تصميم حديقة خضراوات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-copyedit.svg هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى. (يونيو 2013)

مقدمة تتميز الخضروات بقيمة غذائية عالية وهي تعد رخيصة الثمن مقارنة بقيمتها الغذائية ، إلا انها تحتوي على نسبة عالية من الماء تتراوح بين 90-95 % ، لذلك فهي سريعة التعرض للتلف والتلوث بالبكتيريا والعفن ، وأيضا تحتاج إلى عناية في التعبئة والشحن النقل والتوزيع . ولأنها دخلت إلى جميع مطابخ العالم كمادة غذائية رئيسة ، حيث أنها متنوعة وموسمها الزراعي قصير ، فمن الممكن ومن السهولة أن يتم إنشاء حديقة منزلية في كل منزل خاصة للخضار وتلبي احتياجات المطبخ.

تعريف الخضروات[عدل]

هي نباتات عشبية أغلبها حولي وبعضها ذو حولين والقليل منها ممعمر، تختلف فيما بينها بالجزء الذي يستفاد منه في تغذية الإنسان، فيبعضها يزرع للاستفادة من أوراقه ، وبعضها من أزهاره أو أوراقه ومجموعه الخضري وبعضها من جذوره ودرناته.

أهمية نباتات الخضار في حديقة المنزل[عدل]

تكمن أهمية حديقة المطبخ بأنها:

  1. تمد الأسرة بكافة احتياجاتها من الخضار على مدار العام.
  2. توفير الجهد والوقت لإحضارها من الأسواق
  3. تكون طازجة بدرجة لا تتوفر في الخضروات التي تشترى من السوق
  4. وجود خضراوات غير شائعة وغير موجودة بالسوق
  5. متعة ذهنية ونفسية خلال الزراعة والاعتناء بالمزروعات ، حفظ أوقات الفراغ
  6. التوفير المادي حيث تكون التكلفة أقل من شراءها من الأسواق، فالأسواق تضيف أجور النقل والتسويق والربح للبائع

القيمة الغذائية للخضراوات[عدل]

من الفوائد للخضراوات هي أنها :

  1. تحوي مواد غذائية منوعة يحتاجها الجسم البشري مثل المواد النشوية والدهنية والبروتينية والملاح والفيتامينات
  2. وجود الألياف بنسب عالية في الخضار ينشط المعدة ويسهل من عملية الهضم وبالتالي التقليل من الإمساك.
  3. تمد الجسم بالماء ، حيث أن نسبته عالية في الخضار

العوامل المؤثرة في زراعة الخضروات[عدل]

  1. الموقع:
  2. درجة الحرارة
  3. الضوء
  4. الرطوبة
  5. الرياح
  6. الهواء الجوي ( التهوية)
  7. تأثير التربة الزراعية

قواعد تصميم وتنظيم زراعة الخضار في الحديقة المنزلية[عدل]

  1. توفير سور أو سياج للحماية من الحيوانات والأطفال مها
  2. مصدات للرياح من الجهات التي تهب منها الرياح ويفضل أن تكون مصدات نباتية.
  3. إضافة طبقة من التراب إلى التربة الغير عميقة حتى تصل إلى ارتفاع 40-50 سم على الأقل.
  4. استبدال التربة بتربة خصبة زراعية إذا كانت التربة الأصلية متدنية كان تكون كلسيه أو بيضاء أو غير زراعية.
  5. إضافة الأسمدة العضوية المختمرة من اجل تحسين خواص التربة.
  6. توفير منبت مناسب إذا كانت عملية زراعة الخضار ستتم بصورة مستمرة .
  7. تقسيم الحديقة ; أي تخصيص منطقة للزراعة بأحواض وأخرى للزراعة بأثلام وغيرها مع مراعاة إجراء التبديل بين فترة وأخرى.

زراعة نباتات الخضروات (إرشادات)[عدل]

  1. طرق الزراعة : تكون الزراعة في أثلام ( الفاصوليا ،الكوسا ،البندورة ،الباذنجان) حيث تزرع البذور أو الأشتال في الثلث العلوي للخط ،أو في أحواض مستوية بنثر البذور بانتظام على سطح التربة في الحوض ( مثل السبانخ ،الفجل ،الجزر). (انظر الصورة في الأسفل)
  1. عمق الزراعة للبذور: البذور الصغيرة مثل الخس تزرع على عمق 0.5-1.0 سم ، أما البذور الكبيرة كالبطيخ الكوسا تزرع على عمق 2-5 سم.لكن في الأراضي ذات القوام الخفيف تزرع على عمق أكبر في الأراضي الثقيلة لنمو أكبر.
  2. مسافات الزراعة : تتوقف المسافات على نوع التربة وموعد الزراعة وطبيعة الزراعة سواء كانت بعلية أو مروية.
  3. مواعيد الزراعة : وتعتمد أيضا على نوع النبات والظروف الجوية السائدة في منطقة الزراعة، فالمحاصيل الشتوية تزرع في الخريف ،أما الصيفية فتزرع في الربيع بعد انحسار الفترة الباردة
  4. التشتيل :يفضل الزراعة في المشاتل أولا حيث تتوفر العناية اللازمة لها بوقت وجهد وتكلفة أقل. ويجب الحرص عند النقل على عدم إيذاء الأشتال . ويمكن استخدام البتموس الزراعي لزراعة أشتال النباتات التي لا تحتمل السلت ( سحب الشتلة من التربة) ، مثل العائلة القثائية.ويتم الري الغزير قبل 24 ساعة من عملية النقل لتسهيل السلت.
  5. الأدوات اللازمة للزراعة : المجرفة ،المشط ،العربة ،الفأس ،المنكاش ،الكرك ،القفة ،الشوكة ، وغيرها من الأدوات المعروفة.

