إستراتيجية التسويق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
التسويق
أسس التسويق

المنتج  · السعر  · الترويج  · التوزيع

مفاهيم أساسية

بحث السوق
خطة التسويق
إدارة التسويق
إنفاق تسويقي / بنية تسويقية
نظام المعلومات التسويقية
استخبارات تسويقية / تسويق المنتج
ما بعد التسويق / إتصالات التسويق

مفاهيم أخرى

إعلان / تمريك
التسويق الشبكي / بيع
وضع المنتج / علاقات عامة
الإعلام / ترويج المبيعات
خدمة العملاء / أول ما يخطر بالبال
اختبار المفاهيم
استبصار العملاء
مسافة نفسية / تسعير اختراق السوق
خطوط المنتجات / حزم المنتجات
تسويق حسب التوقيت / طلب مسبق
مشاركة العلامة التجارية رقميًا
علامات تجارية فيما بعد الحداثة
تكوين العلامات التجارية بعد الحداثة

وسائل التسويق

الطباعة / الراديو / التليفزيون
التسويق المباشر /تسويق إلكتروني
فضاء السوق / تنظيم الحفلات (تسويق)
انتشار المنتج / تسويق تفاعلي
تسويق شفوي / تسويق في مدارس
إعلان خارج المنزل / تسويق حركي
تسويق شخصي / تسويق عبر الحوار
وسائل الإعلام المكتسبة

عرض · نقاش · تعديل

إستراتيجيات التسويق

  1. هي الخطه التي يتم تصميمها وتفصل بالتحديد طريقة الدخول إلى السوق الجديد وطريقة جذب عملاء جدد.
  2. هي العملية التي تسمح للمنشأة أن تشغل مصادرها المحدودة في فرص مناسبة لزيادة المبيعات وللوصول إلى ميزات تنافسية
  3. عرف جون جاك لومبان (Jean-Jacques Lambin) إستراتيجية التسويق على أنها" ذلك البرنامج المتبني من طرف المنظمة الموجهة بالسوق، في ظل سياسة إبداعية للمنتجات والخدمات للمستهلكين وبقيمة أكثر من المنافسين"
  4. إسماعيل السيد عرف إستراتيجية التسويق على أنها " خطة طويلة الأجل لتنمية المزيج التسويقي الذي يساعد على تحقيق أهداف المنظمة من خلال إشباع حاجات السوق المستهدف".
  5. هي منطق التسويق الذي تأمل به الشركة أن تحقق العلاقات المربحة. ومن خلال تجزئة السوق واستهدافه وتحديد موقعه، تحدد الشركة أي العملاء تستخدمهم وكيف، وتعرف إجمالي السوق وبعد ذلك تقسمه إلى قطاعات أصغر وتختار منها الواعدة أكثر وتركز على خدمة العملاء.

أهمية إستراتيجيات التسويق[عدل]

يترتب على إعداد التخطيط الإستراتيجي الفعال حصول المنشأة على العديد من المزايا والفوائد تذكر أهمها في:

  • مساعدة المنشأة على التعرف على البيئة التي تعمل فيها والكشف عن الفرص البداية المتاحة أمامها، والقيود والتهديدات التي تؤثر على عملها.
  • تحقيق التوازن بين المنشأة والبيئة التي تعمل فيها.
  • مساعدة المنشأة على تحديد وتحليل خصائص السوق الذي تعمل فيه في الماضي والحاضر والمستقبل.
  • مساعدة رجال التسويق على التنبؤ بالمستقبل والكشف عن المشكلات التسويقية المحتمل حدوثها، مما يتيح الفرصة للاستعداد لمواجهتها.
  • مساعدة رجال التسويق على التعرف على الآثار المستقبلية لقراراتهم الحالية.
  • مساعدة الإدارة على تحديد وتحليل مواطن القوة والضعف في المنشأة بالمقارنة بمنافسيها.
  • مساعدة المنشأة على قياس وتحليل وتقييم الفرص التسويقية واختيار أسسها وتحديد أهداف أكثر واقعية.
  • تحقيق التكامل والترابط بين أنشطة وعمليات التسويق من جهة، وبينها وبين أنشطة وعمليات المنشأة من جهة أخرى.
  • تسهيل مهمة الرقابة على أنشطة التسويق والتخلص من أو تطوير وحدات الأعمال سيئة الأداء.

