تفكير ناقد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من التفكير الناقد)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


التفكير الناقد، والذي ربما يتم تعريفة ب (المقدرة على التحقق من الافتراضات، الأفكار، هل هي حقيقية، أو تحمل جزء من الحقيقة، أو أنها غير حقيقية) وقد يتم تعريفة ب " تفكير تأملي معقول يركز على ما يعتقد به الفرد أو يقوم بأدائه "، وهو فحص وتقويم الحلول المعروضة من أجل إصدار حكم حول قيمة الشيء.

يأتي التفكير الناقد في قمة هرم بلوم، وهو أرقى أنواع التفكير، ويكون من وجهة نظر بلوم القدرة على عملية إصدار حكم وفق معايير محددة.

ويمكن تحديد الخطوات التي يمكن أن يسير بها المتعلم لكي تحقق لديه مهارات التفكير الناقد على النحو التالي:

1 جمع سلسة من الدراسات والأبحاث والمعلومات والوقائع المتصلة بموضوع الدراسة.

2 استعراض الآراء المختلفة المتصلة بالموضوع.

3 مناقشة الآراء المختلفة لتحديد الصحيح منها وغير الصحيح.

4 تمييز نواحي القوة ونواحي الضعف في الآراء المتعارضة.

5 تقييم الآراء بطريقة موضوعية بعيدة عن التحيز والذاتية.

6 البرهنة وتقديم الحجة على صحة الرأي الذي تتم الموافقة عليه.

7 الرجوع إلى مزيد من المعلومات إذا ما استدعى البرهان والحجة ذلك.

ويتطلب هذا النوع من التفكير القدرات التالية:

  • الدقة في ملاحظة الوقائع والأحداث.
  • تقييم موضوعي للموضوعات والقضايا.
  • توفر الموضوعية لدى الفرد والبعد عن العوامل الشخصية.

وحتى يمكن تنمية هذا النوع من التفكير، فإن ذلك يتطلب مراعاة عدد من العوامل المتصلة، وهي:

1 النقد العلمي، وعدم الانقياد للآراء الشائعة التي يتناقله الناس.

2 البعد عن النظر إلى الأمور من وجهة النظر الخاصة والتعصب لها.

3 البعد عن أخذ وجهات النظر المتطرفة.

4 عدم القفز إلى النتائج.

5 التمسك بالمعاني الموضوعية، وعدم الانقياد لمعان عاطفية.[1]

مراجع[عدل]