ويليام دوق كامبريدج

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من الأمير ويليام)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الأمير ويليام دوق كامبريدج
Prince William Duke of Cambridge
الأمير ويليام في 21 يونيو 2010
ولادة ويليام أرثر فيليب لويس
21 يونيو 1982 (العمر 32 سنة)
لندن، بريطانيا
جنسية بريطاني
زوج كاثرين دوقة كامبريدج
والدان الأب: الأمير تشارلز
الأم: ديانا أميرة ويلز
الجدة: الملكة إليزابيث الثانية
الجد: الأمير فيليب دوق إدنبرة

الأمير ويليام (21 يونيو 1982 -)، دوق كامبريدج[1]. هو الابن البكر للأمير تشارلز أمير ويلز من زوجته الأولى ديانا سبينسر، وهو الثاني على ترتيب العرش البريطاني. تخرج من أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية. في 16 نوفمبر 2010 أعلن عن خطوبته من كيت ميدلتون[2]، وتم زفافهما في 29 أبريل 2011، وقد منحته الملكة إليزابيث الثانية وزوجته الأميرة كاثرين في يوم زفافهما لقب دوق ودوقة كامبريدج[1].

شبابه[عدل]

الأمير وليام هو الابن الأول ل الأمير تشارلز و ديانا أميرة ويلز، كما أنه ثالث احفاد إليزابيث الثانية، تم تعميده في قاعة الموسيقى قصر بكنغهام، و كان ذلك التعميد في الرابع من اغسطس سنة 1982 و صادف ذلك اليوم ذكرى يوم ميلاد الملكة الأم ، و كونه حفيد إليزابيث الثانية و ابن الأمير تشارلز فلقد تم منحه اللقب الفخري صاحب السمو الملكي الأمير وليام ويلز، و لكنه كان ينادى من طرف والديه باسم Wombat و هم الاسم التي اخترع من طرف الصحافة، كان الأمير الصغير يخبر أمه أنه يريد ان يكون ضابط شرطة عندما يكبر، حتى يكون له القدرة على حمايتها، و في اثر ذلك التصريح أجابه أخاه الأصغر الأمير هاري" أوه، لا ، لا تستطيع، يجب أن تكون ملك" أول ظهور علني للأمير ويليام أمام الشعب كان في ّ1 مارس 1991 (عيد القديس ديفيد) اثر زيارة رسمية قام بها والديه إلى كارديف و فور وصولهم و نزولهم من الطائرة، نقل الأمير ويليام إلى كاتدرائية أين قام بالإمضاء في كتاب الزائر أين ظهر يكتب بيده اليسرى.

و في 3 يونيو 1991، نقل الأمير وليام إلى مستشفى رويال بيركشاير، بعد تعرضه للضرب غير عمدي أدى إلى جرحه بجانب الجبهة و كان ذلك من طرف زميله في إحدى نوادي الغولف ، بعد أن نجى من الموت بأعجوبة كما أن العجيب في الأمر أن الأمير لم يفقد إدراكه و لكنه تعرض لكسور في الجمجمة أدت إلى إجراء عملية جراحية له في مستشفى شارع أورموند الكبير، و تركت له الضربة بعض الآثار بجانب جبهته. كانت أم الأمير ديانا أميرة ويلز ، تحب أن تجعل طفليها يحوزان على انفتاح أوسع حول الملكية و الملوك ، فقامت بنقل الأمير ويليام و شقيقه إلى حديقة والت ديزني بارك وماكدونالدز، و بالإضافة إلى ذلك فقد قاموا بزيارة لأشخاص المتضررين من فيروس الإيدز وملاجئ للمشردين،كما أنها قامت بشراء أشياء لهم كانت أكثر شيوعاً لدى المراهقين كألعاب فيديو.

و في أثناء فراق ديانا أميرة ويلز من الأمير الأمير تشارلز ،تعرضت ديانا أميرة ويلز لحادث مرور خطير في 30 أغسطس 1997 أين فارقت الحياة على اثر ذلك الحادث و كانت مصحوبة ب دودي الفايد ابن رجل الأعمال المصري و الملياردير محمد الفايد اللذان قررا أن يسرعا بسيارة ليموزين التي كان يقودها سائق يدعى هنري، و قد قررا أن يزيدا من سرعة سير السيارة حتى لا تلاحقهما المصورين و عدسات الكاميرا. وكان وليام وشقيقه ووالده في ذلك الوقت في قلعتهم بالمورال، و انتظر الأمير تشارلز حتى صباح الغد ليعلن لولديه وفاة والدتهما و كان سماع الخبر وقع خاص على الولدين.


دوق ودوقة كامبريدج بيوم زفافهما بشرفة قصر بكنغهام

المراجع[عدل]

Flag of the United Kingdom.svg هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بريطانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.