الله والدولة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الطبعة الأولى من الكتاب

الله والدولة هو أفضل عمل أدبي لاسلطوي روسي لميخائيل باكونين. يرى باكونين في هذا الكتاب أن فكرة الله تضمن التنازل عن العقل البشري والعدالة؛ وأنها العامل الأكثر حسما في إنكار حرية الإنسان، وتقود إلى استعباد الجنس البشري، نظرية وممارسة، ويخلص إلى ضرورة التخلص من فكرة وجود الله.

التأليف[عدل]

الله والدولة كتب بين شباط وآذار العام 1871. الله والدولة هو مثل كل أعمال ميخائيل باكونين، غير مكتمل ومفكك. وهذا غير مفاجئ حيث لا يوجد مؤلف واحد لباكونين في الحقيقة مكتمل. عندما انتقد باكونين حول هذا الموضوع قال " حياتي متشظية". الله والدولة هو حقا عمل متشظ؛ الكتاب يحتوي على فقرات عديدة متسربة وملتقطة في منتصف الجملة.

تاريخ الاكتشاف والنشر[عدل]

اكتشف الكتاب من قبل كارلو كافييرو، أحد اللاسلطويين المعروفين وأحد أصدقاء باكونين، وذلك بعد موت باكونين. ترجم الكتاب بمساعدة صديقه إلى الفرنسية ووزعه كمنشور في العام 1882. كافييرو وصديقه ريكلس هما من سميا الكتاب الله والدولة حيث كان عنوانه الصوفية التاريخية للمدارس الشيوعية وهذا لم يعرف إلا بعد موت كافييرو وصديقه.

وصلات خارجية[عدل]

مقالة الكتاب في ويكبيديا الإنكليزية

الكتاب على موقع غوغل بوكز

Book stub img.svg هذه بذرة مقالة عن كتاب تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.