اشتراكية تحررية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

يطلق عليها أيضا الاشتراكية اللاسلطويه وهي نظام أو نظرية تكون فيها وسائل الإنتاج والتوزيع ملكية تشاركية للمجتمع يتم إدارتها عبر مجالس ولجان عمالية بالتنسيق مع الجمعيات واللجان الشعبية، وتريد الوصول لهذا النظام عبر الثورة، كان مطبقا في أوكرانية خلال ثورة الحركة الماخنوية، وخلال الحرب الأهلية الإسبانية في كتالونيا بشكل بارز، ويبرز فيه غياب الدولة لصالح السلطة الجماهيرية، والحرية الشخصية. </>== ==

A coloured voting box.svg هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.

الاشتراكية التحررية (التي تسمى أحيانا الاشتراكية اللاسلطويه، وتترك أحيانا التحررية) هي مجموعة من الفلسفات السياسية التي تروج لغير هرمية، غير بيروقراطية، والمجتمع عديمي الجنسية من دون الملكية الخاصة لوسائل الإنتاج. تعارض الاشتراكية التحررية لجميع أشكال قسرية للتنظيم الاجتماعي، ويشجع على حرية تكوين الجمعيات في مكان من الحكومة، وتعارض ما تعتبره علاقات الاجتماعية القسرية للرأسمالية، مثل العمل المأجور. يستخدم مصطلح الاشتراكية التحررية من قبل بعض الاشتراكيين التفريق فلسفتهم من اشتراكية الدولة أو عن طريق بعض كمرادف للفوضوية اليسار. أتباع الاشتراكية التحررية تأكيد أنه لا يمكن تحقيق مجتمع قائم على الحرية والمساواة من خلال المؤسسات السلطوية التي تتحكم في إلغاء بعض وسائل الإنتاج، وإخضاع الأغلبية لفئة أو امتلاك النخبة السياسية والاقتصادية. الاشتراكية التحررية يشكل أيضا ميل يعتقد أن يعزز الهوية، ونقد، وعملية تفكيك سلطة غير شرعية في جميع جوانب الحياة. تبعا لذلك، يعتقد الاشتراكيين التحرريون "ممارسة السلطة في أي شكل مؤسسي، سواء كانت اقتصادية أو سياسية أو دينية، أو جنسية، تضفي صفة الوحشية على كل من المتحكم في السلطة وعلى الشخص الذي تمارس عليه".الاشتراكيين التحررية عموما لها مكان تأمل في وسائل اللامركزية الديموقراطية المباشرة، مثل الحكم الذاتي التحرري "، الجمعيات، النقابات والعمال في مجالس المواطنين. الفلسفات السياسية الموصوفة عادة باسم الاشتراكية التحررية تشمل معظم أصناف من الفوضوية (الأناركية الشيوعية خصوصا، الفوضوية الجماعية، الأناركية السينديكالية، تبادل المنافع والمصالح)، فضلا عن الاستقلالية الذاتية، الطائفية،، وبعض الإصدارات من "الاشتراكية الطوباوية والفردانية الفوضوية. وأيضا فلسفات الماركسية التحررية مثل الشيوعية المجلسية.