النهج التقليدى للمرض السريري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


شخصية الدواء(Personalized medicine)[عدل]

هو النموذج الطبي بشكل عام مؤكدا التخصيص من الرعاية الصحية، مع جميع القرارات والممارسات التي تتناسب مع المرضى الفردية في كل السبل الممكنة. في الآونة الأخيرة، وقد شمل هذا أساسا على الاستخدام المنتظم للمعلومات وراثية أو غيرها حول هذا المريض لتحديد أو تحسين الرعاية للمريض وقائية وعلاجية. [1] على مدى القرن الماضي، وقد تركزت الرعاية الطبية على مستوى الرعاية الصحية استنادا إلى الدراسات الوبائية لأفواج كبيرة. ومع ذلك، ودراسات الفوج كبيرة لا تأخذ بعين الاعتبار التنوع الجيني للأفراد في غضون السكان. ال (Personalized medicine) تسعى لتوفير أساس موضوعي للنظر في مثل هذه الفروق الفردية. تقليديا، كانت ال(Personalized medicine) محدودة للنظر في تاريخ عائلة المريض، والظروف الاجتماعية والبيئة والسلوكيات في تفصيل الرعاية الفردية. التقدم في عدد من تكنولوجيات سمات الجزيئي(molecular profiling)، بما في ذلك سمات البروتين(proteomic profiling)، وتحليل metabolomic، والاختبارات الجينية(genetic testing)، والسماح لأكبر قدر من Personalized medicine))مما هو متاح حاليا. ويمكن استخدام المعلومات حول شخصيه المريض، البروتينية الوراثية والاستقلابية) proteinaceous, genetic and metabolic)التي تستخدم في الرعاية الطبية التي يحتاج إليها الفرد. والسمة الأساسية لهذا النموذج الطبي هو تطوير وسائل التشخيص الرفيق، حيث المقايسات الجزيئية التي تستخدم مستويات قياس البروتينات والجينات أو طفرات معينة لتوفير العلاج محددة لحالة الفرد حسب حالة المرض، واختيار العلاج المناسب والجرعاتعلى أساس احتياجات المريض. بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام مثل هذه الأساليب لتقييم المريض عامل خطر بالنسبة لعدد من الشروط والعلاجات الوقائية preventative]] treatments]]..

منذ حوالي 2007 وقد استخدم مصطلح طبقيه الدواء(Stratified medicine)للنهج الحالي.

أمثلة من العلاجات الناجحة موجود في مجال الأورام oncology. يتم أخذ قياسات erbB2]]proteins and EGFRproteins]] في مرضى سرطان الثدي والرئة والقولون والمستقيم قبل اختيار العلاج المناسب. مع تقدم شخصيه الطب الميداني (personalized medicine)، سيتم الجمع بين المعلومات المستمدة من الأنسجة الجزيئية مع التاريخ الشخصى للفردmedical history والتاريخ العائلي، وبيانات من التصوير، والتحاليل المخبرية الأخرى على تطوير علاجات أكثر فعالية لطائفة متنوعة من الظروف.

النهج التقليدى للمرض السريري (clinical medicine)[عدل]

النهج التقليدى للمرض السريرى وإلإدارة تركز على علامات المريض الفرديه والأعراض السريرية والتاريخ الطبي والعائلي، وبيانات من المختبر والتصوير لتقييم وتشخيص وعلاج الأمراض. هذا هو نهج رد الفعل للعلاجreactive]] approach ]]، أي العلاج / الأدوية يبدأ بعد علامات وأعراض تظهر. وقد مكنت التطورات الحديثة في مجال علم الوراثة الطبية medical geneticsوعلم الوراثة البشريةhuman genetics فهم أكثر تفصيلا لأثر الوراثة في المرض. وقد وضعت مشاريع البحوث التعاونية (على سبيل المثال، فإن مشروع الجينوم البشريHuman genome project) الأساس لفهم دور الجينات في التنمية البشرية العاديةhuman development وعلم وظائف الأعضاء، وكشفت أشكال متعددة من تركيبة واحدة (النيوكلوتايد) التي تمثل بعض التباين الوراثي بين الأفرادsingle nucleotide polymorphisms، وجعل من الممكن استخدام جمعية دراسات الجينوم واسعةgenome-wide association studies لدراسة التباين الوراثي للأمراض ومخاطر مشتركة كثيرة.

الآن في عصر ما بعد الجينوم، وغيرها "، تكنولوجيات الOMIC" هي بداية للتقدم إلى السرير. في الواقع، قد مجال البروتيوميات، أو تحليلا شاملا وتوصيف كل من البروتينات والأشكال الإسوية(protein isoforms) المشفرة بواسطة الجينوم البشري human genome، يكون لها أكبر الأثر على شخصيه الطب(personalized medicine)على مدى العقد المقبل. هذا هو لان جينوم الحمض النووي [2] هو ارشيف المعلومات، فإنه من البروتينات التي تفعل عمل الخلية : يتم التحكم في الجوانب الفنية للخلية، ومن خلال البروتينات، وليس الجينات. وعلاوة على ذلك، يتم توجيه معظم العلاجات المعتمدة لإدارة الاغذية والعقاقير تستهدف البروتينات، وليس الجينات. وبالتالي، كانت المقايسات القائمه على البروتين لأول مرة "التشخيص الرفيق ("(companion diagnostic المقايسات إلى موافقة إدارة الاغذية والعقاقير(FDA)، ومعظمها من خلال تقنية تسمى المناعية أو IHC. يتم التحكم في النمو، والموت، والحركة الخلوية والتوطين، والتمايز، وما إلى ذلك من خلال عملية تسمى نقل الإشارة signal transduction:. هذه العملية هي تماما ما يقرب من البرنامج الموسع للتمنيع وراثية وتحكمها نشاط انزيم البروتين(enzyme activity).أمراض مثل السرطان، في حين انها تستند إلى طفرات الجينوم، والظاهر وظيفيا. التدخلات الدوائية تهدف لتعديل انشاط البروتين الشاذة، وليس عيب وراثيgenetic defect. تحليل مقارن للتعبيرgene expressionعن الجينات والتعبير عن البروتيناتprotein expression وجدت إلى حد كبير توافق كبير بين المعلومات عن الاثنين، وبالتالي يشعر الكثير من العلماء الآن المطلوب هو التحليل المباشر للبروتيوم ولا يمكن الاستدلال على ذلك من التحليل الجيني أو الوراثيgenetic analysis.