عمليات الخدمة لما بعد الزراعة[عدل]

تحتاج المزروعات الخضرية إلى بعض الخدمات الزراعة مثل:

  1. الري : وذلك لغاية مستوى السعة الحقلية للرطوبة الأرضية ، وهناك عوامل تؤثر على كمية الماء وفترات الري ، مثل ،نوع المحصول ،نوع التربة ،مراحل النمو للنبات ، الظروف الجوية(الدافئة والباردة ) ،والكثافة الزراعية.
  2. التسميد : مثل إضافة الأسمدة الفوسفاتية قبل الزراعة من أجل الإزهار وتكوين النبات ، أو الأسمدة النيتروجينية بعد الزراعة وذلك لتشجيع النمو الخضري للنبات.
  3. العزيق (النكش) : وذلك لإزالة الأعشاب والحشائش التي تنافس النبات على عناصر النمو، وحفظ الرطوبة ،وتهوية الطبقة السطحية في التربة.
  4. الخف (التفريد) : أي إبقاء بادرة نامية واحدة في الجورة الواحدة لنمو أفضل.
  5. الترقيع : وذلك بإعادة زراعة النباتات التي لم تنبت ، ويفضل الاسراع بذلك حتى لتجنب الفروق الكبيرة في النمو.

وقاية نباتات الخضروات من الآفات الزراعية يجب القيام بإجراء عمليات المكافحة للآفات الزراعية سواء الوقائية أو العلاجية لحماية النبات والإنتاج ،وفيما يلي بعضا منها وطرق علاجها :

  1. الأمراض النباتية : ومنها الأمراض الفيروسية وتكافح بزراعة الأصناف المقاومة لها ، والأمراض البكتيرية وتعالج بالمطهرات الكيماوية المناسبة ،والأمراض الفطرية مثل البياض الدقيقي واللفحة وتعالج بالرش بالمبيدات المناسبة والتعفير بالكبريت.
  2. الحشرات : وتكافح بالرش بالمبيدات الحشرية والتعقيم الشمسي ومن أنواعها الحشرات الماصة(المن والتربس) ،الحشرات القارضة (الديدان) ،والحشرات الأرضية (الديدان الثعبانية –النيماتودا-)

تقسيم نباتات الخضراوات[عدل]

هناك عدة طرق لتقسيم نباتات الخضروات نذكر منها 3 تصنيفات وهي :

  1. التقسيم النباتي : حسب ذوات الفلقة الواحدة Monocotyledonae مثل الذرة والبصل ،وذوات القلقتين Dicotyledonae مثل البطاطا البندورة والفول والجزر والملوخية.
  2. التقسيم حسب الجزء الذي يؤكل منها : مثل نباتات الجذور ( الجزر والفجل ) ونباتات الاوراق ( الخس والملفوف) .
  3. التقسيم حسب الاحتياجات الحرارية : أي الصيفية والشتوية من الخضار ، حيث النباتات الشتوية تكون صلبة تتحمل البرد مثل الفول ،الملفوف ،الثوم ،البصل ،البقدونس ،البازيلاء الفجل ،السبانخ ،اللفت ،الخس. أما النباتات الصيفية فتكون غضة مثل ، اللوبيا ،الفاصوليا

،الذرة الحلوة ،البندورة ،الخيار ،الباذنجان ،الشمام ،الفلفل ،الباميا ،الكوسا ،البطيخ ،الفقوس ،الملوخية

طرق إكثار الخضروات[عدل]

وهي كثيرة ومتنوعة حسب نوع النبتة وموعد الإكثار منها:

  1. استخدام البذور :
  2. الدرنات مثل البطاطا
  3. زراعة الأنسجة مثل البطاطا أيضا
  4. الفسائل مثل الخرشوف والبصل والثوم

حصاد الخضروات[عدل]

وبعد الجد والعناء في الزراعة يأتي موعد القطاف والذي يحتاج أن يكون المنتج على درجة عالية من الجودة التي تشمل اللون والقوام والحجم والشكل والنكهة والمظهر العام والخلو من العيوب والقيمة الغذائية المرتفعة والنضوج التام.

ومن علامات النضوج : ظهور اللون الثمار الخاص ،والعمر المفترض ،والحجم ،والصلابة ( حيث تصبح طرية كلما اقتربت من النضج ) ،وسهولة انفصال العنق عن الثمرة ،وظهور رائحة مميزة ،وسهولة فصل القشرة عن الدرنة ،وجفاف عنق الثمرة وسهولة فصله.

'== بعض نباتات حديقة الخضار ==

  1. البندورة ( tomato )
  2. الباذنجان ( eggplant )
  3. الفلفل ( pepper)
  4. البطاطا ( potato)
  5. الكوسا ( squash )
  6. الخيار ( cucumber )
  7. البطيخ ( watermelon)
  8. البصل ( onion)
  9. الفاصوليا ( snap beans )
  10. الفراولة ( strawberry)
  11. الفجل ( radish)
  12. السبانخ ( spinach)
  13. الخس ( lettuce)
  14. البقدونس ( parsley)
  15. النعنع ( menthol)
  16. الملوخية ]jews mallow )

المصادر[عدل]

  1. نباتات الزينة وتنسيق الحدائق ، جواد راضي المصري ، وزارة الثقافة 2007 ، وشروع مكتبة الاسرة ومهرجان القراءة للجميع