ترشيد الطاقة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

ترشيد الطاقة هو التحكم بمقدار زيادة الطلب على الطاقة باستخدام أساليب متعددة تتضمن وضع قوانين تحكم المواعيد التجارية طرح حوافز مالية للمستهلك إضافة إلى حملات التوعية بين المواطنين. عادة ما يكون هدف "إدارة الطلب على الطاقة" هو حثّ المستهلك على تقنين استهلاك الطاقة خلال أوقات الذروة أو إزاحة (تأجيل) هذا الاستهلاك إلى أوقات أخرى مثل ساعات الليل أو عطلة نهاية الأسبوع.[1] إن إدارة الاستهلاك الكهربائي في أوقات الذروة لا يعني بالضرورة تخفيض إجمالي الطاقة المستهلكة الكلية، ولكنه يهدف إلى تقليل الحاجة إلى الاستثمار في تطوير الشبكات الكهربائية و (أو) بناء محطات طاقة مخصصة لتغطية حمل أوقات الذروة.

التشغيل[عدل]

استخدام الكهرباء قد يتغير بشكل كبير على الاطر الزمنية القصيرة والمتوسطة، ونظام التسعير قد لا يعكس السعر اللحظي للاستهلاك حيث تنضم مصادر طاقة اعلى في السعر إلى شبكة الاستهلاك في اوقات الذروة. بالاضافة لذلك، استيعاب او قابلية مستهلكي الكهرباء لتعديل استخدامهم ليناسب الاسعار قد يكون ضعيفا، خاصة على الاطر الزمنية القصيرة. في اسواق كهرباء عديدة، المستهلكون (خاصة مستهلكي التجزئة)لا يواجهون السعر اللحظي الحقيقي على الإطلاق، بل يدفعون باسعار تستند إلى متوسط التكلفة السنوي او اسعار مركبة اخرى.

هناك اخطاء مختلفة في السوق تجعل النتيجة غير مثالية. احدها هو ان التكاليف التي يفرضها مزودو الخدمة لا تشمل جميع اضرار ومخاطر انشطتهم. كما يوجد تكاليف خارجية متكبدة عن طريق الاخرين مباشرة او عن طريق الحاق الضرر بالبيئة، وتعرف هذه التكاليف باسم (تكاليف العوامل الخارجية). وافضل طريقة نظريا لتصحيح ذلك هو اضافة التكاليف الخارجية إلى التكاليف المباشرة لمزود الخدمة على شكل ضرائب من المستخدمين.


روابط خارجية[عدل]

Crystal 128 energy.png هذه بذرة مقالة عن الطاقة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.

المصادر[عدل]

  1. ^ "إدارة الطلب." هيئة الطاقة - حكومة غرب أستراليا - ٣٠ نوفمبر ٢٠١٠.