تصديع هيدرولي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

التصديع الهيدرولي[1] ويقال مجازا عمليات التكسير[2] أو عمليات التصديع[3] (بالإنجليزية: Fracking) تقنية حديثة تسمح باستخراج احتياطات من البترول والغاز كان من المستحيل الوصول إليها سابقا، بوسائل ميكانيكية تستعمل سائل مضغوط يُحدث كسور في الطبقات الصخرية - أي شق الصخور بالمياه. ولأنه توجد كسور طبيعية في باطن الأرض، تمتلئ تلك الفراغات باحتياطات يمكن الوصول إليها من خلال إحداث كسر جديد. ويختص بتفاصيل التصميم والتنفيذ أخصائيو الجيولوجيا واستخراج النفط.

النشأة[عدل]

ظهرت هذه التقنية أول مرة سنة 1947م إلا أنها لم تتطور إلى وضعها الحالي إلا متأخرا فبدأ ينتشر استخدامها منذ 1998م.

الانتشار[عدل]

بدأ استخدام هذه التقنية في الولايات المتحدة الأمريكية وشرعت إنجلترا في تطبيقه سنة 2012م قرابة سواحل مدينة ليفربول.

الانتقادات[عدل]

اتهم ناشطون التقنية بالتسبب في تلويث المياه الجوفية العميقة التي عادة ما تستخدم للشرب لنقائها.[4]

طالع أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

Oil drop.png هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالنفط تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.