توأم ملتصق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من التوائم الملتصقة)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Violetdaisykids.jpg

التوائم الملتصقة الملقبة بالتوائم السيامية هم توأم متماثل ارتبطت أجسادهم في الرحم. وهي ظاهرة نادرة، إذ يقدر حدوثها من ١ لكل ٥٠٠٠٠ ولادة إلى ١ لكل ١٠٠٠٠٠ ولادة، مع وجود نسبة أعلى نوعاً ما في جنوب غرب آسيا وإفريقيا. يموت ما يقارب نصف التوائم السيامية في الرحم قبل الولادة والجزء الآخر منهم يولد مع تشوهات تُصعّب العيش. معدل البقاء على قيد الحياة عند التوائم السيامية حوالي ٢٥٪. التوائم السيامية الإناث أكثر من الذكور بنسبة ٣:١. لا يحدث الالتصاق لأكثر من جسدين في حالة حمل الثلاث أجنة أو الأربع أجنة. يكون دائماً التوأمين الملتصقين متشابهين ولهما نفس الجنس إما ذكرين أو أنثيين

فصلهم[عدل]

تعتبر عمليات فصل التوائم من أصعب العمليات الجراحية وتعتمد نسبة نجاحها على مكان التصاق التوائم حيث يكون فصل التوائم غالباً ممكناً في حالة عدم وجود اشتراك في أوعية القلب أو الدماغ. كما ان هذه العمليات قد تكون مكلفة جداً حيث وصلت تكلفة فصل احدى التوائم الملتصقة إلى أكثر من مليون دولار، اجريت حتى الآن أكثر من 200عملية فصل ناجحة لتوائم ملتصقة في عام 1987 تمكن الدكتور الأمريكي بن كارسون من اجراء أول عملية فصل توأم سيامي ملتصقيتين من الرأس مسجلا سابقة في تاريخ الطب إذ قرر الدكتور كارسون توقيف عمل قلب الطفلتين الألمانيتين لمدة ساعة واحدة وإجراء فصل للدماغ أثناء توقف القلب ونجحت العملية بعدما استغرقت في المجمل 22 ساعة وشارك فيها أكثر من 50 شخصا، وعربياً تشتهر السعودية بفصل توائم الملتصقة بالعادة يكون الدكتور عبدالله الربيعة هو المشرف على الفصل

قد يتطلب الأمر أثناء عمليات فصل التوائم الملتصقة التضحية باحد التوائم من أجل حياة الآخر خصوصاً في حالة وجود قلب واحد أو دماغ واحد أو وجود فروقات كبيرة بين التوأمين وتصل نسبة وفاة أحد التوائم أثناء الفصل أحياناً إلى أكثر من الثلثين ادى هذا إلى الكثير من الجدل حول اجراء هذه العمليات وجدواها، كما أن بعض هذه العمليات قد ينتهي بوفاة كل من التوأمين، كما حدث للتوأمتين الايرانيتين. كانت أسرع عملية فصل توأمين ملتصقين في مدينة لندن حيث استغرق فصل التوأمتين زينب وجنان الرحمن في يناير عام 2003م 45دقيقة فقط وكان التصاقهما عن طريق البطن ومشتركتين في الكبد وعاشتا .

يعتبر مستشفى الأطفال في فيلادلفيا من أكثر المستشفيات اجراءً لعمليات فصل التوأم حيث أجريت فيها أكثر من 18عملية ناجحة قد يستغرق أحياناً عمليات فصل التوائم ساعات طويلة أو قد يتطلب الأمر اجراء عمليات متعددة أي الفصل على عدة مراحل وذلك لتهيئة الجسم والأوعية الدموية للفصل النهائي.

كانت آخر العمليات المحزنة لفصل التوائم هي فصل التوأمتين الايرانيتين لاله ولادان عام 2003م حيث كانتا ملتصقتين عن طريق الرأس وتبلغان من العمر 29عاماً عند اجراء العملية حيث انتهت العملية بوفاتهما في سنغافورة.

يعتبر مستشفى الملك فهد للحرس الوطني في المملكة العربية السعودية من أشهر المستشفيات المعروف على المستوى العالمي بالخبرة الكبيرة في مجال فصل التوائم برئاسة الجراح السعودي عبدالله الربيعة والعاملين معه بفضل الله سبحانه وتعالى ثم الإمكانات التي وفرتها الدولة في هذا المجال ولا ننسى دور مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض في هذا المجال أيضاً .

نشأتهم[عدل]

ينتج التوأم الملتصق من بويضة واحدة حيث تبدأ البويضة بالانقسام بعد الإخصاب ومن ثم يتوقف هذا الانقسام بعد أسبوعين من الحمل. ولا يكتمل وينتج عنه بويضة نصف منقسمة تتطور إلى توأمين ملتصقين.

