بردية 52

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

بردية مكتبة ريلاندس 52 (P52) أو قصاصة القديس يوحنا هي قطعة من مخطوطة بردية (تصل إلى 9 بـ 6،4 سم) محفوظة في مكتبة جون ريلاندس في مانشستر. في وجه البردية سطور من إنجيل يوحنا 18: 31-33 باليونانية وفي الوجه الأخر سطور من 18: 37:38.

تعتبر هذه البردية أقدم قطعة باقية لأي نص من العهد الجديد القانوني، لكن ليس هناك إجماع على تأريخها. أسلوب الخط هادرياني مما يقترح تاريخا بين 125 و160 للميلاد. لكن بالاعتماد على الباليوغرافيا يمكن أن تكون البردية قبل 100 للميلاد وإلى ما بعد 150 للميلاد.

النص اليوناني[عدل]

هناك كتابة على وجهي المخطوطة. الأحرف بالخط العريض هو ما يرى على البردية 52.

P52 recto.jpg
  • حروف من إنجيل يوحنا 18: 31-33

ΟΙ ΙΟΥΔΑΙΟΙ ΗΜΙΝ ΟΥΚ ΕΞΕΣΤΙΝ ΑΠΟΚΤΕΙΝΑΙ OYΔΕΝΑ ΙΝΑ Ο ΛΟΓΟΣ ΤΟΥ ΙΗΣΟΥ ΠΛΗΡΩΘΗ ΟΝ ΕΙΠΕΝ ΣΕΜΑΙΝΩΝ ΠΟΙΩ ΘΑΝΑΤΩ ΗΜΕΛΛΕΝ ΑΠΟΘΝΕΣΚΕΙΝ ΕΙΣΗΛΘΕΝ ΟΥΝ ΠΑΛΙΝ ΕΙΣ ΤΟ ΠΡΑΙΤΩΡΙΟΝ Ο ΠΙΛΑΤΟΣ ΚΑΙ ΕΦΩΝΗΣΕΝ ΤΟΝ ΙΗΣΟΥΝ ΚΑΙ ΕΙΠΕΝ ΑΥΤΩ ΣΥ ΕΙ ΒΑΣΙΛΕΥΣ ΤΩΝ ΙΟΥΔΑΙΩN

بالعربية

31... فقال له اليهود لا يجوز لنا ان نقتل احدا

32 ليتم قول يسوع الذي قاله مشيرا إلى اية ميتة كان مزمعا ان يموت

33 ثم دخل بيلاطس أيضا دار الولاية ودعا يسوع و قال له هل انت ملك اليهود؟

  • وفي الوجه الأخر حروف من إنجيل يوحنا 18: 37-38
P52 verso.jpg

ΒΑΣΙΛΕΥΣ ΕΙΜΙ ΕΓΩ ΕΙΣ ΤΟΥΤΟ ΓΕΓΕΝΝΗΜΑΙ ΚΑΙ (ΕΙΣ ΤΟΥΤΟ) ΕΛΗΛΥΘΑ ΕΙΣ ΤΟΝ ΚΟΣΜΟΝ ΙΝΑ ΜΑΡΤΥΡΗΣΩ ΤΗ ΑΛΗΘΕΙΑ ΠΑΣ Ο ΩΝ ΕΚ ΤΗΣ ΑΛΗΘΕIΑΣ ΑΚΟΥΕΙ ΜΟΥ ΤΗΣ ΦΩΝΗΣ ΛΕΓΕΙ ΑΥΤΩ Ο ΠΙΛΑΤΟΣ ΤΙ ΕΣΤΙΝ ΑΛΗΘΕΙΑ ΚΑΙ ΤΟΥΤΟ ΕΙΠΩΝ ΠΑΛΙΝ ΕΞΗΛΘΕΝ ΠΡΟΣ ΤΟΥΣ ΙΟΥΔΑΙΟΥΣ ΚΑΙ ΛΕΓΕΙ ΑΥΤΟΙΣ ΕΓΩ ΟΥΔΕΜΙΑΝ ΕΥΡΙΣΚΩ ΕΝ ΑΥΤΩ ΑΙΤΙΑΝ

بالعربية

37... اني ملك. لهذا السبب ولدت انا ولهذا قد اتيت إلى العالم لأشهد للحق كل من هو من الحق يسمع صوتي

38 قال له بيلاطس ما هو الحق و لما قال هذا خرج أيضا إلى اليهود وقال لهم انا لا شيء اجدفيه