تاريخ إثيوبيا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

لم يكن هناك دليل على وجود إنسان قديم تم اكتشافه في أثيوبيا حتى عام 1963م، وبعد العديد من السنوات من مثل هذه الاكتشافات في الدول المجاورة مثل كينيا وتنزانيا. وكان صاحب ذلك الاكتشاف جيرارد ديكر (Gerrard Dekker) العالم المائي الهولندي، الذي اكتشف أدوات حجرية أشولينية يرجع وجودها إلى ملايين السنيين في كيلا (Kella).‏[1] ومنذ ذلك الحين دفعت العديد من الاكتشافات المهمة إثيوبيا إلى صدارة الاهتمامات في علم الأحياء القديمة. ويرجع الفضل في اكتشاف أقدم مخلوق إنساني مكتشف في إثيوبيا وهو أرديبيتيكوس راميدوس (أردي) الذي يبلغ عمره 4.2 مليون عامًا إلى تيم دي وايت (Tim D. White) في 1994م.[2] ويُعد المخلوق الإنساني الأكثر شهرة هو لوسي، وتم العثور عليه في وادي عواش في منطقة عفار الإثيوبية في 1974م بواسطة دونالد جوهانسون (Donald Johanson)، وكان أحد نماذج حفريات أوسترالوبيثيكوس (Australopithecus) البالغ الأكثر اكتمالاً والأفضل حفظًا والتي تم كشفها. الاسم التصنيفي للوسي، أوسترالوبيثيكوس أفارينيسيس، "قرد عفار الجنوبي"، ويشير إلى المنطقة الإثيوبية التي تم اكتشافه فيها. ويُقدر أن لوسي قد عاش منذ 3.2 مليون سنة.[3] كان هناك العديد من نتائج الحفريات الأخرى البارزة في إثيوبيا. وتم الكشف عن أدوات حجرية قرب جونا في عام 1992م يرجع تاريخها إلى 2.52 مليون سنة، وتعد هذه أقدم أدوات تم اكتشافها في العالم على الإطلاق.[4] وفي عام 2010م تم العثور على عظام متحجرة لحيوانات يرجع تاريخها إلى 3.4 مليون سنة مع علامات تدل على أدوات حجرية في وادي عواش السفلي وذلك الاكتشاف بواسطة فريق دولي بقيادة شانون ماكفيرون (Shannon McPherron)، وهو أقدم دليل على استخدام الأدوات الحجرية ولم يُعثر عليه أبدًا في أي مكان في العالم.[5]

تُعد شرق إفريقيا، وأكثر تحديدًا المنطقة العامة لأثيوبيا، بدرجة كبيرة موقع ظهور أول إنسان بدائي في العصر الحجري القديم الوسيط. وفي عام 2004م، تم العثور على حفريات بجوار نهر أومو في كيبيش بواسطة ريتشارد ليكي (Richard Leakey) في عام 1967م ويرجع تاريخها إلى 195 ألف سنة، أقدم تاريخ للإنسان الحديث في أي مكان في العالم. عاش الإنسان العاقل الذي تم العثور عليه في وسط وادي عواش في إثيوبيا في 1997م منذ 160 ألف سنة تقريبًا.[6]

التسمية[عدل]

الوجوه المحروقة أو السوداء أو الزيتونية اللون، هذا ما يعنيه اللفظ الإغريقي (Aethiops) ويتكون من مقطعين: (Aitheim) بمعنى محترق ، (ops) بمعنى وجه(1).

ومن هؤلاء الكتاب هوميروس الشاعر وهيرودوت المؤرخ اليونانيان ، وديوردور وسترايو من مؤرخي الرومان أوائل ظهور المسيحية. قسم هؤلاء المؤرخون سكان تلك المنطقة تقسيماً عرضياً إلى مجموعتين كبيرتين هما: الإثيوبيون الشرقيين ، وموطنهم بلاد العرب وسوريا وما بين النهرين ثم امتداد هذا الصقع شرقاً حتى الهند ، والإثيوبيون الغربيين ، ويقطنون البلاد الواقعة غربي البحر الأحمر وتضم مصر والسودان.

على أن اللذين تولوا ترجمة الإنجيل إلى اللغة اليونانية ، استعملوا كلمة (كوش) وأرادوا بها إثيوبيا ، أي أنهم حددوا إثيوبيا أو شطرها الغربي بالمنطقة المعروفة باسم كوش الممتدة جنوب مصر ، وهي التي اشتهرت بصلتها بمصر منذ أقدم العصور ، وجاء في سفر انتكوين أن كوش هو ابن حام بن نوح(3) ويقال أن لكوش هذا ولداً يسمى إبتيوبس (Aethiopis) وهو الذي سميت البلاد باسمه(4).

