الطيبة(مرج بن عامر)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قرية الطيبة الزعبية
مسجد القرية

عدد سكانها حوالي ١٨٠٠ وتقع القرية في الشمال الشرقي لمرج بن عامر كيفية وصول الساده الزعبيه الى الطيبه؟؟؟ انتقل اجدادنا إلى تلك المناطق من منطقة حوران بناءً على طلب خاص من معالي الوالي سلطان الدولة العثمانية العلية. إذ عانى أهالي تلك المناطق من أعمال عدوانية طالت ممتلكاتهم وهيبتهم بعد الأعمال المتكررة من سطو وسرقة نفذتها جماعات مختلفة من قطاع الطرق إشتهرت من بينها جماعات من عشيرة الصخر التي عاثت فسادا في تلك النواحي. وقد سعت الدولة العثمانية العلية لإرساء الهدوء لكن دون جدوى حتى قدم بواسل عشيرة الزعبي التي عرف أبناءها بالشجاعة والورع والحلم وقاموا بفرض الهيمنة والهدوء والاستقرار في تلك المنطقة بعد ملاحم بطولية . بعد ذلك بفترة وجيزة قدم السيد الشريف حسين بن عبد الله بن الشريف صلاح الدين الزعبي الى قرية سولم . لكنه لم يتأقلم مع أبناء عمومته , فيقال أنه بعد نشوب خلاف حاد معهم نزح شرقا الى موقع فيه آثار بيزنطية وقلعة وبضعة بيوت . فقرر الاقامة هناك وأطلق على اسم القرية الطيبة الزعبية على اسم قرية الطيبة الواقعة في سهل حوران وذلك لخصوبة تربتها وبساتينها الخضراء اليانعة. وبهادا تكون قد اقيمت القريه الثالثه من قرى الزعبيه .من جهة الاقدم وقد سميت بهذا الاسم عندما اطلق القائد صلاح الدين الايوبي اسم الطيبة على القرية بعد ان شرب من مياهها اللذيذة الطعم ووجد ان ارضها طيبة وخصبة واهلها طيبين فأطلق عليها اسم الطيبة .

واليوم وتتبع القرية للمجلس الإقليمي جلبواع الذي يضمها مع عدة قرى عربية ومستوطنات أخرى في مرج بن عامر. تقع القرية في مرج بن عامر.

تاريخ[عدل]

القرية قديمة جدا وبها الكثير من الآثار الرومانية والبيزنطية والإسلامية.

في القرية يوجد قلعة صليبية وتحتها نفق يربطها بنبع الماء الموجود شرقي القرية.

كذلك وجد في القرية اثار سدود، حمامات ,فسيفساء ومقبرة من العهد الروماني.

اطلق القائد صلاح الدين الايوبي اسم الطيبة على القرية بعد أن شرب من مياهها الذيذة الطعم ووجد ان ارضها طيبة وخصبة واهلها طيبين فأطلق عليها اسم الطيبة.

‹›==السكان== القرية الحالية اقيمت على يد عائلة الزعبي قبل حوالي 250 سنة وفيها اليوم عدة عائلات صغيرة مثل عائلة فودي ,جاروشي ,جمعة ,عطية، عجاوي إضافة إلى عائلة الزعبي وهي أكبر عائلة.

عدد سكان القرية حوالي 1800 نسمة وهي تابعة للمجلس الإقليمي جلبواع من الناحية الإدارية.

في القرية يوجد مسجد ,مدرسة ابتدائية ,عيادة، مركز جماهري ومركز لرعاية الام والطفل.

سكان القرية هم جزء من السكان العرب في دولة إسرائيل الذي يمر بتغييرات اجتماعية: تراجع الاطار العشائري ,استقلال الفرد وتراجع دور الزعامة التقليدية.

المجتمع في القرية يمر بتغييرات مختلفة وهذا يولد صراع داخلي بين القيم التقليدية والقيم الحديثة. للاهل علاقة قوية جدا مع المدرسة وهما شريكان حقيقيان لتقدم وتطور أولادهم.

وصلات خارجية

Flag map of the land of Palestine.svg
هذه بذرة مقالة عن موقع جغرافي في فلسطين بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.