تخطيط الصدى

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Fairytale key enter.png لقد اقترح نقل صفحة تخطيط الصدى إلى تخطيط تصواتي. عندما يتم التوصل إلى اتفاق بشأن النقل في صفحة النقاش، سيقوم أحد الإداريين بنقلها.

الموجات فوق الصوتية أو موجات دوبلر التصواتية أو الموجات فوق السمعية هي صور تستخدم الموجات فوق الصوتية وهي أعلى من حدود القدرة السمعية للإنسان التي تبدأ من 20,000 هرتز، أي أنها موجات ذات ترددات عالية نسبيا بحيث أن الأذن البشرية لا تستطيع أن تسمعها.

الاسم الدارج للموجات التصواتية (فوق الصوتية)هو الموجات الصوتية مع أنه لا يمثل حقيقة الموجات المستخدمة. وتستخدم في تشخيص والعلاج أيضا فهي تقوم بتصوير الأنسجة والأعضاء وغيرها ويشيع استخدامها في طب النساء والتوليد.

استخدامات الموجات التصواتية (فوق الصوتية) التشخيصية[عدل]

  • متابعة وتصوير الجنين أثناء فترة الحمل.
  • تشخيص عدد من أمراض القلب والصمامات القلبية، ومن فوائد هذه الطريقة أن التصوير يتم أثناء عمل القلب، وتكون الصور وظيفية، أي أثناء أداء القلب والصمامات لوظائفها الحيوية.
  • تشخيص عدد من الأمراض البطنية، مثل حصى المرارة، التهابات المرارة، حصى الكلى، التهابات الأمعاء، الكشف عن التغيرات المرضية في الكبد والأمعاء والبنكرياس... الخ من الأمراض المتعددة التي تصيب البطن.
  • الكشف المبكر عن حالات خلع الورك عند المواليد الجدد.

استخدامات الموجات التصواتية (فوق الصوتية) العلاجية[عدل]

صورة موجات فوق صوتية لجنين داخل الرحم في أسبوعه الرابع عشر

من الاستخدامات المهمة للموجات التصواتية هو استخدامها في الطب وبالذات في الكشف عن الجنين في بطن أمه وهل هو حي أم ميت، حيث أنه عندما يسلط الطبيب مصدر تلك الموجات على رحم الام تنعكس تلك الموجات وعندما يكون قلب الجنين ينبض فان زمن انعكاس أو ارتداد تلك الموجات يختلف تبعا لانقباض عضلة قلب الجنين وانبساطها وذلك يعود لتغيير بسيط في المسافة التي تقطعها الموجة قبل أن ترتد، مما يعطي الجهاز المستقبل للموجات المنعكسة الفرصة لتسجيل تلك النبضات وبالتالي تظهر على شاشة الطبيب حركة القلب أي أن الجنين يكون حيا، لكن لو كان الجنين ميتا فإن الموجات ترتد في نفس الزمن.كما ان تستخدم الموجات فوق الصوتية في تشخيص اورام البطن والحوض وفي الكشف عن العديد من امراض الجهاز الهضمي والبولي وكذا في فحص الغدة الدرقية والثدى إلى جانب فحص الخصية ويستخدم نظام خاص وهو الدوبلير في معاينة جريان الدم في الاوعية الدموية لذا فهو يستخدم في تشخيص امراض الاوعية الدموية.

وللموجات فوق السمعية استخدامات أخرى عديدة حيث تستخدم في تقدير عمق البحار والمحيطات والكشف عن التجمعات السمكية والجبال الجليدية في البحار والمحيطات ويستخدم القانون التالي في تقدير عمق البحار والمحيطات : المسافة=(سرعة موجة الصوت ×الزمن)÷2

و تستخدم أيضا هذه الموجات في فحص لحام المعادن والمسبوكات حيث يتم تسليط هذه الموجات باستخدام أجهزة خاصة وقياس شدة الموجات المنعكسة وبالتالي يمكن الكشف عن المناطق التي لم يكتمل لحامها جيدا أو التي تحتوي فقاعات من الهواء.

كما تستخدم الموجات فوق السمعية في تعقيم المواد الغذائية وتستخدم في المجالات الطبية في تفتيت حصيات الكلى والحالبين.

الدوبلر[عدل]

صورة لشاشة جهاز دوبلر يظهر فيها رسم تخطيطي لنبض الشريان السباتي

يمكن تحسين صورة الأمواج باستخدام تأثيرات الدوبلر والذي يستعمل لدراسة جريان الدم بالأوعية الدموية، لذلك فاستخدامه مفيد في الدراسات القلبية الوعائية.

تكون الصورة عادةً ملونة، فيظهر الدم اما بلون أحمر أوأزرق حسب اتجاه الجريان بالنسبة للمجس الفاحص. ويقدم الجهاز معلومات ممتازة في تقييم صمامات القلب وارتفاع الضغوط الدموية في الأوعية الدموية.

معرض الصور[عدل]

مراجع ومصادر[عدل]

اقرأ أيضا[عدل]

Science-symbol-2.png هذه بذرة مقالة عن موضوع علمي تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.
  
Star of life.svg هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.


   {{{{{3}}}}}
Science-symbol-2.png هذه بذرة مقالة عن موضوع علمي تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.
Star of life.svg هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.


{{{{{3}}}}} {{{{{4}}}}}