باسيلوسورس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

باسيلوسورس
العصر: Late Eocene, 40.4–33.9 مليون سنة

B. cetoides, National Museum of Natural History, Washington DC
التصنيف العلمي
المملكة: Animalia
الشعبة: Chordata
الطائفة: Mammalia
الرتبة: Cetacea
الرتيبة: Archaeoceti
الفصيلة: Basilosauridae
الأسرة: Basilosaurinae
Cope, 1868
الجنس: Basilosaurus
Harlan, 1834
نوع نمطي
Basilosaurus cetoides
Species
  • B. cetoides
  • B. drazindai
  • B. isis
  • B. wanklyni
  • B. vredensis
  • B. caucasicus
  • B. paulsoni
  • B. puschi
  • B. harwoodi
مرادفات

Zeuglodon Owen, 1847

باسيلوسورس (بالإنجليزية: Basilosaurus) ينتمي إلى رتبة الحيتان القديمة، عاش في عصر الإيوسين من حوالي 37-42 سنة، اكتشف في وادي الحيتان في مصر كما عثر عليه أيضا في آسيا وأمريكا الشمالية وأوروبا ونيوزلندا. كان يتغذى على الأسماك وحيتان الدوريودون الأصغر، وقد بلغ طول هذا الحوت 18 متر، وكان يسبح مثل الثعابين، وجدت حفريات تلك الحيتان على شكل حرف S ويرجع ذلك لان عضلات عموده الفقري لم تكن قوية جدا كما انها وجدت مقلوبة على ظهرها مما يرجح انها طفت بعد موتها واستقرت في هذا الوضع.

وقد اكتشف العالم بيدنل حفريات وادي الحيتان عام 1902 وما بين عامي 1983 و 2007 قام العديد من علماء الحفريات المصريين والآمريكيين بتسع رحلات استكشافية، حدد خلالها فريق العمل ما يزيد عن 400 موقع حفري ما بين هياكل حيتان وعرائس البحر بوادي الحيتان وخلال عام 1989 تم اكتشاف أول اقدام وارجل لحوت مائي.

هيكل حوت الباسيلوسورس في وادي الحيتان- مصر

حين اكتشف لاول مرة حفرية الباسيلوسورس في لويزيانا في جنوب الولايات المتحدة اعتقد انها حفرية لزاحف لذلك اطلق عليها باسيلوسورس والتي تعني ملك السحالي. ولكن بعد ذلك وجد انها حفرية لثدي بحري.

تطور الحيتان الحديثة[عدل]

أفادت هياكل الحيتان المتحفرة في وادي الحيتان على الاجابة على عدد من الاسئلة الهامة والتي تفيد في عملية التطور في الحيتان، حيث ان الحيتان التي تعيش حاليا في المحيطات هي ثدييات تتنفس الهواء والأدلة التي أمكن استنتاجها من وادي الحيتان وغيرها من المواقع الهامة في العالم مثل منطقة باكستان أن أصل هذه الحيتان هو حيوان ثديي ذو اربعة ارجل يعيش على اليابسة. ولسبب ما انتقل الي الماء ليعيش داخل البحر.

ارتفعت درجة حرارة الأرض بصورة كبيرة وسريعة في بداية عصر الإيوسين (55 مليون سنة) عنها في أي حقبة جيولوجية أخرى خلال التاريخ الجيولوجي للارض. وهذا التغير السريع في مناخ الأرض أرغم بعض الحيونات الثديية التي تعيش على اليابسة إلى البحث عن بيئات جديدة. حيث أصبح شاطئ البحر من أهم الأماكن في وجود الطعام وبعد مرور الوقت اعتمدت الحيونات الثديية على اليابسة في غذائها على الأسماك الموجودة بوفرة على شاطئ البحر والتي بعد ذلك أصبحت لها القدرة على الحركة تحت سطح الماء بحثا عن الطعام، كانت حيتان العصر الأيوسيني مختلفة عن حيتان العصر الحديث لذا صنفت في تحت طائفة مستقلة.

