النظام العالمي للاتصالات المتنقلة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
UMTS شبكة الهندسة المعمارية

النظام العالمي للاتصالات المتنقلة (UMTS) يو ام تى اس هو واحد من الجيل الثالث لتقنيات الاتصالات المتنقلة، والذي يجري تطويره أيضا إلى تكنولوجيا الجيل الرابع. والتي يمكن تحديدها من خلال مشروع شراكة الجيل الثالث 3GPP ويشكل هذا جزءا من اتحاد الدولي للاتصالات العالمية المتنقلة الدولية القياسية 2000. والشكل الأكثر شيوعا لليو ام تى اس، يستخدم (الموجة العريض للوصول لتقسيم الشفرات المتعددة)دبليو سى دى ام ايه (الاتصالات المتنقلة الدولية ذات الانتشار المباشر(IMT) اي ام تي كواجهة لتداخل الهواء ولكن هذا النظام يشمل أيضا تقسيم الوقت --رمز تقسيم متعددة الوصول سى دى ام ايه و شعبة تزامن وقت الوصول لتقسيم الشفرات المتعددة اس سى دى ام ايه يشمل كل من (اي ام تي \ سى دى ام ايه\تي دي دي على حد سواء). باعتبارها نظام شبكة كاملة ،يو ام تى اس، أيضا تغطي شبكة الاتصال اللاسلكية (يو ام تى اس شبكة الاتصال الأرضية اللاسلكية؛ يو تى ار اية ان)، و الشبكة الرئيسية (تطبيق الجزء المتحرك ام ايه بى) فضلا عن المصادقة للمستخدمين عن طريق بطاقات يو سى أي ام كوحدة تعريف المشترك.

علي خلاف معدلات البيانات المعززة للتطورإيدج ؛ان الاتصالات المتنقلة الدولية وحيدة الناقل تعتمد علي جي إس إم وسى دى ام ايه 2000 للاتصالات المتنقلة الدولية المتعددة الناقل، يو ام تى اس تطلب خلية الأبراج الجديدة وتخصيص ترددات جديدة. ومع ذلك، فإنه يرتبط ارتباطا وثيقا بجي إس إم / إيدج لأنها تقترض وتبني علي مفاهيم من جي إس إم. كذلك، فإن معظم الهواتف النقالة يو ام تى اس أيضا تدعم جي إس إم، والسماح السلس لوضع العملية المزدوجة. ولذلك فان؛ يو ام تى اس أحيانا يكون تسويقه باعتباره 3GSM، مع التشديد على وجود علاقة وثيقة مع جي إس إم، والتفريق بينه وبين التكنولوجيات المتنافسة.

اسم UMTS، الذي عرضه المعهد الأوروبي، عادة ما يستخدم في أوروبا. خارج أوروبا، النظام يعرف أيضا بأسماء أخرى مثل فوما [1] أو دبليو سى دى ام ايه [nb 1].[1] في مجال التسويق، غالبا ما يشير إلية بالجيل الثالث 3G.

المميزات[عدل]

يو ام تى اس، من خلال استخدام دبليو سى دى ام ايه، تدعم نظرية الحد الأقصى لمعدلات لنقل البيانات من 21 ميغابت/ثانية وذلك مع (السرعة الهابطة العالية للوصول HSDPA)، على الرغم من انه في هذة اللحظة مستخدمي الشبكات المنتشرة يمكن أن نتوقع معدل نقل بيانات تصل إلى 384 كيلوبت / ثانية للهواتف R99، و 7.2 ميغابت / ثانية من أجل الهواتف المتحركة في منطقة الاتصال الهابطة[3]. هذا ما زال أكبر بكثير من 9.6 كيلوبت / ثانية من خطأ واحد لجي إس إم لتصحيح البيانات المتعددة المنقولة بالدائرة للقنوات اتش اس دي بي اية 9.6 كيلوبت / ثانية في كلفة المكالمة (14.4 كيلوبت / ثانية ل (سي دي ام اية)، والتي تنافس تقنيات الشبكات الأخرى مثل سي دي ام اية2000 أو بي اتش اس أو الشبكات المحلية اللاسلكية، وتتيح الوصول إلى الشبكة العالمية وغيرها على الأجهزة النقالة من خدمات البيانات.

السلائف الأخرى إلى الجيل الثالث 3G هي الجيل الثاني 2G ونظم الاتصالات الهاتفية النقالة، مثل جي إس إمالمرحلية الموحدة اي اس 95، و الخليوي الرقمي الشخصيبي بي دي سي ؛ سى دى ام ايهنظام الهاتف اليدوي الشخصي بي اتش اس والتكنولوجيات 2G الأخرى المنتشرة في مختلف البلدان. في حالة جي إس إم، هناك مسار تطور من 2G إلى خدمة حزمة الراديو العام، والتي تعرف أيضا باسم 2.5G. خدمة حزمة الراديو العامة وتؤيد أفضل بكثير من معدل البيانات (بحد أقصى النظري إلى 140.8 كيلو بيت / ثانية، على الرغم من معدلات نموذجية هي أقرب إلى 56 كيلوبت / ثانية)، ويتم التحويل بدلا من مهيأ للاتصال(، والتحويل بالدائرة). ان استخدامه منتشر في أماكن كثيرة حيث يتم استخدام جي إس إم. البريد خدمة حزمة الراديو العام،، أو إيدج، هو تطور مزيد من خدمة حزمة الراديو العام، ويستند إلى مخططات الترميز الأكثر حداثة. مع إيدج يتم حذم الفعلي للبيانات حول معدلات يمكن أن تصل إلى 180 كيلوبت / ثانية وتكون (فعالة). ان أنظمة إيدج غالبا ما يشار إليها على انها الأنظمة"2.75G ".

