ابن حمديس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي أبو محمد (447 هـ- 527 هـ / 1053 - 1133م) شاعر مبدع، ولد وتعلم في جزيرة صقلية، اضطرَّ للهجرة إلى الأندلس سنة 471 هـ بعد أن أُلقي القبض عليه من طرف النورمان ، فمدح المعتمد بن عباد فأجزل له عطاياه. و انتقل إلى الجزائر تحت حماية المنصور، ثم إلى إفريقية سنة 516 هـ. توفي بجزيرة ميورقة عن نحو 80 عاماً، وقد فقد بصره. له ديوان شعر مطبوع ومخطوطاته موجودة في مكتبة الفاتيكان (447 عربي)، كتبها إبراهيم بن علي الشاطبي سنة 607.

شاعر مبدع من شعراء العصر الأندلسي. عربي الأصل ولد وتعلم في مدينة سيراكوزا (سرقوسة) بجزيرة صقلية. لما استولى النورمان سنة 471هـ على معظم الجزيرة رأى ابن حمديس أن يغادرها إلى تونس فمكث فيها مدة ثم انتقل إلى الأندلس وحل في إشبيلية عاصمة المعتمد بن عباد وأقام فيها مدة. علم به المعتمد فدعاه وامتحن بديهته بقول الشعر, فسر به ونال عند المعتمد حظوة ومالا وشهرة, ولها في إشبيلية ما شاء له اللهو. وبعد أسر المعتمد على يد المرابطين سنة 484هـ انتقل ابن حمديس إلى المغرب وأخذ يتردد على (أغمات) يزور المعتمد السجين فيها. فلما توفي المعتمد سنة 488هـ اتصل ابن حمديس بـ (بني علناس) و(بني زيري) و(بني خراسان) ولم يتصل بسلاطين المرابطين وفاء للمعتمد. وأخيرا استقر في (بجاية) على الساحل شرق مدينة الجزائر وأقام فيها حتى توفي عن ثمانين عاما (وفي بعض الروايات أنه توفي في جزيرة ميورقة بأسبانيا ويبدو أنه كان قد عمي في ذلك الحين). كان ابن حمديس شاعرا مكثرا, يجيد الوصف ويجري في نظمه على السليقة. أما فنونه فالمديح والرثاء والغزل والنسيب, وهو كثير الحنين إلى موطنه صقلية. كذلك له شيء من الخمريات والحكمة والزهد.

Quill and ink-wikipedia.png هذه بذرة مقالة عن شاعر أو شاعرة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.