إنسولين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تركيب الإنسولين الأحمر: كربون الأخضر: أكسجين الأزرق: نيتروجين الوردي: كبريت

الإنسولين (بالإنجليزية: Insulin) هرمون ذو طبيعة بروتينية. وهو عديد ببتيد يتكون من 51 حمضا أمينيا تتوزع على سلسلتين A و B تجمع بينها جسور من ثنائي الكبريت.

استطاع الدكتور فريدريك غرانت بانتنغ الذي ولد في عام 1891م عزل الأنسولين في عام 1922 في جامعة تورونتو في كندا ومنح جائزة نوبل في العام 1923 عن هذا الاكتشاف.

يُفرز الإنسولين من خلايا بيتا في جزر لانغرهانس الموجودة في البانكرياس ويمر مباشرة إلى مجرى الدم حيث ينظم عملية بناء المواد الكربوهيدراتية من سكر ونشا.

الأشخاص المصابون بالبول السكري ليس لديهم القدر الكافي من الأنسولين أو يعانون من انعدامه كليا, لذا يجب عليهم أن يتعاطوا جرعات محسوبة من الأنسولين كل يوم.

يكون حقن الإنسولين تحت الجلد ولا يمكن أخذه عن طريق الفم لأن عصارات المعدة تتلفه.

تقوم شركة فايزر Pfizer لإنتاج الأدوية بإنتاج إنسولين جديد يؤخذ عن طريق الاستنشاق بواسطة الأنف عبر بخاخ inhaler بدلا من الزرق عن طريق الحقن (الإبر), واستخدام الإنسولين بهذا الأسلوب لا زال موضوع دراسة للتأكد من خلوه من الآثار الجانبية على الرئتين نتيجه للاستخدام الكثير.

اكتشاف الأنسولين[عدل]

فريديريك بانتينج مع تشارلز بست, 1924

في خريف عام 1920 طور الدكتور فريديريك بانتينج (بالإنجليزية: Frederick Banting) فكرة كان من شأنها كشف غموض السكري[1]. تشخيص مرض السكري كان يعني موتا محققا للمريض. وفي صيف عام 1921 تمكن بانتيغ وتلميذه تشارلز بست[2] في مختبر في جامعة التكنكوم من إنتاج خلاصة من البنكرياس لها خصائص مضاده للسكري. وأجروا تجارب ناجحة على الكلاب وبعض التلاميذ.

في خلال أشهر من نجاح تلك التجارب قام البروفيسور جون مكليود (بالإنجليزية: JJR MacLeod)،المشرف على عمل كل من بانتيغ وبيست والممول ومالك المختبرات[3]، بتحويل كافة طلابه للعمل ضمن مشروع بانتيغ وذلك بهدف إنتاج وتنقية الإنسولين. انضم لاحقا إلى هذا الفريق جيمز كوليب (بالإنجليزية: JB collip) صاحب الخبرة التقنيه [4]. بتظافر جهود الأربعة معا أمكن تطوير تقنية من أجل تنقية وإنتاج الإنسولين لمرضى السكري. أجريت الاختبارات الأولى على ليونارد تومسون (بالإنجليزية: Leonard Thompson) في وقت مبكر من عام 1922[5]. التجارب حظيت بنجاحات باهرة انتشرت أخبارها بسرعة في جميع أنحاء العالم، معطية الأمل لمرضى السكري.

مكونات الإنسولين[عدل]

يتألف الإنسولين من سلسلتي ببتيد يطلق عليهما اسمي سلسلة ألف ووسلسلة باء. ترتبط السلسلتين ألف وباء معا بواسطة رابطين ثنائيّي السلفيد. كما يوجد مركب ثُنائِيُّ السَّلْفيد آخر متضمن ضمن السلسلة ألف[6]. في معظم الكائنات الحية، تتكون سلسلة ألف من 21 حمض اميني بينما تتكون سلسلة باء من 30 حمض اميني[7].

الأنسولين وعلاج مرض السكر[عدل]

يستخدم الأنسولين طبيا لعلاج بعض أشكال البول السكري. المرضى الذين يعانون من مرض السكر نوع 1 يعتمدون على الأنسولين الخارجي للبقاء على قيد الحياة بسبب عدم إنتاج أجسامهم لهرمون الإنسولين.


السكري
تصنيف وموارد خارجية
صورة معبرة عن الموضوع إنسولين
الأمم المتحدة الدائرة الزرقاء رمز السكري.[8]

مدلاين بلس 001214
إي ميديسين med/546
ن.ف.م.ط. C18.452.394.750


أنواع الإنسولين المستخدمة علاجياً[عدل]

Insulin vial
  • توجد مجموعتان من الأنسولين لعلاج مرض السكر:

- الأنسولين البشري (Human insulin).

- الأنسولين غير البشرى (انسولين مصنع أو مُنَاظِر) (Insulin analogue).

وتركيز معظم أنواع الأنسولين المتاحة هي 100 وحدة/ مليلتر، ويساوي المليلتر سنتيمتر مكعب. ويراعي في كل حقن الأنسولين أن تقسم بشكل يماثل هذا التركيز.