منذ عام 2006، فان شبكات يو ام تى اس، في كثير من البلدان، وهي في طور رفع مستواها مع وجود سرعة عالية النفاذ إلى الحزم النازلة ،والتي تعرف أحيانا باسم 3.5G، ;كما أن (اتش اس دي بي اية) تتيح سرعات نقل هابظ لمدة تصل إلى 21 ميغابت / ثانية. ويتقدم العمل أيضا إلى تحسين سرعة نقل الإرسال مع السرعة العالية للوصول لحزم الإرسال(اتش اس يو بي اية). على المدى الطويل، ومشروع التطور على المدى الطويل 3GPP له خطط لنقل يو ام تى اس، ل4G بسرعة 100 ميغابت / ثانية، تحت ويصل إلى 50 ميغابت / ثانية فوق ،وذلك باستخدام تكنولوجيا الجيل القادم كواجهة جوية استنادا إلى تردد متعامد ومضاعف التقسيم.

أصبحت الوطنية لحماية المستهلك هي شبكات يو ام تى اس التي بدأت في عام 2002 مع التركيز الشديد على الاتصالات المتنقلة التي توفرها التطبيقات الخاصة بالهواتف المتحركة مثل التلفزيون النقال وكذلك الاتصال المرئي. والبيانات ذات السرعة العالية من يو ام تى اس، تكون في معظم الأحيان تستخدم من أجل الوصول إلى الإنترنت ؛ هناك تجربة في اليابان وأماكن أخرى أظهرت أن مدى الطلب على المستخدم لمكالمات الفيديو ليست عالية، والاتصالات المتنقلة التي تقدمها المكالمات السمعية والتي تضم محتوى الفيديو قد انخفض في شعبيته لصالح الوصول بسرعة إلى الشبكة العالمية سواء بصورة مباشرة على الهاتف أو وصله بجهاز الكمبيوتر عبر واي فاي، والبلوتوث، وكذلك الأشعة تحت الحمراء أو الناقل العام التسلسلى.

التكنولوجيا (التقنية)[عدل]

يجمع UMTS بين ثلاث واجهات هوائية مختلفة، موبايل جي إس إم كتطبيق للموبيل في الجزءالأساسي (ماب)، واسرة جي إس إم لترميز الكلام.

واجهات الهواء[عدل]

يوفر يو ام تى اس ،العديد من والواجهات الجوية اللأرضية المختلفة، تدعي يو ام تى اس، إلى الوصول للراديو الأرضى UTRA جميع اختيارات الواجهة الجوية تشكل جزءا من الاتحاد الدولي للاتصالات والاتصالات المتنقلة الدولية عام 2000. كما أنه في الوقت الحاضر المتغير الأكثر شعبية بالنسبة للهواتف النقالة الخلوية، دبليو سى دى ام ايه فاننا نستخدم (الاتصالات المتنقلة الدولية ذات الانتشار المباشر).

كما يرجى ملاحظة أن شروط دبليو سى دى ام ايه، تي دي سى دى ام ايه والدفتيريا SCDMA تكون مضللة. في حين أنها تقترح تغطية مجرد طريقة الوصول إلى قناة ذات أي تغير من سى دى ام ايه)، فإنها في الواقع أسماء مشتركة لمعايير واجهة الهواء كاملة.

غير أن الراديوهات الأرضية لها شبكات نفاذ وهي حاليا قيد البحث.

دبليو سى دى ام ايه (UTRA الدفاع عن الديمقراطية)[عدل]

UMTS الإرسال على سطح مبنى

يستخدم دبليو سى دى ام ايه؛ في دي إس سى دى ام ايه كأسلوب لوصول القناة مع زوج من القنوات 5 ميغاهرتز. في المقابل، فإن التنافس CDMA2000 يستخدم نظام تعسفى واحد أو أكثر من أجل بث قنوات 1.25 ميغاهرتز للاتصال من كل اتجاه. نظم دبليو سى دى ام ايه تكون على نطاق واسع لانتقادات واسعة وذلك لاستخدام الطيف الترددي، والتي قد تأخر في النشر في البلدان التي تصرفت ببطء متسببة في تخصيص الترددات الجديدة على وجه التحديد لخدمات الجيل الثالث 3G (مثل الولايات المتحدة).

ان نطاقات الترددات المحددة أصلا والتي حددتها المعيار المختلفة ل يو ام تى اس 1885-2025 ميغاهرتز للالنقال إلى قاعدة (الإرسال) و2110-2200 ميغاهرتز للانتقال إلى القاعدة (الهابطة). في الولايات المتحدة، وسوف يمكن استخدام 1710-1755 ميغاهرتز و 2110-2155 ميغاهرتز بدلا من ذلك ،لأن 1900 ميغاهرتز كانت مستخدمة بالفعل. بينما يو ام تى اس 2100 هو الأكثر انتشارا على نطاق واسع من يو ام تى اس كفرقة موسيقية، وبعض البلدان يو ام تى اس يستخدم فرق موسيقية ذات مشغلي 850 ميغاهيرتز و/ أو 1900 ميغاهرتز تكون مستقلة ؛وهذا يعني أن وجود ارسالات هابطة داخل الفرقة نفسها، ولا سيما في الولايات المتحدة بحلول تنقل تي اند تي، ونيوزيلندا من تليكوم نيوزيلندا على اختصار لشبكة الهاتف المحمول في أستراليا من قبل تلسترا على شبكة G التالية.

ان دبليو سى دى ام ايه هي جزء من الاتصالات المتنقلة الدولية عام 2000 وجزء من أنظمة الاتصالات المتنقلة الدولية ذات الانتشار المباشر.

