السليمانية (محافظة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
السليمانية

محافظة السليمانية تقع في الشمال الشرقي للعراق، يحدها من الشرق، الحدود الإيرانية، ومن الجنوب محافظة ديالى، ومن الغرب محافظة كركوك الغنية بالنفط، ومن الشمال الحدود الإيرانية ومحافظة أربيل.

وهناك اختلاف على سبب التسمية فيعتقد البعض إنه تم العثور أثناء الحفر لبناء المدينة، على خاتم نُقش عليه اسم سليمان غير أن الباشا الباباني، بلغ سليمان باشا، والي بغداد آنذاك، بأن التسمية كانت نسبة إليه أي إلى السلطان العثماني بينما يعتقد البعض الآخر ان إبراهيم باشا بابان سمى المدينة نسبة إلى والده سليمان باشا.

تضم السليمانية عدة اقضية، من أهمها قضاء بينجوين الحدودية، وتعتبر منفذا إلى إيران، وقضاء جمجمال، وغيرها. توجد مصايف في المحافظة، منها مصايف أحمدآوا، وسرجنار، ودوكان، ومنطقة سرتك، وكونماسي، وجبل ازمر الشهير في المدينة. وغيرها. وفي المحافظة أيضا سدان كبيران انشئ في خمسينات القرن الماضي، وهما سد دوكان، وسد دربنديخان. اشتهرت بالمسجد الكبير الذي يقع وسط المدينة(مركزها)، وفيه ضريح الشيخ محمود الحفيد،وضريح كاك أحمد الشيخ. اشتهرت المدينة بسمتها الثقافية، حيث تعتبر كما يوجد بها جامعة من أكبر الجامعات بإقليم كردستان العراق وهي جامعة السليمانية وتعتبر السليمانية مصيف لما بها من مصايف كثيرة وبلد واعد للسياحة ومن أهم المشاهير في مجال الفن والثقافة هم پيره ميرد شيركو بيكه س و محموي و نالي و هلكوت زاهر احمد سالار و انورقرداغي و كريم كابان و علي جولا و فواد مجيد مسري و بديعة دارتاش و قادرديلان و كه زال احمد وغيرهم وغنت كثير من الفنانين علي مدينة السليمانية , ومن اشهرهم غني مطرب الشاب معروف بسوبر ستار الأكراد ميرا اغنية السليمانية من كلمات الشاعر اراس عبدل كريم ومن الحان الموسقار هلكوت زاهر تعتبر من أهم الاغاني علي مدينة السليمانبة وحقق نجحا كبير في كردستان .


قضاء بينجوين أحد أقضية محافظة السليمانية ويقع على بعد 96 كم من مدينة السليمانية، قرب الحدود الإيرانية. ويحتل بينجوين موقعاً استراتيجيا لكونه أحد المنافذ الحدودية المهمة بين إقليم كوردستان وإيران، كما يشتهر بتوفر كميات كبيرة من المعادن مثل الحديد وأحجار المرمر على جبالها فضلاً عن المواقع الأثرية التي تعود إلى آلاف السنين مثل (قلعة كجي) وغيرها.

يتمتع بينجوين بمناخ معتدل ومناظر خلابة وينابيع المياه الكثيرة، بحيث يمكن الاستفادة منها كأحد المواقع السياحية المهمة.

ويشتهر بينجوين بالزراعة ولاسيما الفواكة، وكذلك رعي المواشي، لكثرة المراعي فيها.وكذلك الكثير من الاقظية الأخرى مثل قضاء قره داغ وقلعة دزة وكلار ورانية وقره هنجير وباني مه قان وجمجمال وتانيال.

. كما تعرض في عام 1963 إلى الحرق إبان ثورة أيلول.

وفي عام 1946 تعرض بينجوين إلى هزة أرضية قوية أدى إلى تدميره بالكامل.وتوجد في محافظة السليمانية الكثير من العشائر الكوردية أهمها عشائر الجاف والزنكنة والقرداغي والسنكاوي والطالباني والزند..وتعد عشيرة الجاف من أكبر العشائر الكوردية في محافظة السليمانية ويمتد أهل الجاف من مدينة كلار جنوب المحافظة إلى مدينة سيد صادق...و تطورت هذه المدينة في العصر الحاضر وتعد من أهم مدن كوردستان العراق.

السكان[عدل]

مقالة رئيسية: سكان العراق

يذكر إحصاء أجرته سلطات الانتداب البريطاني قبل أبريل/نيسان عام 1920م أن مجموع سكان لواء السليمانية (محافظة السليمانية حالياً) كان 155 ألف نسمة. وقد توزع السكان وفقاً للمجموعات الدينية التالية: [1]

الفئة مسلمين سنة مسلمين شيعة يهود مسيحيين ديانات آخرى المجموع
العدد 153,900 نسمة غير محدد 1,000 نسمة 100 نسمة غير محدد 155,000 نسمة
النسبة المئوية 99.3% غير محدد 0.6% 0.1% غير محدد 100%

لكن بحسب عداد سكانى في 1996 السليمانية ثالث أكبر محافظة في العراق تتكون من 2 مليون نسمة

المناخ[عدل]

نسبة مطر سنويا 900 ملم ودرجة الحرارة في شتاء (10)-(-7)وفى شهر كانون الثاني إلى اواخر شباط يشهد نزل من ثلج لكن في الصيف يرتفع رجة الحرارة حتى 39 درجة مميؤيا

جغرافية[عدل]

تقع على ارتفاع 845 م من مستوى بحر طوق لمدينة بالجبال

المصايف والاماكن السياحية الموسميه: 1. رشوان. 2. جناروك. 3. قشقولي. 4. زيوي. 5. كونه ماسي. 6. سرسير. 7. خيوته. 8. بليكان. 9. سبحان آغا. 10. سرنار. 11. ازمر ودباشان وكويجه. 12. أحمد آوا. 13. عبابيلي. 14. جاوك. 15. دربنديخان. 16. دوكان. 17. طويله. 18. بياره. 19. خورمال. 20. كولان. 21. شيخ فرخ ورشوان. 22. بيتواته. 23. قرداغ. 24. جمي ريزان.

التقسيم الإداري[عدل]

تقسم السليمانية إدارياً إلى الاقضية والنواحي التالية

مصدر[عدل]

  1. ^ Marvellous Mesopotamia, The world's wonderland, by Toseph T.Parfit M.A, Page 15