تاريخ لاوس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جنوب شرق آسيا 1400 قبل الميلاد، تظهر مملكةمملكة لان أكسانغ; اللون الأحمر في مملكة أثوياها، البنفسجي مملكة سوكوتاي البرتقالي سوخوثاي، الأصفر مملكة شامبا، الأرجواني مملكة الانا، الأزرق مملكة داي نام.

يرجع تاريخ مايعرف حاليا بدولة لاوس إلى عشرة آلاف عام مضت، فقد كشفت أعمال التنقيب عن أدوات حجرية ومجموعة من الجماجم والهياكل العظمية البشرية، التي أكدت قدم تاريخ هذا البلد وعراقته، فقد كان الشعب اللاوسي من أوائل من استخدم الحديد في صناعة أدوات المعيشة.

مملكة لان أكسانغ[عدل]

مملكة لان أكسانغ أو لان زانغ أو مايعني بلاد المليون فيل (لاو:ລ້ານຊ້າງ) (فترة الحكم:1354م-1707م) يرجع امتداد لاوس تاريخيا الي مملكة لان أكسانغ أولي المماليك اللاوسية الكبري القديمة التي أسسها الملك فانغون الذي كان قد رحل الي كمبوديا وهو طفل وأستطاع الملك تأسيس البلاد عبر توحيد الدويلات الصغيرة التي كان يحكمها أمراء وكان الملك فانغون علي رأس 10 آلاف جندي واستطاعت مملكة أكسانغ بناء نظام سياسي وعسكري جيد بالإضافة إلى بناء علاقات تجارية مع جيرانها وخاضت البلاد حروب معا فيتنام في (1478م-1479م) وسيام (1536م) وبورما (1571م-1621م).ومعا ذلك استمر حكم المملكة حتي عام 1694م عندما حدثت منافسات علي العرش وانقسمت المملكة في 1707م الي ثلاث ممالك منفصلة هي (لوانغ فرابانغ، فيانتيان، شامباساك).

مملكة شامباساك[عدل]

مملكة شامباساك (1707-1946) تقع مملكة شامباساك بجنوب لاوس حاليا وبعد تفكك مملكة لان ساكنغ انشقت المملكة وازدهرت المملكة في القرن الثامن عشر حتي ضعفت وخضعت للحكم التابع لمملكة سيام كمملكة تابعة لسيام حتي خضعت للأستعمار الفرنسي الذي ضمها لاحقا الي لاوس

مملكة لوانغ فرابانغ مملكة لوانغ فرابانغ (1707-1949) تشكلت المملكة بعد أنقسام مملكة لان أكسانغ وكان يحكمها النظام الملكي وكانت تتميز بالضعف حيث اضطرت لدفع الجزية في اوقات مختلفة من عمرها الي بورما وسيام وأستمر حكمها حتي عام 1887 عندما هاجمها جيش العلم الأسود (en)‏ الذي دمرها وفي 1893م اضطرة المملكة لقبول الوصاية الفرنسية وأصبحت تابعة للمستعمرة الفرنسية الواقعة في الهند الصينية

مملكة فيانتيان[عدل]

مملكة فيانتيان (1707-1828) تشكلت المملكة بعد أنقسام مملكة لان أكسانغ وكانت في المنطقة التي تعرف عليها كعاصمة جمهورية لاوس، استمر حكم المملكة حتي 1765م عندما خضعت المملكة وأصبحت تحت وصاية لبورما [1] والتي أستمرت حتي 1778م عندما أحتلت بالكامل من قبل مملكة سيام.

شعار لاوس من 1949م الي 1975م

الفترة الاستعمارية[عدل]

في أواخر القرن التاسع عشر ميلادي وبعد هجوم جيش العلم الأسود (en)‏ وتدمير مملكة لوانغ فرابانغ أنظمت المملكة الي المستعمرات الفرنسية في الهند الصينية بعد ذلك تم ضم مملكة شامباساك ومنحت مملكة فيانتيان حكمها خاصا كمستعمرة فرنسية وأصبحت هذه المنطقة مهمه لفرنسا [2] لم تمثل المستعمرة الفرنسية أكثر من 1% من مجمل الصادرات الفرنسية من المستعمرات الواقعة في الهند الصينية وقبل عام 1940 كان يعيش 400 شخص فقط من المواطنين الفرنسين في لاوس [3] خلال الحرب العالمية الثانية وقعت النطقة تحت الاحتلال الياباني لفترة قصيرة وأعلنت البلاد استقلالها في عام 1945 بعد هزيمة اليابان في الحرب لكن الجنرال شارل ديجول أعاد المنطقة للسيطرة الفرنسية وفي عام 1950م أعلنت لاوس كدولة داخل الاتحاد الفرنسي وأستمر هذا الوضع حتي عام 1954 عندما منحت لاوس أستقلالها الكامل وأصبحت دولة ملكية دستورية تحت حكم ملك مملكة فيانتيان


الأستقلال والحرب[عدل]

بعد أن منحت أتفاقية جنيف أستقلال لاوس عن الأستعمار الفرنسي واصلت بعثات عسكرية فرنسية مهام تدريب جيش لاو الملكي وفي 1955م شرعت وزارة الدفاع الأمريكية بعمل برنامج لدعم الجيش الملكي لسد الفراغ الفرنسي