المفوضية العليا للاجئين UTRA - TDD :[عدل]

انUMTS_TDD هي الجوية التي تستخدم كواجهات بليز كومباوري لقناة سى دى ام ايه وصولا للتقنية الموحدة كما هي UTRA - TDD باعتبارها المفوضية العليا للاجئين والذي يستخدم من الزيادات 5 MHz من ذلك الطيف، ويقسم كل شريحة 10ms داخل الاطارات التي تحتوي على فتحات الوقت الخامسة عشرة 1500 في الثانية الواحدة. الملخص الفني وفتحات الوقت ويتم تخصيص نسبة مئوية ثابتة في الهابطة والإرسال. يستخدم سى دى ام ايه الدفتيريا لتيارات متعدة أو من طرق استقبال متعددة. خلافا على دبليو سى دى ام ايه، فانها لا تحتاج إلى نطاقات التردد المنفصلة لمدة تتزايد أو تقل، مما يتيح نشر ذلك في نطاقات ترددية ضيقة.

تعد الدفتيريا سى دى ام ايه هي جزء من الاتصالات المتنقلة الدولية عام 2000 وجزء من أنظمة الاتصالات المتنقلة الدولية TDD سى دى ام ايه.

الدفتيريا (SCDMA (UTRA - TDD 1.28 Mcps بمعدل منخفض.[عدل]

يستخدم الدفتيريا SCDMA الاستخدام المتعدد بالتقسيم الزمني كقناة لأسلوب الوصول مقترنا بتزامن معين من النحية التكييفية، ان سى دى ام ايه مكون على شرائح طيفية بنسبة 1.6 ميغاهرتز، ويسمح بنشرها أكثر صرامة حتى في نطاقات تردد من الدفتيريا سى دى ام ايه. ومع ذلك، فإن الحافز الرئيسي لتطوير هذا الصينية هو النمو القياسي لتفادي أو التقليل من رسوم الترخيص التي يجب أن تدفع لغير أصحاب براءات الاختراع الصينية. خلافالوجود غيرها من واجهات الهواء، كان الدفتيرياSCDMA ليس جزءا من UMTS من البداية ولكن تم إضافتها لمواصفات الإصدار 4 منها.

مثل الدفتيريا سى دى ام ايه، فهى معروفة باسم الاتصالات المتنقلة الدولية سى دى ام ايه(TDD0)انها الاتصالات المتنقلة الدولية في غضون عام 2000.

شبكة الاتصال اللاسلكية[عدل]

كما يحدد UMTS الأرضية لشبكة الاتصال اللاسلكية (UTRAN)،التي تتألف من محطات متعددة، وربما يحدث ذلك باستخدام معايير مختلفة الأرضية الجوية ونطاقات التردد.

يو ام تى اس وجي إس إم ،إيدج يمكن أن تشترك في الشبكة الأساسية ،مما يجعل UTRAN بديل شبكة الوصول اللاسلكي لGERAN0 (جي إس إم)إيدج للملاحة الجوية)، والسماح (في الغالب) للتبديل بين RANs وفقا لوجود التغطية المتاحة والاحتياجات اللازمة من الخدمات. بسبب ذلك، UMTS 'وجي إس إم / إيدج' ان الشبكات اللاسلكية يشار إليها أحيانا كما لو كانت (UTRAN / GERAN).

ان شبكات UMTS تكون كثيرا مقترنة ب "جي إس إم / إيدج"، ذلك في وقت لاحق والتي تعد أيضا جزء من الاتصالات المتنقلة الدولية عام 2000.

وUè هو (المستخدم لتجهيزات) واجهة للملاحة الجوية (شبكة الاتصال اللاسلكية) في المقام الأول الذي يتكون من الإقليمي للاتصالات الراديوية (راديو التحكم في الموارد)، وخاصة أمريكا اللاتينية بها(راديو ارتباط التحكم) ولجنة الهدنة العسكرية من أجل (التحكم بالوصول إلى الوسائط) البروتوكالية. ان بروتوكول المؤتمر الإقليمي يتعامل في صدد الإنشاء والقياسات، وخدمات الراديو الخاصة بحاملها، والأمن، وكذلك قرارات التسليم. البروتوكول هو المقام الأول في مدينة رأس لفان، انه يقسم إلى ثلاثة أنماط ذات وضع شفاف مثل (الخرائط المواضيعيه)، مثل الوضع المعروف يو ام، والوضع الغير معروف ايه ام. ان وظيفتها تشبه كيان برنامج التعاون الفني للعملية حيث ما يشبه العملية الواقية ل(UDP). في وضع الخرائط المواضيعيه، وسوف يتم إرسال البيانات إلى الطبقات السفلى من دون إضافة أي رأس لSDU من الطبقات العليا. ان لجنة الهدنة العسكرية تتعامل مع جدولة البيانات على واجهة الجو بالاعتماد على أعلى طبقة (المؤتمر الإقليمي) لتكوين المعاملات.

هناك مجموعة من الخصائص ذات الصلة لنقل البيانات وتسمى "راديو" لحاملها (RB). هذه مجموعة من الخصائص التي من خلالها يتم تقرير البيانات ذات الحد الأقصى المسموح به في TTI ويسمى (ناقل التوقيت الزمني). وتشمل الميزانية العادية معلومات عن مدينة رأس لفان ورسم الخرائط العادية. الخرائط العادية تقرر رسم التعيين بين الميزانية العادية وقناة المنطقية وقناة النقل. مما يشير إلى أن الرسالة سوف ترسل إشارة راديو الشيالون على عدم توازن وحزم البيانات (إما خدمات أو ملاحظة العملاء)وسيتم إرسال البيانات على المكاتب الإقليمية. وكذلك المؤتمر الإقليمي ورسائل NAS التي ستستمر في المكاتب الإقليمية الفرعية.

