التنش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Writing Magnifying.PNG عنوان هذه المقالة ومحتواها بحاجة لمراجعة، لضمان صحة المعلومات وإسنادها وسلامة أسلوب الطرح ودقة المصطلحات، وعلاقتها بالقارئ العربي، ووجود الروابط الناقصة، لأنها ترجمة مباشرة (تقابل كل كلمة بكلمة) من لغة أجنبية.
Commons-emblem-notice.svg

Tench

حالة حفظ
التصنيف العلمي
المملكة: الحيوانات
الشعبة: حبلى
الطائفة: أكتينوبيتريجي
الرتبة: سيبرينيفورمس
الفصيلة: سيبرينيدا
الجنس: تينكا
كوفير, 1816
النوع: تي. تينكا (T. tinc)
الاسم العلمي
Tinca tinca
( (Carl Linnaeus)‏ لينايوس (Linnaeus)‏، (10th edition of Systema Naturae)‏ 1758)

التنش (tench) أو السمكة الطبيبة (تينكا تينكا) (Tinca tinca) هي سمكة المياه العذبة (freshwater) وسمكة المياه المسوسة (brackish water fish) من الشبوطيات (cyprinid)‏ (والتي تسمى بشكل عام باسم "شبوط" (carp)‏) التي تم العثور عليها في أرواسيا‏ بداية من أروبا الغربية (Western Europe)‏ بما في ذلك الجزر البريطانية‏ شمال آسيا على مقربة من أوب ونهر ينيسي‏ والتي تم العثور عليها أيضاً في بحيرة بايكال.[2] تعيش هذه الأسماك في أماكن تتحرك فيها المياه ببطء، خصوصًا البحيرات والأنهار المنخفضة. تشتهر هذه الأسماك بكونها "أسماك ذات معدلات خصوبة عالية".[3]

علم البيئة[عدل]

يتم العثور في الغالب على سمكة التنش في المياه الراكدة المغمورة بـ الطين أو طبقةالوحل طبقة سفلية والتي تتميز بوفرة العشب.[4] تعتبر هذه الأنواع نادرة في المياه الصافية داخل أرض صخرية وتتغيب تمامًا في الأماكن ذات تيارات المياه المتدفقة بسرعة. يمكن لهذه الأسماك أن تتأقلم مع المياه التي تحتيوعلى أوكسجين (oxygen)‏ بتركيز منخفض،[2] كما يتم العثور عليها في أماكن يصعب حتى على سمكة الشبوط (carp) العيش فيها.[4]

معرض "فلتافا تحت الماء" "Subaqueous Vltava" ، براغ (Prague)

تتغذى سمكة التنش ليلاً في معظم الأحيان وتفضل حيوانات ، مثل الوامِئات (chironomids)‏ الموجودة بباطن المياه جيدة التغذية (eutrophic waters)‏ [5]">http://onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1111/j.1095-8649.1996.tb01481.x/abstract</ref></a> والحلزونيات والرخويات الموجودة ينتشر في العشب بشكل جيد[4][6]">http://www.jstor.org/pss/1939640</ref></a>

تتكاثر هذه الأسماك في المياه الضحلة بين المزروعات المائية حيث يمكن تخزين البيض أخضر اللون اللاصق.[2] يتم تفريخ البيض عادة في الصيف، [3] حيث تتكاثر في آلاف من البيض.[7] تتميز الأسماك بالنمو السريع وقد يصل حجم السمكة على مدار العام الأول إلى 0.11 كجم (kg‏) (0.25 lb‏).

علم التشكل (المورفولوجيا)[عدل]

تتمتع سمكة التنش بشكل جسم ممتلئ يشبه الشوبيط وجسم أخضر زيتوني، أسود من أعلى وذهبي تقريبًا من أسفل. تظهر الزعنفة الذيلية مربعة الشكل. أما باقي الزعانف فهي دائرية بشكل واضح.[4] الفم ضيق ويوجد على جانبيه زائدة صغيرة جدًا. يصل أقصى حجم لها إلى 70&nbsp؛ سم بالرغم من أن معظم الأنواع أصغر بكثير [8] الأعين صغيرة جدًا وذات لون أحمر برتقالي.[2] ازدواج الشكل الجنسي ضعيف، ومحدود بالنسبة للإناث البالغة حيث تتميز بمظهر للبطن أكثر تحدبًا بالمقارنة بالذكور منها.[8] قد يكون لدى الذكور منها أيضًا شكل يشبه سمكة الشيطان بجسم خارجي مفلطح على الزعانف البطنية.[بحاجة لمصدر] تظهر الذكور عمومًا بحجم أصغر من الإناث إلا أنه يمكن تميزها بوجود زعانف سفلية ذات منحنى أكثر وعضلات يمكن رؤيتها حول قاعدة الزعانف حيث تختفي هذه الميزة بشكل عام عند الإناث.

