القذاذفة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

قبيلة ليبية تقيم في سرت وسبها وتشاد

النسب[عدل]

يرجع نسب قبيلة القذاذفة إلى جد أعلى اسمه موسى ولذلك فهي تعرف بين العرب إلى جانب مسمى القذاذفة بمسمى أولاد موسى، وكان جدهم المعروف بـ عمرو قذاف الدم وهو ولي صالح، أو مرابط حسب النظرة الشعبية، مقيما بشكل دائم، أو لبعض الوقت بمنطقة العربان، في نواحي غريان حيث ادركته الوفاة، ولا يزال قبره هناك في مناطق قبيلة البريكات إلى الآن وقد نزحت قبيلة القذاذفة من غريان إلى سهول سرت قبل ما يزيد عن 300 عام حيث لا زالت مضارب نجوعهم حتى الآن إلا أن جزءاً منهم هاجر إلى تشاد عقب الاحتلال الإيطالي ثم عادوا ليقيموا في فزان التي ما زالوا موجودين بها إلى الآن.

و تعتبر القذاذفة داخلة في الحلف القبلي المعروف بـ الصف الفوقي أو صف أولاد سليمان تحت الزعامة الطويلة والاكيدة لآل سيف النصر الذين كان القذاذفة على الدوام موالين لهم وفي صميم عصبتهم.

سلسلة النسب[عدل]

تنقسم قبيلة القذاذفة من الداخل إلى:

  • العمور وهو أكبر بيت من بيوت القذاذفة وينقسم إلى فرعين رئيسين أولاد خلف الله أولاد عمرو أولاد خلف الله هم السواودة (السوالم القواسم الجفافله القعص)المجدب (القحوف الحوامد)اما الفرع الثاني عمرو ينقسم إلى امحمد اصنان (الغزازلة القضاورة \ الفروج (حمد اقفيفه))البيت الثاني الجيار البيت الثالث بيت عمر الصغير (التوامه الزرق الدرابشه عيت الحاج عمر أولاد حمد) وبيت الصفر في مصر والمعذرة لو نسينا أحد
  • القحوص
  • الأومله
  • الخطره
  • الطرشان

اراضي قبيلة القذاذفة[عدل]

بكون القذاذفة كانت قبيلة بدوية بامتياز، وتعتمد في حياتها على الابل، ورغم أن كل القبائل المتحالفة في صف ال سيف النصر تتشارك في العادة نفس المناطق، وتتبع منابت الكلأ، ومساقط المطر بتكافلية كبيرة، الا انه لكل قبيلة ارضها، ولا ترعى ابلها في منطقة القبيلة الأخرى الا بأذنها أو بأذن من الشيوخ وهم آل سيف النصر.

و تعتبر من مناطق القذاذفة الرئيسية

  • وادى الحنيوة
  • وادى تلال
  • وادي بوهادي

التاريخ السياسي[عدل]

الصراع الداخلي

شارك القذاذفة على الدوام في كل الصراعات التي خاضتها قبائل أولاد سليمان، سواء ضد القبائل العربية الأخرى المعادية لهم، أو ضد الصفوف القبلية المعادية، وأهمها صف البحر، وهو مكون من القبائل العربية القريبة من الساحل، والموالية تقليديا للاتراك والقرهمانليين.

الصراع مع الاتراك

شارك القذاذفة في كل الصراعات والمعارك التي نشبت بين قبائل أولاد سليمان ومن في صفها، ضد الولاة الاتراك المتعاقبين، الذين حاولوا كثيرا مد سلطتهم الفعلية إلى الدواخل، ولا سيما إلى طرق القوافل القادمة من أفريقيا والتي كانت أهميتها الاقتصادية كبيرة في ذلك الزمن.

كما أن أقليم سرت الذي تتربع فيه هذه القبائل، يعتبر من أهم الأقاليم الليبية على الصعيد الجيوبولتكي، بكونه يربط بين كافة أقاليم البلاد، شرقها وغربها وجنوبها، وكانت للسيطرة عليه اهمية بالغة للغاية.

