تسبيحة الزهراء

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

تسبيحة الزهراء: هي من تعقيبات الصلاة (عند المسلمين الشيعة).

فضل التسبيحة (عند الشيعة)[عدل]

ورد عن الصادق أنه قال: إنا نأمر صبياننا بتسبيح فاطمة الزهراء كما نأمرهم بالصلاة فالزمه فإنه لم يلزمه عبد فشقي.[1]

وقد أتى في الروايات المعتبرة أنّ الذكر الكثير المأمور به في الكتاب العزيز هو هذا التسبيح ومن واظب عليه بعد الصلوات فقد ذكر الله ذكراً كَثِيراً وعمل بهذه الآية الكريمة: واذْكُروا الله ذِكْراً كَثِيراً. [2].

وبسند معتبر عن الباقر أنّه قال: من سبح تسبيح فاطمة سلام الله عليها ثم استغفر الله غفر الله له وهو مائة على اللسان وألف في الميزان ويطرد الشيطان ويرضي الرب.

وبأسناد صحاح عن الصادق أنه قال: من سبح بتسبيح فاطمة قبل أن يثني رجليه من صلاة الفريضة غفر له ووجبت له الجنة.[3]

وفي سندٍ معتبر آخر عنه أنّه قال: تسبيح الزهراء فاطمة في دبر كل فريضة أحب إليّ من صلاة ألف ركعة في كل يوم. [4]

وفي رواية معتبرة عن الباقر قال: ما عبد الله بشي من التسبيح والتمجيد أفضل من تسبيح فاطمة ولو كان شي أفضل منه لاعطاه النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم) فاطمة.[5]

كيفية التسبيح[عدل]

أن تقول:

34 الله أكبر

33 الحمد لله

33 سبحان الله

اللهم صل على محمد وآل محمد

المراجع[عدل]

  1. ^ مكتبة العتبة الحسينية المقدسة. "تسبيح فاطمة عليها السلام". وصل لهذا المسار في 12 مايو 2014.
  2. ^ ذخيرة المعاد (ط.ق) - المحقق السبزواري - ج ١ق٢ - الصفحة ٢٩٦
  3. ^ موقع العتبة العلوية المقدسة. "تسبيح فاطمة عليها السلام". وصل لهذا المسار في 12 مايو 2014.
  4. ^ موقع مؤسسة الإمام علي بقم. "تسبيح الزهراء وفضله". وصل لهذا المسار في 12 مايو 2014.
  5. ^ مركز البيت العالمي للمعلومات. "فضل تسبيح فاطمة الزهراء ( عليها السلام )". وصل لهذا المسار في 12 مايو 2014.