المحاويل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

المحاويل ' مدينة عراقية ومركز قضاء المحاويل في محافظة بابل على بعد 30 كلم شمالي مدينة الحلة جنوب بغداد . سكان مدينة وقضاء المحاويل في الغالب من مسلمين ويشكلون 25% من سكان محافظة بابل .... أصل التسمية :_ الاسم مشتق من حوَّل، وهي المهارة ودقة التصرف، قال الأزهري يجوز أن يستعمل حولت مكان تحولت، والاسم الحويل وهو مصدر أيضا قال الشاعر :- أخذت حمولته فأصبح ثاويا لا يستطيع عن الديار حويلا والمحاويل جمع تكسير من (حول) أيضا. اصطلاحا قضاء تابع لمحافظة بابل، وهو اسم معروف وهناك أسماء أخرى سميت بهذا الاسم في العراق منها (محاويل البصرة) التي تغنى بها المطربون، وفي الفلوجة ترعة صغيرة اسمها المحاويل الموقع الجغرافي المقياس الجغرافي المذكور من مركز القضاء إلى مركز المحافظتين تقع المحاويل على الطريق بين بغداد والحلة وتبعد عن العاصمة (70) كم جنوبا وعن مدينة الحلة (15) كم شمالا، وحاليا الحدود الإدارية تبدأ من

شمالا : القرية العصرية وناحية الإسكندرية

جنوبا : مدينة الحلة

شرقا : مدينة الصويرة

غربا : شط الحلة


أجدْ في كل ما قرأتُ من كتب التأريخ القديمة والحديثة أيَّ خبرٍ عن هذه البلدة أو تأريخ نشأتها علماً انَّ الإسم الذي كان متداولاً ومعروفاً عنها هو [ خان المحاويل ] . وبالفعل ، فلقد كان فيها خانٌ كبير جداً مبنيٌّ بالطابوق المفخور القوي الذي قاوم عوادي الزمن وبقيَ بناءُ الخان شامخاً بقبابه النصف كروية وبحجراته الواسعة الكثيرة العدد . كان للفترة المذكورة في أعلاه مهجوراً وحجراته مظلمةٌ رطبةٌ مملوءةٌ بالخفافيش بين المتعلق مقلوباً والطائر بين الجدران والطالع في مهمات خاصة . كنا ـ أطفالُ ذاك الزمان ـ نكرهُ هذه المخلوقات الغريبة العادات والأشكال والأطوار بل ونخشاها إذْ كان الأهل يرددون على مسامع أطفالهم أنَّ الخفّاشَ إذا إلتصق بوجه أحدٍ من البشر تصعب إزالته عندذاك إلا إذا سُلطتْ عليه مرآةٌ ! كنا ندخل الحُجُرات الرطبة المظلمة جماعاتٍ جماعاتٍ ونرشقها بالحجارة وهي مُعلَّقة بالمقلوب على الجدران فيسقط منها من يسقط وينجو من ينجو ثم نولّي هاربين بأقصى ما نستطيعُ من سرعة خوفاً مِن أنها قد تُلاحقنا حتى بيوت أهلينا وكنا نكتمُ هذا الأمرَ عنهم خوفاً من الردع أو العقاب . المهم : هل أخذت البلدةُ إسمَها من هذا الخان فسُميّت خان المحاويل أم أنها كانت موجودةً أصلاً هناكَ قبل بناء الخان فيها ؟ مَن أسماها المحاويل وما تفسيرُ هذا الإسم ؟ أظنُّ وأنَّ الكثيرَ من الظن إثمٌ ... أظنُّ أنَّ للخان علاقة وثيقة بإسم البلدة . أرى أنَّ الإسمَ " محاويل " مشتق أو محرَّفٌ من الفعل تحوّلَ يتحوّلُ تحويلاُ أو تحويلةً والمحاويل جمعٌ له ما يماثله في اللغة العربية بديلاً عن تحاويل جمع تحويلة . مثل ذلك كمثل الفعل سبّح يُسبِّحُ تسبيحاً وتسبيحةً وتسابيح تماماً كمحاويل أو تحاويل . وفي هذه المقام نحن لسنا بعيدين عن الفعلَّ الآخر حوّلَ يُحوِّلُ تحويلاً . إذاً فهذا الخان ( خان المحاويل ) كان مكاناً يستريحُ فيهِ المسافرون القادمون من مدينة النجف وباقي مدن جنوب العراق ووسطه في طريقهم إلى بغدادَ العاصمة وسواها من مدن العراق الأخرى . أو القادمون من كربلاء حيث ضريح الحسين (ع). فالخان هو محطّة إستراحة كفندق مجاني وبلدة المحاويل والحالة هذه تمثّلُ مرحلة من مراحل السفر إلى بغداد ومنها إلى باقي مدن الوسط والجنوب . لا أعرفُ كم فرسخاً تبعدُ عن الحلة والفرسخُ كان وحدة المسافات في ذلكم الزمان ... لكني أعرف أنَّ المسافةَ بين المحاويل والحلة عشرين كيلومتراً بالطريق الحديث الرابط بينهما وكنتُ أقطعها بسيارتي بحوالي الربع ساعة أو عشرين دقيقةً أوائل ستينيات القرن الماضي . يبدو من الإسم أنْ في هذا المكان بالذات تجري عمليات تحويل المسافرين من عربة إلى أخرى وإبدال الخيول التي كانت تجّرها بأخرى أخذت قسطها من الراحة والماء والطعام ( العَلَف / شعير أو تبن جاف أو حشيش كصيل وقتَ الربيع ) . كذلك الأمر بالنسبة لخيّالة بريد حكومات ذلك الزمان إذْ درجوا على تبادل مهمات إيصال بريد الحكومة بين مرحلة وأخرى ففريقٌ يستريح وفريق يواصل المهمة فضلاً عن حماية المسافرين وتأمين طرق القوافل . المهم ، كانت هنا في هذا المكان تجري عملية التحويل وجمعها تحويلات أو تحاويل التي غدتْ بمرور الزمن محاويل . متى تمَّ بناءُ هذا الخان ؟ لا أحسبه يرقى إلى الزمن العباسيِّ فآجرُّ بناء الخان كان قوياً صلباً غيرَ متآكل حتى بدايات أربعينيات القرن الماضي وربما أخذ بعض الأهالي الكثير من هذا الآجر الممتاز وشيدوا به منازلهم كما فعل بعضُ أهل الحلة بطابوق بابل ! لم يكنْ في الخان بئرٌ ولا غرابة ، فإنه كان على مبعدة 300 ـ 400 متراً من نهر المحاويل تقريباً ومكانه في وسط البلدة حتّى ذلك الوقت ( أربعينيات القرن الماضي ) . متى إذاً تمَّ تشييد الخان وفي زمن أي والٍ عثماني وسلطان إذا سلّمنا أنه بناءٌ غير عباسي ؟ هل شيّده المغولُ أو غيرُهم قبلَهم أو بعدهم وقد توالت على حكم العراق شعوبٌ وأقوامٌ وقامت في الحلة إمارات أكثرها شهرةً إمارة الأمير نور الدولة دُبيْسْ من آل مِزيَد الأسديين .



