، أو عجزه عن دفع تكاليف العمل (على سبيل المثال، رفض بطاقة الائتمان الدفع)، (ج) تطلب هيئة قضائية أو أي أمر تنظيمي هذا الحذف أو التعديل (د) يكن الحذف أو التعديل ضرورة لحماية المستهلك، أو الجهاز أو الشبكة التي يتم من خلالها التواصل مع الجهاز (على سبيل المثال، إزالة رمز ضار من داخل نسخة من العمل الذي تم تنزيله على الجهاز).[59]

4 سبتمبر / أيلول 2009، عرض أمازون على المستخدمين المتضررين إعادة الكتب الإلكترونية المحذوفة أو تقدبم شهادة أمازون هدية أو 30 دولارا.[60]

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Amazon Grows a Startup in Cupertino". TheAlarmClock.com. اطلع عليه بتاريخ 2008-03-22. [المرجو التوضيح]
  2. ^ http://www.amazon.com/Wireless-Reading-Display-International-Generation/dp/B0015T963C/ref=amb_link_85647731_3؟pf_rd_m=ATVPDKIKX0DER&pf_rd_s=gateway-center-column&pf_rd_r=0RAP2NN7T66JNR11SJJT&pf_rd_t=101&pf_rd_p=493724391&pf_rd_i=507846
  3. ^ [7] ^ [1] What is the Amazon Whispernet wireless feature and how does it work?, Amazon.com
  4. ^ أ ب ت ث "Amazon Kindle FAQ". Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-10. 
  5. ^ [9] ^ [2] Kindle 2 goes to $259, International GSM version coming October 19 - CrunchGear
  6. ^ [11] ^ Kindle for iPhone home page[المرجو التوضيح]
  7. ^ [13] ^ [3]""That Was Fast: Kindle, Meet the iPhone." by Peter Kafka, AllThingsD, "Media Memo" section
  8. ^ Stone، Brad (مايو 3, 2009). "Looking to Big-Screen e-Readers to Help Save the Daily Press". New York Times. 
  9. ^ Patel، Nilay (نوفمبر 21, 2007). "Kindle Sells Out in 5.5 Hours". Engadget.com. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-21. 
  10. ^ Sorrel، Charlie (أبريل 21, 2008). "Amazon's Kindle Back in Stock". Wired.com. صفحات "Gaget Lab" blog. اطلع عليه بتاريخ 2008-04-21. 
  11. ^ [24] ^ No UK Kindle Launch Before Xmas[المرجو التوضيح]
  12. ^ أ ب (as of July 6, 2009 the price became $299) "Kindle 2: Amazon's 6" Wireless Reading Device (Latest Generation)". Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-10. 
  13. ^ "Amazon Press Event: Kindle 2 announced". [المرجو التوضيح]
  14. ^ "Kindle 2 Frequently Asked Questions". Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-02-11. 
  15. ^ "UR, Exclusively on Amazon's Kindle". StephenKing.com. Self-published. اطلع عليه بتاريخ 2009-02-10. 
  16. ^ "Amazon's Kindle e-reader to go international". اطلع عليه بتاريخ 2009-10-07. 
  17. ^ "Kindle 2 First Look". iFixit.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-02-25. 
  18. ^ "Kindle DX: Amazon's 9.7" Wireless Reading Device (Latest Generation)". Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-10. 
  19. ^ "Amazon Kindle: License Agreement and Terms of Use". Amazon.com. 2007. اطلع عليه بتاريخ 2007-12-13. 
  20. ^ [50] ^ [4] Electronic Device Stirs Unease at BookExpo - NYTimes.com
  21. ^ Steven Levy (2007-11-26). "The Future of Reading". Newsweek. اطلع عليه بتاريخ 2007-12-02. 
  22. ^ Ricker، Thomas (2007-11-19). "Amazon Kindle available now on Amazon". Engadget.com. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-21. 
  23. ^ Joel Johnson (2007-11-19). "15 Things I Just Learned About the Amazon Kindle". Boing Boing. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-22. 
  24. ^ "Accessing Basic Web". Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-22. 
  25. ^ "Reading Personal Documents on Your Kindle". Amazon.com. 2007. صفحات "How to Use Your Kindle" section. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-23. 
  26. ^ Amazon (2009). "Amazon.com: Kindle 2: Amazon's New Wireless Reading Device (Latest Generation): Kindle Store". Amazon. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-07. 
  27. ^ "Kindle Download Guide". Feedbooks.com. اطلع عليه بتاريخ 2008-02-07. 
  28. ^ "Kindle User Guide" (PDF). Amazon.com. اطلع عليه بتاريخ 2009-02-07. 
  29. ^ أ ب Munarriz، Rick Aristotle (نوفمبر 27, 2007). "Why Kindle Will Change the World". Motley Fool. اطلع عليه بتاريخ 2007-11-27. 
  30. ^ "Amazon DTP Support: Terms & Conditions". DigitalTextPlatform.com. صفحات online forum section. اطلع عليه بتاريخ 2007-12-07. [هل المصدر موثوق؟]