تاريخيا، تطورت صناعة الأدوية الصيدلانيةthe pharmaceutical industry على أساس ملاحظات تجريبية وأكثر في الآونة الأخيرة، وآليات الأمراض المعروفة. على سبيل المثال، استندت المضادات الحيويةantibiotics على الميكروبات microbesملاحظة أن تنتج المواد التي تمنع الأنواع الأخرى. العوامل التي عادة ما قد يكون خفض ضغط الدمblood pressure مصممة للعمل على مسارات معينةhypertension تشارك في ارتفاع ضغط الدم (مثل الملح الكلوي وامتصاص الماء، وانقباض الأوعية الدموية، والنتاج القلبيcardiac output). أدوية لارتفاع نسبة الكولسترولhigh cholesterol هدف الاستيعاب، والتمثيل الغذائيmetabolism، وتوليد الكوليسترول. وتهدف علاجاتdiabetes لمرض السكري في تحسين إطلاق الانسولين من البنكرياس وحساسية العضلات والأنسجة الدهنية لعمل الانسولين. وهكذا، يتم تطوير أدوية تقوم على آليات الأمراض التي تم دراستها على نطاق واسع خلال القرن الماضي. والتطورات الأخيرة في مسببات وراثية من الأمراض الشائعة تحسين المرجح تطوير المستحضرات الصيدلانية. وبالتالي، "شخصية الدواء" في العديد من الطرق ببساطة امتدادا الطب السريري التقليدي والاستفادة من أحدث البحوث علم الوراثة.

على الرغم من التقدم الكبير في مجال الطب، لا تزال هناك عددا من المخاوف :

  • نسبه الاثار الجانبيه
  • تكاليف تطوير العوامل العلاجية الجديدة)في المتوسط من 1 مليار دولار و 12 سنة إلى 15 إلى تطوير وزيادة علاجية جديدة 1 مليار دولار في السوق بنجاح منتج جديد.

معدل الفشل في تطوير المنتجات product developmentعالية جدا في كثير من الحالات، والفشل ليس واضحا حتى تم ارتكاب نسبة كبيرة من هذا الاستثمار إلى تجارب سريرية واسعة النطاق.

لتطبيقات المحتمله (potential applications)[عدل]

مجالات البحوث بالحركةTranslational Research تسمى "- omics" (الجينومياتgenomics، البروتيومياتproteomics، وmetabolomics)تدرس مساهمة الجينات والبروتينات، والمسارات الأيضية(diagnosis)لعلم وظائف الأعضاء البشرية وأشكال مختلفة من هذه الممرات التي يمكن أن تؤدي إلى التعرض للأمراض. ومن المؤمل أن هذه المجالات تتيح مناهج جديدة لتنمية تشخيص المخدرات، والعلاج الفردي

علم الوراثه الدوائى(Pharmacogenetics)[عدل]

علم الوراثة الدوائيPharmacogenetics تسمى أيضا (pharmacogenomics) هو حقل من الدراسة يدرس تأثير الاختلاف الجيني genetic variation على الاستجابة للأدوية. ويهدف هذا النهج في تفصيل العلاج في جرعة المخدراتdrug therapy التي هي الأكثر مناسبة لهذا المريض، مع الفوائد المحتملة لزيادة فعالية وسلامة الأدوية. وقد تركزت أبحاث الجينات أيضا على السرعه في تطوير علاجات جديدة. [3]

أمثلة من علم الوراثة الدوائي ما يلي :

  • التنميط الجيني لSNPsفي الجينات المشاركة في العمل واستقلاب الوارفارين warfarin(الكومادين). ويستخدم هذا الدواء سريريا كمضاد للتخثر ولكنه يتطلب الرصد الدوري ويرتبط مع نتائج سلبية. مؤخرا، السيتوكروم المتغيرات الجينية في جين ترميزP450 انزيم CYP2C9، الذي يتأيض الوارفارين، [4] وفيتامين K إيبوكسيدVitamin K epoxide reductase اختزال الجين (VKORC1)، هدفا للcoumarins، [5] قد أدت إلى اتاحه تجاريه التي تمكن من فحص أكثر دقة الجرعات على أساس خوارزميات التي تأخذ في الاعتبار العمر والجنس والوزن والتركيب الوراثي للفرد.
  • المتغيرات في البنية الوراثية الجينات ترميز أنزيمات السيتوكروم(CYP2D6, CYP2C19, and CYP2C9)) والتي استقلاب الأدوية ذهان، وتحسين استجابة المخدرات والحد من الآثار الجانبيةside-effects

إدارة السرطان(Cancer management)[عدل]

علم الأورامOncology هو مجال في الطب مع تاريخ طويل من مراحل تصنيف الورم وفرعية استنادا إلى نتائج مرضية وتشريحية. هذا النهج يشمل الفحص النسيجي لعينات من مرضى الورم الفردية (مثل محفز Her2 في سرطان الثديbreast cancer) للبحث عن العلامات المرتبطة بالتشخيص والعلاج والردود المحتملة. وبالتالي، "شخصية الدواء" كان في الواقع قبل وقت طويل من صاغ هذا المصطلح. وقد مكنت طرق الاختبار الجزيئي الجديدة امتدادا لهذا النهج ليشمل اختبار الجينات العالمية، والبروتين، وللبروتين ملامح التعبيرعن مسار التنشيط و/ أو جسدية الطفرات في الخلايا السرطانيةcancer cells من المرضى من أجل تحديد أفضل لهؤلاء المرضى في التشخيص واقتراح العلاج الخيارات التي هي الأكثر احتمالا للنجاح.