أنواع إستراتيجيات التسويق[عدل]

  1. الإستراتيجيات القومية والاقليمية وإستراتيجيات السوق المحلية: تساعد هذه الإستراتيجية في تحديد هوية الخطة التسويقية هل هي قومية أم أنها مزيج من خطط على المستوى القومي الإقليمي .
  2. الإستراتيجيات الموسمية: إن القرارات الإستراتيجية التي يجب التفكير فيها هي متى تقوم بالإعلان عن المنتج أو الترويج له أو تخزينه.
  3. نموذج(PORTIER) للإستراتيجيات العامة: يفترض PORTIER وجود ثلاث إستراتيجيات يمكن أن تحقق من خلالها المنظمة ميزة تنافسية أكيدة
  4. التكتيكات التنافسية: التكتيكات تلك الخطة الشغيلة أو التنفيذية، يمكن النظر إليها كحلقة وصل بين صياغة وتنفيد الإستراتيجية.
  5. إستراتيجية قيادة التكلفة: هي الإستراتيجية التي تضع المنظمة كأقل المنتجين تكلفة من قطاع الصناعة من خلال الاستثمار الأمثل للموارد والإنتاج بمعايير نموذجية والبيع بالأسعار الرائدة في السوق.
  6. إستراتيجية التمييز: من خلال البحث عن التمييز أو الانفراد بخصائص استثنائية مثل الأسعار الشخصية وخدمات ما بعد البيع.
  7. إستراتيجية التركيز: تستند هذه الإستراتيجية على أساس اختيار مجال تنافسي محدود في داخل قطاع الصناعة حيث يتم التركيز على جزء معين من السوق وتكثيف العمل في هذا الجزء، لإبعاد الآخرين ومنعهم من التأثير على المنظمة في حصة هذا الجزء.مثلا قيام شركة سيارات بالتركيز على إنتاج السيارات الصغيرة.
  8. إستراتيجيات المزيج التسويقي: يمكن التعبير والتحكم في عناصر المزيج التسويقي(المنتج، السعر، التوزيع، الترويج) بما يخدم أهداف المنظمة.
  9. إستراتيجيات للإنفاق: لتدعيم المبيعات الضعيفة والمنافذ والأسواق ذات المبيعات الأقل يتطلب هذا استثمارات مالية.

كما يمكن تصنيف الإستراتيجيات إلى: إستراتيجيات المحيط الأزرق وإستراتيجيات المحيط الأحمر، قاصدا بإستراتيجيات المحيط الأزرق: الإستراتيجيات التي تحدد من خلال فتح مساحة غير معروفة مسبقا، وخلق الطلب وفرص النمو المعرفي، وأما إستراتيجيات المحيط الأحمر: هي الإستراتيجيات الموجودة اليوم، أي ضمن مساحة السوق المعروفة.

المبادئ الست التي تقود إلى الصياغة والتنفيذ الناجح لإستراتيجية المحيط الأزرق والمخاطر التي تعمل المبادئ لتخفيضها[عدل]

مبادئ صياغة الإستراتيجية عوامل الخطورة
إعادة بناء حدود السوق. مخاطر البحث.
التركيز على الصورة الكاملة وليس الأرقام. مخاطر التخطيط.
الامتداد إلى ما وراء الطلب الحالي. المخاطر على الميزان الاقتصادي للشركة.
السعي للسياق الإستراتيجي الصحيح. مخاطر نموذج العمل.
مبادئ تنفيذ الإستراتيجية عوامل الخطورة التي يعالجها كل مبدأ
التغلب على العقبات المنظماتية الأساسية. المخاطر المنظماتية.
بناء التنفيذ ضمن الإستراتيجية. مخاطر الإدارة.

حيث يجب أن يلبي منحنى القيمة لشركة ما المعايير الثلاثة للإستراتيجية الجيدة للمحيط الأزرق، وهي: التركيز، التفرد والشعار المقنع الذي يخاطب السوق.

  • لأنه إذا فقد التركيز فإن بنية التكاليف ستميل للارتفاع ويتعقد نموذج إدارة الأعمال فيها من حيث التطبيق والتنفيذ.
  • وحين يفقد التفرد فإن إستراتيجية الشركة ستميل إلى مبدأ (أنا أيضا) دون أن تجد سببا يجعلها تجد مكانا منفردا بالسوق.
  • وحين يفقد الشعار المقنع الذي يخاطب المستهلكين فإنه ينساق ضمنيا أو يأخذ الشكل المثالي التقليدي للقيمة من أجل القيمة دون إمكانيات تجارية تذكر ودون قدرة على الإقناع.