أسماك التنش ذات أحجام صغيرة، والتي يمكن لها أن تختفي في جلد سميك، حيث تتميز بحركتها المراوغة التي يصعب السيطرة عليها مثل الإنكليس (eel). يقال في قصص الفولكلور (Folklore)‏ أن لعاب هذه السمكة يشفي أي سمكة مريضة عن طريق ملامستها لها، ومن هذا المعتقد ظهرت تسمية التنش باسم السمكة الطبيبة (doctor fish).[7]

حفريات تينكا

(Tinca)

التنش الذهبية (Golden tench)[عدل]

تُسمى مجموعة متنوعة من أسماك التنش تمت تربيتها اصطناعيًا التنش الذهبية (golden tench)‏ أو شيلي (schlei) وهي سمكة زينة (ornamental fish) مخصصة للبرك. حيث تشكل تنوعًا في الألوان بداية من الأحمر الباهت حتى الأحمر القاتم وبعض الأسماك لديها نقاط سوداء وحمراء على الخواصر والزعانف. لذا فإنها تشبه إلى حد كبيرالسمكة الذهبية (goldfish)، لأن هذه الأسماك لديها أوزان صغيرة، فإن اللون الذهبي لديها قد يكون مختلفًا.[7]

الأهمية الاقتصادية[عدل]

أسماك التنش يمكن أكلها، حاضرة بشكل جيد في الوصفات التي قد تحتاج بشكل أو بآخر إلى الشوبيط.[4] كما أنها تعد هدفاً مهمًا لـ رديء صنارة وتستخدم أيضاً كـ علف لأنواع الطيور الجارحة مثل ذئب البحر (bass).[2] التنش، على وجه الخصوص التنش الذهبي، يتم الاحتفاظ به كسمك زينة في برك مياه ويقل وجوده في الأحواض.[9]

الصيد بالصنارة[عدل]

يمكن العثور على سمكة التنش الكبيرة في التجاويف الحصوية أو المياه العميقة بطيئة الحركة التي تحتوي في قاعها على الطين أو الطمر وكثير من النباتات المائية. أفضل الأساليب والطعم لاصطياد سمكة التنش هي المسمك العائم بخلطة عَلِيقة عائمة باستخدام يرقة وذرة شامية وخبز أو ديدان على شكل طعم بخطاف وطعم في عليقة العائمة إذا لم تكن تستخدم المسمك العائم. نظرًا لأن سمكة التنش لها مغذي سفلي، فإنه من الضروري أن تصل الطُعمة إلى قاع البحيرة/البركة/القناة، عند الصيد بالمسمك العائم استخدم الثقل للتأكد من أن الطعم يصل إلى القاع باستخدام بوصة أو اثنتين. تعتبر الأسماك أكبر من 1&nbsp؛ كجم (2 lb) محارب شرس عند الصيد بعصا.[7]

المراجع[عدل]

  1. ^ {{{المقيمين}}} ({{{السنة}}}). التعريف}}} {{{العنوان}}}. في: الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة {{{السنة}}}. القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض. وُصل بتاريخ {{{تاريخ الوصول}}}.
  2. ^ أ ب ت ث ج Froese, Rainer, and Daniel Pauly, eds. (2007). "Tinca tinca" in FishBase. 5 2007 version.
  3. ^ أ ب بي ويتون (B. Whitton)‏ (1982). الأنهار والبحيرات والمستنقعات صفحة 163 هودر (Hodder) وستوتن (Staughton)، لندن.
  4. ^ أ ب ت ث ج A. F. Magri MacMahon (1946). Fishlore, pp 156-158. Pelican Books.
  5. ^ <a href="http://onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1111/j.1095-8649.1996.tb01481.x/abstract
  6. ^ <a href="http://www.jstor.org/pss/1939640
  7. ^ أ ب ت ث إيه لورنس ولز (A. Lawrence Wells)‏ (تاريخ غير معروف). Observer Book of Freshwater Fishes, pp 101-105. Frederick Warne & Co.
  8. ^ أ ب جي ستيربا (G. Sterba) (‏1962). Freshwater Fishes of the World pp 249-250. Vista Books, London.
  9. ^ ديك ميلز (Dick Mills) ‏(2000). Understanding Coldwater Fish, p 106. Interpet Publishing. ISBN 1-903098-10-6