تسمم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

التَسمُم هو دخول أي مادة ضارة (طبيعية أو مصنعة) أو ملوثة إلى الجسم بكمية معينة فتحدث أضراراً داخل الجسم. ويمكن أن يكون:

  • عن طريق الاٍستنشاق
  • عن طريق الأكل
  • عن طريق اللمس (الجلد)
  • عن طريق الحقن المباشر في الدم
  • تسمم الاٍختناق
  • التسممات الغدائية
  • التسممات الدوائية
  • الاٍدمان
  • التسميم الاٍجرامي

و السـم هو مـادة تدخـل الجسـم بكميات كافيـة لأحداث ضـرر مؤقت أو دائـم. غالبية ضحايا التسمم هم من الأطفال و عادة ما يكون تسممهم ناتجاً عن تناول الأدوية أو المواد الكيميائية كالمنظفات و غيرها، إلا أن التسمم قد يحدث خطأً في كافة الأعمار كما يعتمده البعض كطريقة للانتحار و عادة ما تستخدمه المراهقات للانتحار، كما يمكن أن ينتج السم عن تداخلات دوائية أو طعام فاسد أو ملوث أو عن طريق الاستنشاق.

أنواع التسمم[عدل]

تسمم غذائي[عدل]

التسمم الغذائي هو عبارة عن مجموعة أعراض تنتج عن تناول أغذية ملوثة بالبكتيريا،أو السموم التي تنتجها هذه الكائنات، كما ينتج التسمم الغذائي عن تناول الأغذية الملوثة بأنواع مختلفة من الفيروسات و الجراثيم والطفيليات ومواد كيماوية سامة مثل التسمم الناتج عن تناول الفطر، ويتم تشخيص التسمم الغذائي إذا حدث أن أعراض المرض قد ظهرت في أكثر من شخصين (ثلاثة فأكثر). ويشكل التسمم الغذائي الناتج عن البكتيريا السبب الرئيسي في أكثر من 80% من حالات التسمم الغذائي. ينتج التسمم الغذائي عادة إما نتيجة إفراز البكتيريا لسمومها أو نتيجة تكاثر البكتيريا داخل الأمعاء و تحطيمها لجدار الأمعاء.

تختلف أعراض التسمم الغذائي عن أعراض باقي أنواع التسمم حيث تتركز على أعراض الجهاز الهضمي كالإقياء و ألم البطن و الإسهال، كما تظهر عادة على أكثر من شخص واحد معاً.

تشخيص التسمم[عدل]

على المسعف أن يحاول معـرفة سبب التسمم ومتى وكيف حـدث. وجود وعاء قريب أو علبة دواء بجانب المصاب قد يدل على السـبب. يمكن أن يصاب المريض بتقيء أو إسهال. كما تظهر حروق على فم المريض إذا كان السم كاويا.ويجب اعطائه مياه مالحة وجعله يبصقها لكي

طريقة الإسعاف[عدل]

يتوجب اتباع الخطوات التالية عند التعامل مع حالات التسمم

  1. سـؤال المصاب قبل أن يفقد وعيه عما حدث.
  2. يراقب التنفس مع عمل تنفس صناعي إذا لزم الأمر.
  3. إعطاء لبن بارد وبياض بيضة.
  4. إعطاء مسكن قوي لتخفيف الألم.
  5. يمنع إحداث قيء للمصاب.
  6. يمنع إعطاء أحماض مثل الخل وعصير الليمون في حالات التسمم بالقلويات مثل الفلاش.
  7. ينقل المصاب للمستشفى فوراً.
  8. إذا لم تكن المادة السـامة كاوية أو لم تكن المادة إحدى مشتقات البترول ولم يكن المصاب في حال صدمة أو فاقد الوعي فيمكن محاولة جعـل المصاب يتقيأ بوضع إصبع في حلقه. واعطائه ما يشربه.
  9. إذا فقـد المصاب وعيه وظـل تنفسـه طبيعي، ضعـة في وضعية الاستشفاء.
  10. إذا توقف التنفس ونبض القلب، يجب البدء فورا بعملية إنعاش قلبي رئوي.
  11. يجب أخـذ الاحتياط لكي لا ينتقـل السـم إلى المسعف.
  12. يتوجب نقل المصاب إلى المستشفى بسـرعة. مع إرسال عينات من القيء و أي علب تكون قريبة منه ليتم فحصهـا في المستشفى.

الوقاية[عدل]

يتوجب اتخاذ الاحتياطات لمنع حدوث التسمم

  1. وضع جميع الأدوية و السـموم و المواد الكيماوية في أماكن بعيـدة و مقفلة.
  2. استخدام أنواع من العلب لتخزين الحبـوب – صعبة الفتح – لحماية الأطفال.
  3. عدم تخزين المواد السـامة في علب المشـروبات ( الغازية ، المياه المـعدنية ).
  4. عدم تـرك الأطفال في موقف السيارات داخـل السيارة و هي في حالة الدوران والمكيف يعمـل و النوافذ مغلقـة، لأن الغازات تنتقـل من العادم و تدخل السيارة لتؤدي إلى التسـمم.
  5. عدم إعطاء الأطفال الأشياء المطليـة بالصبغ أو البطاريات القديمة لاحتوائهـا على الرصاص.
Bowl hygeia.svg هذه بذرة مقالة عن الصيدلة تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.