علم وراثه السرطانCancer genetics هو الحقل المتخصصة في علم الوراثة الطبية medical geneticsالتي تعنى خطر الاصابة بسرطان وراثي. حاليا، هناك عدد صغير من متلأزمات الاستعداد للسرطان التي يمكن للأليل تفصل بطريقة جسمية قاهرة autosomal dominant، مما يؤدي إلى مخاطر مرتفعة بشكل ملحوظ لأنواع معينة من السرطان. ويقدر أن الحسابات العائلية السرطان لحوالي 5-10 ٪ من جميع حالات السرطان. ومع ذلك، مع غيرها من المتغيرات الجينية آثار أكثر مكرا على خطر الاصابة بالسرطان الفردى قد تمكن أكثر دقة تقييم مخاطر الإصابة بالسرطان لدى الأفراد من دون تاريخ عائلي قوي.

أمثلة على إدارة السرطان الشخصية ما يلي :

  • تستخدم الحد الأدنى المتبقي المرض (MRD) اختبارات لتحديد سرطان المتبقية، مما كشف عن علامات الورمtumor markers قبل علامات جسدية وعودة الأعراض. هذا يساعد الأطباء في اتخاذ القرارات السريرية عاجلا وليس ممكنا في السابق.
  • العلاج الموجه هو استخدام الأدوية المصممة لاستهداف المسارات الجزيئية الشاذة في مجموعة فرعية من المرضى الذين يعانون من سرطان من نوع معين. على سبيل المثال، يتم استخدام هيرسيبتينHerceptin في علاج النساء المصابات بسرطان الثدي الذي هي [[overexpressed [[HER2 البروتين. وقد تم تطوير مثبطات التيروزين كينازTyrosine kinase مثل جليفيكGleevec لعلاج سرطان الدم النخاعي المزمن chronic myeloid leukemia، الجينBCR ABL fusion gene (الذي نتاج إزفاء reciprocal translocationمتبادل بين كروموسوم 9 وكروموسوم 22) موجود في 95 ٪> من الحالات وتنتج hyperactivated إشارة بروتين ABL يحركها. هذه الأدوية تمنع تحديدا كيناز التيروزين Ableson (ABL) البروتين وبالتالي فهي مثال ساطع على "تصميم الأدوية العقلاني" على أساس معرفة الفيزيولوجيا المرضية للمرض. [9]

harmacometabonomics[عدل]

وقد أظهرت الباحثون في امبريال كوليدج في لندنImperial College London مؤخرا والتي يمكن استخدام التشكيلات الأيضيةmetabolic profiles قبل الجرعة من بول الفئران والبشر على التنبؤ كيف سيكون تأييض عقاقير مثل أسيتامينوفين acetaminophen(باراسيتامول). ولاحظ المؤلفان أن الأفراد الذين يحملون مستويات عالية من البولي predose ف سلفات كريسول، وهي بكتيريا الأمعاء cometabolite، كانت نسب منخفضة من سلفات البولي postdose الاسيتامينوفين لغلوكورونيد الاسيتامينوفين.

المخاوف[عدل]

العلاقة مع الأوبئة والطب القائم على الأدلة[عدل]

وستتم ترجمة الاكتشافات المعملية في التطبيقات السريرية للتشخيص والعلاج المعروف باسم مقاعد البدلاء للبحث عن السريرbench to bedside research. وعلم الأوبئة في هذه العملية يمكن استخدامها لاختبار تدخل اكتشف حديثا من قبل التجارب السريرية في التجارب السريرية الأولى. في هذه العملية سوف تنطوى الدراسات السكانية والدراسات السريرية على تقييم مدى انتشارالتفاعلات والجمعيات، والحساسية، والنوعية، والقيمة التنبؤية لاختبار لعوامل الخطر الجينية.

هذا القسم يتطلب التوسع مع : مزيد من التفاصيل والاستشهادات الإضافية.

تمييز علم الوراثة[عدل]

ويعتقد واحد من حواجز كبيرة أمام الاختبارات الجينية أن يكون الخوف من التمييز، مثل من شركة التأمين أو صاحب العمل. وقد أشارت عده استطلاعات الرأي في هذا الخوف، بما في ذلك استطلاع هاريس في عام 2002. لكثير من 1990s و 2000s في وقت مبكر كان هناك تشريع قدم في كونغرس الولايات المتحدةUnited States Congress. تم التوقيع على الفاتورة Genetic Information Nondiscrimination Act,النهائية الناتجة عن ذلك، دعا القانون وعدم التمييز للمعلومات الوراثية، من قبل الرئيس جورج دبليو بوش في عام 2008. هذا التشريع قد كسر حاجزا كبيرا أمام انتشار استخدام الاختبارات الجينية في الولايات المتحدة. ومع ذلك، فإن التدابير الواردة في القانون لا تنطبق على التأمين على الحياة أو على المدى الطويل تأمين الرعاية، والجيش الأمريكي معفاة أيضا.