كانت وماتزال المحاويل منطقة الحل والترحال لكل ممن مر عبرها, تشكلت إدارة ناحية المحاويل سنة 1889 م. إن الأسباب التي أدت إلى التجمع السكاني في هذه المنطقة والمتمثل بالعشائر الكبيرة وفروعها، هي خصوبة الأرض ومشابهة أجزائها الأخرى للجزيرة العربية أي الموقع الجغرافي والسياسي الجيد، كما ذكرته، مما وعَّى الحكومة العثمانية إلى تشكيل إدارة (ناحية المحاويل) في قرية الصباغية عام (1889م)، ومصلحتها في هذه الإدارة هي ضبط العشائر والسيطرة عليها وكسبها. ومن المعلوم إن الإقطاع أصبح متمكنا، وله تأثير واضح على الساحة السياسية (فللإقطاع دور في جمع الضرائب وإرسالها للدولة وخاصة عندما نقلت إمارة الإقطاع من سليمان بن مهنا إلى شيخ زبيد شاف الله (شفلح) ومما جعل الدولة تشجعهم) وتقطع لهم اقاطعات زراعية للسيطرة عليها فكثر (السماسرة والسراكيل آنذاك)..... لقد تزامن تشكيل إدارة ناحية المحاويل مع نقل لواء الحلة إلى الديوانية عام 1889م – 1309هــ من قبل والي بغداد، وكان (علي رضا بك) متصرفا للحلة حيث تحولت متصرفية الحلة إلى قائمقامية على اثر ذلك النقل. وأصبحت مدينة يديرها قائمقام اسمه (عارف الالوسي) كان المقر الرئيس لإدارة ناحية المحاويل في منطقة (شبه ربوه) في قرية الصباغية بالقرب من (بيت خستاوي وبيت طالب كمر) حاليا وألحقت بها القرى التابعة لها بعد ذلك. وأول مدير لهذه الناحية عند تشكليها هو أمين أفندي عام 1889م. ومن خصائص مركز الناحية آنذاك هو السور الذي يحيط بها حيث (كانت مسورة بسور لا يخرج منها أي شخص أثناء الليل خصوصا والحرس يتناوب لحراسته والسبب هو الخوف من غزوات القبائل والحفاظ على مديرها من الاعتداء). ومن خصائصها وجود بعض القلاع المحصنة الصغيرة فوق هذه الربوة مركز الناحية، وهذه صفات أغلب المدن آنذاك. عدد السكان لم يعرف عدد السكان في العراق منذ عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد، بسبب تراكم الأحداث والحكومات المتعاقبة. وعندما قامت الحكومة العثمانية بسن التعداد السكاني أجرت (عملية إحصاء لعام 1890 للولايات التابعة لها بشكل تخمينات). وكانت تلك المعلومات أولية لكل أنحاء العراق، وبقي هذا التعداد على شكله البسيط حتى مجيء البريطانيين. ويعتبر مدحت باشا مؤسس دائرة النفوس في العراق عام 1870م. عام 1919م، قامت وزارة الحربية البريطانية بإعداد تقارير لسلطان الاحتلال.