هناك إجراءات أمنية تشمل فئتين : السلامة والشفرات. السلامة تؤكد على الموارد من أى رسالة وأيضا التأكد من أن لا أحد سواء (الثالثة / الطرف غير معروف) على رسالة من الراديو غير معدلة. أماالتشفيرأو الشفرات فهى تؤكد من أن أحدا لا يستمع إلى البيانات الخاصة بك على واجهة الهواء. ان كلا من النزاهة والتشفير ينبغي تطبيقهما لعدم التوازن كماأن التشفير فقط سيتم تطبيقها حيث وجدت بيانات المكاتب الإقليمية.

الشبكة الأساسية[عدل]

مع تطبيق الجزء المتنقل، يستخدم UMTS نفس المعيار الأساسي لشبكة جي إس إم "إيدج". فان هذا يسمح بهجرة بسيطة للخروج من مشغلي شبكات الهواتف الخلوية. ومع ذلك، فإن مسار الهجرة إلى UMTS لا تزال مكلفة : في حين أن الكثير من البنى التحتية الأساسية المشتركة مع جي إس إم، وتكلفة الحصول على تراخيص الطيف الجديد وتظهر UMTS في الأبراج العالية الموجودة حاليا.

تم التصال بالطائرة CN كما أنها يمكن ان تكون مرتبطة وتعد كالعمود الفقري لشبكات مختلفة مثل الإنترنت، والشبكة الرقمية (وGERAN) تشمل ثلاث طبقات دنيا من نموذج التفتيش الموقعي. طبقة الشبكة الواحدة أو(التفتيش الموقعي الذي يشمل إدارة بروتوكول إدارة الموارد والراديو (RRM) الذي يدير قنوات حاملها بين المحطات الطرفية المتنقلة والشبكة الثابتة، بما في ذلك من إمكانية تسليمه.

وتخصيص النطاق الترددي[عدل]

أكثر من 130 من التراخيص التي تم منحها للشركات في جميع أنحاء العالم (اعتبارا من ديسمبر 2004)، وتحدد اذاعة دبليو سى دى ام ايه أن الحصول على التكنولوجيا تعتمد على جي إس إم. في أوروبا، وعملية الترخيص وقعت في نهاية الذيل من فقاعة التكنولوجيا، وآليات المزاد العلني لتخصيص انشائها في بعض الدول أدى إلى جعل بعض الأسعار التي تدفع للتراخيص الأصلي عالية جدا 2100 ميغاهرتز، وخصوصا في المملكة المتحدة وألمانيا. وفى ألمانيا، دفع مقدمي العروض 50.8 مليار دولار لستة تراخيص، اثنتان منها في وقت لاحق وتم شطبها من قبل مشتريها (موبايلكم وسونيرا / تليفونيكا كونسورتيوم). فقد اقترح أن هذه الرسوم الضخمه للتراخيص لديها طابع فرض ضريبة كبيرة جدا تدفع الدخل المستقبلي المتوقع لسنوات عديدة على الطريق. في أي حال، فإن ارتفاع الأسعار المدفوعة وضع بعض شركات الاتصالات الأوروبية على وشك الإفلاس (أبرزها كبن). على مدى السنوات القليلة الماضية قد تم شطب بعض أو كل تكاليف الرخصة. وفي الآونة الأخيرة، حاملة في فنلندا قد بدأت باستخدام 900 ميغاهيرتز يو ام تى اس في ترتيب مشترك مع محيطها 2G جي إس إم المحطات القاعدية، وهو اتجاه من المتوقع أن تتوسع فيه أوروبا خلال 1-3 سنوات القادمة.

ان 2100 ميغاهرتز يو ام تى اس المخصصة في أوروبا هي التي استخدمت فعلا في أمريكا الشمالية. في نطاق 1900 ميغاهرتز ويستخدم ل2G (النقابة) الخدمات، و 2100 ميغاهرتز ويستخدم لمجموعة الاتصالات الساتلية. المنظمين لها، ومع ذلك، حررت بعض من 2100 ميغاهرتز النطاق لخدمات الجيل الثالث 3G، جنبا إلى جنب مع 1700 ميغاهرتز للإرسال. ان مشغلين يو ام تى اس في أمريكا الشمالية، الذين يريدون تطبيق نمط الأوروبي 2100/1900 ميغاهرتز سوف يكون النظام لطيفا مع حصة القائمة 2G للخدمات في 1900 ميغاهرتز.

تي اند تي وايرلس شنت يو ام تى اس للخدمات في الولايات المتحدة بحلول نهاية عام 2004 بدقة باستخدام القائمة 1900 ميغاهرتز الطيف المخصصة للخدمات 2G النقابة. وقالت سينجيولار المكتسبة ايه تي اند تي وايرلس في عام 2004 ومنذ ذلك الحين شنت يو ام تى اس في المدن الأمريكية المحدده. وأعادت سينجيولار تسمية نفسها ايه تي اند تي وهو المتداول خارج بعض المدن مع شبكة يو ام تى اس في 850 ميغاهيرتز لتعزيز الشبكة الموجودة يو ام تى اس في 1900 ميغاهرتز، وتعرض الآن على عدد من الأعضاء يو ام تى اس 850/1900 الهواتف.