الرد[عدل]

هناك العديد من أصحاب المصلحة : صناعة، والمنظمين، والمرضى والجمهور عامة.

الصناعة الدوائية[عدل]

يمكن للتكنولوجيات التي تقوم عليها شخصية الطب تمكين الصناعات الدوائية لتطوير التنمية العمليه المخدرات الأكثر كفاءة، استنادا إلى أحدث البحوث حول الفيزيولوجيا المرضية للأمراض وعوامل الخطر الجينية. وعلاوة على ذلك، يمكن تسويقها وكيل العلاجية على أساس اختبار النتيجة رفيق theranostic.

تشخيص الصناعة[عدل]

صناعة التشخيص التقليدية ناضجة فقط، وتحقيق معدل نمو في حدود 4 ٪ سنويا. [بحاجة لمصدر] منتجاتها من حيث التكلفة حساسة للغاية ولها دورة حياة قصيرة نسبيا. [بحاجة لمصدر] التشخيص والصناعة لم تكن مثل هذا النجاح لصناعة الدواء في جذب التمويل الاستثماري. بحاجة لمصدر ومع ذلك، فإن ظهور اختبارات التشخيص الجزيئي، أو theranostics، ويفتح فرصا جديدة في مجال صغير ولكنه يعتقد أن تنمو بسرعة الأسواق المتخصصةniche market. بحاجة لمصدر التشخيص الجزيئي، الاختبارات المستخدمة للتعرف على البروتينات وغيرها من المؤشرات الحيوية لمرض، أو يتوقع أن تنمو قابلية المرض بنسبة 14 ٪ سنويا بين عامي 2007 و 2012، من 2.6 مليار دولار إلى 5.0 مليار.

خلط توقعات theranostics. أحد العوامل التي يمكن أن تحفز النمو في قطاع التشخيص هو الاتجاه نحو "theranostics"، مزيج مصاحب من العلاجات المستهدفة والتشخيص. حتى الآن، ليس هناك أدلة كافية على أن التشخيص مع الشركات تبني الشراكات لتطوير شركات الأدوية theranostics. مخاطر التنمية والوقت اللازم للتسويق المرشحين المخدرات المرتبطة جعل وضع التشخيص الرفيق بشكل ملحوظ أقل جاذبية لشركات تصنيع رئيسية التشخيص من أنها تولد عائدات من السوق المستهدفة التقليدية من المختبرات السريرية. إذا الوكالات الحكومية وزيادة استخدام المؤشرات الحيوية والتشخيص في القرارات التي تفرض، فمن المحتمل أن الأدوية ووسائل التشخيص الشركات ستزيد من تعاونها في هذا المجال. علاقات جديدة من المرجح أن تضع بين الشركاء في الصناعة ملتزمة الطب شخصية تبني النهج الناجحة والشركات الصيدلانية المتخصصة.

شركات التأمين[عدل]

ظهور شخصيه الطب تثير قضايا لأولئك الذين يدفعون لتلقي العلاج. قد تبلغ تكلفة اختبارات التشخيص والأدوية الجديدة الفردية تكون أكثر تكلفة، ولكن يؤمل أن إمكانات الطب التنبؤي شخصية يمكن تجنب المزيد من العلاجات المكلفة المطلوبة بعد ظهور المرض. [بحاجة لمصدر] في الوقت الحاضر، وأقل من 5 ٪ من جميع بحاجة لمصدر الشركات الخاصة في الولايات المتحدة لتعويض الاختبارات الجينية، مشيرا إلى ان نظام الرعاية الصحيةhealth care delivery الحالي قد لا تكون قادرة على تقديم "شخصيه الطب" الفعالة.

وتستند أقساط التأمين اليوم عن إحصاءات الاكتوارية التي تنطبق على السكان، يمكن التنبؤ بها. على النقيض من ذلك، وللشخصية الطب الأهداف السكانية الصغيرة، التي هي أقل بكثير مستقر ويمكن التنبؤ به من الناحية الاكتوارية. وسوف تحتاج إلى تطوير دافعي الافتراضات الاكتوارية الجديدة التي يستند إليها نماذج السداد الخاصة بهم. شخصية الدواء لديه القدرة على خفض التكاليف المدفوعه على المدى الطويل من خلال توفير التشخيص الدقيق المطلوب لتجنب العلاجات غير الضرورية أو غير الفعالة، ومنع وقوع أحداث سلبية، وتطوير الاستراتيجيات الوقاية، وتقديم أكثر فعالية، والعلاجات المستهدفة. ويمكن الاتجاه نحو الدفع للحصول على تسريع أداء اعتماد شخصية الطب، إذا كانت البيانات السريرية تبين أن التشخيص والعلاجات المستهدفة مخفضه التكاليف [16].

أطباء[عدل]

لمقدمي الرعاية الصحية والأدوية مخصصة توفر إمكانيات لتحسين نوعية الرعاية، من خلال تشخيص أدق وأفضل العلاجات، والحصول على بيانات أكثر دقة والمريض ما يصل إلى تاريخ وادوات متطورة لدعم اتخاذ القرار. ويمكن لمقدمي الرعاية الأولية أن بناء خطوط خدمة جديدة حول الوقاية والعافية من أجل استبدال الإيرادات المفقودة من الإجراءات الطبية التقليدية. وأدوات دعم اتخاذ القرار أمرا أساسيا لتوجيه قرارات العلاج بناء على نتائج الاختبار، ولكن الأطباء سيتطلب أيضا خلفية صلبة في علم الجينوم والبروتيوميات لتحقيق أفضل استخدام لهذه الأدوات المتطورة.

