أوبرا وينفري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أوبرا وينفري
أوبرا ونفيري
ولادة أوبرا غايل ونفيري
29 يناير 1954 (60 عامًا)
كوسيكو، مسيسيبي، علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة
مواطنة علم الولايات المتحدة الولايات المتحدة
عمل ممثلة مسرحية، مقدمة تلفزيونية
حزب الحزب الديمقراطي
توقيع
موقع
الموقع الرسمي


أوبرا جايل وينفري (بالإنكليزية: Oprah Gail Winfrey) مقدمة برامج حوارية أمريكية وممثلة مسرحية وشخصية عالمية، تحظى بالاهتمام على مواقع الإنترنت والصحف والمجلات وفي القنوات التلفزيونية والاذاعية.

المولد والنشأة[عدل]

ولدت في 29-1-1954وعاشت طفولة فقيرة، والدها كان حلاقاً بالإضافة إلى عمله ببعض الأعمال التجارية الصغيرة، والدتها كانت تعمل في خدمة البيوت، عاشت عند جدتها في حي فقير بعد انفصال والديها إلى أن بلغت السادسة من عمرها.

حياتها المهنية[عدل]

بدأت حياتها مراسلة لإحدى قنوات الراديو وهي في 19 من عمرها وأكملت تعليمها الجامعي في ولاية تينيسي من خلال منحة تعليمية حصلت عليها، حيث كانت من أوائل الطلاب الأمريكيين من أصل أفريقي في الجامعة مما سبب لها صعوبات عديدة، انتقلت إلى بالتيمور عام 1976 وبدأت تعمل في برنامج. وأحدث كتاب هو ,يعيش حياة أفضل ما لديكم, كما أنها تمتلك استوديوهات هاربو وتصدر مؤسستها مجلة أوبرا.

الثروة[عدل]

بلغت ثروتها عام 2003 مليار دولار مما وضعها في المرتبة 427 في اللائحة التي تضم 476 مليارديرا. وحسب تصنيف مجلة فوربس لعام 2005،احتلت أوبرا المرتبة التاسعة في أول 20 شخصية من النساء الأكثر نفوذا على صعيد وسائل الاعلام والسلطة الاقتصادية. كما احتلت المركز الثاني حسب تصنيف مجلة فوربس لعام 2005 في قائمة أكثر الشخصيات تأثيراً في العالم الذي ضم 100 شخصية وصعدت وينفري لتحل محل ميل جيبسون من حيث الثروة فقد بلغ دخلها السنوي 225 مليون دولار.

استضافت شخصيات عالميه ومن أبرزها مايكل جاكسون عام 1993 حينما قدمت البرنامج من داخل مزرعته نيفرلاند ببث مباشر والتي بلغت مشاهدة هذه الحلقه أكثر من 100 مليون مشاهد حول العالم محققة أعلى نسبة مشاهدة لحلقة في برنامجها مما زاد من شهرتها عالمياً في أوائل التسعينات أيضاً استضافت شخصيات سياسية اجتماعية بارزة مثل بيل كلينتون، هيلاري كلينتون، كوندوليزا رايس. كما عرف عنها إرادتها القوية فقد خسرت من وزنها الكثير بعد أن عاشت سنوات بهذا الوزن وشاركت بماراثون في واشنطن خسرت 90 باوند من أصل 150 باوند.

في حوار تلفزيوني له مع برنامج غود مورنينغ أمريكا في يناير 2009 على شاشة هيئة الاذاعة الأمريكية قال حاكم ولاية إلينوي رود بلاغوفيتش أن صديقا له اقترح عليه ان يطلب من وينفري شغل المقعد الشاغر حينها لباراك أوباما كممثل للولاية في مجلس الشيوخ الأمريكي في واشنطن دي سي. وأضاف في الحوار "..بدت أنها شخص ما ساعد باراك اوباما بطريقة بارزة لان يصبح رئيسا..."، إلا أنه قرر أن أوبرا ونفري التي تعتبر إحدى أغنى نساء الولايات المتحدة "لم تكن لتقبل العرض على الأرجح".[1] وبثت آخر حلقة في شهر ديسمبر 2010 ، وإضافة لما كتب فإن أوبرا محبوبة جداً.

الإذاعة[عدل]

اعلنت اوبرا وينفري يوم16 فبراير2006 بتوقيع عقد لمدة3 سنوات بمبلغ 55 مليون دولار مع(اكس ام ستالايت راديو)لإنشاء قناة اذاعية.وتتكون اذاعة"اوبرا والاصدقاء"من الموظفين العاملين في برنامجها ومجلة اوبرا ونيت بروكس ود.محمد اوز ود.روبين سميث ومارين وليامز.وانطلقت اذاعة اوبرا والاصدقاء في تمام الساعة 11 صباحا وينفري في شيكاغو.وعرضت الاذاعة برامجها لمدة 24/24 ساعة.ل 7 ايام في الاسبوع على"اكس ام راديو شانيل156".ويتطلب العقد من اوبرا وصديقتها غيل كنج ان يتم العرض لمدة ثلاثين دقيقة في الاسبوع و 39 أسبوعاً في السنة.

الحلقة الأخيرة[عدل]

عُرضت الحلقة الأخيرة من برنامج أوبرا وينفري في 25 مايو 2011. وقد سبقه تسجيل وداعي مقسم إلى جزئين أمام جمهور مكون من 13،000 شخص بمشاركة أريثا فرانكلين، توم كروز، ستيفي ووندر ، بيونسيه، توم هانكس، ماريا شرايفر، ويل سميث ومادونا. وشكرت موضفيها ومعجبيها، وانتهى خطابها بالبكاء. حققت هذه الحلقة أعلى نسبة مشاهدة منذ 17 عاما.

منذ يناير 2012، تعرض أوبرا برنامجها Oprah's Next Chapter على قناتها الخاصة.

مشاريع المستقبل[عدل]

اعلنت كلا من اوبرا وديسكفري كومينوكيشن يوم 15 يناير2008 بخطط لتغير"ديسكفري هيلث شانيل" لقناة جديدة تدعى"أو دبليو ان".وقد انطلقت القناة في سنة 2010.وكان من المفترض ان تنطلق في عام 2009 لكنها قد تاجلت.وستكون القناة متوفرة في أكثر من 70 مليون منزل بسبب بثها المجاني ل"ديسكفري هيلث شانيل",وقامت اوبرا بمراقبة موقعها"oprah.com" لديسكفري كوميونيكيشن.وقد بدات القناة بإذاعة برامجها المختلفة يوم 4 يناير2011.ويشترط العقد من اوبرا بوجوب العمل لمدة 70 ساعة في السنة على قناتها.

الدفاع عن حقوق الحيوانات[عدل]

ترشحت اوبرا من قبل جمعية الدفاع عن حقوق الحيوانات وجمعية الإنسان للمعاملة الاخلاقية للحيوانات ل"شخصية السنة 2008".وذلك وفقاً ل"ب.ي.ت.ا".وتستخدم اوبرا شهرتها لمساعدة الحيوانات المتضررة.وقامت"ب.ي.ت.ا" بتكريم اوبرا وذلك لعرضها على برنامجها الحيوانات المتضررة من "مصانع الجراء" أو المزارع الصناعية.

مراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]