في عام عام 1960م قام ضابط بالجيش الملكي بعمل انقلاب ويسمي الكابتن كونغ لي واطاح بالحكومة الموالية للغرب وطالب بحكومة محايدة قامت بعد ذلك حرب أهلية في البلاد استمرت عام كامل سيطر الضابط كونغ لي مدعوما بقوات الباتيت لاو علي شمال لاوس وأعلن وقت أطلاق النار في عام 1961م لكن أستمر القتال، خلال عام 1962م عقد مؤتمر دولي في جنيف بمشاركة 14 دولة واتفقت علي تشكيل حكومة ائتلافية في لاوس يكون الأمير سوفانافوما الذي يعتبر محايد رئيسًا لوزرائها وبمشاركة كل من الشيوعي الأمير سوفانوفونغ والماعدي للشيوعية الأمير بوناوم وضمنت الاتفاقية حياد لاوس في حرب فيتنام بأشراف دولي وأصرت الاتفاقية علي خروج القوات الاجنبية من لاوس.

في عام 1963م انسحب الشيوعي الأمير سوفانوفونغ من الحكومة الائتلافية واندلع القتال من جديد بين الباتيت لاو المتركزين في شمال لاوس وقوات الحكومة في غرب لاوس، تلقى الباتيت لاو دعما من مستشارين عسكريين من الصين والاتحاد السوفييتي ومن آلاف الجنود من فيتنام الشمالية. أما قوات الحكومة الملكية فقد ساندتها قوات من تايلاند ومن فيتنام الجنوبية كما ساعدها مستشارون عسكريون من الولايات المتحدة. أستمر الحرب حتي عام 1970 عندما حققت قوات الباتيت لاو الشيوعية سيطرة كاملة علي شرقي لاوس وانقهرت القوات الملكية فقط في غربي لاوس فقط

دعمت القوات الشيوعية بقيادة الأمير سوفانوفونغ وأعتبرت فيتنام الشمالية بلدا شقيقا وسمحت لقواتها بعمل طرق الأمدادات لحربها ضد جارتها فيتنام الجنوبية المدعومة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وخلال حرب فيتنام كانت فيتنام الشمالية تستخدم طريق هوشي منه الذي يعبر في لاوس وكمبوديا لنقل القوات والذخائر والمؤن إلى داخل فيتنام الجنوبية، وقامت طائرات الولايات المتحدة بقصف هذا الطريق ومناطق أخرى داخل لاوس. وفي عام 1971م قامت قوات فيتنام الجنوبية تدعمها قاذفات القنابل والطائرات المروحية الأمريكية بالعبور داخل لاوس لمهاجمة طرق التموين والإمداد الشيوعية.

في عام 1973م اتفقت حكومة لاوس مع الباتيت لاو على وقف لإطلاق النار، وعلى تشكيل حكومة ائتلافية. وفي عام 1974م أقيمت حكومةٌ جديدة كان سوفانا فوما رئيسًا لوزرائها وكان سوفانوفونغ رئيسا للهيئة الاستشارية. في عام 1975م قامت مظاهرات مؤيدة للشُّيوعيين فاستقال عددٌ كبير من موظَّفي الحكومة غير الشيوعيين وحَلّ محلهم شيوعيون. بهذا صارت الحكومة تحت سيطرة الشيوعيين. وفي الوقت ذاته بسطت قوات الباتيت لاو سيطرتها على مساحات كبيرة من البلاد.

انتهت حرب فيتنام في أبريل 1975م بسقوط فيتنام الجنوبية في أيدي الشيوعيين. وفي الشهر ذاته تَمكَّن الشيوعيون من السيطرة على كمبوديا. وفي وقت متأخر من السنة نفسها تنازل الملك عن عرشه، وسيطرت الباتيت لاو على لاوس التي أصبحت دولة شيوعية. ومنذ سيطر الشيوعيون على الحكم فَرَّ آلاف اللاوسيين من البلاد. وبعد ذلك بفترة وجيزة دخل خمسون ألفاً من القوات الفيتنامية إلى لاوس، وأصبح للفيتناميين نفوذ كبير على حكومة لاوس. وقد تقلد سوفانوفونغ منصبا فخريّا إلى حدّ كبير وهو منصب رئيس الدولة في ظل الحكومة الشيوعية ابتداءً من عام 1975م وحتى استقال في عام 1986م. سحبت فيتنام قواتها بين عامي 1988 و1989م، وأجازت لاوس دستورها عام 1991م، وأصبح نوهاك فوسافان رئيسًا للبلاد بدءًا من عام 1992م.

مراجع[عدل]

  1. ^ Tarling، Nicholas. The Cambridge history of South East Asia: From c. 1500 to c. 1800 1 (2). Cambridge University Press. صفحة 238. ISBN 0521663709, 9780521663700 تأكد من صحة |isbn= (help). 
  2. ^ Laos – Google Books. Books.google.com.au. 15 January 2005. ISBN 9781741040869. اطلع عليه بتاريخ 23 January 2011. 
  3. ^ "History of Laos". Lonelyplanet.com. 9 August 1960. اطلع عليه بتاريخ 23 January 2011.