تي موبايل التمهيدية من يو ام تى اس في الولايات المتحدة ستركز على العصابات 2100/1700 ميغاهرتز، في حين أن التغطية يو ام تى اس في كندا يتم توفيرها على 850 ميغاهرتز من روجرز شبكة لاسلكية. في عام 2008، الأسترالية للاتصالات تلستراالمتنقلة حلت في القائمة محل شبكة سى دى ام ايه الوطنية شبكة الجيل الثالث 3G، كما وصفت جى القادمه، التي تعمل في 850 ميغاهرتز. تلسترا توفر حاليا خدمة يو ام تى اس على هذه الشبكة، وأيضا في 2100 ميغاهرتز شبكة يو ام تى اس، من خلال المشاركة في ملكية وإدارة 3GIS امتلاك الشركة. هذه الشركة أيضا الشركة المملوكة لشركة هاتشيسون 3G أستراليا، وهذه هي الشبكة الرئيسية المستخدمة من قبل عملائها. أوبتس حاليا المتداول خارج شبكة الجيل الثالث 3Gيعمل على 2100 ميغاهرتز في معظم المدن والبلدات الكبيرة، و900 ميغاهرتز في المناطق الإقليمية. فودافون أيضا قامت ببناء شبكة الجيل الثالث 3G باستخدام 900 ميغاهرتز. 850 ميغاهرتز و 900 ميغاهرتز توفر قدر أكبر من التغطية مقارنة مع شبكات تعادل 1700/1900/2100 ميغاهيرتز، وهي الأنسب للمناطق الإقليمية حيث مسافات أكبر المشترك منفصلة والمحطة الأساسية.

الناقلين في أمريكا الجنوبية هي الآن أيضا المتداول خارج الشبكات 850 ميغاهيرتز.

التشغيل البيني والتجوال العالمي[عدل]

هواتف يو ام تى اس (وبطاقات البيانات) على درجة عالية من المحمولة التي تم تصميمها للتجول بسهولة على شبكات يو ام تى اس الأخرى (على افتراض أن مقدمي اتفاقيات التجوال في المكان). بالإضافة إلى ذلك، تقريبا كل هواتف اليو ام تى اس هي يو ام تى اس/ جي إس إم أجهزة ثنائية الوضع، حتى إذا كان هاتف يو ام تى اس يسافر خارج تغطية يو ام تى اس خلال المكالمة ان المكالمة قد تكون تسلم بشفافية لتغطية جي إس إم المتاحة. رسوم التجوال عادة ما تكون أعلى بكثير من رسوم الاستخدام العادية.

معظم اليو تى ام اس المرخص لها النظر في كل مكان، وشفافية التجوال العالمي قضية هامة. لتمكين درجة عالية من التوافقية، هواتف يو ام تى اس عادة تدعم عدة ترددات مختلفة بالإضافة إلى تراجع جي إس إم. بلدان مختلفة تدعم مختلف نطاقات التردد يو ام تى اس—أوروبا في البداية استخدمت 2100 ميغاهيرتز في حين أن معظم شركات الطيران في الولايات المتحدة استخدمت 850 ميغاهيرتز و1900 ميغاهيرتز.

تي موبايل أطلقت الشبكة في الولايات المتحدة التي تعمل في 1700 ميغاهيرتز (الإرسال) / 2100 ميغاهيرتز (الهابطة)، وهذه العصابات كما يجري في أماكن أخرى اعتمدت في الأمريكتين. ان هاتف وشبكة يو ام تى اس يجب أن تعتمد على تردد مشترك للعمل معا. بسبب الترددات المستخدمة، والنماذج المبكره من هواتف اليو ام تى اس المخصصة للولايات المتحدة ليس من المرجح أن تكون قابلة للتشغيل في أي مكان آخر، والعكس بالعكس. وهناك الآن 11 وتيرة لمجموعات مختلفة تستخدم في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الترددات التي كانت تستخدم فقط لخدمات 2G.

ان هواتف يو ام تى اس يمكن ان تستخدم وحدة تعريف عالمية مشتركة، اوسيم (على أساس وسيم جي إس إم)، وكذلك العمل (بما في ذلك خدمات يو ام تى اس) مع بطاقات جي إس إم. هذا هو معيار عالمي لتحديد الهوية، وتمكن الشبكة من أجل تحديد وتوثيق بطاقة ال (يو)في الهاتف. اتفاقيات التجوال بين الشبكات تدعو إلى السماح للعميل أن تتم إعادة توجيهه لهم أثناء التجوال، وتحديد الخدمات (والأسعار) متاحة للمستخدم. بالإضافة إلى معلومات المستخدم وتوثيق المعلومات، بطاقة(يو) توفر مساحة تخزين دليل الهاتف للاتصال. الهواتف المحمولة يمكن تخزين البيانات على الذاكرة الخاصة بهم أو على بطاقة الشريحة (يو) (التي عادة ما تكون محدودة أكثر في دفتر المعلومات بالهاتف). يمكن الحصول على شريحة(يو) ويمكن نقلها إلى آخر يو ام تى اس أو هاتف جي إس إم، والهاتف سوف يأخذ تفاصيل المستخدم من على شريحة(يو)، وهذا يعني ان شريحة (يو) (وليس الهاتف) الذي يحدد رقم هاتف الهاتف والفواتير المقدمة للمكالمات من الهاتف.

اليابان هي أول بلد في اعتماد تقنيات الجيل الثالث 3G، ونظرا لأنها لم تستخدم جي إس إم في السابق لم يكن لديهم الحاجة إلى بناء التوافق جي إس إم في أجهزتهم وهواتف الجيل الثالث 3G كانت أصغر حجما من تلك المتوافرة في أماكن أخرى. في عام 2002، إن تي تي دوكومو - شبكة الجيل الثالث 3G هو أول شبكة يو ام تى اس تجارية، باستخدام مواصفات قبل الإفراج - [4]، وكان في البداية لا تتفق مع المعيار يو ام تى اس على مستوى الإذاعة ولكن استخدام بطاقات اوسيم القياسية، وهذا يعني اوسيم بطاقة تستند التجوال كان من الممكن (نقل بطاقة اوسيم إلى يو ام تى اس أو جي إس إم الهاتف عند السفر). كلا إن تي تي دوكومو وسوفت بانك موبايل (3G التي بدأت في ديسمبر كانون الأول 2002) الآن تستخدم المعيار يو ام تى اس.