وحين أعيدت ترجمة الإنجيل عن الإغريقية إلى اللغة الإثيوبية المعروفة باسم الجمز ، أطلق المترجمون كلمة إثيوبيا وعنوا بها الحبشة، وكان هذا الاسم الأخير معروفاً وقتئذٍ ، أي في القرن الرابع الميلادي يوم دخلت المسيحية دولة أكسوم الحبشية.

والمعروف أن الأحباش الأكسوميين يفضلون أن تدعى بلادهم أثيوبيا بدلاً من الحبشة ، وأن يدعوا هم أنفسهم بالإثيوبيين لا الحبشيين ، بل أنهم ليشعرون بالإهانة إذا ما نعتوا بالأحباش ، ولعل ذلك يرجع إلى أن إثيوبيا تعنى الكوش ، والكوشيون قد أضحوا سادة على أغلب شمال شرقي إفريقيا ، باستثناء مصر ، وذلك بعد إخضاعهم للقبائل الزنجية ، هذا مجد قديم. كما أن إثيوبيا وردت في التوراة فالحرص على هذه التسمية فيه معنى التيمن ، أما الأحباش فتعني الأخلاط ، فضلاً عن أن الأحباش عنصر أجنبي.

الأحباش أو الأثيوبيون[عدل]

كانت إثيوبيا تعرف باسم الحبشة.

وما دمت قد أشرت للحبشة والأحباش، فلماذا لا تقول: الأبيسينيّين Abyssinians لأنّ الأحباش هي الكلمة العربيّة المناظرة للأبيسينيّين ببساطة. ولا أحد يسميهم الآن الأحباش بل الأثيوپيّين؟ [7]


أما كلمة الحبشة ، ومنها الأحباش وهما اللفظان اللذان صارا في اللغة الأجنبية (Abyssinia-Abyssinians) فيرجع أصلها إلى قبيلة عربية هي (حبشت) السامية التي عبرت البحر الأحمر ، مهاجرة من جنوب بلاد العرب واستقرت في إفريقية(7) ، ويرجح أن ذلك تم في الفترة بين القرنين العاشر والسابع قبل الميلاد ، والغالب أن الموطن الأصلي لهذه القبيلة هو بلاد اليمن، ولما كانت اليمن خلال تلك الفترة على درجة كبيرة من التقدم والعمران في ظل ملوك سبأ ، فإن هذه القبيلة لا شك كانت أرفع حضارة ومدنية من الوطنيين المقيمين في إفريقية إبانئذٍ ، وهم الذين استقر الأحباش بينهم. ولم تلبث قبيلة حبشت حتى سادت في موطنها الجديد ، وهم الذين استقر الأحباش بينهم. ولم تلبث قبيلة حبشت حتى سادت في موطنها الجديد ، وصبغت البلاد بالصبغة الحضارية التي تميزت بها ، غير أن الوطنيين لم ينظروا بعين الارتياح أو الرضا لسيادة هؤلاء الأجانب. ومع ذلك لم يكد القرن الرابع الميلادي يطلع حتى غلب اسم هذه القبيلة السامية على المنطقة التي استوطنتها ، بل وعلى الوطنيين أنفسهم ، فغدا الجميع أحباشاً ، وأصبحت كلمة الحبشة ترادف إثيوبيا.[8][9][10][11]

وهنا تحسن الإشارة إلى وجوب التفرقة بين ما نعرفه اليوم بمدلول هذا اللفظ (الأحباش) ، وبين ما عرف قبيل الإسلام من (أحابيش قريش) فهؤلاء الأخيرون ليسوا أحباشاً أو زنوجاً ، وإنما هم حلف عربي قوامه أحياء من غرب كنانة وخزيمة اللتين كانتا تنزلان أغوار تهام.

ومن الآن وصاعداً ، سنستعمل كلمة حبشة كمرادف لإثيوبيا ، وحدود هذه المنطقة قديماً ، بين النيل غرباً والبحر الأحمر شرقاً ، ومن النوبة شمالاً إلى ما وراء خط الاستواء جنوباً ، بمعنى آخر أن الحبشة أو إثيوبيا في فجر الفترة التي يعنينا الحديث عنها ، تشمل ما هو معروف حالياً باسم السودان والحبشة وإريتريا والصومال، وكانت حدودها دائمة التغير من ناحية الشمال والجنوب ، وحدث نزاع حول هذه الحدود في العصور الوسطى.

الاتصالات مع مصر في العصر البرونزي[عدل]

نقش جداري يصور الرحلة الاستكشافية المصرية إلى أرض بنط أثناء عهد حتشبسوت.

