السلك الناري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
شعار السلك الناري
سلك ذو أربعة أسنان(يسار),وستة أسنان(يمين) موصلات سلك ناري ذو سعة 400Mbit/s

السلك الناري (بالإنجليزية: FireWire): تم صنعه سنة 1990 عن طريق شركة أبل ماكنتوش وعرضه 1 بت ويستعمله قرابة 63 جهاز وهو من النوع التسلسلي، وسعته 400-3200 Mbit/s.

نبذة تاريخية[عدل]

في منتصف العام 1980، طور المهندسون في شركة آبل طريقة سريعة لنقل البيانات بين السواقة الصلبة وحاسوب ماكنتوش، مع تبسيط الكابلات الداخلية، وأسموها FireWire.

أدركت الشركة بعد فترة وجيزة أنه بوسع هذه التقنية أن تربط بين الحاسوب والطرفيات الخارجية، وبالتالي قدمت شركة آبل FireWire لمعهد مهندسي الكهرباء والإلكترون (Institute of Electrical and Electronics Engineers, IEEE) من أجل اعتباره مواصفة معيارية للحواسيب الشخصية المعتمدة على حواسيب ويندوز وحواسيب ماكنتوش، وفي شهر ديسمبر/ كانون الأول 1995 أصدر معهد IEEE الورقة الرسمية التي تحمل مواصفات FireWire، وحملت الرمز IEEE1394 وهي تصف معدل نقل بيانات بمقادير 100 و 200 و 400 ميجابت في الثانية. يختلف FireWire عن USB كونه لا يستخدم في أجهزة بسيطة مثل المايكروفون، والماوس ولوحة المفاتيح، حيث ينطلق من سرعة 100 ميجابت في الثانية، ولم يصمم للتعامل مع الأجهزة والطرفيات السابقة حتى قبل الانتهاء من تجهيز مواصفاته، وقد وجد FireWire طريقه بين الحواسيب والطرفيات وبعض الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، تبنت شركة سوني هذه التقنية واستخدمتها مع كاميراتها الفيديوية الرقمية وبعض الأجهزة الأخرى، وأسمتها iLink، ثم انتشر استخدام FireWire في الكثير من كاميرات الفيديو الرقمي التي تنتجها شركات عدة، وبدأت مع أواخر التسعينات بعض الشركات المصنعة للحواسيب بتوفير هذا المنفذ في حواسيبها. ورويداً رويداً بدأت تنتشر هذه التقنية وتغلغلت بين الماسحات الضوئية، وكاميرات ويب، والسواقات الصلبة الخارجية، كما انتشرت بشكل واسع في التلفزيونات، والأجهزة السمعية، وأدوات الألعاب، وفي العام 2002 تم شحن 60 مليون جهاز يتمتع بمنفذ FireWire وفقاً لمؤسسة Stat/MDR للأبحاث.

أسماء أخرى للسلك[عدل]

  • هذا الاسم (السلك الناري) أطلقته شركة أبل ماكنتوش.
  • من أسماء السلك IEEE 1394.
  • الـ 1394 المعياري.
  • i.LINK وهو الاسم الذي أطلقته شركة سوني على السلك الناري.

و لقد بَدّلَ السلك الناري منافذ سكازي SCSI المتوازية في كثير من التطبيقات لكي تناسب الأدوات الرخيصة والبسيطة وهي أكثر تكيفاً لأنظمة أسلاك الشبكات. ولقد تم تبني IEEE 1394 كواجهة موصل معياري لتعريف عالي لزوج الصوت وفيديو الشبكة للمكون السمعي والمرئي للاتصال والتحكم. والسلك الناري متاح أيضا بصفة لاسلكية (Wireless) وألياف ضوئية ويوجد نسخة أيضا من السلك الناري بصفة أسلاك محورية. ولقد تم دمج الأسلاك اللاسلكية من السلك الناري في حلف الوسائط الواي WiMedia Alliance, ومعيار لـ(UWB) Ultra-Wideband. تقريبا كل الكاميرات الرقمية الحديثة قد استعملت السلك الناري منذ سنة 1995، العديد من الحواسيب تستعمل هذا السلك للاستعمال المنزلي(العادي) أو الاحترافي(المتطور)كمدخل للصوت والصورة من منفذ FireWire/i.LINK، ولقد تضمنت(استعملت) السلك الناري جميع حواسيب سوني، وتقريبا جميع منتجات Dell وإتش بي.