وكالات حكومية[عدل]

إدارة الأغذية والأدوية (FDA) في الولايات المتحدة ونظرائهم يبدو مقتنعا بأن شخصية الطب سوف يكون لها تأثير عميق على المجتمع وأنهم توجيه لهذه العملية. الدكتور أندرو فون إيشينباك، مفوض إدارة الاغذية والعقاقير Food and Drug Administration، وهو مؤيد قوي لشخصية الطب، كما يتضح من الإحاطة الإعلامية التي قدمها للتحالف شخصية الطب وهو إدارة الاغذية والعقاقير تبدو ملتزمة بتقديم اختبار جديد والعلاجات وتستند السوق على ذلك جزيئيا. الدكتور إيشينباك يتصور "المسخ في الطب الجزيئي" التي من شأنها التحسين لامراض العمليات ويؤدي إلى مزيد من التجارب على علاج فعال وعلى أساس هذه المعرفة على المستوى الجزيئي. وهو يشبه التأثير المحتمل للتعزيز لهذه المقاربات الجزيئية جعلت الثورة في الطب ممكن من الناحية النظرية الجرثوميةbacterial theory. وقدم قانون علم The Genomics and Personalized Medicine في الكونغرس الأميركي لمعالجة الحواجز العلمية، وضغوط السوق غير المواتية، والعقبات التنظيمية. [20] [21] وبالإضافة إلى ذلك، أنشأت وزيرة الصحة والخدمات الإنسانية مايك ليفيت لجنة تعرف باسم اللجنة الاستشارية لعلم الوراثة الصحة والمجتمع(U.S. Secretary of Health and Human Services Mike Leavitt (SACGHS لدراسة القضايا المتعلقة بشخصيه الطب.

المرضى[عدل]

لأن الهدف من شخصيه الطب هو تحسين الرعاية الصحية والمرضى سوف تستمر في الاستفادة من التقدم في البحوث الطبية biomedical researchالحيوية وعلاجات فردية. وتثقيف الجمهور حول الفوائد المحتملة للدواء شخصي يكون أحد الجوانب الهامة من قبلها على نطاق واسع

التعاون والبنية التحتية والتكنولوجيا : التمكين الرئيسية[عدل]

ليس الدافع وراء المسيرة نحو شخصية الطب، في بعض الحالات، على أساس فرضية علميةscientific hypothesis ولكن من خلال الفرضية الجيليه أحيانا مع بدء التاريخ الطبيعي. المهمة الأساسية هي إيجاد البروتينات، وتنشيط البروتينات، الجينات والاختلافات الجينية التي تلعب دورا في هذا المرض. الخطوة الأولى هي أن أضم حدوث متغير البروتين أو الجينات سيما مع انتشار مرض معين أو نزعة المرض—وهي الجمعية التي يمكن أن تختلف من فرد لآخر تبعا لعوامل كثيرة، بما في ذلك الظروف البيئية. النتيجة هي تطوير المؤشرات الحيوية التي هي مستقرة والتنبؤية. العلامات البيولوجية اليوم هو theranostic الغد.

وتشمل البنية التحتية الجزيئية البيولوجية اللازمة المعلومات المستمدة من عينات الأنسجة والخلايا والدم أو توفيرها على أساس موافقة الجهات المانحة على علم ومشروحة بشكل مناسب. ومن الضروري أيضا المعلومات السريرية بناء على السجلات الطبيةmedical records للمرضى أو بيانات التجارب السريرية.

مطلوب مستوى عال جدا من التعاون تضم العلماء والمتخصصين من تخصصات مختلفة لدمج معنى من كل هذه المعلومات.

تأسست The Harvard Partners Center for Genetics and Genomics في عام 2001 مع هدف محدد للتعجيل في تحقيق شخصية الطب. وبالمثل، ومعهد جامعة ديوك لعلوم الجينوم والسياسةDuke University's Institute for Genome Sciences & Policy هو جهد متعدد التخصصات تهدف إلى إضفاء الطابع الشخصي على الدواء من خلال ترجمة التقدم في العلوم الوراثية في الممارسة السريرية. وأعلن مشروع الجينوم الشخصية من قبل الكنيسةGeorge Church في عام 2006 جورج وسوف تنشر تسلسل الجينوم الكامل والسجلات الطبية للمتطوعين من أجل تمكين البحوث في شخصية الطب.

The Coriell Personalized Medicine Collaborative، والهدف من هذا ال (CPMC) هو للبحث عن ما إذا كان يمكن استخدام المعلومات الجينية الشخصيةgenetic information لتحسين صحة الناس. للقيام بذلك، يطلب من المشاركين تقديم عينة اللعاب ليستخدم للبحث عن الاختلافات الوراثية المرتبطة بالأمراض الشائعة والاستجابة للدواء. كما يطلب من المشاركين تقديم معلومات عن أحوالهم الصحية واستخدام الدواء والتاريخ العائلي، وأسلوب الحياة. ثم يتم استخدام هذه المعلومات لإنشاء تقارير مخصصة للخطر. وتشمل المؤسسات المتعاونة : The Coriell Personalized Medicine Collaborative, Fox Chase Cancer Center, Virtua Health, Cooper Hospitals.

على الرغم من أن الجينات تساهم في خطر لدينا في كل حال، فإن CPMC اختبار فقط من أجل الأمراض التي يحتمل أن تكون للتنفيذ.