تظهر أقرب السجلات عن إثيوبيا في مصر القديمة، أثناء عهد الدولة القديمة. يشير التجار المصريون من 3000 سنة قبل الميلاد إلى أراضي جنوب النوبة أو كوش على أنها بنط ويام. كان قدماء المصريين يحتكرون تجارة المر (تم العثور عليه في بنط) في وقت مبكر من الأسرة الأولى أو الثانية، حيث فسر ريتشارد بانكهورست (Richard Pankhurst) ذلك للإشارة إلى أن التجارة بين الدول كانت موجودة من بدايات مصر القديمة. طرح جيمس هنري برستد (J. H. Breasted) فكرة أن العلاقة التجارية القديمة هذه يمكن إدراكها من خلال التجارة برًا بطول وادي النيل وروافده (بمعنى النيل الأزرق وعطبرة). وثّق المؤرخ والجغرافي الإغريقي أجاثارتشيديس (Agatharchides) رحلات الملاحة البحرية الأولية بين المصريين: "أثناء فترة الازدهار في عصر الدولة القديمة في الفترة بين القرن الثلاثين والقرن الخامس والعشرين قبل الميلاد, حيث كانت طرق التجارة الممتدة عبر النهر منتظمة وكانت السفن المصرية تبحر عبر البحر الأحمر وصولاً إلى بلاد المر."[12]

وكانت أول رحلة معروفة إلى بنط في القرن الخامس والعشرن قبل الميلاد تحت حكم الفرعون ساحورع. وكانت الحملة الأكثر شهرة إلى بنط في أثناء عهد الملكة حتشبسوت في عام 1495م قبل الميلاد تقريبًا، حيث سُجلت صور الحملة على نقوش مفصلة في معبد الدير البحري في طيبة. تصور النقوش قافلة تجارية تعمل على إعادة أشجار المر وأكياس المر وعاج الأفيال والبخور والذهب وقطع الخشب المجزأة المختلفة والحيوانات الغريبة. وليست هناك معلومات تفصيلية عن هاتين الأمتين، وهناك العديد من النظريات المتعلقة بموقعيهما والعلاقات العرقية بين شعوبهما. أطلق المصريون عليها في بعض الأحيان تا نتجيرو وتعني "أرض الإله" ويعدونها مكان نشأتهم الأصلي.[13]

ويتضمن دليل الاتصال مع نقادة وجود سبج (حجر كريم) من إثيوبيا والإجين.[14]

انظر أيضًا[عدل]

كتابات أخرى[عدل]

  • African Zion, the Sacred Art of Ethiopia. New Haven: Yale University Press, 1993.
  • Antonicelli, Franco (1961). Trent'anni di storia italiana 1915 - 1945. Torino: Mondadori. 
  • Bahru Zewde. A History of Modern Ethiopia, 1855-1974, Addis Ababa University Press, Addis Ababa 1991.
  • Bernand, Étienne; Drewes, Abraham Johannes; Schneider,Roger; Anfray,Francis (1991). Recueil des inscriptions de l'Ethiopie des périodes pré-axoumite et axoumite. Académie des inscriptions et belles-lettres, De Boccard. 
  • Del Boca, Angelo (1985). Italiani in Africa Orientale: La conquista dell'Impero. Roma: Laterza. 
  • Gibbons, Ann. The First Human : The Race to Discover our Earliest Ancestor. Anchor Books (2007). ISBN 978-1-4000-7696-3
  • Henze, Paul B. (2000). A History of Ethiopia. Layers of Time. C. Hurst & Co. Publishers. ISBN 1-85065-393-3. 
  • Johanson, Donald & Wong, Kate. Lucy's Legacy : The Quest for Human Origins. Three Rivers Press (2009). ISBN 978-0-307-39640-2
  • Markakis, John & Nega Ayele (1978). Class and Revolution in Ethiopia. Addis Abeba: Shama Books. ISBN 99944-0-008-8. 
  • Marcus, Harold A History of Ethiopia, Berkeley 1994.
  • Mauri, Arnaldo (2003), The Early Development of Banking in Ethiopia, "International Review of Economics", Vol. V, n. 4, pp. 521–543.
  • Mauri, Arnaldo (2009), The re-establishment of the national monetary and banking system in Ethiopia, 1941-1960, South African Journal of Economic History, Vol. 24, n. 2, pp. 82–130.
  • Mauri, Arnaldo "Monetary Developments and Decolonization in Ethiopia", Acta Universitatis Danubius OEconomica, Vol. 6 n. 1, 2010, pp. 5–15..
  • Munro-Hay,Stuart (1992). Aksum: An African Civilisation of Late Antiquity. Edinburgh University Press. ISBN 0-7486-0209-7. 
  • Pankhurst, Richard (2001). The Ethiopians: A History (Peoples of Africa). Wiley-Blackwell; New Ed edition. ISBN 0-631-22493-9. 
  • Pankhurst, Richard (2005). Historic images of Ethiopia. Addis Abeba: Shama books. ISBN 99944-0-015-0. 
  • Phillipson, David W. (2003). Aksum: an archaeological introduction and guide. Nairobi: The British Institute in Eastern Africa. ISBN 1-872566-19-7. 
  • Sergew Hable Selassie. Ancient and Medieval Ethiopian History to 1270 Addis Ababa: United Printers, 1972.
  • Taddesse Tamrat. Church and State in Ethiopia, 1270-1527 Hollywood, CA: Tsehai Publishers & Distributors, second printing with new preface and new foreword 2009.
  • Vestal, Theodor M. "Consequences of the British occupation of Ethiopia during World War II", B.J. Ward (ed), Rediscovering the British Empire, Melbourne 2007.
  • Young, John (1993). Peasant Revolution in Ethiopia: The Tigray People's Liberation Front, 1975-1991. Cambridge University Press. ISBN 0-521-59198-8. 

