بحر الشيطان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحر الشيطان
Map of Izu Islands.png
خريطة لجزر ايزو، وسط أسطورة بحر الشيطان.
المجموعة أماكن غامضة
الاسم الشائع بحر الشيطان
الدولة اليابان ، هونغ كونغ ، الفلبين ، تايوان ، المياه الدولية
الوضع أسطورة



بحر الشيطان (باليابانية: 魔 の 海 ما نو أومي)، المعروف أيضا باسم مثلث التنين أو مثلث برمودا الهادي، وفي تايوان يسمى مثلث فورموزا (بالصينية تقليدية: 福尔摩沙 三角)، هو امتداد مائي كبير في اليابان يقع في المحيط الهادي حول جزيرة مياكي اليابانية وعلى بعد 100 كيلومتر جنوب طوكيو، وهي منطقة تقع بين هونغ كونغ، والفلبين، وتايوان، و اليابان ويقال أن الآف من السفن اختفت فيه، ويعتبر شقيق مثلث برمودا.

جغرافيا[عدل]

  • يمتد ضلعه الأكبر من جزيرة يوكوهاما اليابانية شمالاً على جزيرة جوام الفلبينية جنوباً ماراً بجزيرة أيوجيما.
  • يمتد ضلعه الأصغر من جزيرة جوام جنوباً على مجموعة الجزر الصغيرة تعرف باسم جزر مارينا شمالاً.
  • أما الضلع الثالث فيمتد من جزر مارينا جنوباً حتى جزيرة يوكوهاما شمالاً.

حجم ومساحة المنطقة يختلف من تقرير إلى آخر ولكن آخر تقرير تم اعتماده ما وضع عام 1950م ، حيث أشار إلى المنطقة الخطيرة و تبدأ من على بعد 70 ميلا أي حوالي 110 كم من الساحل الشرقي لليابان، و تنتهي على بعد 300 ميلا 480 كم من الساحل، 750 ميلا 1210 كم من الساحل.

تاريخ[عدل]

سبب التسمية: تعود تسميته إلى أكثر من 3000 آلاف سنة أي عمره وشهرته ربما بدأت قبل أن يتم الإبحار في المحيط الأطلنطي. وذكر في الأساطير ضمن الكتب الصينية و أيضاً اليابانية و في التبت.

وبعض الباحثين قالوا بأن عمر هذه الأسطورة تعود إلى مملكة سـانج ( SUNG ) و يوان ( YUAN ) الصينية القديمة جداً.

وقد ذكرت إحدى الأساطير القديمة التي يرجع تاريخها إلى 900 سنة قبل الميلاد أن هنالك تنيناً يمكث في تلك البقعة من البحر داخل مبنى تحت جزيرة صغيرة في مقاطعـة كيانجسو ( kiangsu ) [1].

الإعلام[عدل]

لم يكن الاهتمام الإعلامي بهذه المنطقة من العالم كبيرا ربما بسبب بعد اليابان وثانيا بسبب قلة استخدام اللغة اليابانية على الصعيد العالمي.

حيث كتبت بعض الصحف عن هذا المثلث مثل صحيفة أساهي Asahishibun اليابانية لكن للأسف تلك الكتابات لم تجد صداها في العالم الغربي حتى بمساعدة وكالة رويترز التي نشرت بعض التقارير حول إختفاء بعض السفن و الطائرات في تلك المنطقة.

وكانت هنالك تصريحات من وزراء و حراس في الحكومة اليابانية مثل تصريح رئيس قوات حرس الحدود اليابانية : (( إن منطقة فرموزا التي بالقرب من اليابان و سواحل الفلبين تتميز بإختلال قوى الجاذبية بها شأنها في ذلك شأن منطقة برمودا، ولذا وجب التنويه بإحاطة الحذر لجميع السفن و القوارب التي تمر من تلك المنطقة بأن تأخذ جميع الإحتياطات نحو هذا الخطر المحيط بالمنطقة )).

حوادث مشهورة[عدل]

حاملتي الطائرات تايهو و شكوكو[عدل]

لعل أول هذه الحوادث هي حادثة الاختفاء المفاجئ لحاملتي الطائرات اليابانيتين تايهو و شكوكو وهما يحملان على متنهما عدد كبير من الطائرات الحربية إبان الحرب مع الفلبين، وكان الاختفاء مريبا بالفعل حيث لم يتم العثور على أي أثر لهما.

الطائرة التابعة للخطوط الجوية الكورية[عدل]

وقد تسبب بحر الشيطان في واحدة من أبشع كوارث الطيران المدني على مر التاريخ عندما تعرضت طائرة تابعة للخطوط الجوية الكورية KAL Flight للقصف من قبل القوات السوفيتية مما تسبب في مقتل جميع ركابها البالغ عددهم 269 راكبا، وكان سبب تعرض تلك الطائرة للقصف هو الشلل الذي أصاب أجهزة الملاحة في الطائرة عند مرورها فوق بحر الشيطان والذي أدى إلى سيرها بلا هدى لمسافة طويلة حتى دخلت بالخطأ في المجال السوفيتي حيث قامت أجهزة الدفاع السوفيتي بقصف الطائرة بعد أن ظنتها طائرة تجسس.

طائرة شحن طراز (سي 97) الأمريكية[عدل]

في 22 مارس من عام 1957م قامت طائرة شحن من طراز (سي 97) تابعة للقوات الجوية الأمريكية بالإقلاع من جزيرة وياك متجهة نحو مطار طوكيو الدولي وكان على متنها 67 رجلا من أعضاء الجيش، ورغم الظروف المناخية المثالية للطيران إلا أن الطائرة قد اختفت دون أثر رغم إعلان الطيار عبر جهاز اللاسلكي أنه يبعد عن طوكيو بمسافة 320 كلم، حيث توقع المراقبون وصول الطائرة في غضون ساعتين فحسب ولكن الطائرة لم تصل أبدا.