الهواتف النقالة وأجهزة المودم[عدل]

نوكيا 6650، وهو الجهاز UMTS في وقت مبكر

كل من كبرى شركات تصنيع الهواتف 2G (التي لا تزال في مجال الأعمال التجارية) هي الآن مصنعين للهواتف الجيل الثالث 3G. للهواتف المبكره من الجيل الثالث 3G، وأجهزة المودم كانت محددة على الترددات المطلوبة في بلدهم، مما يعني أنها لا يمكن أن تتجول في بلدان أخرى الا على نفس التردد 3G (على الرغم من أنها يمكن أن تقع مرة أخرى إلى معيار السن جي إس إم). كندا والولايات المتحدة الأمريكية يمتلكون حصة شائعة من الترددات، وكذلك الحال في معظم الدول الأوروبية. المادة يو ام تى اس نطاقات الترددتقدم لمحة عامة عن ترددات شبكة يو ام تى اس في جميع أنحاء العالم.

استخدام جهاز توجيه الخلوية، بكمسا، أو عن طريق البطاقة، يستطيع الزبائن الوصول إلى خدمات الجيل الثالث 3G واسع النطاق، بغض النظر عن اختيارهم للكمبيوتر (مثل قرص كمبيوتر أو جهاز المساعد الرقمي الشخصي). بعض البرامج تنصب نفسها من المودم، حتى أنه في بعض الحالات على الإطلاق لاتوجد معرفة تقنية مطلوبة للحصول على الانترنت الا وتظهر في لحظات. باستخدام الهاتف التي تدعم الجيل الثالث 3G، وبلوتوث 2.0، وتقنية بلوتوث متعددة على أجهزة الكمبيوتر المحمول يمكن أن يكون متصلا بالإنترنت. بعض الهواتف الذكية يمكن أيضا أن تكون بمثابة نقطة الوصول للشبكات المحلية اللاسلكية.

لا تكاد توجد أي هواتف الجيل الثالث 3G أو أجهزة المودم المتوفرة لدعم جميع ترددات الجيل الثالث 3G (UMTS850/900/1700/1900/2100 MHz). بيد أن العديد من الهواتف التي تقدم أكثر من الفرقة التي لا تزال واسعة تتيح التجوال. على سبيل المثال، ثلاثي الموجات الشرائح العاملة على 850/1900/2100 ميغاهيرتز، مثل تلك التي وجدت في تفاح اي فون، ويتيح الاستخدام في معظم البلدان يو ام تى اس، حيث يتم نشر قوات الدفاع عن الديمقراطية.

== المعايير المتنافسة الأخرى ==ℳℳ¥♠♠♠ƒƒ⅞₫ḟẺd͡ʑd͡ʒd͡ʒt͡ʃvďÉėĠÎęణ౫ణ المنافس الرئيسي ليو ام تى اس هو سدما 2000 (الاتصالات المتنقلة الدولية - مولودية)، التي تم تطويرها من قبل 3GPP2. على خلاف سدما2000 ويو ام تى اس تم الترقية التطورية إلى القائمة الموحدة 2G، cdmaOne، وقادر على العمل ضمن مخصصات نفس التردد. هذا وسدما2000أضيق متطلبات عرض النطاق الترددي يجعل من الأسهل للانتشار في القائمة الأطياف. في البعض، ولكن ليس كل شيء، حالات، القائمة مشغلي شبكات الهواتف الخلوية لا تملك إلا الطيف ما يكفي لتنفيذ إما يو ام تى اس أو جي إس إم، وليس على حد سواء. على سبيل المثال، في مد الولايات المتحدة وهاء وواو وكتل الطيف النقابة، فإن المبلغ المتاح للطيف هو 5 ميغاهرتز في كل اتجاه. وهناك معيار يو ام تى اس نظام من شأنه أن تشبع الطيف. سدما 2000 حيث يتم نشرها، وعادة ما تتعايش مع يو ام تى اس. في العديد من الأسواق ومع ذلك، فإن التعايش المسألة ليس له أهمية تذكر، كما توجد عقبات تشريعية للمشاركة في نشر اثنين من المعايير في شريحة المرخص لها نفس الطيف.

منافس آخر ليو ام تى اس هي إيدج (الاتصالات المتنقلة الدولية الشوري)، التي هي التطور إلى نظام 2G جي إس إم، واستغلال القائمة أطياف جي إس إم. كما أنه أسهل بكثير وأسرع، وارخص بكثير لمشغلي الشبكات اللاسلكية في "المسمار" إيدج وظائف عن طريق رفع مستوى المعدات الموجودة على انتقال جي إس إم لدعم إيدج من الحاجة إلى تثبيت تقريبا جميع العلامات التجارية ومعدات جديدة لتسليم يو ام تى اس. ومع ذلك، يجري وضعها من قبل 3GPP مثلما يو ام تى اس، إيدج ليس منافسا حقيقيا. بدلا من ذلك، فهو يستخدم كحل مؤقت يو ام تى اس التي تسبق بدء التنفيذ أو كتكملة للمناطق الريفية. هذا هو سهل أن جي إس إم / إيدج ويو ام تى اس مواصفات يتم تطويرها بشكل مشترك ويعتمدون على نفس الشبكة الأساسية، مما يسمح في وضع مزدوج s. بما في ذلك عملية تسليم السلطة