الخصائص التقنية[عدل]

  1. إمكانية توصيل عدد يصل إلى 63 جهازًا بشكل متسلسل (في سلسلة) بمنفذ واحد.
  2. يسمح باتصال الند للند (بالإنجليزية: peer to peer)، مثال على ذلك: الاتصال بين الماسحة الضوئية والطابعة بشكل مباشر دون استخدام نظام الذاكرة أو وحدة المعالجة المركزية.
  3. مصمم هذا المنفذ ليعمل بتقنية "ركب وشغل" (بالإنجليزية: Plug-and-play).
  4. يدعم أكثر من مضيف (بالإنجليزية: HOST) من خلال الناقل الواحد.
  5. الاستطاعة التي يستطيع أن يقدمها هذا المنفذ هي 45 واط بجهد 30فولت.
  6. سرعة نقل البيانات تصل إلى 400 ميغا بايت في الثانية. (السرعة القصوى حاليًا هي 200 ميغا بايت في الثانية).
  7. سلك كبل رفيع.
  8. إمكانية جمع الأجهزة في سلسلة باستخدام العديد من الطرق المختلفة دون الحاجة إلى أطراف إنهاء أو متطلبات إعداد معقدة.
  9. اتصال غير متزامن لنقل بيانات الحزمة أو بيانات الدُفعة وتخزينها.
  10. اتصال متزامن لإرسال الصوت والفيديو في الوقت الفعلي، وأي برنامج آخر أكثر ملاءمة للإسراع من نقل البيانات.
  11. إمكانية توصيل الأجهزة التي تفصل بينها مسافات كبيرة تصل إلى 4.5 متر (حوالي 15 قدم).
  12. أقصى حد لطول الكبل مع (800 ميجابت في الثانية) هو 100 متر.
  13. أقصى حد لطول الكبل مع (400 ميجابت في الثانية) هو 4.5 متر.
  14. أقصى طول للكبل (200 ميجابت في الثانية) 14 متر.
  15. أقصى عدد للأجهزة المتصلة تسلسلياً هو 63.
  16. يُغذى بتيار 1.5 أمبير .

إيجابيات وسلبيات[عدل]

بفضل هندسته المعتمدة على التوصيل بين طرف وطرف، فقط وجدت تقنية FireWire طريقها بين الأجهزة الإلكترونية الشخصية، ما يعني إمكانية وصل كاميرا الفيديو الرقمي مباشرة مع التلفاز من دون الحاجة إلى حاسوب بينهما لتنظيم العملية ولم يعد حالياً FireWire ناقلاً سريعاً جداً أمام USB بعد الإصدارة USB2.0، حيث أصبح بإمكان هذا الأخير التعامل مع الطرفيات التي تنقل كمية كبيرة من البيانات، مثل السواقات الصلبة، وسواقات التسجيل على أقراص DVD، إلا أن الاختبارات الجزئية والمقارنة جزءاً بجزء دلت على أن FireWire يتمتع بدرجة أعلى على صعيد الجودة عند نقل دفق المرئيات (الفيديو) والسمعيات. يضمن FireWire استقبال دفق البيانات بعرض حزمة ثابت، من البداية وحتى النهاية، وبإمكان USB نقل البيانات بعرض حزمة ثابت ومستمر، إلا أنه وحتى ظهور USB2.0 كان النقل بطيئاً جداً ومن أجل دفق السمعيات فقط، ما دفع بالشركات المصنعة إلى اعتماد FireWire منذ البداية، أما على صعيد الحواسيب الشخصية فإن USB أكثر انتشاراً، وذلك بسبب انخفاض تكلفته. يمكن توفير دعم USB بالكامل من خلال طقم الرقاقات، أما FireWire فإنه يتطلب بطاقة للدخل والخرج، وإن كان دعم البروتوكول متوفراً في طقم الرقاقات (كما في بطاقة رسوميات nVidia nForce2) فإن اللوحة الأم لا تزال بحاجة إلى دارات كهربائية أخرى.

