برادلي مانينغ

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من برادلي ماننغ)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تشيلسي (برادلي) مانينغ
صورة معبرة عن الموضوع برادلي مانينغ

الميلاد 17 ديسمبر 1987 (العمر 27 سنة)
كرسينت، أوكلاهوما
Bradley Manning
الجنسية أمريكي
الخدمة العسكرية
في الخدمة
2005 – 2010
الرتبة جندي أول
المعارك حرب الخليج الثالثة

تشيلسي (برادلي) مانينغ (بالإنجليزية: Bradley Manning) جندي أول عمل محلل استخبارات في القوات البرية الأمريكية. أدين بعدة جرائم وفقًا لقانون التجسس الأمريكي بالإضافة إلى عدة جرائم أخرى، وذلك بعد تسريبه أكبر كم من الوثائق السرية في تاريخ الولايات المتحدة. حكم عليه بالسجن لمدة 35 عامًا، وتم تسريحه بشكل غير مشرف. ويمكن أن يحصل على إطلاق سراح مشروط بعد قضاء ثلث مدة سجنه، وإذا حصل على شهادة لحسن السلوك فيمكن إطلاق سراحه بعد ثمان سنوات.

في عام 2009 ألحق مانينغ بوحدة عسكرية بالقرب من بغداد، ومن هناك كانت لديه إمكانية الاطلاع على قواعد بيانات تستخدمها حكومة الولايات المتحدة في تخزين معلومات سرية. ألقي القبض عليه في أيار/مايو 2010 بعد أن قام أدريان لامو، هو مخترق حواسيب، بإخبار مكتب التحقيقات الفيدرالي بأن مانينغ كان قد قال خلال محادثات على الإنترنت بأنه قام بتنزيل مواد من قواعد البيانات المشار إليها ومررها إلى ويكيليكس. تضمنت هذه المواد مقاطع فيديو قصف بغداد يوم 12 يوليو 2007 والضربة الجوية على غراناي في أفغانستان، و250,000 وثيقة من المراسلات البدلوماسية الأمريكية السرية، و500,000 تقرير حربي عرفت باسم سجلات حرب العراق وسجلات حرب أفغانستان.[1] معظم هذه المواد نشرت بواسطة ويكيليكس أو شركائها الإعلاميين بين نيسان/أبريل وتشرين الثاني/نوفمبر 2010.

وهو محبوس في زنزانة انفرادية منذ مايو 2010. مثل أمام محكمة عرفية في 2011 حيث يتوقع أن يلقى حكما بالسجن 80 عاما بتهمة انتهاك المادتين 92 و 134 من القانون الموحد للقضاء العسكري[2]. حيث تحرم المادة 92 "نقل البيانات المصنفة إلى حاسوب شخصي، وإضافة برامج غير مصرح بها إلى نظام حاسوب مصنف", في حين تحظر المادة 134 "التواصل مع مصدر غير مخول وإرسال معلومات الدفاع الوطني إليه وتقديمها له." ويعتقد أن برادلي هو من سرب الفيديو السري الذي يكشف ملابسات قصف بغداد يوم 12 يوليو 2007 حين قامت أباتشي أمريكية بمهاجمة مدنيين عزل وقتلت 11 شخصا من بينهم طفلان وموظفان في شبكة رويترز هما نمر نورالدين وسعيد شماغ[3].

الفيديو الذي أرسله برادلي لويكيليكس ويظهر فيه قتل قناصه أمريكيون لمدنيون عراقيين، وقد تسبب تسريب هذا الفيديو بسجنه 35 سنة. يظهر في هذا الفيديو صوت القناصة وهم يسخرون من الضحايا.

المحاكمة[عدل]

في 30 تموز/يوليو، 2013، أدانت برادلي مانينغ محكمة عسكرية أمريكية ووجدته مذنبًا في عشرين تهمة من أصل 22 وجهت إليه، وبُرِّئ من تهمة مساعدة العدو التي تعد أخطر التهم.[4] أثناء المحاكمة، اعتذر ماننيغ على ما تسبب فيه من إحراج للولايات المتحدة والنتائج غير المتوقعة الناجمة عن تصرفاته. في 21 أغسطس 2013، صدر حكم بالسجن لمدة 35 عامًا عليه من المحكمة العسكرية التي تحاكمه.[5]

برادلي مانينغ

جوائز[عدل]

في 2014 حصل على جائزة سام آدامز.[6][7]

انظر أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "تسريبات ويكيليكس: محاكمة الجندي الأمريكي برادلي مانينغ المتهم بالكشف عن وثائق عسكرية". بي بي سي العربية، 3 يونيو 2013. وصل لهذا المسار في 22 أغسطس 2013.
  2. ^ برادلي مانينغ أحد الجنود المجهولين لعام 2010
  3. ^ تقرير عن الهجوم.
  4. ^ "محكمة أمريكية تدين جنديًّا أمدّ «ويكيليكس» بوثائق سرية". المصري اليوم، 30 يوليو 2013. وصل لهذا المسار في 31 يوليو 2013.
  5. ^ "الحكم على الجندي الأمريكي برادلي مانينغ بالسجن 35 عاما". بي بي سي العربية، 22 أغسطس 2013. وصل لهذا المسار في 22 أغسطس 2013.
  6. ^ Nicks، Denver. "Snowden Congratulates Chelsea Manning". TIME. اطلع عليه بتاريخ 20 February 2014. 
  7. ^ "Chelsea Manning awarded 2014 Sam Adams Prize for Integrity in Intelligence". Russia Today. اطلع عليه بتاريخ 20 February 2014.