الصين الدفتيريا - SCDMA القياسية غالبا ما ينظر إليها على انها منافس، أيضا. الدفتيريا - SCDMA وقد أضيف إلى UMTS 'الإصدار 4 على النحو UTRA - TDD 1.28 Mcps تشيب سعر منخفض (UTRA - TDD LCR). على عكس الدفتيريا سى دى ام ايه (UTRA - TDD 3.84 Mcps السامي تشيب العملة، UTRA - TDD المفوضية العليا للاجئين) الذي يكمل دبليو سى دى ام ايه (UTRA الدفاع عن الديمقراطية)، فانه من المناسب لكلا الجزئي والكلي الخلايا. ومع ذلك، فإن عدم وجود بائعين 'الدعم هو منعه من كونها منافس حقيقي.

بينما DECT من الناحية التقنية قادرة على منافسة يو ام تى اس وغيرها من الشبكات الخلوية في المناطق المكتظة، في المناطق الحضرية المأهولة بالسكان، إلا أنه قد تم نشرهم لالهواتف اللاسلكية المحلية والقطاع الخاص في شبكات المنزل.

كل من هؤلاء المنافسين قد قبلت من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات كجزء من أنظمة الاتصالات المتنقلة الدولية - 2000 عائلة من الجيل الثالث 3G المعايير، يو ام تى اس، جنبا إلى جنب مع قوات الدفاع عن الديمقراطية.

على الجانب الوصول إلى الإنترنت، وأنظمة متنافسة وتشمل ماكس وفلاش موجات كهرومغناطيسية.

التحول منGPRS إلى UMTS[عدل]

عندالتحول من شبكة GPRS من إلى UMTS عناصر الشبكه التاليه يمكن اعادة استخدامها:

من الخدمة العالمية للموبايل (جي إس إم) شبكة الاتصالات اللاسلكية، من العناصر التالية لا يمكن إعادة استخدامها

  • محطة قاعدة تحكم (بى اس سى)
  • قاعدة الإرسال ومحطة (بي تي إس)

أنها يمكن أن تبقى في الشبكة واستخدامها في العملية المزدوجة حيث شبكة 2G وشبكات الجيل الثالث 3G تتعايش مع شبكة الجيل الثالث 3G ومحطات جديدة أصبحت متاحة للاستخدام في الشبكة.

شبكة يو ام تى اس تدخل عناصر الشبكة الجديدة التي تعمل كما يحددها 3GPP :

وظائف لجنة السلامة البحرية وSGSN التغييرات عند الذهاب إلى يو ام تى اس. في نظام جي إس إم في لجنة السلامة البحرية يتعامل مع الجميع بالدائرة مثل عمليات ربط ألف وباء، عبر الشبكة. SGSN يتعامل مع جميع علب تحويل العمليات ونقل كل البيانات في الشبكة. في يو ام تى اس وسائل الإعلام (MGW) نهتم بكل نقل البيانات في كل من البدالات وحزم بيانات الشبكات. لجنة السلامة البحرية وSGSN تسيطر على عمليات MGW. وتسمى العقدتان خادم لجنة السلامة البحرية وخادم يخص الشبكة السطحية.

المشكلات والقضايا[عدل]

بعض البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة واليابان، تمتلك إمكانية تخصيص الترددات بطريقة مختلفة عن ما وصى به الاتحاد الدولي للاتصالات، بحيث أن الفرق القياسية الأكثر استخداما لUMTS (UMTS - 2100) لم تكن متوفرة بعد. كما أن االفرق الموسيقية البديلة تستخدمه في تلك البلدان، لمنع التشغيل البيني لمعدات UMTS 2100، ويتطلب ذلك تصميم وتصنيع معدات مختلفة لاستخدامها في هذه الأسواق. كما هو الحال اليوم مع GSM900، التي يكون معيارها UMTS 2100 ميغاهرتز، كذلك فالمعدات لن تعمل في تلك الأسواق. ومع ذلك، يبدو UMTS كما لو أنه لا يعاني مثل كثير من قضايا الفرقة "جي إس إم" كما فعلت الهواتف الأخرى للتوافق، والهواتف النقالة UMTS لها العديد من الفرق المتعددة في كل من وسائط "جي إس إم" UMTS. الموجات الرباعية ل "جي إس إم" (850، 900، 1800، و 1900 ميغاهرتز و UMTS ثلاثي الموجات (850، 1900، و 2100 ميغاهرتز ؛ لذلك أصبحت الهواتف أكثرا شيوعا.

في الأيام الأولى من انتشار UMTS شهدت عقبات تمهيدية في العديد من البلدان. ان زيادة الهواتف في الوزن مع انخفاض بطارية حياة الفقراء فقد كانت أول من وصل على السوق وكانت حساسة للغاية في الوزن، وكذلك حساسة في عامل الشكل. وموتورولا A830، ولاول مرة الهاتف على شبكة 3 هوتشيسون، وزنه أكثر من 200 غراما، وحتى تضمن للكاميرا الانفصال لخفض وزن الهاتف. هناك قضية أخرى هامة تشارك الدعوة الموثوقية، والمشاكل ذات الصلة بذلك، مع تسليم من UMTS لجي إس إم. يتم العثور على زبائن لهم صلة بها ويتم إسقاطها كما أمكن تسليمها إلا في اتجاه واحد هو UMTS "جي إس إم"، كذلك مع الهاتف فقد يتم تغيير نظام العودة إلى UMTS بعد تعليقه. انها في معظم الشبكات في جميع أنحاء العالم هذا لم يعد قضية.