المراجع[عدل]

  1. ^ http://geoserver.itc.nl/melkakunture/research/index.html
  2. ^ Ansari، Azadeh (October 7, 2009). "Oldest human skeleton offers new clues to evolution". CNN.com/technology. اطلع عليه بتاريخ 2 March 2011. 
  3. ^ "Mother of man - 3.2 million years ago". Bbc.co.uk. اطلع عليه بتاريخ 2009-03-16. 
  4. ^ http://www.archaeology.org/9703/newsbriefs/tools.html
  5. ^ http://www.nhm.ac.uk/about-us/news/2010/august/oldest-tool-use-and-meat-eating-revealed75831.html
  6. ^ White, Tim D., Asfaw, B., DeGusta, D., Gilbert, H., Richards, G.D., Suwa, G. and Howell, F.C. (2003). "Pleistocene Homo sapiens from Middle Awash, Ethiopia". Nature 423 (6491): 742–747. doi:10.1038/nature01669. PMID 12802332. 
  7. ^ موقع العدالة للجميع
  8. ^ كتاب "أنساب اليمن"
  9. ^ موقع صوت النيل
  10. ^ منتدى العز الثقافي
  11. ^ منتدى الجزيرة
  12. ^ Agatharchides, in Wilfred Harvey Schoff (Secretary of the Commercial Museum of Philadelphia) with a foreword by W. P. Wilson, Sc. Director, The Philadelphia Museums. Periplus of the Erythraean Sea: Travel and Trade in the Indian Ocean by a Merchant of the First Century, Translated from the Greek and Annotated (1912). New York, New York: Longmans, Green, and Co., pages 50 (for attribution) and 57 (for quote).
  13. ^ Richard Pankhurst, The Ethiopian Borderlands: Essays in Regional History from Ancient Times to The End of the 18th century (Asmara: Red Sea Press, Inc., 1997), pp.5, 7, 9.
  14. ^ Laurent Bavay, Thierry de Putter, Barbara Adams, Jacques Novez, Luc André, 2000. The Origin of Obsidian in Predynastic and Early Dynastic Upper Egypt, MDAIK 56 (2000), pp. 5-20. See on-line post: [1].

أفلام الفيديو[عدل]

الوثائق التاريخية[عدل]

المقالات[عدل]

  • A Brief History of Trade and Business in Ethiopia from Ancient to Modern Times, Dr. Richard Pankhurst, 1999: مجموعة من مقالتين تم نشرهما في أديس تريبيون يلخصان حديثًا لدكتور بانك هيرست في المؤتمر الرابع والسبعين ومجموعة الروتاري الدولية في أديس أبابا من 7 إلى 9 مايو 1999
  • Ethiopia Across the Red Sea and Indian Ocean, Dr. Richard Pankhurst, 1999: مجموعة من 3 مقالات تم نشرها في جريدة أديس تريبيون في أديس أبابا، إثيوبيا حول العلاقات بين إثيوبيا والدول المطلة على المحيط الهندي في العصور القديمة والوسطى
  • A History of Early Twentieth Century Ethiopia, Dr. Richard Pankhurst, 1997: مجموعة من 20 مقالاً تم نشرها في جريدة أديس تريبيون تلخص تاريخ إثيوبيا منذ بداية القرن العشرين حتى الستينيات من القرن الماضي
  • History of Northern Ethiopia – and the Establishment of the Italian Colony or Eritrea، دكتور ريتشارد بانك هيرست، 1999: مقال منشور في صحيفة أديس تريبيون يعرض كيف أن إريتريا تاريخيًا هي جزء من إثيوبيا
  • Mauri, Arnaldo (2003), "The Early Development of Banking in Ethiopia", International Review of Economics, vol. L, n. 4
  • Mauri, Arnaldo (2009), The re-establishment of the national monetary and banking system in Ethiopia, 1941-1963, The South African Journal of Economic History, Vol. 24, n. 2, pp. 82–130.

وصلات خارجية[عدل]