خصائص إستراتيجية التسويق[عدل]

  • الإنتاج في ظل وجود نظام تسويق إستراتيجي يضبط بطلب السوق.
  • إستراتيجية التسويق سياسة إبداع وتغيير مستمر في المؤسسات ومنتجاتها سلع والخدمات.
  • إستراتيجية التسويق وسيلة التمييز التنافسي.
  • التكامل والترابط مع جميع وظائف المنشأة.
  • توقع ردود فعل المنافسين والإحباط ضدها.
  • التكيف مع الظروف البيئية وخاصة الخارجية.
  • تنمية أكبر البدائل للوصول إلى مهمة المنشأة وأهدافها الرئيسية.
  • النظرة الشمولية للمتغيرات التي تتم التعامل معها.
  • المرونة في التكيف مع الظروف المتغيرة بصفة عامة.
  • الحاجة إلى قدر كبير من المعلومات أغلبها خارج نطاق المنشأة.
  • توفير التغذية المرتدة بالمعلومات.

أدخل النص غير المنسق هنا

معايير اختيار إستراتيجية التسويق المستهدف[عدل]

  1. موارد الشركة: أي ما تملكه من موارد، فعند ما تكون محدودة الأفضل اعتماد إستراتيجية التركيز والعكس صحيح، أي امتلاك الشركة لوفرة من الموارد يجعلها أكثر قدرة على اختيار إستراتيجيات أخرى، مثل التسويق المتمايز.
  2. درجة تجانس المنتج: كلما زادت درجة تجانس المنتج التي تقدمها الشركة ولم تكن بينها اختلافات واضحة بينها كلما كان أفضل إتباع إستراتيجية التسويق الغير متمايز، مثل: الحديد والفواكه، والعكس صحيح كلما كانت المنتجات التي تقدمها الشركة مميزة ومختلفة في خصائصها وجودتها عن بعضها البعض، مثل: السيارات والكاميرات، كلما كان أفضل إتباع إستراتيجيات التسويق المتمايز.
  3. المرحلة التي يمر بها المنتج داخل دورة حياته: عندما تقدم الشركة منتج جديد فإنها تميل عادة في البداية للتركيز على نسخة أول شكل واحد منه، ومن ثم يكون من المفضل لها استخدام التسويق الغير متمايز أو التسويق المركز، أما عندما يصل المنتج إلى درجة النضوج عندها تبدأ الشركة للتحرك لاستخدام التسويق المتمايز.
  4. درجة تجانس السوق: إذا لاحظنا أن أذواق المشترين متشابهه وأنهم يشترون بنفس الكميات ولهم ردود أفعال متقاربة للجهود التسويقية الموجهة إليهم فان إستراتيجية التسويق غير المتمايز تكون الأنسب، والعكس حيث يفضل استخدام التسويق المتمايز كلما انخفضت درجة تجانس السوق المستهدف.
  5. إستراتيجية التسويق التي يستخدمها المنافسون: عندما يستخدم المنافسون التسويق المتمايز أو المركز ويكون إتباع الشركة للتسويق غير المتمايز اقرب إلى الانتحار. والعكس غير صحيح، حيث يساهم إتباع المنافسين للتسويق غير المتمايز في تمكين الشركة من الحصول على ميزة نسبية إذا قامت الشركة باستخدام التسويق المتمايز أو المركز

مصادر[عدل]

  • إدارة التسويق، مدخل معاصر. محمد عبد العظيم أبو النجا.
  • أساسيات التسويق. فيليب كوتاتر وجاري أرمسترونج. تعريب: سرور علي إبراهيم سرور.
  • إستراتيجية المحيط الأزرق: كيف تبدع سوقا جديدة وتكون خارج إطار المنافسة؟ و. تشان. كيم ورينيه ماوبرغن. تعريب: جانبوت حافظ.
  • مفهوم وخصائص التسويق الإستراتيجي. محمد العراقي
  • Kenneth C. Laudon, Carol Guercio Traver. E-commerce: business, technology, society