صفاء عبدعلي نايف حسن الطائي

نظرة عامة[عدل]

كانت وماتزال المحاويل منطقة الحل والترحال لكل ممن مر عبرها, تشكلت إدارة ناحية المحاويل سنة 1889 م. إن الأسباب التي أدت إلى التجمع السكاني في هذه المنطقة والمتمثل بالعشائر الكبيرة وفروعها، هي خصوبة الأرض ومشابهة أجزائها الأخرى للجزيرة العربية أي الموقع الجغرافي والسياسي الجيد، كما ذكرته، مما وعَّى الحكومة العثمانية إلى تشكيل إدارة (ناحية المحاويل) في قرية الصباغية عام (1889م)، ومصلحتها في هذه الإدارة هي ضبط العشائر والسيطرة عليها وكسبها. ومن المعلوم إن الإقطاع أصبح متمكنا، وله تأثير واضح على الساحة السياسية (فللإقطاع دور في جمع الضرائب وإرسالها للدولة وخاصة عندما نقلت إمارة الإقطاع من سليمان بن مهنا إلى شيخ زبيد شاف الله (شفلح) ومما جعل الدولة تشجعهم) وتقطع لهم اقاطعات زراعية للسيطرة عليها فكثر (السماسرة والسراكيل آنذاك)..... لقد تزامن تشكيل إدارة ناحية المحاويل مع نقل لواء الحلة إلى الديوانية عام 1889م – 1309هــ من قبل والي بغداد، وكان (علي رضا بك) متصرفا للحلة حيث تحولت متصرفية الحلة إلى قائمقامية على اثر ذلك النقل. وأصبحت مدينة يديرها قائمقام اسمه (عارف الالوسي) كان المقر الرئيس لإدارة ناحية المحاويل في منطقة (شبه ربوه) في قرية الصباغية بالقرب من (بيت خستاوي وبيت طالب كمر) حاليا وألحقت بها القرى التابعة لها بعد ذلك. وأول مدير لهذه الناحية عند تشكليها هو أمين أفندي عام 1889م. ومن خصائص مركز الناحية آنذاك هو السور الذي يحيط بها حيث (كانت مسورة بسور لا يخرج منها أي شخص أثناء الليل خصوصا والحرس يتناوب لحراسته والسبب هو الخوف من غزوات القبائل والحفاظ على مديرها من الاعتداء). ومن خصائصها وجود بعض القلاع المحصنة الصغيرة فوق هذه الربوة مركز الناحية، وهذه صفات أغلب المدن آنذاك. عدد السكان لم يعرف عدد السكان في العراق منذ عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد، بسبب تراكم الأحداث والحكومات المتعاقبة. وعندما قامت الحكومة العثمانية بسن التعداد السكاني أجرت (عملية إحصاء لعام 1890 للولايات التابعة لها بشكل تخمينات). وكانت تلك المعلومات أولية لكل أنحاء العراق، وبقي هذا التعداد على شكله البسيط حتى مجيء البريطانيين. ويعتبر مدحت باشا مؤسس دائرة النفوس في العراق عام 1870م. عام 1919م، قامت وزارة الحربية البريطانية بإعداد تقارير لسلطان الاحتلال.

صفاء عبدعلي نايف حسن الطائي