وقد كان الحوت القديم الباسيلوسورس هو أول حوت يوصف بأطراف خلفية كأثر لوجودها السابق على اليابسة. وتشمل الهياكل المكتشفة بقايا الأصابع، الكاحل، غطاء الركبة وكذلك عظام القدم العلوية والسفلية والحوض. وقد وجدت عظام القدم الأمامية والخلفية في هياكل يصل طولها إلى 18 متر ولكن تلك الأطراف لا تتعدى المتر طولا. كما وصلت أوزان تلك الحيتان إلى أطنان عديدة كانت معها تلك الأطراف عديمة الفائدة في المشي من حيث الطول والقوة. كما أظهر تشريح جمجمة أقل كفاءة في السباحة.

إن تطو الحيتان من اليابسة من الحيونات الثديية التي كانت تعيش على اليابسة توضح أن تطور الحياة على مرور الزمن كان يعتمد على الظروف التي كان يعيش فيها الكائن الحي، كما ان التحديات والتغيرات المفاجئة في البيئات القديمة تسببت في زيادة عدد أنواع الكائنات الحية الموجودة حاليا.

تعد الحيتان القديمة الموجودة بوادي الحيتان دليلا هاما على تطور هذه الحيتان. فحوت الباسيلوسورس الذي يعيش في المياه والدورديون بأرجلها وأقدامها الصغيرة تظهر لنا التحول من الحياة على اليابس الي البحار وهو تحول ناجح. يعتبر حوت الباسيلوسورس من أضخم الحيتان القديمة المعروفة وقد يكون هو أول حوت ضخم انتقل للعيش في بيئة المحيطات بعيدا من الشواطى حيث تطورت الحيتان الأكثر قدما.

رسم يوضح شكل الحيتان المنقرضة
رسم يوضح شكل الحيتان المنقرضة

الحيتان الحديثة[عدل]

يتم تصنيف الحيتان تبعا لطائفة الثدييات المعروفة بالحيتان هذه الطائفة لها نفس صفات الثدييات كما انها تتفرع الي ثلاث فروع اثنان موجدان والثالث منقرض ومن هذه الحيتان المنقرضة ما نراه في وادي الحيتان تحت رتبة اركيوسيتي (الحيتان البدائية) (بالإنجليزية: en:Archaeoceti) أما رتبة اودنتسيتي (ذات الأسنان) (بالإنجليزية: en:Odontoceti) فهي الحيتان تحت ذات الأسنان التي تعيش الآن مثل الدرافيل والحيتان القاتلة.

أما رتبة ميستيستي فهي الحيتان الفكية (بالإنجليزية: Baleen whales) التي تملك هيكل يشبه المصفاة بفمها بدلا من الأسنان، يقوم بفصل الطعام من مياه البحر مثل الحوت الأزرق اسلاف الحيتان الحديثة من رتبتي (اودنتسيتي وميستيستي) (بالإنجليزية: en:Mysticeti) وتظهر الحفريات ان هذا الأنقسام تم ما بين 30-35 عام خلال عصر الأوليجوسين.

تظهر تحت رتبتا الحيتان الموجودة حاليا استراتيجيات مختلفة للبقاء في المحيطات حيث انخفضت الحرارة كثيرا بنهاية عصر الأيوسين مما دفعها للتحور فالحيتان الفكية نجحت في تطوير طريقة حصولها على الغذاء وهي نقطة تفوقت فيها على الحيتان ذات الأسنان.

حتى يومنا هذا أنواع كثيرة من الحيتان لديها عظام حوض وأرجل صغيرة داخل أجسامها ليست متصله بهيكلها العظمي ولكنها بقايا ورثتها عن هياكل أسلافها مثل الأطراف الصغيرة الخلفية. هذه الأرجل الصغيرة تبين مظهرا من مظاهر الماضي التي تعكس تحورات الجينات في تلك الأفراد.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  • Dinosaurs and other Prehistoric Animals، Carl Mehling
  • دليل المتحف المفتوح لمحمية وادي الحيتان.