تأسس مختبر لشخصية الطب الجزيئي((The Laboratory for Personalized Molecular Medicine (LabPMM) في عام 2007 لتحديد الطفرات في جينات معينة ترتبط بالنتائج السريرية لدى مرضى سرطان الدم وسرطان الغدد الليمفاوية، وتتعاون بنشاط، وتساعد المراكز الأكاديمية والمستشفيات في وضع المريض محددة الاختبارات الجزيئية من مريض عينات من الحمض النووي للورم. تحديد وجود أو غياب الطفرات (على سبيل المثال، و(FLT3and NPM1) أصبحت معياراstandard of care لرعاية المرضى الذين يعانون من سرطان الدم النخاعي الحادacute myeloid leukemia. ال LabPMM أيضا طورت الاختبارات الجزيئية المحددة للمريض من مريض عينات من الحمض النووي للورم. وتستخدم اختبارات فائقة الحساسية التي تؤدي مراكز علاج السرطان في جميع أنحاء العالم لرصد المرض والعلاج الموضعي.

ليس فقط شخصية الطب والدواء المناسب، للشخص المناسب، في الوقت المناسب ولكنه يشمل أيضا تقييم الاستعداد للمرض في بعض الأحيان عقود قبل بدايته المهددة.

المشاركون السوق الجديدة[عدل]

في حين أن سوق الأدوية المخصصة لأغراض التشخيص والعلاجات يظهر إمكانات كبيرة، وجود فرصة كبيرة وراء هذه المنتجات والخدمات الأساسية، لا سيما في المناطق اقل تقليديه، أكثر المناطق للمستهلكين. والمنتجعات والمقدرة على التغذية والعافية لسوق التجزئة بما في ذلك الصحة والطب البديل والتكاملي، والرعاية والمغذيات العضوية، والنوادي الصحية وعند 196 مليار دولار ويتوقع أن ينمو بنسبة 7 ٪ سنويا إلى 292 مليار دولار بحلول عام 2015. وتقدر خدمات الرعاية الطبية الشخصية جزء من التطبيب عن بعد، بما في ذلك السوق، والسجلات الطبية الإلكترونية، وإدارة المرض في 4 مليارات دولار إلى 12 مليار دولار، ويمكن أن تنمو بمعدل عشرة أضعاف إلى أكثر من 100 مليار دولار بحلول عام 2015. ويتألف هذا الجزء إلى حد كبير لمجموعة من اللاعبين والرعاية الصحية، فضلا عن شركات تكنولوجيا المعلومات التي بدأت لدخول الفضاء. إن مثل حجم السوق وإمكانات النمو القوي الاستمرار في جذب العديد من اللاعبين الجدد، وتتطلب وضع نماذج تجارية جديدة. هناك طائفة واسعة من المنظمات في الدخول في هذا الفضاء، بما في ذلك الغذاء والمنتجات الاستهلاكية والمشروبات والتسلية وشركات البيع بالتجزئة، وكذلك الشركات الصحية التقليدية التي نجحت في التسويق مباشرة إلى المستهلكين. [22] مركز البحوث الرعاية الصحية المستقبلية تأسست في جامعة ديوك في 2006. أنه يجري أبحاثا بشأن اعتماد استراتيجيات الطب الشخصية موضع التنفيذ.

حجم السوق الأميركية[عدل]

في حين لا يزال في المراحل المبكرة، وشخصيه الطب الناشئة باطراد باعتباره نموذجا جديدا للرعاية الصحية. في الولايات المتحدة، السوق الإجمالية للدواء الشخصي حاليا يقدر بنحو 232 مليار دولار، ومن المتوقع أن تنمو بنسبة 11 ٪ سنويا، وتضاعف تقريبا في الحجم بحلول عام 2015، ما مجموعه 452 مليار دولار، وفقا لتقديرات برايس ووترهاوس كوبرز ". ويقدر بحوالي 24 مليار دولار، ويتوقع أن ينمو بنسبة 10 ٪ سنويا إلى 42 مليار دولار بحلول عام 2015... [23] وهناك شركات أخرى إعلاميه تقدم أيضا -- الجزء الأساسي من السوق -- التي تتكون أساسا من الاختبارات التشخيصية والعلاجات المستهدفة خدمات لأمراض معينة للأطباء داخل الولايات المتحدة. احدى هذه الشركات التي توفر خدمة إعلامية لالاورام المجتمع تحت اسم المنتجinterventioninsights

التعليم[عدل]

هناك العديد من الجامعات المشاركة في ترجمة العلوم المزدهرة في الاستخدام. الصعوبة تكمن في أن التعليم الطبي في جميع البلدان لا توفر التعليمات الجينية الملائمة.

وهناك عدد قليل من الجامعات تقوم حاليا بتطوير التخصصات الفرعية في مجال الطب الذي يعرف بأسماء عديدة منها، والطب الجزيئي medical education، والطب الشخصية، أو حتى الدواء المحتملين. وتشمل هذه، جامعة ديوك في نورث كارولاينا الولايات المتحدة الأمريكيةDuke University، في جامعة هارفاردHarvard في كامبريدج الولايات المتحدة الأمريكية، ومستشفى جبل سيناء Mount Sinai Hospitalفي مدينة نيويوركNew York City. ويجري حاليا وضع المدرسة الطبيةmedical school التي يجري بناؤها في الولايات المتحدة الأمريكية ولاية اريزونا لتعليم مجال شخصية الطب، وهذا هو مشروع من جامعة ولاية أريزوناArizona State University، وعلم الجينوم بالحركة غير هادفة للربح not-for-profitمعهد بحوثTGen). أخيرا، أول الممارسة الطبية خاصة التركيز فقط على شخصية الطب والصحة هيليكس كونيتيكت تقوم حاليا بتدريس سكان الطبية حول فائدة pharmacogenomics والتاريخ العائلي في الطب الشخصية.

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

1. ^ PricewaterhouseCoopers’ Health Research Institute,(2009). [The new science of personalized medicine][1], p3.

