باب زويلة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 30°2′34.17″N 31°15′28.07″E / 30.0428250°N 31.2577972°E / 30.0428250; 31.2577972

باب زويلة
سبيل السيدة نفيسة البيضاء المجاور لباب زويلة

باب زويلة أو بوابة المتولي هو أحد أبواب القاهرة القديمة في العاصمة المصرية القاهرة. و يشتهر هذا الباب أو البوابة بكونه الذي تم تعليق رؤوس رسل هولاكو قائد التتار عليه حينما أتوا مهددين للمصريين، وأعدم عليه أيضاً السلطان طومان باي عندما فتح سليم الأول مصر وضمها للدولة العثمانية.

باب زويلة

تم إنشاء الباب في العام 485‏ هجرية (‏1092‏ ميلادي‏)، ويتكون من كتلة بنائية ضخمة عمقها‏25‏ مترا وعرضها‏25.72‏ متر وارتفاعها ‏24‏ مترا عن مستوى الشارع.[1]

ويتكون الباب من برجين مستديرين يبرز ثلث الكتلة النباتية خارج السور ويتوسط البرجين ممر مكشوف يؤدي الي باب المدخل ويرتفع البرجان الي ثلثي الارتفاع في بناء مصمت ويأتي في الثلث العلوي من كل منهما حجرة دفاع يغطيها قبو طولي يتقاطع مع قبو عرضي.

مصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]


Flag-map of Egypt.svg هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بمصر تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.


أشهر حادثة ارتبطت بباب زويلة هو تعليق رؤوس رسل التتار الذين جائو مهددين لمصر وللأمة الإسلامية فكان مصيرهم هو الإعدام وتعليق رؤوسهم على البوابة دلالة على قوة المصريين وأنهم لا يهددون.