الفلسفة الإسلامية المتقدمة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الفلسفة الإسلامية المتقدمة أو الفلسفة الإسلامية الكلاسيكية هي 'فلسفة عهدية' أي مرتبطة بفترة زمنية محددة ويتحدد معنى الفلسفة وتعريفها كذلك بهذا العهد، والإرتباط بفترة زمنية إنما لتسهيل درجة التعقيد، ليس إلا. أما الشرط الثاني فهو من حيث كثافة النشاط الفلسفي. عليه: الفلسفة الإسلامية المتقدمة مرحلة من النّماء الفلسفي المُكَثّف بين القرن الثاني الهجري و القرن السادس الهجري. هذا ليس معناه أن المستوطن في مصر من الأمصار الإسلامية تحت حكم ذو طابع ثقافي إسلامي لم يتفلسف ولم يمارس الفلسفة قبل أو بعد هذه الفترة، تماما مثلما أن سد باب الإجتهاد في القرن الرابع الهجري لا يعني إنقطاعه بعد ذلك مطلقا، بل المعنى هو أن الفلسفة لم تُمارس بكثافة وبنفس الحماس والنشاط. في الغالب يشار إلى تلك الفترة بالعصر الذهبي للإسلام مقابل عصر الإنحطاط، وقد كان لإنجازات هذه الفترة أثر عملي على الفلسفة الإسلامية المتأخرة في بعض الأقطار الإسلامية كفارس والهند وعلى فلسفة العصر الوسيط في أوروبا، كما أثرت هذه الإستحقاقات في تطوير الفلسفة الحديثة و العلم الحديث على حد سواء.

مصادر[عدل]

  • التمهيد لمصطفى عبد الرزاق.
  • هذه المقالة مترجمة جزئيا من الصفحة الويكيبيدية الإنجليزية.
Wiki letter w.svg هذه بذرة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.
Ibn al-Haytham.png هذه بذرة مقالة عن شخصيات أو مصطلحات متعلقة بالفلسفة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.