2. ^ Harmon, Katherine (2010-06-28). "Genome Sequencing for the Rest of Us". Scientific American. http://www.scientificamerican.com/article.cfm?id=personal-genome-sequencing&print=true. Retrieved 2010-08-13.

3. ^ Shastry BS (2006). "Pharmacogenetics and the concept of individualized medicine". Pharmacogenomics J. 6 (1): 16–21. doi:10.1038/sj.tpj.6500338. PMID 16302022.

4. ^ Schwarz UI (November 2003)."Clinical relevance of genetic polymorphisms in the human CYP2C9 gene". Eur. J. Clin. Invest.. 33 Suppl 2: 23–30.doi:10.1046/j.1365-2362.33.s2.6.x. PMID 14641553. http://www.blackwell-synergy.com/openurl?genre=article&sid=nlm:pubmed&issn=0014-2972&date=2003&volume=33&issue=&spage=23.

5. ^ Oldenburg J, Watzka M, Rost S, Müller CR (July 2007). "VKORC1: molecular target of coumarins". J. Thromb. Haemost.. 5 Suppl 1: 1–6. doi:10.1111/j.1538-7836.2007.02549.x. PMID 17635701.

6. ^ Cichon S, Nöthen MM, Rietschel M, Propping P (2000). "Pharmacogenetics of schizophrenia". Am. J. Med. Genet. 97 (1): 98–106. [[doi:10.1002/(SICI)1096-8628(200021)97:1<98::AID-AJMG12>3.0.CO;2-W. PMID 10813809]].

7. ^ Mansour JC, Schwarz RE (August 2008). "Molecular mechanisms for individualized cancer care". J. Am. Coll. Surg. 207 (2): 250–8. doi:10.1016/j.jamcollsurg.2008.03.003. PMID 18656055.

8. ^ van't Veer LJ, Bernards R (April 2008). "Enabling personalized cancer medicine through analysis of gene-expression patterns". Nature 452 (7187): 564–70.doi:10.1038/nature06915. PMID 18385730.

9. ^ Saglio G, Morotti A, Mattioli G, et al. (December 2004). "Rational approaches to the design of therapeutics targeting molecular markers: the case of chronic myelogenous leukemia". Ann. N. Y. Acad. Sci. 1028 (1): 423–31.doi:10.1196/annals.1322.050. PMID 15650267.

10. ^ Clayton TA, Lindon JC, Cloarec O, et al. (April 2006). "Pharmaco-metabonomic phenotyping and personalized drug treatment". Nature 440 (7087): 1073–7.doi:10.1038/nature04648. PMID 16625200.

11. ^ Clayton TA, Baker D, Lindon JC, Everett JR, Nicholson JK (August 2009). "Pharmacometabonomic identification of a significant host-microbiome metabolic interaction affecting human drug metabolism". Proc. Natl. Acad. Sci. U.S.A. 106 (34): 14728–33. doi:10.1073/pnas.0904489106. PMC 2731842. PMID 19667173.

12. ^ Khoury MJ, Marta Gwinn, John P. A. Ioannidis. "The Emergence of Translational Epidemiology: From Scientific Discovery to Population Health Impact". American Journal of Epidemiology Advance Access published online on August 5, 2010. doi:10.1093/aje/kwq211+url=http://aje.oxfordjournals.org/cgi/content/abstract/kwq211v1.

13. ^ PricewaterhouseCoopers' Health Industries (2009). [Diagnostics 2009: Moving towards personalised medicine] [2], 4.

14. ^ PricewaterhouseCoopers’ Health Research Institute, (2009). [The new science of personalized medicine] http://www.pwc.com/personalizedmedicine p. 19

15. ^ PGxNews.Org (July 2009). "DxS Collaborates with AstraZeneca to Provide a Companion Diagnostic for IRESSA". PGxNews.Org. http://www.pgxnews.org/web/press-releases/82-dxs-collaborates-with-astrazeneca-to-provide-a-companion-diagnostic-for-iressa. Retrieved 2009-07-31.[dead link]

16. ^ PricewaterhouseCoopers’ Health Research Institute,(2009). [The new science of personalized medicine][3], p. 26-27.

17. ^ PricewaterhouseCoopers’ Health Research Institute, (2009). [The new science of personalized medicine],[4] p. 24.

18. ^ "Acting FDA Commissioner Supports Personalized Medicine, 6 March 2006". http://www.personalizedmedicinecoalition.org/emedia/newsletter/pmc newsletter spring2006.php#story5.

19. ^ "Statement of Andrew C. Von Eschenbach, M.D. on the critical path initiative, June 1, 2007". http://www.fda.gov/ola/2007/criticalpath060107.html.

20. ^ "Genomics and Personalized Medicine Act of 2006". http://www.govtrack.us/congress/bill.xpd?bill=s109-3822.

21. ^ "Genomics and Personalized Medicine Act of 2007". http://www.govtrack.us/congress/bill.xpd?bill=s110-976.

22. ^ PricewaterhouseCoopers’ Health Research Institute, (2009). [The new science of personalized medicine],[5] p. 13

23. ^ PricewaterhouseCoopers' Health Research Institute (2009). [The new science of personalized medicine][6],13

مزيد من القراءة[عدل]

•Acharya et al. (2008), Gene Expression Signatures, clinicopathological features, and individualized therapy in breast cancer, JAMA 299: 1574.

• Potti et al. (2006), Genomic Signatures to Guide the Use of Chemotherapeutics, Nature Medicine 12: 1294.