  • تقسم أنواع الأنسولين إلى أربعة, ويعتمد هذا التقسيم على مدي سرعة فاعليته في الجسم بعد الحقن:

1- أنسولين سريع المفعول (مفعول فوري).

2- أنسولين طويل المفعول (منتظم).

3- أنسولين متوسط المفعول.

4- أنسولين بطئ المفعول (على المدي الطويل).

5- أنسولين مُخَلَط وهو نوع آخر يتكون من تركيب الأنواع السابقة من الأنسولين بنسب مختلفة لإعطاء مفعول سريع وطويل المفعول في نفس الوقت.

الأنسولين سريع المفعول (Humalog & Novalog insulin)[عدل]

- ويكون الأنسولين فوري المفعول . - سائل صافى اللون. - يبدأ مفعول هذا النوع من الأنسولين بعد 10 دقائق من الحقن. - أقصي مفعول له بعد مرور ساعة من الحقن. - استمرار مفعوله من 3-4 ساعات. - يأخذ المريض جرعة الأنسولين قبل تناول الوجبة بـ 15 دقيقة. - معظم مرضي السكر تحتاج إلى أنسولين مفعوله أطول للمحافظة على معدلات السكر, لذا من الممكن إضافة الأنسولين بطىء أو متوسط المفعول إلى الأنسولين الفوري المفعول. - لابد التأكد تكراراً من معدلات جلوكوز الدم قبل أخذ الأنسولين فوري المفعول. - يحدد الطبيب المعالج جرعة الأنسولين التي يحتاجها مريض السكر معتمداً على قراءة سكر الدم والوجبات التي يتناولها المريض أو الرياضة التي يمارسها. - لابد من التأكد من صفاء سائل الأنسولين بداخل الزجاجة قبل سحبه بالسرنجة, وإذا لوحظ تعكر فيها يتم التخلص منها وعدم استخدامها. - إذا تم خلط الأنسولين الفوري المفعول مع أنسولين له مفعول أطول يتم سحب الأنسولين الفوري أولاً لضمان صفاء لونه.

الأنسولين سريع المفعول(الأنسولين المنتظم - R-insulin)[عدل]

- سائل صافى بدون لون. - يبدأ مفعوله بعد 30 دقيقة من الحقن. - أقصى مفعول له يستمر من 3-5 ساعات. - استمرار مفعوله من 6-10 ساعات. - يعطي قبل الوجبة بـ 30 دقيقة. - يمكن خلطه في نفس السرنجة بأنسولين طويل المفعول أو يعطي الأنسولين السريع المفعول بمفرده ثم يليه على الفور الأنسولين طويل المفعول. - لا يمكن خلط الأنسولين بطىء المفعول مع الأنسولين طويل المفعول. - أكثر الأنواع استقراراً في الأنسولين. - من الأفضل الاحتفاظ به في الثلاجة (الزجاجة غير المفتوحة). - التأكد من السائل والزجاجة (تاريخ الصلاحية) قبل سحب الأنسولين. - إذا كان كان السائل معكراً عليك بالتخلص من الزجاجة. - إذا تم خلط الأنسولين السريع المفعول مع الأنسولين طويل المفعول, يتم سحب الأنسولين السريع المفعول أولاً لضمان صفاء لونه وعدم تعكره.

أنسولين متوسط المفعول (Lante & NPH insulin)[عدل]

- غير صافي اللون لأنسولين كريستالي معلق (التعلق حالة من حالات المادة تكون فيها جزيئاتها ممزوجة في سائل أو غاز ولكنها غير منحله فيه). - يتم تحريك الزجاجة بين اليدين قبل الاستخدام. - يبدأ مفعوله بعد ساعة من الحقن. - أقصى مفعول له بعد مرور 6-12 ساعة من الحقن. - استمرار مفعوله من 20-24 ساعة في الجسم. - يتم أخذ الأنسولين متوسط المفعول قبل الإفطار. - يمكن أخذ الجرعة أيضاً قبل النوم, ويعتمد ذلك على قراءة جلوكوز الدم. - يمكن خلطه في نفس السرنجة بالأنسولين سريع أو الفورى المفعول.

أنسولين طويل المدى( Glarine & Ultra Lente)[عدل]

- بطئ المفعول. - أنسولين معلق (عكر) غير صافٍ. - يبدأ مفعوله بعد مرور من 2-8 ساعات بعد الحقن. - أقصى مفعول له بعد مرور 12 ساعة. - يستمر مفعوله في الجسم من 18-24 ساعة. - تؤخذ جرعة الأنسولين قبل الإفطار. - يمكن أن يأخذها المريض أيضاً قبل العشاء ليلاً أو قبل النوم حسب تعليمات الطبيب. - يمكن خلطه بالأنسولين المنتظم في نفس السرنجة. - أفضل طريقة لتخزينه الثلاجة (في حالة عدم فتح زجاجة الأنسولين).

