التزود بالوقود جواً

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
المقاتلة إف - 110 إيه وقاذفة القنابل بي - 66 والمقاتلة إف - 100 تعيد ملء وقودهم جوا في آن واحد من الطائرة الخزان كاه بي- 50 جا.

إعادة ملء الوقود جواً هي عملية نقل الوقود من طائرة (الخزان) إلي طائرة أخرى (المستقبل) في الجو أثناء تحليقهما. طبقت تلك العملية علي كل من الطائرات والمروحيات. تلك العملية تسمح للطائرات بالبقاء مدة أطول في الجو مما يؤدي إلي زيادة مداها والذي يؤدي إلي زيادة قدرتها العسكرية إذا كانت طائرة عسكرية.

الطائرة الخزان Il-78 Midas تزود بالوقود جواً المقاتلة Su-30MKA التابعة للقوات الجوية الجزائرية.

أول من قاما بعملية إعادة ملء وقود جواً هما العقيد لويل سميث وزميله جون ريتشارد في 27 يونيو 1923 مستخدمين طائرتان آيركو دي إتش - 4. واستخدمت عملية إعادة التزود بالوقود في الجو على نطاق واسع في الحروب الحديثة والتي ساهمت بشكل واضح في مسرح العمليات وأمنت تنفيذ الطائرات لمختلف مهامها بكل دقة وعلى مدار الساعة. وقد استمر العمل وبشكل مستمر من قبل كثير من الدول الصناعية الكبرى في تطوير وصنع طائرات إرضاع جوي حديثة تفي بجميع الأغراض المطلوبة بكل سهولةٍ ويسر وبما يتواكب ومتطلبات المعركة الجوية الحديثة مستفيدةً في ذلك من وسائل التكنولوجيا الحديثة في إزالة كثير من المشاكل التي ظهرت في الجيل الأول من طائرات الإرضاع الجوي

انظر أيضًا[عدل]

.

وصلات خارجية[عدل]