الاثنين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

يَوْمُ الاِثْنَيْنِ : هو ثاني أيام الأسبوع وأخذ اسمه من اثنان .

في اللغة[عدل]

والجمع أَثْناء، وحكى مطرز عن ثعلب أَثانين، ويومُ الاثْنين لا يُثَنى ولا يجمع لأَنه مثنّىً، فإِن أَحببت أَن تجمعه كأَنه صفة الواحد، وفي نسخة كأَن لَفْظَه مبنيٌّ للواحد، قلت أَثانِين، قال ابن بري: أَثانين ليس بمسموع وإِنما هو من قول الفراء وقِياسِه،

قال: وهو بعيد في القياس؛ قال: والمسموع في جمع الاثنين أَثناء على ما حكاه سيبويه،

قال: وحكى السيرافي وغيره عن العرب أن فلاناً ليصوم الأَثْناء وبعضهم يقول ليصوم الثُّنِيَّ على فُعول مثل ثُدِيٍّ، وحكى سيبويه عن بعض العرب اليوم الثِّنَى، قال: وأَما قولهم اليومُ الاثْنانِ، فإِنما هو اسم اليوم، وإِنما أَوقعته العرب على قولك اليومُ يومان واليومُ خمسةَ عشرَ من الشهر، ولا يُثَنَّى، والذين قالوا اثْنَيْ جعلوا به على الاثْن، وإِن لم يُتَكلم به، وهو بمنزلة الثلاثاء والأربعاء يعني أَنه صار اسماً غالباً؛ قال اللحياني: وقد قالوا في الشعر يوم اثنين بغير لام…

جاء في المنجد، باب ثنى، هو يوم من أيام الأسبوع بين الأحد والثلاثاء.
كان يوم الاثنين يسمى في الجاهلية أَهـْوَن وأَوْهـَد.

الأديان[عدل]

كما أنه اليوم الذي تعرض فيه الأعمال على الله كما جاء في الحديث الصحيح في روية الترمذي وابن ماجه من حديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (( تعرض الأعمال يوم الاثنين والخميس، فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم ))[1].

  • في المسيحية: يعد اليوم الأول في الأسبوع، ويطبق ذلك في البلاد المسيحية وبعض الدول التي تعتمد كليا على الاقتصاد الأوروبي مثل تونس والمغرب .

كرونولوجيا[عدل]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]