الماء فائق التأين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الماء فائق التأين هو أحد أطوار الماء تحت ضغط ودرجة حرارة كبيرة ليملك خواص الحالة السائلة والصلبة.[1]

فعند درجة الحرارة والضغط الكبير كما هو الحال في داخل الكواكب الغازية فإن الماء يتواجد على شكل ماء متأين. حيث تتكسر الجزيئات وتتواجد شوارد الهيدروجين والأكسجين في السائل. وكلما ازداد الضغط يتشكل الأكسجين على شكل بللورات ونطفو شوارد الهيدروجين ضمن البنية الشبكية.[2]

الخواص[عدل]

ما تزال فكرة الماء فائق التأين نظرية لكن هناك تصورات حول خواصه. ففي حال وجوده على الأرض فإنه ستمدد بسرعة وينفجر. ويعتقد أنه سيكون قاسي كالحديد وذو لون أصفر ذهبي.[1]

تاريخ الأدلة التجريبية والنظرية[عدل]

تصور كافزوني في سنة 1999 الحالة التي سيتواجد عليها الماء والأمونيا في ظروف مثل ظروف كوكب نبتون وأورانوس.[3] قام فريق بحث بقيادة لورانس ليد في سنة 2005 بمحاكاة ظروف التشكل، معتمدين على تقنية تحطيم جزيئات الماء وتسخين حاد لها باستخدام الليزر ولاحظوا تكرر في الإنزيحات دلالة على أن التحول قد بدأ. كما قام الفريق بمحاكاة حاسوبية ليجدوا أن الماء فائق التأين يحدث.[1]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت Giant planets may host superionic water, Nature, 22 March 2005.
  2. ^ Weird water lurking inside giant planets, New Scientist,01 September 2010, Magazine issue 2776.
  3. ^ Superionic and Metallic States of Water and Ammonia at Giant Planet Conditions, Cavazzoni C., et al. Science, 283. 44 - 46
Midori Extension.svg هذه بذرة مقالة تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.