الـ (Glarine)هو أحد أنواع الإنسولين طويل المفعول وهو أنسولين غير بشرى يختلف عن باقي الأنواع في أنه : - سائل صافٍ. - يبدأ بعد حوالي ساعة من الحقن. - لا معلومات عن أقصى مفعول له. - كمية صغيرة من الـ (Glarine) يتم حقنها منه ببطئ لتمد الجسم بكمية مستديمة نسبياً بالأنسولين على مدار 24 ساعة. - لا يمكن خلطه بأي نوع آخر من الأنسولين. - التغيير لـ (Glarine) بعد الأنسولين المتوسط أو البطىء المفعول لا يتم إلا بعد الاستشارة الطبية وبمساعدة فريق طبي وأن يتم ذلك تحت إشرافه.

أنسولين مُخَلَط[عدل]

يضم ثلاثة أنواع:

1- نوع يحتوي على 70% أنسولين متوسط المفعول و30 % أنسولين منتظم.

2- نوع آخر يحتوى على 50% أنسولين متوسط المفعول و50 % أنسولين منتظم.

3- النوع الثالث يحتوي على 75% أنسولين متوسط المفعول و25 % أنسولين فورى المفعول.

- يبدأ مفعول هذه الأنواع بعد حوالي ساعة ونصف من الحقن. - أقصى مفعول 2-8 ساعات. - استمرار المفعول حتى 24 ساعة في الجسم. - وتتميز هذه الأنواع بالمفعول الفوري أو السريع في الجسم لذا ينبغي أخذها قبل الوجبات حسبما ينصح طبيبك. - يمكن خلط أنواع مختلفة من الأنسولين حسب تعليمات الطبيب في السرنجة. - بمجرد أن يتم خلط أنواع الأنسولين ينبغي الحقن به على الفور. - يمكن خلط الأنسولين فورى أو سريع المفعول مع الأنسولين بطئ أو متوسط المفعول. - لا يمكن خلط Glarine مع أي نوع آخر من الأنسولين. [9]

مواضع حقن الإنسولين[عدل]

يمكن أن يحقن الإنسولين تحت جلد البطن أو الفخذ أو المقعدة أو الذراعين.

الجرعات الزائدة من الإنسولين[عدل]

لو أخذت جرعة زائدة من الإنسولين سوف يقوم بتخفيض مستوى الجلكوز في الدم بشكل كبير ومن ثم يشعر بتعب, إغماء, خفقان, عرق، جوع، رعشات وفي بعض الأحيان يصل إلى غيبوبة تامة.على مريض السكري الذي يتعرض لمثل هذه الأعراض أن يحمل معه دائماً وجبة خفيفة أو قطعة من الحلوى أو السكر. وأيضا يؤدي انخفاض البوتاسيوم في الدم: ويمكن لانخفاض البوتاسيوم في الدم (نقص بوتاسيوم الدم) يمكن أن يسبب الإرهاق، والإمساك وعدم انتظام ضربات القلب. كما أنه يؤثر على العضلات. ومشاكل في الجهاز التنفسي: متلازمة الضائقة التنفسية الحادة هو تأثير خطير من جرعة زائدة من الانسولين، حيث الرئتين الحصول على ملتهبة وكمية الأوكسجين التي يتلقاها الجسم يقلل. ومشاكل في الجهاز العصبي: الجهاز العصبي المركزي وتحدث يبطئ حتى النعاس، ومشية غير طبيعية، والكلام، والتفكير ضعف. إذا ما استمر لبعض الوقت، ويمكن أن يتسبب في غيبوبة.

ماذا تفعل لو كانت جرعة زائدة؟[عدل]

إذا كان لديك جرعة زائدة في المنزل، وبعض جرعة زائدة من الانسولين خطوات المعالجة السريعة هي:

  1. أخذ قرص الجلوكوز أو شراب لتقديم جرعة من السكر سريع للجسم
  2. يمكن تناول الطعام أو الشراب الجلوكوز الأطعمة الغنية أو المشروبات، مثل عصير الفاكهة والحليب والعسل والمشروبات الغازية، والحلوى الصلبة، وما إلى ذلك. واستيعابها بسرعة في مجرى الدم
  3. الحفاظ على عدة حقن الجلوكاجون لتفاعلات الأنسولين
  4. خذ راحة وراقب مستويات السكر الخاص بك
  5. إذا كان لديك أعراض بعد ساعتين أو مستوى السكر ما زال منخفضا، طلب المساعدة الطبية

حفظ دواء الإنسولين[عدل]

العبوات غير المفتوحة تحفظ في الثلاجة بدون تجميد، أما المفتوحة فتحفظ في درجة حرارة الغرفة العادية بعيداً عن الضوء والحرارة العالية والأفضل حفظها في الثلاجة. لإستخدم الإنسولين الذي تم تجميده ثم ذاب, أيضا لا تحاول تسخين العبوة لتغلي. يجب ألا يحقن الانسولين وهو بارد بل يخرج من الثلاجة قبل استعماله. لا تستخدم الانسولين إذا كان لونه متغيراً أو يحتوي على كتل.

يجب يتنبه المريض إلى أن هناك أنواع من الإنسولين تكون في الأصل عكرة.

مصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

2RLZ.png هذه بذرة مقالة عن هرمون أو شيء متعلق به تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.