مقارنة بين FireWire وUSB[عدل]

صمم المسرى USBمن أجل البساطة و الكلفة المنخفضة , بينما صمم المسرى FireWire من أجل الأداء العالي، و خصوصا في التطبيقات الزمنية الحساسة مثل التسجيل الصوتي و الفيديوي.

أهم الفروق بينهما :

يدعم USB وصل حتى 127 جهازاً في حين يدعم FireWire فقط 63 جهازاً، يتم وصل هذا العدد من الأجهزة باستخدام الموزعات Hubs يمكن لمنفذ USB أن يزود الأجهزة الموصولة معه بتيار أعظمي 500mA عند جهد منظم V ± 0.25V،في حين أن FireWire يزود باستطاعة أكبر بكثير قد تصل إلى45 W عادةبجهد غير منظم تماماً السرعة العظمى للنقل على مسرى FireWire، نظرياً في آخر إصدار متداول حوال Mb/s400 وهو بذلك أسرع من الإصدار USB1.1 12 Mb/S ولكن أبطأ بقليل من USB2 480 Mb/s مع ذلك يقال أن التطبيق العملي يظهر أن FireWire لايزال أسرع من USB2 تستطيع الأجهزة الموصولة على FireWire التخاطب فيما بينها بدون حاسب مضيف كجزء من معياريته (مثلاً طابعة وماسح ضوئي) في حين لا يتاح ذلك في USB تم إطلاق المعيارية USB GO مؤخراً كإضافة على معايير USB لتحقيق ذلك،أيضاًIEEE 1394 يمكّن من وصل حاسبين بكبل فقط وبإعداد أصغري لكل منهما مواصفات محددة للكابلات بما في ذلك الأطوال العظمى المسموحة.

نظم التشغيل الداعمة[عدل]

الدعم الكامل لل IEEE 1392a وIEEE1394b متوفر من الأنظمة التالية الذكر:

  1. فري بي اس دي FREEBSD
  2. لينوكس
  3. APPLE MAC 0S 8.6 حتى MAC OS 9
  4. MAC OS X
  5. NETBSD
  6. HAIKU
  7. بالإضافة للويندوز والذي يدعم النسختين الآنفتين الذكر.

و لكن بسرعة 100 ميغا بت في الثانية بدل من 400 ميغا نت في الثانية.

تحميل الملفات متوفر من قبل مايكروسوفت؛ والتي تسمح للنسختين السابقتي الذكر بالعمل بالسرعة الأصلية لهما.

المقارنة مع الناقل المتسلسل العام[عدل]

من الرغم من أن الناقل المتسلسل العام USB 2.0 يعمل بسرعة أعلى من السلك الناري FIREWIRE 400, إلا أن ذلك يعتبر كلاماً بعيداَ عن الواقع, لأنه عملياَ الناقل المتسلسل العام USB 2.0 ينقل البيانات بمعدل 240 ميغا بت في الثانية بدلاَ من 480 ميغا بت في الثانية وذلك بسبب اعتماد الناقل المتسلسل العام، أثناء عملية الاتصال, على معالج المضيف "Host Processor" لإدارة بروتوكولات الطبقة الدنيا للــ الناقل المتسلسل العام.

بينما منفذ السلك الناري يقوم بأداء نفس المهمة التي يقوم بها الناقل المتسلسل العام دون الاعتماد على معالج المضيف, مما يكسبه أداءً أفضلاً.

فضلاً عن ذلك فإن السلك الناري FIREWIRE 800 هو الآن أسرع من منفذ الناقل المتسلسل العام.