الآجرومية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

الآجرّومية أو متن الآجرّومية أو المقدمة الآجرّومية كلها عنوان للكتاب الذي ألفه ابن آجرّوم، تحدث الكتاب عن أنواع الكلام وإعرابه. تعتبر من أهم متون النحو العربي ولاهمية الاجرومية البالغة فقد تصدى لشرحها جهابذة العلماء والنحاة قديما.

محتوى الكتاب[عدل]

يبين الكتاب أنواع الكلام وإعرابه. وقد عرض كل ذلك بإيجاز دون أن يكون ذلك على حساب الإيضاح. فبين في باب الإعراب باب معرفة علامات الإعراب ثم عقد فصلاً في المعربات ثم أتبع ذلك بباب الأفعال، حيث بين أنواعها وأحوالها وإعراب كل حالة وانتقل إلى باب مرفوعات الأسماء ومن ثم باب الفاعل وباب المفعول وبعدها تناول باباً آخر في المبتدأ والخبر والعوامل الداخلة عليه، ومن ثم تحدث في أبواب لاحقة عن النعت والعطف والتوكيد والبدل والمتعديات من الأسماء والمفعول به والمصدر وظرف المكان والزمان، والحال والتمييز والاستثناء والمنادى والمفعول من أجله والمفعول من معه ثم اختتم المتن بالمخفوضات من الأسماء.

تاريخ[عدل]

هذا الكتاب اسمه «المقدمة الآجُرُّومية في مبادئ علم العربية» أوجز مؤلفه فيه كتاب «الجّمَل في النحو» لأبي القاسم عبد الرحمن بن إسحق الزجّاجي في 145 بابًا تناولت: أبواب النحو، والصرف، والأصوات، والضرورات الشعرية، وهي مباحث سهلة الحفظ تتعلق بعلامات الإعراب وتصريف الأفعال وإعرابها وأنواع المعربات من الأسماء، فكانت أساس الدراسات النحوية في زمنه، وتأخذ بمبدأ الاختيار من المدرستين الكوفية والبصرية، مع أن ابن آجُرُّوم كان أقرب إلى مذهب الكوفيين على خلاف الزجّاجي الذي كان ميالاً إلى البصريين.

طبعات[عدل]

طبع مرات كثيرة منها:

  • في مطبعة بولاق في مصر سنة (1229هـ) وأعادت طباعته سنة (1252هـ).
  • في استانبول ـ تركيا سنة (1315هـ).
  • في مطبعة عيسى البابي الحلبي في مصر سنة (1344هـ).
  • في مطبعة القاهرة سنة (1367هـ) بضبط وتصحيح الشيخ زيد أبو المكارم حسن.
  • في مطبعة الخشاب في مصر، قام بتصحيحه الأستاذ محمد عبد المنعم خفاجي سنة (1371هـ) في (16) صفحة.
  • في مطبعة الدولة التونسية في تونس سنة (1390هـ).
  • في مطبعة النهضة الحديثة في مكة المكرمة سنة (1407هـ).
  • طبعة دار الصحابة للتراث بطنطا سنة (1410هـ) في (30) صفحة دراسة وتحقيق الدكتور صبحي رشاد عبد الكريم، وهي أحسن ماوقفت عليه من الطبعات المفردة.
  • في مطبعة دار الهدى في الرياض سنة (1413هـ).
  • طبعة مؤسسة الكتب الثقافية في بيروت سنة (1415هـ) ويليه كتاب:" الحقائق النحوية والمنطقية " للشيخ علي الشنوفي.
  • في مطبعة عبد الحميد أحمد حنفي في مصر في (13) صفحة دون تاريخ.

أنظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]