الألمانية الدنيا الوسيطة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الألمانية الدنيا الوسيطة (ب)
الاسم الذاتي
لفظ الاسم
الاختراع في
الغاية {{{غاية}}}
الناطقون
المشيرون
الناطقون
الدول
المنطقة ساحل بحر البلطيق الجنوبي, وساحل بحر الشمال الجنوبي الشرقي
الحقبة تطورت إلى الألمانية الدنيا الحديثة، وحلّت مكانها الألمانية العليا والألمانية الفصحى
الرتبة
الكتابة الأبجدية اللاتينية (فراكتور)
الترتيب
النسب هندية أوروبية


 الجرمانية
  الجرمانية الغربية
   
    
     
      
       
        
         
          
           
            
             
              

الفروع {{{فرع1}}}
ترسيم
رسمية في المسؤول =
وكالة الضبط
ترميز
أيزو 639-1
أيزو 639-2
أيزو 639-2 (B)‎  (T)‎
أيزو 639-3  
أيزو 639-3 :
أيزو 639-5
س‌ال  
س‌ال
مقتطف في اللغة
{{{عنوان مقتطف}}}
{{{مقتطف}}}
نسخ
{{{نسخ مقتطف}}}
قائمة اللغات
WP ويكيبيديا [[:{{{رمز}}}:Main Page|هذه اللغة]]
WP ويكيبيديا [[:{{{رمز2}}}:Main Page|هذه اللغة]]
WP ويكيبيديا [[:{{{رمز3}}}:Main Page|هذه اللغة]]
شمال أوروبا في عام 1400، وتظهر فيه الأراضي الخاضعة لسيادة الرابطة الهانزية.

Portal مدخل إلى اللغات المصطنعة
يونيكود قد تحتوي هذه الصفحة على حروف يونيكود.

اللغة الألمانية الدنيا الوسيطة (آيزو 639-3، كود "gml") هي لغة قديمة انحدرت من اللغة السكسونية القديمة، وكانت سلفَ الألمانية الدنيا الحديثة. كانت هذه اللغة هي لغة التواصل المشترك في الرابطة الهانزية على أيامها، وتحدَّثها أهل تلك المناطق في شمال أوروبا منذ عام 1100 وحتى عام 1600م.

التاريخ[عدل]

كانت الألمانية الدنيا الوسيطة هي لغة التواصل المشترك في الرابطة الهانزية لقرون، حيث تحدثها الناس آنذاك في مختلف المناطق المحيطة ببحري البلطيق والشمال. وقد بدأت في فترة من الفترات حركة لوضع قواعد محددة لنظام كتابة للغة بناءً على لغة لوبيك، لكن على الرُّغم من ذلك فإن الألمانية الدنيا الوسيطة لم تدوَّن على الإطلاق.

يُمكن رؤية أهمية الألمانية الدنيا الوسيطة في العديد من الألفاظ الدخيلة المقتبسة منها الموجودة في اللغات الإسكندنافية والفينيَّة والبطليقية، فضلاً عن الألمانية الفصحى والإنكليزية.

في أواخر العصور الوسطى بدأت الألمانية الدنيا الوسيطة تفقد مجدها، الذي انتقل إلى الألمانية العليا الجديدة المبكرة (التي نشأت عندما استخدمها الكتاب والمدونون كلغة كتابة، ثم تحوَّلت لاحقاً إلى لغة للكلام). ومن أسباب تدهور اللغة هذا تدهور الرابطة الهانزية بدورها، الذي تبعه استيلاء ممالك أجنبية على شمال ألمانيا وهيمنة جنوب ووسط ألمانيا عليه ثقافياً خلال حقبة الإصلاح البروتستانتي.

مراجع وروابط خارجية[عدل]