سفينة الأبحاث اليابانية أن بيرليتز[عدل]

سفينة الأبحاث اليابانية أن بيرليتز و اسمها Kaiyo مارو رقم 5 كان على متنها طاقم مؤلف من 31 شخصا. أثناء التحقيق في نشاط بركاني تحت سطح البحر، حيث أرسلت نداء استغاثة واحد على الأقل.

السفينة الفلبنية كارلوتا[عدل]

في عام 1987م كانت السفينة كارلوتا في رحلة عبر بحر الشيطان وفجأة اشتعلت فيها النيران دون سبب وهي لا تحمل أية مواد قابلة للإشتعال، وحاول البحارة إطفاء الحريق من الطرف الأمامي لكنهم فوجئوا بالنيران تشتعل فجأة في مؤخرة السفينة وعجز البحارة عن إطفاء الحريق ولكنهم فوجئوا بانطفاء النيران فجأة بعد أن أصيبت الباخرة بتلف كبير، وعادت السفينة إلى الفلبين وما زالت موجودة بالميناء بعد أن شوهتها النيران وعجزت الشركة في بيعها واستخدامها وأصبحت لغزاً لكل السياح [2].

الطائرة التي أقلعت من مطار سان ديجوا[عدل]

في عام 1939م تعرض طاقم الطائرة الأمريكية الحربية بعدما أقلعت من مطار سان ديجوا في تمام الساعة الثالثة والنصف ظهراً وبعد 3 ساعات أثناء مرورها بالمحيط الهادي عند بحر الشيطان بعث قائدها أن الرحلة تمر بظروف صعبة لم يعرفها من قبل ثم انقطع الاتصال بين الطائرة والقاعدة، وفجأة عادت الطائرة للقاعدة هرع رجال الإطفاء والعمال إلى داخل الطائرة وكانت المفاجأة وفاة جميع من بالطائرة وعددهم 12 كابتناً ما عدا كابتن الطائرة الذي كان مجروحاً ومغمى عليه بعد الهبوط، وبعد مرور ثلاث دقائق مات الكابتن وقام فريق من الجراحين بالكشف على الجثث وتبين حالات غريبة حيث لاحظوا وجود عدة ثقوب في أجسامهم وبالصدر تلوث شديد بالجلد وانبعاث رائحة كريهة غريبة داخل الطائرة، وحتى الآن رغم تقدم العلم ظل ما حدث لهذه الطائرة أمراً مجهولاً وغريباً حتى الآن [2].

الغواصات[عدل]

  • في عام 1968 اختفت الغواصة السوفيتية جولف وهي تحمل ما يقارب 3 رؤوس نووية.
  • في عام 1989 اختفت الغواصة النووية إيكو3.
  • كما اختفت أيضا الغواصات شارلي وفيكتور1 وجولف3 .

حوادث أخرى[عدل]

  • اختفت 4 سفن حربية خلال الحرب العالمية الثانية في نفس المنطقة دون أدنى أثر، وذلك رغم عمليات البحث والتمشيط الواسعة التي جرت للبحث عنها.
  • كما أن اليابان قد فقدت في بحر الشيطان 5 سفن حربية في السنوات 1952-1954 فقط وفقدت أكثر من 700 من رجال الجيش وبعض المدنيين [3].
  • وعلى العكس من مثلث برمودا الذي لم تقع فيه أي حادثة منذ أكثر من عقد من الزمن، فبحر الشيطان مازال نشيطا، ففي عام 2002 اختفت سفينة الشحن (لينجاي) وعلى متنها 19 راكبا.
  • ووفقا لتحقيقات لاري كوش، وكانت هذه السفن الحربية سفن الصيد، وفقد البعض منهم خارج منطقة بحر الشيطان، حتى بقدر قرب ايو جيما، 1000 كيلومتر إلى الجنوب. ويشار أيضا إلى أنه في ذلك الوقت قد فقد المئات من قوارب الصيد في جميع أنحاء اليابان حيث يتكرر ذلك في كل عام.
  • كما فقد سبعة قوارب صيد صغيرة ما بين أبريل 1949 و 1953 أكتوبر في مكان ما بين جزيرة مياكي وايو جيما، على مسافة 750 ميلا.

و مما أثار حفيظة الحكومة اليابانية التي قامت بتمويل مشروع ضخم لدراسة بحر الشيطان وبوجود 100 عالم ياباني خرجوا في سفينة مجهزة بأحدث تكنولوجيا الاتصالات والبحث والدراسة، ولكن السفينة اختفت أيضا دون أثر، فتوقفت الأبحاث عن تلك المنطقة واعتبرت الحكومة اليابانية منطقة بحر الشيطان من المناطق الخطرة جدا، بل وذكرت ذلك في خرائطها الرسمية للبلاد كما اعترفت الولايات المتحدة الأمريكية بالخطر المحيط بتلك المنطقة وأصبح الاعتراف ببحر الشيطان كمنطقة خطرة أمرا رسميا في دول العالم، لتبتعد عنه خطوط الملاحة ويظل الموضوع لغزا لم يكشف سره حتى الآن.

لقد وضع العلماء عشرات التفسيرات المختلفة والتي تقارب تفسيرات حوادث الاختفاء في مثلث برمودا إلا أنها تبقى مجرد نظريات لم يعرف أيها الأصح.

المراجع[عدل]