المهرة (محافظة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 16°48′N 51°44′E / 16.800°N 51.733°E / 16.800; 51.733


محافظة المهرة
صورة معبرة عن الموضوع المهرة (محافظة)
موقع محافظة المهرة
الإدارة
البلد علم اليمن اليمن
النوع محافظة
العاصمة الغيضة
الجغرافيا
المنطقة الزمنية +3
السكان
التعداد 101,701
سنة التعداد توقعات 2009
اللغات المهرية العربية
الديانات الإسلام

المهرة هي أقصى محافظة في الشرق من الجمهورية اليمنية وثاني اكبر المحافظات في البلاد بعد حضرموت وتشكل الحدود الشرقية مع سلطنة عمان تقع محافظة المهرة إلى الشرق من العاصمة صنعاء، ويطلق عليها تسمية البوابة الشرقية لليمن، وتبعد عن العاصمة بحدود (1318) كيلو متراً، ويشكل سكانها ما نسبته (0.5%) من أجمالي سكان الجمهورية، ولذلك فهي تعد أقل المحافظات من حيث عدد السكان، وعدد مديرياتها (9) مديريات، و مدينة الغيضة مركز المحافظة.

الموقع[عدل]

تقع المهره في الجزء الجنوبي الشرقي لشبه الجزيرة العربية بين خطي العرض(15-18) فهي في النهاية الشرقية لليمن وتلامس الحدود الغربية لسلطنة عمان, اما من ناحية الغرب فتحدها محافظة حضرموت ومن الناحية الشماليه الربع الخالي وجنوباً بحر العرب وتعتبر محافظة المهرة من المحافظات التي تحوي اقل عدد سكان رغم كبر مساحتها

التاريخ[عدل]

وقد وصلت حدود المهره في بعض مراحلها التاريخيه إلى الشحر غرباً وحاسك شرقاً وكذا إلى قبر النبي هود في الغرب وثمود في الشمال الغربي، وكانت جزيرة سقطرى حتى عشية الاستقلال المحافظات الجنوبيه والشرقيه في نهاية عام 1967م تابعه لسلطنة المهرة ومقر إقامة سلاطينها، إن مساحة بلاد المهره تتوسع وتتقلص وفقاً لصراعات حكامها مع جيرانهم.

المجتمع[عدل]

مجتمع المهرة مجتمع مسلم ولغة التخاطب اليومي ـ هي اللهجة المهرية لغالبية من السكان دون أن ينفي هذا وجود من يجيد العربية الفصحى ويحدب عليها، لغة وكتابة وأدباً، بل إنه ليوجد في بعض مدن المهرة، بعض البيوتات ـ إن صح التعبير ـ قد تخصصت بعلوم العربية ـ وأصبحت مقصد الناس ومرجعهم لما يتعلق بالشريعة وعلوم العربية، فمنهم علماء في علوم الشرع والعربية، مثل أبي ثور المهري من مدينة الشحر.

ولعل هذه البيوتات أو العائلات التي تخصصت بعلوم العربية والقرآن الكريم كانت امتدادا لرباطات حضرموت، ليس هذا فحسب، بل إن حماس المهرة وتعصبهم أو غيرتهم على القرآن واللغة العربية لا يقل عن العرب الآخرين، وهم عرب وحماسهم لعروبتهم ودينهم لايفتر.

ولعل من هنا برز بعض الحماس القوي لدى بعض شباب المهرة في السنوات الأخيرة، والذين خرجوا عن المألوف وأصدروا مؤلفات بالفصحى لا تقل جودتها عن مثيلاتها في المكتبة العربية.

اللغة المهرية[عدل]

يقال إن تلك اللغه هي لغة قوم عاد وهي مشتقّه أساسًا من اللغة الحميرية ،وهي لغةٍ بمعنى الكلمه، أي إنها تحمل جميع أساسيات اللغه من قواعد واستقلال الكلمات والأسامي أيضاً.

تتكون هذه اللغه من الأصوات العربية إضافةً إلى ثلاثة أصوات لا توجد في أي لغة أخرى.

ولكن بإمكان من يعرف تلك اللّغه كتابتها وقراءتها بسهوله تامه إلاّ إنه لم يقم أحداً لغاية ألآن بتأليفها وقيدها لتسهيل الكتابه والقراءه,, والسّهوله في ذلك الامر أن حروفها حروف عربيه من الألف للياء عدا تلك الحروف الثلاث التي يمكن كتابتهم بأي شكل مناسب وتنتهي مشكلة الكتابه والقراءه ويسهل تعلّمها وتعليمها لمن يشاء, الاعداد والأرقام:-ذكرنا سالفاً بأنه لم يتم قيد أو تأليف اللّغه ،, ولذلك إن الأرقام والأعداد في تلك اللّغه لم تكتب وإنما تلفظ فقط, وكل عددٍ له تسميته الخاصه به.