  31. ^ أ ب Perlow، Jason. "Kindle Economics". ZDNet.com. صفحات "Tech Broiler" blog. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. 
  32. ^ Dignan، Larry. "Amazon's Kindle 2: 5 Burning Questions". ZDNet.com. صفحات "Between the Lines" blog. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. 
  33. ^ Perlow، Jason. "Kindle Economics 2: Why Amazon Should Not Be Apple, and Jeff Bezos Is Not Steve Jobs". ZDNet.com. صفحات "Tech Broiler" blog. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. 
  34. ^ [129] ^ Priya Ganapati, Wired: Gadget Lab, (04-13-2009), "Kindle 2's Fuzzy Fonts Have Users Seeing Red" http://blog.wired.com/gadgets/2009/04/kindle-2-displa.html
  35. ^ [130] ^ David Carnoy, CNET News, (03-09-2009), "Kindle 2 flaw: Lighter Text Causing Headaches?"http://news.cnet.com/8301-17938_105-10191483-1.html
  36. ^ [131] ^Ian Paul, PC World, (4-14-2009), "Users Lament Kindle 2 'Upgrades'" http://www.pcworld.com/article/163089/users_lament_kindle_2_upgrades.html
  37. ^ "Lack of Folders in Kindle 2". ireaderreview.com. فبراير 17, 2009. صفحات Kindle review – Kindle 2 review, books. اطلع عليه بتاريخ 2009-07-26. 
  38. ^ "What is the best Way to Organize books on Kindle? – Yes, Tagging". e-bookvine kindleMag. يوليو 3, 2009. صفحات FAQs. اطلع عليه بتاريخ 2009-07-26. 
  39. ^ Frommer، Dan. "Bad News for the Kindle: iPhone 3G + Apps (AAPL, AMZN)". BusinessInsider.com. صفحات "Silicon Alley Insider" section. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. 
  40. ^ "Gizmodo - Amazon Kindle and Sony Reader Locked Up: Why Your Books Are No Longer Yours - Amazon:". Gizmodo. Gawker Media. March 21 2008. اطلع عليه بتاريخ 4 July 2009. 
  41. ^ "Kindle owners find out about DRM's ever-present threat - Ars Technica:". Gear & Gadgets. Ars Technica. April 16, 2009. اطلع عليه بتاريخ 4 July 2009. 
  42. ^ Carnoy، David (2007-11-20). "Amazon Kindle". In John P. Falcone. CNET. صفحات "CNET Editors' Review" section. 
  43. ^ "Amazon buys Booksurge and Mobipocket". [المرجو التوضيح]
  44. ^ "Franklin Sells Interest in Company, Retires Shares". [المرجو التوضيح]
  45. ^ "Reversing Everything: Mobipocket Books on Kindle". [المرجو التوضيح]
  46. ^ [160] ^ See for examples user complaints such as these at Mobipocket.com's e-forum: [156], [157], [158], and [159] Retrieved: 2009-06-10..
  47. ^ "Kindle, Why So Expensive?". Charged.mobi. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. [المرجو التوضيح]
  48. ^ "Kindle 2's Closed System and MS Wants Its Money Back". CNET. صفحات "Buzz Out Loud Lounge" section. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. [المرجو التوضيح]
  49. ^ Brockmeier، Joe. "Amazon, Open the Kindle Before Apple Eats Your Lunch!". ZDNet. صفحات "Community Incorporated" blog. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-06. [المرجو التوضيح]
  50. ^ Slattery، Brennon (أبريل 22, 2009). "Amazon's $359 Kindle 2 Costs $185.49 to Build". PC World. اطلع عليه بتاريخ 2009-04-22. 
  51. ^ [63] ^Some E-Books Are More Equal Than Others
  52. ^ Stone، Brad (July 18, 2009), "Amazon Erases Orwell Books From Kindle", The New York Times: B1 
  53. ^ أ ب "Plaintiff's Complaint in JUSTIN GAWRONSKI and A. BRUGUIER v. AMAZON.COM, INC". PR News Channel. يوليو 30, 2009. 
  54. ^ "Why Amazon went Big Brother on some Kindle e-books". Ars Technica. 2009-07-17. اطلع عليه بتاريخ 2009-07-19. 
  55. ^ [66] ^ Amazon says it won't repeat Kindle book recall - CNet News
  56. ^ [180] ^ "Amazon Chief Says Erasing Orwell Books Was ‘Stupid’", New York Times Bits Blog, July 23, 2009
  57. ^ "Lawsuit: Amazon Ate My Homework". The Wall Street Journal. 2009-07-30. 
  58. ^ http://www.techflash.com/seattle/2009/09/amazon_settles_lawsuit_over_deleted_1984.html
  59. ^ [186] ^ http://www.techflash.com/seattle/2009/09/amazon_settles_lawsuit_over_deleted_1984.html
  60. ^ [187] ^ Amazon.com Offers to Replace Copies of Orwell Book - New York Times

روابط خارجية[عدل]