الإسلام في فنزويلا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

جزء من السلاسل حول
الإسلام حسب البلد

Allah1.png

عرض · نقاش · تعديل

تقع فنزويلا في الشمال الشرقي من قارة أمريكا الجنوبية، وتبلغ مساحتها 912 ألف كيلومتر مربع، ويحدها شمالاً البحر الكاريبي وغربًا كولومبيا وجنوبًا البرازيل وشرقًا غويانا, وكانت فنزويلا من أفقر جمهوريات جنوب أمريكا إلى أن أكتشف فيها البترول فأصبحت صادراتها من البترول من أعلى الصادرات في العالم، وأصبح دخل الفرد فيها يزيد عن الألف دولار في السنة وذلك في وقت مضى. أمّا من الناحية العرقية، فإن 22% من السكان من أصل أوروبي، بينما ثلث السكان خليط بين الأوروبيين والهنود الحمر الأصليين، وعشرهم أفريقي، و 2% من السكان هنود حمر، ومعظم سكان البلاد مسيحيين كاثوليك.

بدء الهجرة[عدل]

لقد دخل المسلمون الأندلسيون إلى فنزويلا كما دخلوا إلى باقي المناطق وقضي عليهم كما حدث لإخوانهم في المناطق الأخرى، وبقي لهم تأثير يظهر من وقت لآخر أهمه إنتاج الكاتب الفنزويلي دون رفائيل دونقالس الذي وُلد عام 1878م، والذي كان يعتز بالعرب والمسلمين في كل مؤلفاته. وأخذت الهجرة العربية من بلاد الشام تتجه إلى فنزويلا منذ أواخر القرن الماضي، وكان أكثر هؤلاء من المسيحيين، ومن بينهم بعض الأدباء الكبار مثل جورج صيدح. ولكن أكثر هؤلاء لا يهتمون بالعرب وقضاياهم، ويوجد منهم اليوم في فنزويلا الكثير، وهم من أصل لبناني والباقون من أصل سوري وفلسطيني، والكثير من هؤلاء مناصب هامة في الدولة وفي المجتمع. وأتى من بين العرب بعض المسلمين إمّا مُباشرة أو بعد هجرة مؤقتة إلى البلاد المجاورة، ليس هناك إحصاء رسمي للمسلمين في فنزويلا، ويقدر عدد المسلمين بحوالي ثلاثمائة وخمسين ألف نسمة. نسبة صغيرة ولكنها مؤثرة. [1]

المسلمون في كراكاس[عدل]

مدينة كراكاس عاصمة فنزويلا، يبلغ عدد سكانها المسلمين حوالي 15,000 نسمة. يقع فيها ثاني أكبر مسجد في أمريكا اللاتينية وهو مسجد الشيخ إبراهيم الإبراهيم وقد تمّ تمويله من قبل الشيخ إبراهيم بن عبد العزيز كما ويتسع المسجد لـِ3,500 مُصلِّي، تمّ الإنتهاء من تشييده عام 1993م. [2]

معرض الصور[عدل]

المراجع[عدل]