تسمم بالرصاص

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(نوفمبر 2012)

التسمم بالرصاص هي حالة طبية ناتجة عن وجود مستويات مرتفعة من معدن الرصاص في الدم و أشد مشتقات الرصاص ضرراً (رابع إثيل الرصاص، رابع ميثيل الرصاص)،"ويعتبر نصف كوب من هاتين المادتين على الجلد مباشرة ، قاتـلا"، وقد يؤدي التسمم بالرصاص إلى أضرار على عدة أجهزة عضوية مثل الجهاز العصبي، الجهاز الهضمي، الجهاز التناسلي،الجهاز الدوري الدموي بالإضافة إلى مشاكل في الكلية.

مدخل[عدل]

الرصاص عنصر موجود في الطبيعة ولا يزال يدخل في صناعة الكثير من المواد كالدهانات والبنزين ، وبه تطلى أنابيب المياه ، ويدخل في صناعة بطاريات السيارات ، وصناعة الأختام، ولتعليب المواد المحفوظة كذلك. كما ويوجد في التربة أيضا ، وفي غبار البيوت القديمة المطلية بأصباغٍ يدخل في صناعتها الرصاص. وإن بات التسمم بالرصاص أكثر ندرةً من قبل إلا أنه ما زال موجوداً ويعاني منه الكبار والصغار ، والخطورة فيه تكمن في قدرة الرصاص على التراكم في النسيج العصبي وخاصة لدى للأطفال ما يجعله أشد خطرا عليهم.فهو إن لم يكن قاتلا إلا أنه يسبب لديهم البلادة وسوء الأداء الدراسي. أما في أوساط الكبار فأصحاب بعض المهن كالدهانين وصانعي الأختام وبطاريات السيارات هم الأكثر تعرضا للتسمم بالرصاص. وغالبا ما يكون التسمم مزمنا يمر دون أن يشعر به المرء ، الأمر الذي يقتضي فحوصا دورية للعاملين في هذه الحقول.

الأعراض[عدل]

  1. أعراض مرتبطة بالجهاز العصبي: بطء في الإدراك ، ألم وخدر في الأطراف، صداع ، أرق ، تغير في المزاج، الإحساس بطعم معدن في الفم.فقدان الشهية ، وفي الحالات الشديدة قد يصل الأمر إلى تشنجات عصبية وغيبوبة.
  2. أعراض مرتبطة بالجهاز الهضمي: غثيان ، تقيؤ، آلام في البطن ، وأحيانا يظهر طيف أزرق حول اللثة.
  3. أعراض أخرى: فقر الدم ، وانخفاض في كمية السائل المنوي لدى الرجال، ومشاكل في الكلية.

كيفية دخول الرصاص للجسم[عدل]

يتم ذلك عبر الإستنشاق لأوكسيد الرصاص ، والغبار الملوث به ، أو الابتلاع ، وأحيانا عن طريق الجلد.

التشخيص[عدل]

الوقاية[عدل]

عدم التعرض للرصاص كإجراء وقائي ، ونظراً لصعوبة ذلك فالأولى إجراء قياسات دورية للعاملين في المهن المعرضة للإصابة بالتسمم بالرصاص ، فإذا تجاوز مستوى الرصاص في الدم 10 ميليغرامات لل ديسيليتر دم يكون التسمم بالرصاص قد بدأ ، وينبغي الشروع في العلاج.

بالابتعاد عن مصدر الرصاص ، وتأمين تقاعد مبكر للعاملين والتقنين من استخدام المواد التي تحوي الرصاص كالدهانات ، وأكواب( الستانليس ستيل) ..الخ.

العلاج[عدل]

معالجة خالبة بواسطة كالسيوم EDTA في المشافي تؤخذ عن طريق الوريد. كما أن فيتامين ج يساعد كذلك في تقليل السمية.

انظر أيضاً[عدل]