الرئيس بيغ براذر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الرئيس بيغ براذر
الرئيس بيغ براذر.jpg
النوع تلفزيون الواقع، ترفيه، تلفزة تفاعلية
تقديم علم لبنان رزان مغربي
بلد الأصل علم جامعة الدول العربية الوطن العربي
اللغة العربية
الإنتاج
مدة العرض ساعة ونصف (أسبوعية)
نصف ساعة(يومية)
شركة الإنتاج إم بي سي
البث
القناة إم ‌بي ‌سي 2
العرض الأصلي 21 شباط 20042 آذار 2004

الرئيس بيغ براذر برنامج تلفزيون الواقع يسلط الضوء على حياة مجموعة من الأشخاص مقيمون في منزل واحد ومعزلون تماما عن العالم الخارجي. البرنامج هو النسخة العربية من البرنامج الهولندي "Big Brother" الذي أخترعه جون دي مول ويوزع من قبل شركة إندمول العالمية. عرض ومازال يعرض في العديد من دول العالم، ويلقى نجاحا كبيرا.

بدأ المسابقة عربيا يوم السبت 21 شباط وأستمرت حتى 2 آذار 2004، على قناة إم ‌بي ‌سي 2. قدمته الإعلامية اللبنانية رزان مغربي. تم تسجيل البرنامج في منزل بني خصيصا للمسابقة في جزيرة أمواج البحرينية. كان من المقرر أن تكون مدة البرنامج سبعين يوما والشخص الذي يبقى للنهاية يحصل على لقب الرئيس وجائزة مالية بمقدار مئة ألف دولار أمريكي.

أما العرض فكان مقرر أن تعرض نصف ساعة يوميا تتضمن تقريرا عن يوم كامل للمتسابقين وتعرض يوم السبت حلقة على الهواء مدتها ساعة ونصف يخرج فيها أحد المتسابقين من المنزل.

فكرة البرنامج[عدل]

المسابقة مؤلفة من 12 شابا وفتاة من أصحاب الشخصيات القوية والمتميزة من دول عربية مختلفة، حيث يقومون بالعيش سويا ما يقارب سبعين يوما في منزل مشترك بني خصيصا للبرنامج. على هولاء المشتركين التأقلم على العيش في هذا المنزل الذي تفصلهم جدرانه عن الناس مع انعدام أي وسيلة للإتصال بالعالم الخارجي سواء أكان هاتفا أم تلفازا أو أي شيء آخر.

المنزل مجهز بشكل كامل بكل ما يحتاجه المشتركون من أساسيات وكماليات، ما عدا وسائل الإتصالات. وهو مزود أيضا بأربع وعشرين كاميرا موزعة على جميع مرافق المنزل، ماعدا الحمام والمرحاض، لكي يتمكن المشاهدون من متابعة جميع الأحداث المثيرة التي تحدث خلف الجدران، فالمشاهدون سيتابعون جميع تفاصيل حياة المشتركين خلال فترة وجودهم في المنزل. ويقوم الجمهور بالتصويت في كل اسبوع على الأشخاص الذين يرغبون ببقائهم والاثنان اللذان يتحصلان على نسبة تصويت أقل يصبحان مهددين بالاستبعاد من البيت ثم يجري التصويت مرة اخرى ليخرج صاحب النسبة الاقل ويبقى الآخر.

هناك عدد كبير من الأحكام واللوائح التي يجب أن يتقيد بها جميع المشتركين ومن أهمها الإنعزال التام عن العالم الخارجي، أي لا مكالمات هاتفية ولا رسائل إلكترونية مع الأقارب والأصدقاء والمساهمة في اداء المهام والتحديات المقررة على مدار الساعة 7 أيام في الأسبوع. يحق للمشاركين ترك المنزل في أي وقت لكن عند الخروج لا يمكن للمتسابق العودة.