تشخيص التوائم الملتصقة أثناء الحمل[عدل]

يمكن بسهولة تشخيص التوائم الملتصقة أثناء الحمل حيث يكون كل من التوأمين في كيس حمل واحد ويمكن رؤية أماكن الالتصاق بوضوح بواسطة الفحص بالموجات فوق الصوتية. لذلك يجب التأكد عند رؤية توأم أن كلاً منهما محتوياً في كيس حمل منفصل. اما إذا كان هناك جنينان أو أكثر داخل كيس حمل واحد بدون وجود غشاء فاصل واضح بين الأجنة فيجب التأكد من عدم التصاق التوأمين. كما يمكن اكتشاف أماكن التصاق التوأم بواسطة الأشعة الصوتية أثناء الحمل ينتهي الحمل بالتوائم الملتصقة بوفاة أحد أو كل من التوأمين داخل الرحم في أكثر من 70% من الحالات نتيجة انتقال الدم من أحد الأجنة إلى الآخر، اما في الحالات النادرة التي يعيش فيها التوأمان الملتصقان داخل الرحم فانه يجب اتخاذ الإجراءات اللازمة لاجراء الولادة بواسطة العملية القيصرية ومن ثم العناية بكل من التوأمين للكشف عن أمكانية وتوقيف عملية فصل التوائم حيث أجريت إحدى عمليات فصل التوائم بعد 10أيام من الولادة فقط.

نبذة تاريخية[عدل]

تعرف التوائم الملتصقة منذ القدم حيث تحدث هذه الظاهرة في الحيوانات، كما يحدث في الإنسان حيث يوجد في التاريخ القديم العديد من الأساطير والقصص عن بعض الرموز التي لها رأسين مثل النسر ذو الرأسين. عرف أقدم توأمتين ملتصقين عام 945م في أرمينيا ثم اشتهرت بعد ذلك التوأمين ماري واليزا في محافظة كنت بانجلترا اللتان ولدوا في عام1100م وكانتا ملتصقتين في منطقة الحوض ولايزال هناك احتفال سنوي في مدينة كنت عمل رسم التوأمين على علب البسكويت وقوالب الكيك حيث عاشت هاتان التوأمتان مدة 34عاماً.

التؤامان انق و تشانق

اما أشهر توأمين من الذكور فهما انق وتشانق اللذين ولدا في مدينة سيام (تايلند حالياً) عام 1811م وعاشا لمدة 62عاماً وانجبا 21من الأطفال ويطلق اسم التوأمين السياميين على التوائم الملتصقة نسبة إلى هذين التوأمين حيث كانا من أنجح رجال الأعمال، كان هذين التوأمين ملتصقين في منطقة الصدر وعاشا معظم حياتهما في كارولينا الشمالية بأمريكا.

يوجد أكثر من 600حالة معروفة خلال الخمسمائة عام السابقة كان أكثر من 70% منهما من الاناث، كانت اصغر أم انجبت توائم ملتصقة عمرها 13سنة بينما كان اصغر أب لتوأمين ملتصقين عمره 19سنة، كان أكثر توأمين ملتصقين معمرين هما جوزفين وقواد لوب حيث عاشا في كوبا لمدة 99عاماً.

أماكن التصاق التوأم[عدل]

1- التصاق الرأس: حيث يكون لكل من التوأمين جسد منفصل ويشتركان في الرأس وتحدث هذه الحالة في 2% فقط من الحالات ويعتبر فصل هذه الحالة صعباً جداً حيث توجد فقط 35حالة فصل ناجحة لتوأمين ملتصقين عن طريق الرأس.

2- التصاق الصدر: هو أكثر الحالات حدوثاً حيث يحدث بنسبة 40% من الحالات ويشترك التوأم في الصدر وأحياناً في القلب.

3- التصاق الظهر: يحدث بنسبة 20% حيث يلتصق كلا منهما بالآخر من الخلف عن طريق الظهر ويكون اتجاه وجه كلا منهما معاكساً للآخر.

4- التصاق العجز: يحدث بنسبة 6% ويكون الالتصاق فقط في منطقة العجز (اسفل الظهر).

5- التصاق البطن: يحدث بنسبة 34% ويكون الالتصاق في منطقة البطن والصدر

6- التوأم ذو الرأسين: وهو عبارة عن جسد واحد له رأسين ويعتبر من اندر الحالات حدوثاَ.

7- التوأم الطفيلي: حيث يكون حجم أحد التوأئم الملتصقة اصغر كثيراً عن الآخر.

8- جنين داخل جنين : وهو أيضاً من الحالات النادرة جداً حيث يكون أحد الأجنة التوائم محتوياً داخل جسم التوأم الآخر بالكامل.