الدردار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

| الاسم = دردار | الصورة = Feldulme (Ulmus minor).jpg | عرض الصورة = | المملكة = النباتات | الشعبة = مستورات البذور | الطائفة = ثنائيات الفلقة | الرتبة = ورديات | الفصيلة = الدردارية | الجنس = دردار | الاسم العلمي = Ulmus | واضع الاسم = لينيوس }}

الدردار جنس من الأشجار النفضية ظهرت في الميوسين منذ نحو 40 مليون سنة في ما يقابل آسيا الوسطى المعاصرة.

وهي شجرة جميلة المنظر تستخدم لظلها، وخشبُها جيد للبناء، ويوجد منها 20 نوعًا وتوجد بشكل رئيسي في شمال المنطقة المعتدلة الحرارة، وهي تنمو بمحاذاة الجداول والمنحدرات السفلى من الروابي حيث تكون الأرض جيدة السقي، وتستخدم في البستنة المناظرية، ويصل ارتفاع شجرة الدردار من 24 إلى 30م وتعيش أكثر من 150 سنة.

أنواع شجر الدردار[عدل]

شجر الدردار لا يوجد منها نوع مثمر ونوع غير مثمر، الذي يثمر له عناقيد مملؤءه ثمرا يشبهه شكل بذر القرع، ولبه كَلُبِّ لسان العصفور، ويمكن تمييز الدردار غالبًا من شكل أشجاره المكتملة النمو.

فشجر الدردار الأمريكي يكون على شكل مظلة لها أغصان ممتدة وافرة الظل، وقد نقص عددها بسبب انتشار مرض الدردار الهولندي، أما الدردار الإنجليزي فله جذع طويل مستقيم وفروع منتصبة، وتوجد على قلفه شقوق عميقة، كما ينبت على الجذع عدة غصون قصيرة، أما شجيرات الدردار الأوروبية فلها شكل الينبوع، وتنبت أغصانها الكبيرة من جذع قصير وغليظ، وشجر الدردار الأغبر الزلق يتحول لون ورقه إلى اللون الأصفر في الخريف، وهو ينمو في شمال أمريكا وسمي بذلك نسبة لمادة تشبه الصمغ توجد في داخل قلفه، وكان يستخدم لعلاج آلام الحلق.

وملمس أوراق شجرة الدردار خشنًا، وكثير العروق ومُسَنَّنًا في الأطراف، أما أزهار هذه الشجرة تويجات، لكنها تنمو بشكل عنقودي وتظهر قبل الأوراق.

وخشب الدردار قاس وذو لون بني فاتح، كما أنه لا يتفلق بسهولة، ولذلك فهو يستعمل في صنع البراميل وأدوات المزارع وأعمدة السياج وكذلك في صناعة عصي رياضة الهوكي والأثاث والقوارب، كما يمكن استعماله وقودًا.

آفات وأمراض شجر الدردار[عدل]

من أكثر الأمرض شيوعا مرض الدردار الهولندي ومرض نخر اللحاء، وهذان المرضان يقضيان على الكثير من الدردار كل عام، وقد سمي مرض الدردار الهولندي بذلك لأنه لوحظ أول مرة في هولندا عام 1919م، والمسبب لهذا المرض فطر ينتشر أولاً عن طريق نوع من الخنافس إلى جذع شجرة الدردار، وهذا المرض يمكن أن ينتقل من جذور شجرة مصابة إلى جذور شجرة سليمة بالقرب منها.

والطريقة الشائعة والفعالة للحد من انتشار هذا المرض هو الاقتلاع السريع لتلك الأشجار المصابة أو حرق الأغصان والأشجار المصابة، وهناك بعض أنواع شجر الدردار تستطيع مقاومة مرض الدردار الهولندي ومنها شجرة الدردار السيبيري وشجرة الدردار الصيني كما حُددت أنواع أخرى من الدردار يمكن أن تقاوم هذا المرض أغلبها من الأنواع ذات الأصل الأوروبي أو الآسيوي.

أما مرض نخر اللحاء فتسببه جرثومة تحملها حشرات اسمها الحشرة النقارة ولا يمكن تمييز الشجر المصاب حتى تصفر أوراقه أو تتساقط وعندها لا ينفع العلاج.