و لدى كان صراع القذاذفة ،مع باقي القبائل المتحالفة في الصف الفوقي، طويلا للغاية ضد الاتراك، بدأ منذ مجيئهم لهذه البلاد باستيلائهم على طرابلس عام 1551، ولم ينته بخروجهم ومجيئ الإيطاليين وكانت لحروب الشيخ سيف النصر بن غيث 1760-1805 وكذلك حروب حفيده الشيخ عبد الجليل بن غيث سيف النصر ؟؟18-1842 ضد السلطات التركية المتاعقبة ،بالغ الاثر في تاريخ القذاذفة.

الجهاد ضد الغزو الإيطالي

تعتبر مشاركة قبيلة القذاذفة من المشاركات المتميزة ،في حركة الجهاد الليبي ،و هي في جانب منها تعتبر امتداد لصراع قبائل الصف الفوقي، ضد الاستبداد والسيطرة الاجنبية. شارك القذاذفة كما في زمن الاتراك مع قبائل أولاد سليمان ومن في صفهم، ضد الغزو الأيطالي الفاشي، واشتبكوا مع الأيطاليين في معارك عديدة ،دفاعا عن إقليم هذه القبائل ،و لعل أهمها معركة القرضابية المجيدة 29-4-1915. والتي كان لصفهم القبلي مشاركة بارزة للغاية فيها، ويعتبر قائدهم حمد بن سيف النصر، هو القائد الفعلي للمعركة، وحيث يذكر أن حمد سيف النصر لايدخل معركة إذا لم يكن بجانبه القذاذفة وذلك لشجاعتهم ومايمتازون به من مهارات في القنص بالبنادق. كما شارك القذاذفة ودائما تحت قيادة عبد الجليل بن سيف النصر بن سيف النصر ،أو شقيقه حمد، في معارك الصف المذكور ضد الإيطاليين، في معارك كثيرة ،ابرزها الحشادية ،و بير تاقرفت ،و الهروج ،و قارة عافية ،و أبو نجيم ،و ام الارانب ،و الشويرف ،و الفاتية، وواو الكبير، والكفرة، والتي تتوزع تواريخها منذ بداية الاحتلال وحتى العام 1930 م ،حين تلقت هذه القبائل هزيمة قاسية، من قبل المحتلين تحت قيادة الجنرال رودلفوا قرتسياني، حيث فاجئوهم بقصف بالطائرات، في معركة واو الكبير ،على مقربة من الحدود الليبية-التشادية ،بعد معارك كر وفر ،استمرت لعشرين عاما، هي عمر حركة الجهاد في ليبيا. و كان من نتائج هذه المعركة تقطع، وجلاء بطون كثيرة ،من قبائل الصف الفوقي، إلى تشاد ومصر فرارا من ملاحقة الجيوش، والطائرات الإيطالية.

معركة مرزق

تعتبر معركة مرزق، اخر معركة حقيقية في حركة الجهاد الليبي، حيث انها جرت فعليا بعد انتهاء حركة الجهاد عمليا، وقد جرت من خلال هجوم جرئ قاده الشيخ عبد الجليل بن سيف النصر في بداية اربعينيات القرن العشرين، انطلاق من مصر وعبر الصحراء، ليستهدف الحامية الأيطالية بمرزق بإقليم فزان، وقد حقق هذا الهجوم صدى كبير، في اوساط القبائل العربية لجرئته ومداه، وبكونه حصل بعد انطفاء جذوة الجهاد بما يصل لعشر سنوات، وقد كان لقبيلة القذاذفة مساهمة فيه.

حملة التحرير

شاركت قبيلة القذاذفة في حملة التحرير التي قامت بها قبائل الصف الفوقي، انطلاقا من الاراضي التشادية، باتجاه إقليم فزان تحت قيادة الشيخ حمد بن سيف النصر، وبدعم كبير من القوات الفرنسية، ودول الحلفاء، الذين كانوا يخوضون حرب عالمية ضد دول المحور (ألمانيا، إيطاليا) وقد جرت الكثير من معاركها على الأراضي الليبية. و انتهت تلك الحملة بسيطرة زعماء الصف الفوقي آل سيف النصر على الحكم في إقليم فزان أكبر الأقاليم الليبية.

القذاذفة ومعمر القذافي[عدل]

ينحدر منها الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي ،حيث ولد وقضى جزء كبير من حياته المبكرة، في نجوعهم بالبادية، وهو من أولاد نايل من بطن القُحوص، نسبه : معمر بن محمد بن عبد السلام بن حُميد بن أبومنيار بن حُميد بن نايل القُحصي القذافي.