أنكيدو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


أنكيدو شخصية من الميثولوجيا السومرية، سمي أيضًا بإنكيمدو وإياباني وإنكيتا في عصور مختلفة، وهو شخصية أساسية في ملحمة جلجامش الشهيرة، حيث صارع الملك جلجامش قبل أن يصبح صديقه الأقرب، وتقوم الملحمة على ذكر مغامراتهما سوية

خلقه[عدل]

قامت الآلهة الأنثى أرورو بخلق أنكيدو على شكل إنسان كثيف الشعر ربته الحيوانات، ويسميه بعض الخبراء بال"طرزان الأول" في التاريخ الإنساني، إذ جعلته أرورو "إنسانًا متوحشًا"، حيث كان صديقًا للحيوان ومعادٍ للتمدن، وقام عند خلقه بتخليص الحيوانات من أفخاخ الصيادين البشر، وضاق بذلك صياد شاب، نصحه والده أن يشتكي إلى الملك جلجامش، عندها قام الملك جلجامش بنصب مكيدة للإيقاع بإنكيدو، عبر إرسال خادمة في قصره اسمها "شامات" لتغوي إنكيدو، ونجحت خديعة جلجامش وكان أنكيدو سريع السقوط عندها في الشهوة، بدأت شامات بتلقين أنكيدو دروس التمدن والخطايا سعيًا لإسقاط شعبيته بين الحيوانات، وبعد ست أيام وسبع ليال قضاها مع شامات، أراد الرحيل، إلا أنه كان قد اكتشف ضعفه بعد خسارته لتوحشه، ولكنه لم يخسر ذكائه، وعندما أخبرته شامات أن جلجامش قد حلم به، أراد أن يذهب لرؤية هذا الملك وليثبت قوته، وهناك عرف ما يقوم به جلجامش في قصره من زنا بكل عروس جديدة في المملكة، واستشاط غضبًا وأراد أن يثنيه عن ذلك عبر دعوته إلى مصارعة، انتصر فيها جلجامش بعد طول نزال، قدر عندها أنكيدو قوة جلجامش وأصبح بعدها الاثنان أعز الأصدقاء.

مغامرات أنكيدو وجلجامش[عدل]

أنكيدو ساعد جلجامش في هزيمة حارس غابة الأرز "خومبابا" ما أغضب الإلهة انليل بعد مقتل الأخير دون دراية أنكيدو، وبعد ذلك، رفض جلجامش الزواج من الإلهة عشتار، فأرسل والدها، الإله آنو الثور المقدس، أو ثور الجنة، لقتل جلجامش، إلا أن صديقه الوفي أنكيدو استطاع بعد صراع أن يمسك الثور من قرنيه قبل أن يعقره جلجامش.

انتقام الآلهة من أنكيدو[عدل]

بعد قتل ثور الجنة، ثارت ثائرة الآلهة وطالبتهم عشتار بقتل الاثنين، وقام شمش بمحاولة اقناع المجلس بالعفو عنهما إلا أنه لم يستطع إلا إقناعهم بالاكتفاء بقتل أنكيدو لكونه مجرد إنسان، أما جلجامش فيجري في عرقه دم آلهة ولا يجوز قتله، أصيب أنكيدو بمرض قاتل، وعلى فراش الموت رأى في عالم الرؤية حياة أخرى قاتمة تنتظره بعد الموت، فيقوم بلعن الصياد الذي شكاه، والخادمة شامات، قبل أن يسحب لعناته عن شامات بعد تدخل الإله شمش، لتذكيرها بأنها صاحبة الفضل عليه بتعريفه إلى صديقه الأعز.

موته[عدل]

مات أنكيدو ورفض جلجامش السماح بدفنه وقام برثائه والبكاء على جسده، حتى خرج الدود من جسد أنكيدو، عندها دفنه جلجامش بنفسه.