• Potti et al. (2006), A genomic strategy to refine prognosis in early-stage non-small-cell lung cancer,New England Journal of Medicine 355: 570

• Sadee W, Dai Z. (2005), Pharmacogenetics/genomics and personalized medicine, Hum Mol Genet. 2005 October 15;14 Spec No. 2:R207-14.

• Steven H. Y. Wong (2006), Pharmacogenomics and Proteomics: Enabling the Practice of Personalized Medicine, American Association for Clinical Chemistry, ISBN 1-59425-046-4

• Qing Yan (2008), Pharmacogenomics in Drug Discovery and Development, Humana Press, 2008,ISBN 1-58829-887-6.

• Willard, H.W., and Ginsburg, G.S., (eds), (2009), Genomic and Personalized Medicine, Academic Press, 2009, ISBN 0-12-369420-5.

• Haile, Lisa A. (2008), Making Personalized Medicine a Reality, Genetic Engineering & Biotechnology News Vol. 28, No. 1.

• “Pharmacogenomics and Ethical Implications of Drug Development” at the meeting of the Association of Clinical Research Professionals. Chiron Park, Emeryville, CA, 2001.

• “Pharmacogenomics in Drug Development” in the Symposium "Pharmacoeconomics and Pharamcogenomics: The End of Blockbuster Drugs?" at the Sixth Annual Meeting of the International Society of Pharmacogenomic and Outcomes Research (ISPOR). Washington, 2001.

• “Economic Challenges in Developing Pharmacogenomic Products” at the University of Arizona College of Pharmacy’s 9th Annual Invitational Conference entitled: “Pharmacogenomics: Implications for Patients, Providers, Policy, and Payers.” Tucson, Arizona, 2001.

• Hornberger J, Habraken H, Bloch DA. Minimum data needed on patient preferences for accurate, efficient medical decision making. Medical Care 1995; 33:297-310.

• Lyman GH, Cosler LE, Kuderer NM, Hornberger J. Impact of a 21-gene RT-PCR assay on treatment decisions in early-stage breast cancer: an economic analysis based on prognostic and predictive validation studies. Cancer 2007; 109(6):1011-8.

• Hornberger J, Cosler L and Lyman G. Economic analysis of targeting chemotherapy using a 21-gene RT-PCR assay in lymph-node–negative, estrogen-receptor–positive, early-stage breast cancer. Am J Managed Care 2005; 11:313-24.

[show]v • d • eEmerging technologies



Agriculture Agricultural robot • In vitro meat • Genetically modified food • Precision agriculture • Vertical farming


Biotechnology and healthcare Ampakine • Cryonics • Full genome sequencing • Genetic engineering (Gene therapy) • Personalized medicine • Regenerative medicine (Stem cell treatments • Tissue engineering) • Robotic surgery • Strategies for Engineered Negligible Senescence • Suspended animation • Synthetic biology (Synthetic genomics) • Whole-body transplant (Head transplant • Isolated brain)


Brain–computer interface and neurotechnology Electroencephalography • Mind uploading (Brain-reading • Neuroinformatics) • Neuroprosthetics (Bionic eye • Brain implant • Exocortex • Retinal implant)


Display technology 3D display • Holographic display • Multi-primary color display • Next generation of display technology • Screenless display (Bionic contact lens • Head-mounted display • Head-up display • Virtual retinal display) • Ultra High Definition Television


Energy Energy storage (Beltway battery • Compressed air energy storage • Flywheel energy storage • Grid energy storage • Lithium air battery • Molten salt battery • Nanowire battery • Silicon air battery • Thermal energy storage • Ultracapacitor) • Renewable energy (Airborne wind turbine • Artificial photosynthesis • Biofuels • Concentrated solar power • Fusion power • Home fuel cell • Hydrogen economy • Nantenna • Solar roadway) • Smart grid • Wireless energy transfer


Information technology and communications Artificial brain (Blue Brain Project) • Artificial intelligence (Applications of artificial intelligence • Progress in artificial intelligence • Machine translation • Machine vision • Semantic Web • Speech recognition) • Cybermethodology • Fourth-generation optical discs (3D optical data storage • Holographic data storage) • GPGPU • Memory (CBRAM • FRAM • Millipede • MRAM • NRAM • PRAM • Racetrack memory • RRAM • SONOS) • Optical computing • Quantum computing • Quantum cryptography • RFID • Spintronics • Three-dimensional integrated circuit • Unlimited Detail


Materials science Graphene • High-temperature superconductivity • High-temperature superfluidity • Metamaterials (Metamaterial cloaking) • Multi-function structures • Nanotechnology (Carbon nanotubes • Nanomaterials) • Programmable matter (Claytronics • Utility fog) • Quantum dots


Robotics and applied mechanics Nanotechnology (Molecular nanotechnology • Nanorobotics) • Powered exoskeleton • Self-reconfiguring modular robot • Swarm robotics


Transportation Adaptive Compliant Wing • Alternative fuel vehicle (Hydrogen vehicle) • Backpack helicopter • Driverless car • Flying car • Ground effect train • Jet pack • Maglev train • Non-rocket spacelaunch (Space elevator) • Personal rapid transit • Scramjet • Solar sail • Spaceplane (A2 • Skylon) • Supersonic transport • Tweel • Vactrain


Other 3D printing (Contour Crafting) • Anti-gravity • Cloak of invisibility • Digital scent technology • Directed-energy weapon • Domed city • Electromagnetic weapon (Coilgun • Railgun) • Electronic nose • Electronic textile • Force field (Plasma window) • Immersive virtual reality • Magnetic refrigeration • Memristor • Phased-array optics • Quantum technology (Quantum teleportation) • Thermal copper pillar bump



Retrieved from "http://en.wikipedia.org/wiki/Personalized_medicine"