الاقتصاد[عدل]

الزراعة[عدل]

تشكل الزراعة الركن الثاني لاقتصاد المحافظة ومصدر غذاء وعمل السكان بالرغم من شح المياه.

إذ أن المحافظة توجد بها مساحات واسعة من الأراضي الصالحة للزراعة إلا إنه لا توجد مياه كافية، ويقدر عدد العاملين في القطاع الزراعي 0.03% من إجمالي عدد السكان في قطاع الزراعة والثروة الحيوانية.

الصناعة[عدل]

جرت عدة دراسات لعدة مواقع في محافظة المهرة بهدف البحث عن المواد الخام وهي متوفرة لو استغلت بشكل جيد كالأسمنت والرخام والمكسرات والمنتجات السمكية كمصنع للأسماك مثلاً كون كل موقع وهو زاخر بالمواد الخام, سيحوت منطقة سمكية وافرة, يتم فيها صناعة قوارب الصيادين وثلاجه للاسماك ويوجد فيها مصنع بن خودم للاسماك ويوجد في مديرية المسيله غرب مديرية سيحوت مصنع بن سدون لتعليب الاسماك والثلاجات حيث توجد ثلاجة واحدة في ضبوت لحفظ وتصدير الشروخ بطاقة حفظ (400) إضافة إلى ثلاجة أخرى في ميناء نشطون لاستلام وحفظ الأسماك وتصديرها وسعتها (800) طن.

كما أن الصناعة الحيوانية واعدة في محافظة المهرة بحكم وفرة الحيوانات وإنشاء صناعات الألبان ومشتقاته واللحوم في مديرية حوف وصحراء المهرة ترحب بأي استثمار في مختلف الصناعات الخفيفة والتحويلية بحكم وجود المواد الخام

التعدين[عدل]

محافظة المهرة من المحافظات الواعدة باستخراج النفط فيها وقد قامت عدة شركات بترولية بالمسح فيها أولها شركة أبان أمريكا عام 1965 م ثم شركة النمر عام 1992م كل هذه الشركات أكدت وجود النفط والغاز بوادي سعف ومحيفيف والغيضة والفيدمي ووادي شحن.

كما أن البحث والدراسة والتنقيب عن النفط في بحر المحافظة واعد بالخير إذ قامت بهذا الدور شركة النمر عام 94ـ 95 م.

وتمتاز المهرة بخلجانها وموانئها الطبيعية ومنها ميناء نشطون الذي يستقبل حمولة (2000) طن. وبه خزانات النفط وتوجد محطات البترول والديزل والكيروسين في جميع مناطق محافظة المهرة.

وفي مجال الثروة المعدنية فالمحافظة غنية بالمعادن. يتوفر الطوب الأبيض والرخام الأحمر في الغيضة وكسارات الحصلة وصناعة الأسمنت في جبل رأس فرتك وحصن السعد "حوف".

الثروة السمكية[عدل]

تمتاز محافظة المهرة بساحل طويل يقدر بـ560كم ويعمل على شريط هذا الساحل أكثر من 6000صياد وعدد القوارب العاملة أكثر من 1200 قارب صيد سمكي.

إن صيد الأسماك يعتبر المصدر الأساسي لغذاء السكان في محافظة المهرة وهي أغنى محافظة من حيث الإنتاج السمكي على مستوى محافظات اليمن الجنوبي.

السياحه[عدل]

ياتي العديد من السياح إلى محافطه المهره واغلبهم من ابناء المحافظه القداماء والتي هاجروها ابائهم إلى دول الخليج العربي واستقرو فيها

ياتون في الاجازه الصيفيه كل عام ويقدر عددهم إلى 60,000 شخص كل عام كما ياتي سواح عمانيون وخصوصا من محافظة ظفار العمانيه المجاوره لمحافظة المهره عبر منفذين للحدود 1- منفذ بالطريق الساحلي يربط بين قرية صرفيت التابعه لولاية ضلكوت العمانيه وبين مدينة حوف اليمنيه 2- منفذ صحراوي بالربع الخالي بين مدينة المزيونه العمانيه ومدينة شحن اليمنيه.

وصلات خارجية[عدل]