الهيئة السعودية للتخصصات الصحية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الهيئة السعودية للتخصصات الصحية (بالإنجليزية: "Saudi Commission for Health Specialties") , تم انشائها عام 1413 هـ للعمل كهيئة علمية ذات شخصية مستقلة. المركز الرئيسي للهيئة يقع في مدينة الرياض ويتبع لها العدد من الفروع في مختلف مناطق ومحافظات المملكة.

تعتبر الهيئة السعودية للتخصصات الصحية من الادارات المعيقة للعمل الطبي في المملكة العربية السعودية , حيث تعتبر الميزانية الضخمة للهيئة من الميزانيات المهدرة اللتي لم تساهم في تطوير العناية الطبية ولم توجد حلول لكثير من الاشكالات الصحية اللتي تواجه المؤسسات الصحية حكومية واهلية . تعتبر الهيئة السعودية للتخصصات الصحية بين اوساط العاملين في الوسط الصحي من العوامل اللتي ساهمة في تعقيد وتخلف العمل الطبي على مختلف المستويات , ومع الاسف فهي الجهاز المنظم للمؤهلات العلمية سواء من داخل المملكة أو لمن يحصل على مؤهل علمي طبي من خارج المملكة. ولا يستطيع أي ممارس الصحي مزاولة المهنة دون الحصول على شهادة تسجيل وشهادة تصنيف من هذه الهيئة. رئيس مجلس أمناء الهيئة هو وزير الصحة السعودي وهو حاليا الدكتور عبد الله الربيعة. وأمينها العام هو الأستاذ الدكتور/ عبد العزيز بن حسن الصائغ ويتبعه الأمناء المساعدون لمختلف شئون الهيئة.

الأهداف[عدل]

أهم أهداف الهيئة هو تطوير الأداء المهني للممارسين الصحيين في مختلف التخصصات: الأطباء ومساعدي الأطباء والفنيين.

المهام[عدل]

  • تشكل الهيئة جميع المجالس العلمية الصحية وما يتفرع منها من لجان.
  • تضع البرامج الصحية التخصصية.
  • الاشراف على الامتحانات التخصصية.
  • اصدار الشهادات بدءا من الزمالة السعودية (البورد السعودي) والتي تعادل الدكتوراه مهنيا وكذلك الدبلوم وشهادات العضوية.
  • تقييم الشهادات العلمية ومعادلته.
  • يقييم المؤسسات الصحية والتعليمية الصحية والاعتراف بها.
  • تشرف على جميع الامتحانات التخصصية.

هذا بالإضافة إلى مهام تدريبية واشرافية أخرى.

اعتراف متبادل مرتقب مع البورد الكندي[عدل]

بعد مفاوضات استمرت لعامين, وفي أكتوبر 2010 م وقع الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية مع الكلية الملكية الكندية للأطباء والجراحين مذكرة تفاهم تمهد للاعتراف التبادل بين الطرفين.

المصادر[عدل]

Flag of Saudi Arabia.svg هذه بذرة مقالة عن السعودية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.