الدين في اليابان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هذه واحدة من سلسلة مقالات حول
الأساطير اليابانية والفولكلور الياباني

Amaterasu cave wide.jpg

ميثولوجيا وفلكلور:
كوجيكي | نيهون شوكي | كُجيكي
أوتوغيزوشي | يوتسويا كايدان | أوكيكو | أوراشيما تارو
كونجاكو مونوغاتاري

آلهة
إزانامي | إزاناغي | أماتيراسو
سوسانو | تسوكويومي | أمه نو أوزومه | إناري
كامي | قائمة الآلهة في الميثولوجيا اليابانية

آلهة الحظ السبعة
إبيسو | دايكوكوتين | بيشامونتين
بينزايتين | فوكوروكوجو | هوتيه | جوروجين

مخلوقات أسطورية وأرواح
أوني | كابّا | تينغو | كيتسونه | يوكاي
تنين ياباني | يوريه | قائمة المخلوقات الأسطورية اليابانية

أشكال أسطورية
أبي نو سيمي | بينكه | كينتارو
موموتارو | تامامو نو مايه | سوجوبو

أماكن أسطورية ومناطق مقدسة
جبل هيه | جبل فوجي | محافظة إزومو | ريوغوجو | تاكاماغاهارا | يومي | إيسه جينغو

أشياء مقدسة
أمينونوهوكو | كوساناغي | تونبوغيري
كنوز مقدسة ثلاثة

شينتو وبوذية
مهرجان بون | سيتسوبون | إما | توري
معبد الشينتو | معبد البوذية | الدين في اليابان

هناك الكثير من الديانات في اليابان، إلا أنه بحسب إحصائيات وكالة الثقافة اليابانية هي حوالي 160 مليون نسمة يتبعون الشنتو، حوالي 96 مليون نسمة يتبعون البوذية، 2 مليون يتبعون المسيحية، بالإضافة إلى مليون نسمة يتبعون الديانات الأخرى، وبجمع الأعداد يصبح العدد الكلي مساوياً 215 مليون نسمة وهذا يقابل تقريباً ضعف عدد سكان اليابان الحالي.

تأتي هذه الظاهرة من احتفال معظم اليابانيين بالأعياد والمناسبات التي تجري على مدار السنة والتي تتبع مختلف الديانات خاصة الشنتو والبوذية، حيث يتردد معظم سكان اليابان على المعابد البوذية وأضرحة الشنتو في المناسبات المختلفة، بالإضافة إلى إقامة البعض لحفلات الزفاف في الكنائس. حيث يذهب معظم الأشخاص في اليابان إلى أضرحة الشنتو في رأس السنة، ومهرجانات الربيع والصيف، كما يحتفلون بمهرجان أوبون الذي يتبع من البوذية كما تقام طقوس الدفن في الغالب على الطريقة البوذية، ويتبادلون الهدايا في عيد الميلاد وعيد الحب على الطريقة المسيحية.

شنتو[عدل]

ظهرت وتطورت في اليابان. لم تعرف ديانة الشنتو -والتي تركت أثرا بالغا قي التفكير الياباني- طريقها إلى الانتشار على غرار الديانات الأخرى. ليس لهذه الديانة تعاليم محددة، الشيء الذي جعلها تنفتح على العادات الدينية الأخرى بدون أن تؤثر هذه في خاصيتها وتأصلها الفريدين. الشنتو والتقاليد التي تلازمها ظلت دائما متواجدة في مظاهر الحياة اليومية اليابانية.

يصعب وصف الديانة الشنتوية لأنه وعكس كل الديانات الأخرى، لا يعرف لها مؤسس ولا معتقد تقوم عليه، لا يمكن أن نعرفها إلا عن طريق مجموعة من العادات والممارسات. عبر التاريخ نشأت وتطورت عدة فرق وطوائف تدعي كلها الانتماء إلى عقيدة الشنتو الأولية، ولكن أي من هذه الطوائف لم ينجح في أن يفرض نظرياته وادعاءاته.

بوذية[عدل]

هي ديانة تم تأسيسها عن طريق التعاليم التي تركها بوذا 'المتيقظ". نشأت البوذية في شمالي الهند وتدريجياً انتشرت في أنحاء أسيا، التيبت فسريلانكا، ثم إلى الصين، منغوليا، كوريا، فاليابان.

تتمحور العقيدة البوذية حول 3 أمور (الجواهر الثلاث): أولها، الإيمان ببوذا كمعلّم مستنير للعقيدة البوذية، ثانيها، الإيمان بـ "دهارما"، وهي تعاليم بوذا وتسمّى هذه التعاليم بالحقيقة، ثالثها وآخرها، المجتمع البوذي. تعني كلمة بوذا بلغة بالي الهندية القديمة، "الرجل المتيقّظ" (وتترجم أحيانا بكلمة المستنير).

في اليابان تجري معظم طقوس الوفاة والدفن على الطريقة البوذية، وتعتبر طائفة الزن من أشهر طوائف البوذية في اليابان.

مسيحية[عدل]

لا يتعدى معتنقوا الديانة المسيحية نسبة 0.8% من عدد السكان في اليابان، وصلت المسيحية إلى اليابان بتأثير الدول الغربية والبعثات التبشيرية بدءا من القرن السادس عشر على يد فرنسيس كسفاريوس والتي بلغت أوجها في فترة مييجي عند تحرير العقيدة في اليابان.

إسلام[عدل]

يعتقد بوجود 70000 شخص يتبع الديانة الإسلامية في اليابان، حيث تزايد عددهم في تسعينيات القرن العشرين وخاصة بتأثير الزواج من المسلمين الأجانب.

القانون والدين[عدل]

تنص الفقرة 20 من دستور اليابان على أن "حرية الدين مضمونة للجميع. لا يجب أن تحصل أي منظمة دينية على أي دعم مالي من الحكومة، أو أن تقوم بأي نشاط سياسي".