السياحة الشاطئية بولاية سكيكدة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-merge.svg لقد اقترح دمج محتويات هذه المقالة أو الفقرة في المعلومات تحت عنوان السياحة في الجزائر. (نقاش)
Commons-emblem-merge.svg لقد اقترح دمج محتويات هذه المقالة أو الفقرة في المعلومات تحت عنوان سكيكدة. (نقاش)
Commons-emblem-copyedit.svg هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى. (يونيو 2013)

السياحة الشاطئية بولاية سكيكدة.

تمهيد : يمتد الشريط الساحلي لولاية سكيكدة على مسافة 140 كم وهو الأطول على المستوى الوطني، تميزه الخلجان خاصة خليج سطوره والقل، التعريف بولاية سكيكدة.

تعتبر ولاية سكيكدة من بين الولايات الجزائرية التي تتوفر على إمكانيات سياحية هامة بحيث تقع في الشمال الشرقي للجزائر وبالتالي فهو موقع استراتيجي خاصة أنه يطل على واجهة حوض البحر الأبيض المتوسط والذي يتميز مناخه بشتاء دافئ ممطر، وبصيف حار وجاف، وهي تتربع على مساحة تقدر بـ4137.68 كلم2. يحد الولاية من الشمال البحر الأبيض المتوسط, ومن الجنوب ولايتي قسنطينة و ميلة، أما شرقا فتحدها عنابة وقالمة، وغربا ولاية جيجل.

يتميز الطراز المعماري للمدينة بالطابع الأوربي خاصة منها الجزء القديم، مبانيها متوسطة الارتفاع مع وجود الأقواس المتميزة.

تعتبر ولاية سكيكدة قطب صناعي جد هام إذ تستقطب عدد كبير من العاملين سواء محليين أو أجانب وذلك من خلال المنطقة الصناعية أين يوجد مصنع لتكريرالبترول وتمييع الغاز الطبيعي بمدخل المدينة والميناء التجاري الذي يختص في المبادلات التجارية الدولية.

وجود معالم هندسية حضارية متميزة منها, مقر البلدية, محطة السكك الحديدية, ومركز البريد والمواصلات, هذه المراكز لها طابع خاص مع وجود المسرح الروماني والذي يضم 6000 مقعد، وتتوفرالولاية على منتوج الفراولة ذات السمعة العالمية.

تتميز ولاية سكيكدة عن باقي جهات الوطن بمنتوج الفراولة ذو الشهرة العا[1] لمية، بحيث دخلت ثقافة هذا المنتوج منذ سنة 1920، تتربع مساحته على (200 هكتار)المتواجد بمرتفعات الشاطئ الكبير، عين الزويت، سطوره، يتم الاحتفال به في نهاية شهر مـاي في إطار برنامج ولائـي مسطر، بالإضافة إلى عيد السردينالذي يحتفل به في شهر جويلية من كل سنة، وذلك نظرا لأهميته كمورد أساسي لمنطقة القل.

المؤسسات الفندقية بولاية سكيكدة:

تتوفر الولاية في ما يخص هياكل الإيواء على :

  • 31 فندق (13 حضري و18 ساحلي).
  • 09 مخيمات ليلية.
  • 02 بيت شباب.

الشواطئ المسموحة والممنوعة للسباحة بولاية سكيكدة:

يبلغ طول الشريط الساحلي لولاية سكيكدة 140كم (12℅من الشريط الساحلي الوطني).

العدد الإجمالي للشواطئ : 40 شاطئ منها : 20 شاطئ مسموح للسباحة من ابرزها شواطئ بن مهيدي، المرسى، القل، الشاطئ الكبير، تامانارت...الخ و20 شاطئا غير مسموح للسباحة.

تجربة الشاطئ النموذجي بولاية سكيكدة: يعدالانطلاقة الفعلية للارتقاء بالسياحة الشاطئية ودلك بعرض خدمات سياحية ذات جودة عالية، وتطبيقا لتوصيات الجلسات الوطنية والدولية المنعقدة في فيفري 2008 وفي إطار الاستراتيجية الجديدة التي بادرت بها الوزارة الوصية تم اختيار 14 شاطئا نموذجيا على طول الشريط الساحلي الوطني ،حيث وقع الاختيار بالنسبة لولاية سكيكدة على شاطئ واد القصب ببلدية فلفلة. وقد بلغت تكلفة تهيئة وتأهيل الشاطئ 11.929.030.47دج ،ونظرا للاستحسان الذي لاقته عملية تهيئة الشاطئ النموذجي لدى المصطافين والسلطات العمومية تم تخصيص غلاف مالي إضافي قدره 7.000.000.00دج من ميزانية البرامج البلدية للتنمية لتكملة ما تبقى من أشغال تهيئة الشاطئ النموذجي. و بعد للنجاح الذي عرفته تجربة الشاطئ النموذجي واد القصب – بلدية فلفلة خلال الموسم السياحي 2008 فقد تقرر توسيع التجربة خلال الموسم السياحي 2010 حيث شملت الجزء الثاني من شاطئ واد القصب وكذا شاطئ قيق ببلدية سكيكدة في انتظار تعميم العملية خلال المواسم اللاحقة كما هو مسطر في استراتيجية العمل المنتهجة من طرف مصالح مديرية السياحة بدعم من السلطات العمومية للولاية.

مراجع[عدل]

  1. ^ بغلول عمار، مذكرة ماستر2، السياحة الشاطئية بولاية سكيكدة، جامعة عنابة 2011.