يجب على كل مشارك دخول غرفة الإعتراف يوميا ليقول رأيه بكل ما يحصل من حوله ورأيه بتصرفات باقية زملائه. يتم إختيار من خلال مسابقة تنافسية من سيكون رئيس البيت لمدة أسبوع، ومن مهامه إختيار في حلقة مخصصة واحد من زملائه لكي يكون مرشح للخروج من المنزل إلى جانب واحد آخر يتم إختيار من خلال أكبر عدد من الأصوات يحصل عليها من التصويت في الغرفة السرية. يتم استبعاد واحد منهم اسبوعبا من خلال رغبة المشاهدين الذي تتم عبر التصويت الهاتفي.

من خصائص النسخة العربية هي فصل الجنسين عن بعضهم في غرف نوم، حمامات وغرفة صلاة مخصص لكل منهما، حيث أماكن البنات يتم مراقبتها من قبل مصورات إناث. الأماكن المختلطة للجنسين هي فقط المطبخ والفسحة الخارجية للمنزل.

المشتركين[عدل]

المشترك العمر الوظيفة الهوايات
علم العراق أشجان حداد 26 عارضة أزياء تحب التمثيل وكل أنواع الفنون وتكره الوحدة والعزلة
علم تونس كوثر التريكي 32 ملحقة تجارية تهوى ركوب الخيل واتمنى أن تمتلك مزرعة خيول
علم سوريا نجوى حمود 31 أخصائية تجميل تهوى التمثيل وتتمنى دخول المجال الفني
علم سلطنة عمان آلاء عمر يوسف الحبسي 30 مديرة بأحدى شركات التأمين تقول إنها صريحة وجريئة وتحب الإستقلالية، وتحب الأكل والقهوة العمانية
علم مصر أمل صالح 30 عارضة أزياء تحب كل ما يتعلق بالتجميل ومستحضراته
علم البحرين شذى سبت 24 ممثلة مبتدئة تحب التمثيل والغناء
علم الكويت فارس إبراهيم عاشور 22 مدرس يهوى ممارسة الرياضة خاصة لعبة الجودو ويقضي معظم أوقات فراغه بين النادي والحاسوب
علم العراق مازن عماد جاسم 22 طالب جامعي يهوى الموسيقى والتأليف والعزف على الآلات الموسيقية، العلاقات الإجتماعية ويحب المنافسة والمغامرة
علم السعودية عبد الحكيم علي 25 موظف بنك يهوى الاثارة والمغامرة ويمارس رياضاتي رفع الاثقال وكرة القدم
علم لبنان بشارة عبد الله 29 مصمم أزياء يهوى التمثيل والغناء والقراءة يحب كل ما هو غريب وطريف
علم الأردن مايكل البنا 26 صائغ يهوى الرقص خاصة الصلصا
علم الصومال عبد الله يحيى 24 أعمال حرة يهوى الغناء وتقديم البرامج والتمثيل

توقيف البرنامج[عدل]

قررت إدارة مجموعة قنوات تلفزيون الشرق الأوسط وقف عرض برنامج الرئيس بيغ براذر بعد 11 يوم من إنطلاقه، وذلك بعض تعرض القناة لضغوط من قبل التيار الإسلامي المتشد في البحرين والشرق الأوسط الذي تتظاهر أمام المنزل في جزيرة أمواج، التي صرح أن البرنامج لا يتناسب مع القيم العربية الأسلامية ومع طبيعة مملكة البحرين، ذو بيئة محافظة وتقليدية، وأن المسابقة تروج لخدش القيم والحياء والرذيلة. كما صرح بعض المسؤولين البحرينيين أن البرنامج قد يؤثر في جذب الإستثمارات للبحرين مستقبلا. تجنبا لأي انقسام في المجتمع العربي والبحرين ولمشاكل أكبر، قررت الأم بي سي إيقاف المسابقة التي كلفت إنتاجها ما يقارب تسع ملايين دولار أمريكي.

مصادر[عدل]