بالمقارنة مع "جي إس إم"، فان شبكات UMTS تتطلب في البداية أعلى محطة كقاعدة للكثافة. من أجل أن تكون UMTS متكاملة فانها تتضمن على الطلب مميزات الفيديو، ويلتزم وجود محطة واحدة كقاعدة لاقامة كل كيلومتر1-1.5 (0.62-0.93 ميل). انه هو الحال فقط عندما كانت تستخدم الفرقة 2100 ميغاهرتز ،ولكن مع تزايد استخدام نطاقات الترددات المنخفضة (مثل 850 و 900 ميغاهيرتز) لذلك هذا لم يعد. وقد أدى ذلك إلى زيادة التمهيد للتقليل من قبل مشغلي شبكات الفرقة منذ عام 2006.

حتى باستخدام التكنولوجيات الحالية والمنخفضة لفرقة UMTS، لا يزال عند المقارنة أوضحت أن الاتصالات الهاتفية والبيانات عبر UMTS أكثر كثافة من على شبكات "جي إس إم". "التفاح"، واستهلاك طاقة الشركة المذكورة UMTS هو السبب أن الجيل الأول من عالم الفون فقط مدعمة من "إيدج". ان الإصدار الأول عنهم من اي فون الجيل الثالث 3G الذي تم نقله في الوقت الحديث عن UMTS إلى نصف الكمية التي كانت متوفرة عند سماعه عن تعيينه لاستخدام جي إس إم. كما أنه جارى تحسين البطارية والتكنولوجيا، فإن هذه المسألة تتمثل في تخفيف شدة هذا الموضوع.

النشرات[عدل]

ان تطور "يو ام تى اس" وتقدمه يكون وفقا لبيانات المخطط. فالاصدار عن كل مصمم لتقديم خدمات جديدة وتحسين بناء المستوطنات القائمة.

الإصدار 99[عدل]

  • حامل الخدمات
  • 64 كيلوبت / ثانية بالدائرة
  • 384 كيلوبت / ثانية علبة تحويل
  • موقع الخدمات
  • خدمات المكالمات : متوافقة مع النظام العالمي للاتصالات المتنقلة (جي إس إم)، على أساس عالمي وحدة تعريف المشترك (اوسيم)

الإصدار 4[عدل]

  • حافة الراديو
  • رسائل الوسائط المتعددة
  • MExE (موبايل تنفيذ البيئه)
  • موقع خدمات محسنة
  • خدمات الوسائط المتعددة للملكية الفكرية (الدائرة)

الإصدار 5[عدل]

الإصدار 6[عدل]

الإصدار 7[عدل]

  • تعزيز L2
  • 64 قناة رايليغ، MIMO
  • خدمات العملاء عبر سرعة النفاذ للحزم - HSPA
  • الحزب الشيوعى الصينى—حلقة اتصال مستمر

أنظر أيضاً[عدل]

الأخرى، والمنظمات غير يو ام تى اس، 3G و4G المعايير :

يو ام تى اس هو تطور معيار جي إس إم للهاتف المحمول.

معلومات أخرى مفيدة

التدخين في الأدب[عدل]

  • مارتن سوتر : نظم الاتصالات المتنقلة لمجتمع المعلومات، وجون وايلي، سبتمبر 2006، ردمك 0-470-02676-6
  • احونين وباريت (المحررون)، خدمات لأنيمي (ايلي، 2002) أول كتاب عن خدمات الجيل الثالث 3G، ردمك 978-0471485506
  • هولما وتسكالا(المحررون)، ' WCDMA ل يو ام تى اس، (وايلي، 2000) أول كتاب مكرس لتكنولوجيا الجيل الثالث 3G، ردمك 978-0471720515
  • Kreher وRuedebusch، UMTS إشارة : UMTS واجهات، والبروتوكولات، وتدفقات رسالة اجراءات تحليلها وشرح (وايلي 2007)، ردمك 978-0470065334
  • لايهو، ويكر و، نوفوساد 0 شبكة راديو والتخطيط الأمثل لأنيمي (ايلي، 2002) أول كتاب عن التخطيط لشبكة الراديو الجيل الثالث 3G، ردمك 978-0470015759

ملاحظات[عدل]

  1. ^ The term W-CDMA usually refers to UMTS' main air interface, UTRA-FDD, or networks which only operate on UTRA-FDD. However, there are rare instances where it is used in a broader sense, as a synonym for UMTS or any UMTS air interface. For example, 3GPP refers to “[b]oth Frequency Division Duplex (FDD) and Time Division Duplex (TDD) variants” of W-CDMA,[2] i.e. UTRA-FDD and UTRA-TDD.

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب 3GPP تلاحظ أنه "لا يوجد حاليا العديد من أسماء مختلفة لنفس النظام (على سبيل المثال FOMA، دبليو سى دى ام ايه، UMTS، الخ)" ؛ 3GPP. "Draft summary minutes, decisions and actions from 3GPP Organizational Partners Meeting#6, Tokyo, 9 October 2001" (PDF). صفحة 7. 
  2. ^ 3GPP. "Keywords (WCDMA, HSPA, LTE, etc): W-CDMA". اطلع عليه بتاريخ 2009-06-15. 
  3. ^ Tindal، Suzanne (8 December 2008). "Telstra boosts Next G to 21Mbps". ZDNet Australia. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-16. 
  4. ^ Hsiao-Hwa Chen (2007)، ، John Wiley and Sons، صفحات 105–106، ISBN 978-047002294-8  Missing or empty |title= (help)

الروابط الخارجية[عدل]

قالب:Mobile telecommunications standards قالب:Wireless systems