بير طويل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من بئر طويل)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تقع المنطقة إلى الجنوب الغربي من مثلث حلايب المجاور
خريطة بالمناطق المتنازع عليها في السودان
خريطة طوبوغرافية للمنطقة ومحيطها - من سلاح المهندسين الأمريكي سنة 1960

بير طويل (بئر طويل) منطقة صغيرة المساحة تعرف أيضا باسم مثلث بارتازوجا تقع بين مصر و السودان خالية من الموارد، ترفض الدولتين المطالبة بالمنطقة أملاً في ضم مثلث حلايب وشلاتين المتنازع عليه.

المنطقة تمثل شبه منحرف ضلعه الطويل حدُّها الشمالي الذي يتماس مع خط عرض 22° شمالا بطول 95 كم، و ضلعها الجنوبي طوله 46 كم، و يتراوح طولها من الشمال إلى الجنوب ما بين 31كم و 26كم و مساحتها 2060كم2؛ و هي المنطقة الوحيدة التي يمرّ فيها الخط الإداري لعام 1902 جنوب الحدود السياسية لسنة 1899 المتماسّة مع خط عرض 22° شمالا. و قد وُضعت تحت الإدارة المصرية لأنها كانت في ذلك الوقت مرعى لجماعة من العبابدة يتمركزون قرب أسوان، بينما يقع مثلث حلايب شمال خط عرض 22° شمالا و قد وضع تحت الإدارة السودانية لأن سكان تلك المنطقة في ذلك الوقت كانوا امتداداً لجماعات يتمركز أغلبها في السودان. تبلغ مساحة بير طويل عُشرَ مساحة مثلث حلايب و هي أرض داخلية، و المنطقتان تتماسان في نقطة واحدة.

يقع إلى شمال المنطقة جبل طويل 21°57′56″N 33°48′05″E / 21.96556°N 33.80139°E / 21.96556; 33.80139 (Jabal Tawil) الذي يبلغ ارتفاعه 459 مترا، و إلى شرقها جبل حجر الزرقا و ارتفاعه 662 مترا، و إلى جنوبها وادي طويل (يعرف كذلك باسم خور أبو بَرْد)، و تشير المصادر المحلية في المنطقة إلى تواجد عسكري دائم في المنطقة و يروي البدو في المنطقة عن تجهيزات تحت أرضية ترجع إلى سنة 1987.

تطالب مصر بحدود عام 1899 السياسية المتماسة مع خط عرض 22° شمالا و هو ما يضع مثلث حلايب داخل الحدود المصرية و يضع بير طويل داخل الحدود السودانية، بينما تطالب السودان باتفاقية الحدود الإدارية لعام 1902 و هو ما يضع مثلث حلايب داخل الحدود السودانية و يضع بير طويل داخل الحدود المصرية. من نتيجة ذلك أن كلا البلدين تطالبان بحلايب بينما لا تطالب أي منهما ببير طويل، و لا يوجد في القانون الدولي أي أساس يمكنُ بناءً عليه لأي من الدولتين أن تطالب بكلا المنطقتين في الحين ذاته، مما يجعل هذه المنطقة هي الوحيدة التي لا تطالب بها أي دولة في العالم، باستثناء أرض ماري بِرد في أنتاركتكا، و من العسير - إن لم يكن مستحيلاً - على أي دولة غيرهما أن تطالب بالسيادة على المنطقة لأنها محصورة بين مصر و السودان. من الشائع أن المنطقة تقع فعليا تحت سيطرة الإدارة المصرية بالرغم من عدّم حسبانها أرضا مصرية في الخرائط الحكومية،و هي تمنع الوصول.

في يونيو 2014 ارتحل المواطن الأمريكي جرميا هيتُن المقيم في أبنجدون، فرجينيا إلى منطقة بير طويل و رفع فيها علما يخصّه و أعلنها مملكة شمال السودان وفاء لوعده لابنته البالغة من العمر حينها 7 سنوات بأنها يُمكن أن تصير أميرة حقيقية و أبلغ وسائل إعلام أنها يسعى إلى الاعتراف من قِبَل كلٍّ من مصر و السودان و الاتحاد الأفريقي.


Geographylogo.svg هذه بذرة مقالة عن الجغرافيا تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.